مغلطاي بن قليج: الفرق بين النسختين

اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تم إضافة 159 بايت ، ‏ قبل شهرين
ط
إضافة/إزالة وصلات داخلية
ط (إضافة تصنيف:حنفية باستخدام المصناف الفوري تصنيفات (إضافة/إزالة))
ط (إضافة/إزالة وصلات داخلية)
|}}
 
أبو عبد الله '''علاء الدين مغلطاي''' بن قليج بن عبد الله البكجري، المصري، الحكري، الحنفي. ([[689 هـ]] - [[762 هـ]])
 
مؤرخ، من حفاظ الحديث، عارف [[علم الأنساب|بالأنساب]]. [[تركيا|تركي]] الاصل، مستعرب. من أهل مصر،[[مصر]]، ولي تدريس [[حديث نبوي|الحديث]] في [[المدرسة المظفرية]] بمصر. وكان نقادة، له مآخذ على المحدثين وأهل اللغة.<ref>{{استشهاد ويب
| url = https://web.archive.org/web/20210505075833/https://al-maktaba.org/book/12286/6770
| title = كتاب الأعلام للزركلي ج7/ 274-275
 
== نشأته ==
كان أبوه وهو قائد من قادة [[المماليك]]<ref>الرسالة العلمية للباحث خميسس الغامدي في تحقيق "الزهر الباسم" 1/ 39</ref>، يرسله في صباه ليرمي بالنشاب، فيخالفه، ويذهب إلى حلقات أهل العلم فبرع بالأنساب أما باقي متعلقات علوم الحديث فكانت معرفته بها متوسطة، فأعتنى بهذا الشأن وأكثر القراءة واجتهد بطلب العلم من شيوخ عصره فسمع الكثير، منهم: التاج أحمد بن دقيق العيد والحسن بن عمر الكردي، وابن الطباخ، وابن قريش.<ref>{{استشهاد ويب
| url = https://web.archive.org/web/20210505083913/https://al-maktaba.org/book/7313/44
| title = ص91 - كتاب لحظ الألحاظ بذيل طبقات الحفاظ - طبقات لحظ الألحاظ - المكتبة الشاملة الحديثة
| date = 2021-05-05
| accessdate = 2021-05-05
}}</ref> حفظ المشهورة منها الفصيح لثعلب، وعرض على شيخه تقي الدين السبكي كفاية المتحفظ لأبن الأجدابي، وقال ابن تغري بردي:《 وهو أبو المحاسن جمال الدين يوسف، الحنفي؛ ألف كتاب المنهل الصافي ومختصره الشافي، وكتاب النجوم الزاهرة توفي سنة ([[874 هـ|874هـ]]).<ref>{{استشهاد ويب
| url = https://web.archive.org/web/20210505092705/https://al-maktaba.org/book/12398/4695
| title = ص472 - كتاب شذرات الذهب في أخبار من ذهب - سنة أربع وسبعين وثمانمائة - المكتبة الشاملة الحديثة
| date = 2021-05-05
| accessdate = 2021-05-05
}}</ref>》أنه طلب الحديث بعد عام ([[710 هـ|710هـ]])<ref>المنهل الصافي 11/ 256</ref>.
 
كانت لمغلطاي رحلتان إلى الشام؛[[بلاد الشام|الشام]]؛ إحداهما قبل سنة ([[700 هـ|700هـ]]) والأخرى في سنة ([[709 هـ|709هـ]])
 
درس بجامع القلعة مدة. وكان ساكناً جامد الحركة كثير المطالعة والكتابة والدأب وعنده كتب كثيرة جداً. وكان كثير الميل إلى الموادعة والركون، جمع مجاميع حسنة، وألّف تواليف أتعب فيها أنامله.<ref>أعيان العصر وأعوان النصر - صلاح الدين خليل بن أيبك الصفدي</ref>

قائمة التصفح