المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى فتح الوصلات الداخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

خرسانة ذاتية التسوية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أبريل 2008)
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (مارس 2014)

ظهرت الخرسانة ذاتية التسوية BAP سنة 1989م في اليابان في جامعة طوكيو، حيث أطلف عليها الباحثون اسم خرسانة ذاتية التسوية (Béton autoplaçant) ثم انتشرت إلى المجمعات الصناعية الكبرى كـ kajima Taisei ثم بدأت في الانتشار وتطورت في أوروبا.

تعريف[عدل]

الخرسانة ذاتية التسوية هي عبارة عن خرسانة متجانسة جيدة السيولة تتوضع تحت تأثير الجاذبية الأرضية ووزنها الذاتي في قوالب حتى ولو كانت هذه القوالب معقدة متداخلة في بعضها وذالك دون الحاجة إلى وسيلة الرج أو الرص أو ضغطها وهي كذلك قادرة على المرور في قوالب كثيفة التسليح أي بين قضبان التسليح.وتبقى متجانسة وذلك بفضل سيولتها وسرعة توضعهاالمتناسبة مع لزوجة الخليط. ولكي تكون لدينا خرسانة ذاتية التسوية يجب تحقيق السيولة المناسبة لها ولزوجة كبيرة. شرط ان لا يكون هناك فصل في مركبات الخليط وترسب الحصويات (Sègrègation). ولحدوث الاستقرار الجيد للخرسانة يجب تحقيق لزوجة جيدة للملاط وهذا لا يتم إلا بإضافة كمية كبيرة من المواد الناعمة حيث إذا زادت هذه الكمية تحدث عملية الفصل.و لإنجاز خرسانة ذاتية التسوية يجب أحذ بعين الاعتبار شرطين هامين

دفتر الحمولات بالنسبة للخرسانة ذاتية التسوية[عدل]

تكمن في خصائص الـ(BAP) قبل التصلب يجب أن يجري الـ(BAP) تحت وزنه الذاتي فقط في وسط غير منتهي الـ(BAP) يجب أن يتمتع بمقاومة كبيرة ضد الرشح (Ressuage) وباعتبار عملية الضخ وسيلة نقل الخرسانة فيجب مراقبة ان الـ(BAP) يمكن ضخه باستعمال هذه الوسيلة

مقارنة بين الخرسانة العادية والخرسانة ذاتية التسوية[عدل]

وعند مقارنة الخرسانة ذاتية التسوية بالخرسانة العادية نجد أنها تتكون من ستة (06) مركبات في حين أن الخرسانة العادية تتكون من أربعة (04) مركبات فقط أي بإضافة المواد العالجة والإضافات المعدنية

النواعم (Les fines)[عدل]

هي عناصر قطرها صغير اقل من 80 ميكرون وتستعمل لضمان الطواعية والمرونة اللازمة لتجنب أخطار انفصال المكونات وخطر عملية الرشح ،الـ PAB يحتوي على كمية من المواد الناعمة (اسمنت + النواعم) بقيمة 500كغ/م3 وهي قيمة كبيرة بالمقارنة مع قيمتها في الخرسانة العادية

أغراض استعمال الإضافات(Les ajoutes)[عدل]

vتعجيل أو ابطاء عملية التصلب للحصول على مقاومة عالية في تحسين مقاومة التآكل وتقليل التقلص الحاصل أثناء التصلب. vمنع صدأ الحديد. vتحسين قابلية التشغيل للخرسانة الطرية.

المواد العالجة (Les adjuvants)[عدل]

هي مواد تضاف إلى الخرسانة سواء على شكل سائل أو على شكل مسحوق وهذا أثناء عملية الخلط أو أثناء التصلب، ويجب أن لا تتعدي نسبة 5 % من كتلة الاسمنت. ومن بين أنواعها vمؤخر التجمد. vمنقص عالي للماء. vالمانع للرطوبة عن الكتلة. vالمانع الرطوبة عن السطح. vالجاذب للهواء. وفي الأخير الرسم التالي يبين مكونات الـ BAP

 ==خصوصيات مكونات الـ BAP=

ü كمية النواعم الـ (BAP) يحتوي على كمية كبيرة من النواعم(500كغ/م3). استعمال الملدنات الممتازة super plastifiant الـ (BAP) يحتوي على ملدنات تسمح بالحصول على السيولة المقبولة ü الاستعمال المحتمل لعامل اللزوجة:فعامل اللزوجة يجعل الـ BAP اقل حساسية ضد الرشح والانفصال. ü حجم ضعيف من الحصويات اي: ü حجم العينة من المركبات الناعمة BAP: يحتوي على عجينة (اسمنت، ماء، إضافات، هواء) حجمها يتراوح ما بين (330إلى400) لتر/م.3

==مختلف التجارب على الـ BAP ==

يوجد هناك عدة تجارب تجرى على هذه الخرسانة نذكر منها: التجارب على الخرسانة الرطبة: 1.تجربة الانتشار (Essai d’étalement): هدفها: تحديد مدى لزوجة الخرسانة وقابلية تشكيلها وذلك بقياس مقدار الانتشار في مخروط أبرامس Abrams ومنها يتم تصنيف الخرسانة حسب مدى انفتاحيتها. لأجل الحكم على الخرسانة أنها ذاتية التسوية يجب الحصول على انتشار بين 60و70سم.

==تجربة العلبة (L (La boite L==

هدفها : هو تحديد حركة الخرسانة في الأوساط المغلقة ذات التسليح الكثيف في الحالة الديناميكية، وقياس زمن الجريان، وملاحظة ظاهرة انفصال المركبات وظاهرة تكدس الحصويات والمعروفة بظاهرة الانسداد المتشكلة عند التسليح. v لأجل الحكم على الخرسانة أنها(BAP) يجب H1/H2 ≥ 0. 8 أي مقاربة إلى الواحد.

==تجربة الحرف U ((Essai de  U==

هدفها:هو ملاحظة ظاهرة انفصال المركبات وهذا في حالة حركة الخرسانة.

==التقلص (الانكماش) RETRAIT==

تعريف : التقلص هو نقص في الحجم أثناء عملية الأخذ للاسمنت، وقد لاحظ هنا الباحثون عام 1998ان تقلص الخرسانة ذاتية التسوية يتأثر بالكمية الكبيرة للرابط وبنقص الحصويات الكبيرة مقارنة بالخرسانة العادية وبالتالي تقلص الخرسانة ذاتية التسوية يتأثر بالكمية الكبيرة للرابط وبنقص الحصويات الكبيرة مقارنة بالخرسانة العادية ولهذا فان الخرسانة ذاتية التسوية حساسة جدا للتقلص.

خلاصة[عدل]

تعتبر الخرسانة ذاتية التسوية من بين الخرسانات الحديثة ولها عدة محاسن مقارنة مع الخرسانة العادية ومن بينها

   الزيادة في معدل الإنتاج
        تخفيض الاضرار الصوتية في الورشة
        الحصول على ديمومة ممتدة للمنشات
        التقليص من مدة انجاز المشاريع

وهي لا تزال محل اهتمام ودراسة الباحثين.