خط زمني للحوسبة الكمومية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ما قبل ثمانينات القرن العشرين[عدل]

1960[عدل]

    • اخترع ستيفن يزنر الترميز المترافق.

1973[عدل]

    • نشر الكسندر هوليفو ورقة بحثية تبين أن بت كمومي - "ن" لا يمكن أن تحمل أكثر من كمية "ن"  بتا من البتات الكلاسيكية من المعلومات (نتيجة معروفة باسم "نظرية هوليفو" أو "بحدية هوليفو").
    • برهن تشارلز إتش بينيت عن امكانية القيام بحساب بشكل عكسي.

1975[عدل]

    • نشر يوبلافسكسي ورقة بحثية بعنوان " تنشر نماذج دينامية حرارية لمعالجة  المعلومات" (باللغة الروسية)[1] والتي أظهرتة عدم جدوى محاكاة نظم الكم على أجهزة الكمبيوتر التقليدية بسببمباديء التراكب الكمي

1976[عدل]

    • نشر عالم الرياضيات لبولندي، رومان ستانيسلو انغاردن،  ورقة بحثية بعنوان "نظرية معلومات الكم" في دورية "تقارير عن الفيزياء الرياضية" ، المجلد. 10, 43-72, 1976. وهي(ورقة عمل قدمت في عام 1975.) وهي واحدة من المحاولات الأولى في خلق نظرية معلومات الكمية، والتي تبين عدم جدوى تعميم نظرية شانون المعلوماتية على حالات الكم وبنفس الوقت، يمكن بناء نظرية داخل الشكلية المعممة لميكانيكا الكم في النظم المفتوحة.

ثمانينات القرن العشرين[عدل]

1980[عدل]

    • وصف بول بينيوف نماذج من أجهزة الكمبيوتر[2] الكم الميكانيكية الهاميلتونية.
    • اقترح يوري مانين فكرة الحوسبة الكمومية[3]

1981[عدل]

    • لاحظ ريتشارد فاينمان أنه يبدو من المستحيل بشكل عام محاكاة تطور نظم الكم على الكمبيوترات الكلاسيكية بطريقة فعالة. كما اققترح نموذج أساسي لفكرة كمبيوتر الكم من شأنها أن تكون قادرة على هكذا المحاكاة[4]
    • قدم بول بينيوف محاضرة في مؤتمر "الفيزياء الحسابية" الذي عقد في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في مايو 1981بعنوان "نماذج ميكانيكا الكم الهاميلتونية للعمليات المنفصلة لمحو تاريخهما: تطبيق آلة تورنج".
    • عرض  توماسو توفولي بوابة توفولي العكسية  جنبا إلى جنب مع لا و بوابة الاختيار الحصري والتي توفر مجموعة شاملة للحسابات الكلاسيكية.

1982[عدل]

    • اقترح بول بينيوف أول تعريف للإطار نظري لجهاز كمبيوتر كمي[5]
    • أثبت كل من وليام ووترز و جسيش زوريك[6] و بشكل مستقل دينس دييكس[7]  لأول نظرية استنساخ يمكن اثباتها.

1984 [عدل]

    • وظف كل من تشارلز بينيت و جيل براسارد مكورات ترميز يزنر في توزيع مفاتيح التشفير.

1985[عدل]

1989[عدل]

      • اقترح بيكاس تشاكرابارتي ومتعاونين مهه من معهد ساها للفيزياء النووية في كولكاتافكرة أنه يمكن للتقلبات الكمومية أن يشير إلى فعالية محاكاة الصلب الكمي بشكل أفضل من محاكاة التلدين الكلاسيكية.

تسعينات القرن العشرين[عدل]

1991[عدل]

1993[عدل]

    • اخترع دان سيمون طريقة خوارزمية تسرع عمليات الحاسوب الكمي بشكل فائق مقارنة بالحاسوب التقليدي. 

1994[عدل]

    • اكتشف بيتر شوهر خوارزمية مهمة تمكن الحاسوب الكمي من ايجاد عوامل لعدد بشكل سريع. وكانت حلا لمسألتي تحليل عدد صحيح إلى عوامل و للشفرات المحفوظة في سجل سري.
    • أول ورشة تدريب آقيمت من قبل حكومة الولايات المتحدة حول الحوسبة الكمومية.
    • تم عرض اقتراح يتيح اجراء اختبارات  بوابة عكسية بواسطة الأيونات المحاصرة

1995[عدل]

    • آول ورشة اقامتها وزارة الدفاع الأميركية حول الحوسبة الكمومية في جامعة أريزونا.
    • تم اقتراح أول مخطط لتصحيح الأخطاء الكمومية.
    • تم تجربة وملاحظة أول بوابة منطقية كمومية.[8]

1996[عدل]

    • تم اختراع الخوارزمية الكمومية للبحث في قواعد البيانات.
    • تم طلب العروض من قبل هيئات الجيش والأمن الأميريكي لمقدمي الأبحاث حول معالجة المعلومات الكمومية.
    • قدم ديفيزنسو قائمة لأدنى المتطلبات لإنشاء حاسوب كمومي.[9]

1997[عدل]

    • تم نشر أول بحث حول البوابات الكمومية التي تعتمد على الرنين المنبثق عن الرنين الذري المغنطيسي.
    • وصف كيتاييف المباديء الطبوغرافية للحوسبة الكمومية.
    • تم اقتراح الحاسوب الكمي الذي يستخدم البت الكمومي.[10]

1998[عدل]

    • تم تجربة أول خوارزمية كمومية.
    • آول جهاز حاسوب كمومي يعمل بواسطة ثلاث بتات كمومية.
    • تم اقتراح أول حاسوب كمومي يعمل اللف الذري معتمدا على السيليكون [11]
    • أول تطبيق لخوارزمية غروفر.
    • تم اثبات أن التلدين الكمومي هو أكثر فعالية من التمدين التقليدي.
    • تم برهان امكانية محاكاة الحوسبة الكمومية بأجهزة تقليدية.[12]

1999[عدل]

    • تم اظهار عدم وجود حالات مختلطة كمومية في أي رنين مغناطيسي نووي وأنه من الضروري وجود تشابك للجالة الكمومية المطلقة من أجل تسريح أي حسابات كمومية.
    • تم شرح وتثبيت بشكل عملي المباديء الأساسية للتعدين الكمومي.

 [بحاجة لمصدر]

العقد الأول من القرن الواحد والعشرون[عدل]

2000[عدل]

    • تم برهنة نظرية عدم الحذف الكمومي والتي آشارت إلى امكانية خذف نسخة من بتة كمومية مجهولة.
    • تم عرض أول حاسوب ذو خمس بتات كمومية.
    • تم تنفيذ أول بحث تراتبي.
    • أول حاسوب يعمل على سبع بتات كمومية.

2001[عدل]

    • أول تنفيذ لخوارزمية شور. تم ايجاد معامل الرقم 15 مستخدمين  (10)18 جزيئة متماثلة ولكل منها سبع محاور ذرية.
    • تم برهنة ضرورة وجود تشابك لعمل مجموعة كبيرة من للبروتوكولات الكمومية.
    • [13]
    • تم اظهار امكانية القيام بالعمليات الحسابية الضوئية باعتماد مصدر فوتوني واحد، عناصر ضوئية خطية ومستكشفات فوتونية منفردة والذي ادى إلى بزوخ مجال الحوسبة الكمومية الضوئية.
    • تم اقتراح الحوسبة الكمومية باعتماد القياسات.
    • [14]

2002[عدل]

    • تم الاتفاق على خريطة طريق الحوسبة الكمومية.
    • تم انشاء معهد الحوسبة الكمومية في جامعة واترلو الكتدية.
    • [15]

2003[عدل]

    • تم عرض بوبات منطقية عكسية تعمل بواسطة عناصر ضوئية خطية.[16][17]
    • تم تشغيل شبكة داربا الكمومية في يوم  23 أكتوبر / تشرين الأول عام 2003.

2004[عدل]

    • تم تشغيل أول حاسوب كمومي يعمل بواسطة الرنين المغناطيسي الذري.
    • تم استعراض أول تشابك بواسطة خمسة فوتونات وهو الرقم الأدنى المطلوب لتدقيق الأخطاء.[18]

2005[عدل]

  • تم اظهار امكانية القيام بالتشابك المتعدد الخصائص مما يفتح المجال لاستخدام بتات كمومية متعددة في الجسيم الواحد.
  • تم اختساب قياس سعة تقاطع جوزيفسن مما يفتح المجال لقياس حالة الكمومة من دون احداث اضطرابات في حالتها.[19]
  • اعلن في كانون الأول / ديسمبر ، أول بايت كمومية.
  • نجح الباحثون في تحويل المعلومات الموميج بين "الذاكرات الكمومية" – أي من الذرات إلى الفوتونات وبالعكس مرة أخرى.

2006[عدل]

  • تم احتباس بتة كمومية في فوليرين ، وتم أظهار طريقة "بانغ بانغ" تصحيح الخطأ.ل[20]
  • تم استخدام تأثير زينو، مرارا وتكرارا في قياس خصائص الفوتون والتي تؤدي إلى تغيير تدريجي دون ان تسمح للفوتون بالوصول إلى برنامج البحث في قاعدة البيانات من دون في الواقع "تشغيل" الكمبيوتر الكمي.[21]
  • تم اثبات امكانية استعمال فوتونات ضوء الليزرلاحداث تشابك ميكانيكي كمي بواسطة الاهتزازاتمرآة عيانية.[22]
  • أعطاء أول تجرية لظاهرة الاستنساخ الكمومي عن بعد.[23]
  • أتم إنتاج والتعامل بكفاءة عالية مع الفوتونات في درجة حرارة الغرفة.[24]
  • تم وضع نظرية حديدة لحساب الخطأ بواسطة تقاطع جوزيفسون.[25]
  • أول حاسوب يعمل بإثني عشر بت كمومي.[26]
  • تم تطوير فخ تشابك ذو بعدين أيونين اثنين لتطوير الحوسبة الكمومية.[27]
  • تم وضع سبع ذرات في خط ثابت، وهي خطوة في طريق بناء البوابة الكمومية.[28]
  • إنشاء جهاز يستطيع التلاعب بحالة دوران الـ"أعلى" أو الـ"أسفل" للالكترونات في النقاط الكمومية.[29]
  • جامعة أركنساس تتطور نقطة الجزيئات الكمومية.[30]
  • وضع نظرية غزل الجسيمات جذيذة مما يجعل العلم أقرب إلى الحوسبة الكمومية.[31]
  • طورت جامعة كوبنهاغن الانتقال الكمومي بين الفوتونات و الذرات.[32]
  • طور علماء جامعة كاميرينو نظرية التشابك المياني العياني التيي لها انعكاسات على تنمية من المعيدين الكموميين.[33]
  • تم طرح فكرة أنه لايمكن الحفاظ على التماسك الكمومي في مادة مختلطة النظم.[34]
  • توضيح إمكانية القراءة العرضية للبيانات على السليكون والفوسفور في الكمبيوتر الكمومي.[35]

2007[عدل]

  • تطوير دليل الموجات التحتية للنور.[36]
  • تطوير مشع الفوتون المنفرد للألياف الضوئية.[37]
  • انشاء حاسوب كمي يعمل بستة فوتونات احادية الاتجاه.[38]
  • تم اقتراح مواد أولية جديدة لعمل الحواسب الكمومية.[39]
  • انشاء خادم حاسوبي يعمل بفوتونة واحدة..[40]
  • أول استخدام لخوارزمية دويتش بحاسوب كمومي عنقودي.[41]
  • تطوير مضخة الكترونات كمومية.[42]
  • تطوير منهاج متطور لاقتران البت الكمومي.[43]
  • نجاح تجربة اقتران بتات كمومية يمكن التحكم بها.[44]
  • اختراق في عملية تطبيق الكترونيات اللف على السيليكون.[45]
  • نجاح تجربة التبادل بين الضوء والمادة.[46]
  • تطوير التسجيل الكمومي على الألماس.[47]
  • ملاحظة بوابات منطقية عكسية متحكم بها في موصلات بتاتية كمومية.[48]
  • استطاع العلماء التحكم ودراسة المئات من الذرات في مصفوفة ثلاثية الأبعاد.[49]
  • استعمل النيتروجين في بوكمينستر فوليرين الحاسوب الكمومي.[50]
  • اقتران عدد من الالكترونات الكمومية.[51]
  • قياس تفاعل المسار الدوار للإلكترونات.[52]
  • تم التلاعب بالذرات الكمية لإشعاع اللايزر.[53]
  • استعمال نبضات الضؤ للتحكم بدوران الإلكترون.[54]
  • تم عرض التأثيرات الكمومية لمسافات لا تتعدى العشزات من النانومترات.[55]
  • استعملت نبضات الضؤ لتسريع الكمومية من أجل تطوير الحوسبة الكمومية.[56]
  • الكشف عن مخططات الذاكرة العشوائية الكمومية.[57]
  • تطوير نماذج لترانزيزتورات كمومية.[58]
  • عرض طرق للتشابك عن بعد.[59]
  • استعمال الكمومية الفوتونية لحساب معاملات الأرقام.[60]
  • تطوير مسارات الكترونية كمومية.[61]
  • تطوير مسالك كهربائية كمومية فائقة التوصيل.[62]
  • عرض طرق بث نتات كمومية.[63]
  • استحداث مواد بتات كمومية فائقة.[64]
  • صنع ذاكرة بتات كمومية من الكترون واحد.[65]
  • تطوير ذاكرة مكثفة كمومية باعتماد مبداء أينشتاين-بوز.[66]
  • الإعلان عن حاسوب كمومية يعتمد تلدين من 28 بتة كمومية. لم يتم التحقق من صدقية المعلومات.[67]
  • طرق تجميد جديدة تقلص من عدم النسجام وتزيد من مسافات التفاعل وبالتالي تزيد من سرعة وفعالية الحاسوب الكمومي.[68]
  • عرض لحاسوب فوتوني.[69]
  • اقتراح بت كمومي يعتمد على دوران نقطة كرافينية.[70]

2008[عدل]

  • بت كمومي يعتمد على دوران نقطة كرافينية.[71]
  • حفظ بت كمومي.[72]
  • شرح عملية تشابك بت كمومي ثلاثي الأبعاد.[73]
  • استحداث الحوسبة الكمومية التناظرية.[74]
  • التحكم بأنفاق الكمومية.
  • تطوير الذاكرة المتشابكة.[75]
  • تطوير بوابة عكسية فائقة.[76]
  • تطوير الكيوترات.[77]
  • البوابات المنطقية الكمومية في الألياف الضوئية.[78]
  • امتشاف مؤثرات هول الكمومية الفائقة.[79]
  • ثبات وضعية الدوران في النقاط الكمومية.[80]
  • اقتراح استعمال مغناطيس الجزئيات في صنع الذاكرة العشوائية الكمومية.[81]
  • قدمت أشباه الجزيئيات أمل في تطوير حاسوب كمومي مستقر.[82]
  • صور كمومية متشابكة.[83]
  • تم تغيير الحالة الكمومية في الجزيئيات بشكل مقصود.[84]
  • تم التحكم بموقع الإلكترون في دائرة سيليكونية.[85]
  • استحداث دوائر الكترونية فائقة التوصيل لضخ فوتونات ذو موجات ميكروية.[86]
  • تطوير تحليل طيفي سعوي.[87]
  • تطوير اساليب لفحص حاسوب كمومي فائق.[88]
  • استحداث ممشط للموجات الضوئية.[89]
  • دعم الدارونية الكمومية.[90]
  • تطوير ذاكرة بتات كمومية هجينة.[91]
  • تم حفظ بتات كمومية لمدة ثانية واحدة في نواة الذرة.[92]
  • تسريع عملية تغيير دوران الكترونات البت الكمومي وقرائتها.[93]
  • امكانية ايجاد حاسوب كمومي غير متشابك.[94]
  • انتاة رقاقة بتة كمومية بحجم 128. لم يتم التحقق من صحة المعلومات.[95]

2009[عدل]

  • تنقية الكربون 12 ليتماسك لفترة أطول.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • عمر البتات الكمومية تمتد إلى مئات الالف من الميلي ثانيةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • السيطرة الكمومية للفوتوناتوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • عرض تشابك الكم لأكثر من 240 ميكرومتروسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تمديد عمر البت الكمومي لأكثر من الف مرة.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • خلق أولا معالج الإلكترونية للكموسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • ستة الفوتون الرسم البياني الدولة التشابك تستخدم لمحاكاة كسور إحصاءات anyons الذين يعيشون في اصطناعية تدور نماذج شعريةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • صنع ترانزستور من جزيئة واحدةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • قرآدة وكتابة بت كمومي واحدوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • نيست يوضح اجراء عدة عمليات حوسبية على البت الكموميوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • مزيج من كل من العناصر الأساسية المطلوبة لأداء قابلة الحوسبة الكمومية من خلال استخدام المكدسة المخزنة في الدول الداخلية من المحاصرين الذرية أيونات مبينوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • أثبت باحثوا جامعة بريستول خوارزمية شور على رقاقة السيليكون الضوئيوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • الحوسبة الكمومية بواسطة دوران الإلكترونوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • اثبات قابلة الجريان للكوبيت وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • عرض رشاش الفوتون وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • وضع خوارزمية كمومية لنظم المعادلة التفاضلية وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • كشف النقاب عن أول برمجة للكمبيوتر الكمومي وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تحكم العلماء بحالة الإلكترونات باستعمال الكهرباءوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تعاونت جوجل مع آنظمة "دي ويف" لتطوير تقنية البحث عن الصور باستخدام الحوسبة الكموميةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • طريقة مزامنة خصائص متعددة إلى جانب CJJ rf-الحبار الجريان المكدسة صغيرة مع انتشار الجهاز المعلمات بسبب تلفيق الاختلافات تجلىوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

العقد الثاني من القرن الواحد والعشرون[عدل]

2010[عدل]

  • تم احتبايس الأيونات في فخ ضوئيوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • احتسب كمبيوتر بصري كمومي مستخدما ثلاثة بتات كمومية طاقة الطيف الهيدروجين الجزيئي بدقة عالية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • استتعمل ليزر الجرمانيوم مما قرب العلماء لاعتماد "أجهزة الكمبيوتر الضوئي"وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير كوبيت متقدمة مصنوعة من الكترون واحد.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تحديد حالة الكمومية في العيانية وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير طريقة جديدة للتبريد المتقدم للحواسيب الكموميةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير مضمار احتباس الأيونات المتقدمةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير 5/2 الكم هول السوائل المتقدمةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • اثبات واجهة كمومية بين فوتون واحد و ذرة واحدة.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • اثبات التشابك الكمومي. وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير رقاقة من فوتونتين ضوئين اثنتينوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • صنع محتسب على مستوى أيوني.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تم التلاعب بالبت الكمومي بواسطة الكهرباء بدلا من المغناطيسوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2011[عدل]

  • تشابك في الحالة الصلبةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • ظهر الفوتونات في التوصيل الكمومي للدوائر المتكاملة.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • هوائي كمومي.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تدخل متعدد كمومي.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطبيق الحوسبة الكمومية بواسطة الرنين المغناطيسي وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • الكمومية القلمية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • "سباق ثنائي" ذري.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تسجيل 14 بت كمومي.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • طرحت شركة "دي-ويف" أول حاسوب كمومي تجاريوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • عرض تصحيح الخطأ المتكرر للمعالج الكموميوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • عرض ذاكرة كمبيوتر كمومي مصنوعة من الألماس.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير كيومودات متقدمة.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • قمع التعارض. وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تبسيط التحكم في العمليات.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تشبيك الأيونات باستخدام الميكروويف.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تحقيق معدلات التحكم بالأخطأ بشكل مقبول.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • صنع كمبيوتر الكمومي يتبع هيكلية فون نيومان.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • امكانية تشبيك كمومية باستخدام الماستين اثنتين والذي هو مطلوب لتطوير المعالجات الضوئيةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2012[عدل]

  • تطوير حاسوب كمومي باستخدام 84 بتة كمومية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • انشأ علماء الفيزياء ترانزستور من ذرة واحدة.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير طريقة للتلاعب بشحنة النيتروجين ذو مركز مشغور لألماسةوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تم نشر خبر عن إنشاء محاكات لـ 300 بتة كمومية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تم تجربة طبوغرافية محمية لبتة كمومية بثمانية فوتونات متشابكة والذي هو دليل قوي في اتجاه انتج عملي للحوسبة الكمومية [1]
  • تأسست 1QB وهي أولى شركات المتخصصة ببرمجة الحوسبة الكمومية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تم تحقيق قمع للتعارض لمدة 2 ثانية في درجة حرارة الغرفة عن طريق التلاعب بذرات الكربون-13 بواسطة الليزر.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • نظرية بيل القائم على العشوائية التوسع مع انخفاض افتراض القياس الاستقلال.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2013[عدل]

  • تماسك لمجموعة مركبة من حوالي 3 مليار بتة كمومية لمدة 39 دقيقة في درجة حرارة الغرفة و لمدة 3 ساعات في درجة حرارة باردة. الرقم السابق كان 2 ثانية.[96]

2014[عدل]

  • الوثائق المسربة من قبل إدوارد سنودن تؤكد وجود مشروع "اختراق الأهداف الصعبة",وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء. من قبل وكالة الأمن القومي والذي يسعى إلى تطوير حوسبة كمومية قادرة على التشفير.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • استطاع العلماء نقل البيانات بواسطة الانتقال الكمومي الآني لمسافة 10 أقدام (3.048 متر) مع نسبة الخطأ صفر في المئة من، وهي خطوة حيوية نحو انشاء الإنترنت الكمومي.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تم كسر الرقم القياسي لاتحتساب مفاعل أكبر عدد باستعمال الحاسوب الكمومي وهو: 56153 بينما كان الرقم السابق هو 143.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2015[عدل]

  • تم العنونة البصرية لدوران النواة النووية في مادة صلبة مع اتساق لمدة ستة ساعات.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • اتم تشفير معلومات كمومية بسيطة باستخدام النبضات الكهربائية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تم تطوير تعليمات برمجية للأخطاء الكمومية باستخدام مربع شعري من أربعة بتات كمومية فائقة التوصيل.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • أعلن في 22 يونيو / حزيران عن كسر حاجز الـ1000 بتة كمومية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تطوير بوابة منطقية من بت كمومي من السليكون .وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2016[عدل]

  • استطاعت جوجل محاكاة جزيء هيدروجيني باستخدام مجموعة من 9 بتات كمومية فائقة.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2017[عدل]

  • أعلن في 24 كانون الثاني / يناير عن توافر جهاز تعدين د-ويف 2000Q الكمومي للبيع في الأسواق التجارية والذي يعمل بـ 2000 بتة كمومية وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • باعت أتوس تبيع جهاز تعلم كمومي لمختبر أوك ريدج الوطني،بدعم من وزارة الطاقة الأمريكية البحوثوسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • تعاون علماء دوليون على وضع مخطط عملي لحاسوب كمومي يعمل بمحاصرة آيونات بواسطة الميكروويف.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • كشفت شركة أي بي أم عن حاسوب كمومب يعمل بـ 17بتة كمومية ويقوم بحساب قياسات المقارنة بطريقة أفضل.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • بنى العلماء رقاقة تستطيع توليد بتتي كموميتيتن متشابكتين مع بعضهما مع امكانية توليد عشرة حالات وببعد اجمالي يصل إلى المئة بعد.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • كشفت مايكروسوفت عن لغة برمجة كمومية متكاملة مع برنامجها فيشيوال ستوديو. يمكن تشغيل البرنامج محليا عن طريق محاكاة 32-كوبيت أو محاكاة 40 كوبيت على جهاز أزور.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • طورت إنتل رقاقة ذات 17-كوبيت.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • كشفت أي بي أم عن حاسوب كمومي يعمل بـ 50-كوبيت والذي يمكن أن يحافظ على حالة كمومية لمدة 90 ميكروثانية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.

2018[عدل]

  • ذكر علماء معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا عن اكتشاف شكل جديد للضوء ، والتي قد تنطوي على بولاريتون, والتي قد تكون مفيدة في تطوير أجهزة الكمبيوتر الكمومية.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء.
  • أعلنت شركة جوجل إعن نشاء رقاقة بـ 72-كوبيت تسمى "بريستلكون"،وسم الفتح <ref> غير صحيح أو له اسم سييء. والذي يعد رقما قياسيا جديدا.

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ R. P. Poplavskii (1975). "Thermodynamical models of information processing" (PDF). Uspekhi Fizicheskikh Nauk (باللغة الروسية). 115 (3): 465–501. doi:10.3367/UFNr.0115.197503d.0465. اطلع عليه بتاريخ 04 مارس 2013. 
  2. ^ Benioff، Paul (1980). "The computer as a physical system: A microscopic quantum mechanical Hamiltonian model of computers as represented by Turing machines". Journal of Statistical Physics. 22 (5): 563–591. Bibcode:1980JSP....22..563B. doi:10.1007/bf01011339. 
  3. ^ Manin, Yu I (1980). Vychislimoe i nevychislimoe (Computable and Noncomputable) (باللغة الروسية). Sov.Radio. صفحات 13–15. مؤرشف من الأصل في May 10, 2013. اطلع عليه بتاريخ March 4, 2013. 
  4. ^ Simulating physics with computers https://people.eecs.berkeley.edu/~christos/classics/Feynman.pdf
  5. ^ Benioff، P. (1982). "Quantum mechanical hamiltonian models of turing machines". Journal of Statistical Physics. 29 (3): 515–546. Bibcode:1982JSP....29..515B. doi:10.1007/BF01342185. 
  6. ^ Wootters، W. K.؛ Zurek، W. H. (1982). "A single quantum cannot be cloned". Nature. 299 (5886): 802–803. Bibcode:1982Natur.299..802W. doi:10.1038/299802a0. 
  7. ^ Dieks، D. (1982). "Communication by EPR devices". Physics Letters A. 92 (6): 271–272. Bibcode:1982PhLA...92..271D. doi:10.1016/0375-9601(82)90084-6. 
  8. ^ Monroe، C.؛ Meekhof, D.M.؛ King, B.E.؛ Itano, W.M.؛ Wineland, D.J. (December 18, 1995). "Demonstration of a Fundamental Quantum Logic Gate" (PDF). Physical Review Letters. 75 (#25): 4714–4717. Bibcode:1995PhRvL..75.4714M. PMID 10059979. doi:10.1103/PhysRevLett.75.4714. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  9. ^ DiVincenzo (1996). "Topics in Quantum Computers". arXiv:cond-mat/9612126Freely accessible [cond-mat.mes-hall]. 
  10. ^ D. Loss and D. P. DiVincenzo, "Quantum computation with quantum dots", Phys. Rev. A 57, p120 (1998); on arXiv.org in Jan. 1997 نسخة محفوظة 16 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Kane، B. E. (1998-05-14). "A silicon-based nuclear spin quantum computer". Nature (باللغة الإنجليزية). 393 (6681): 133–137. Bibcode:1998Natur.393..133K. ISSN 0028-0836. doi:10.1038/30156. 
  12. ^ Gottesman، Daniel (1998). "The Heisenberg Representation of Quantum Computers". Bibcode:1998quant.ph..7006G. arXiv:quant-ph/9807006v1Freely accessible. 
  13. ^ Phys. Rev. Lett. 87, 047901 (2001) - Good Dynamics versus Bad Kinematics: Is Entanglement Needed for Quantum Computation?
  14. ^ R. Raussendorf & H. J. Briegel (2001). "A One-Way Quantum Computer". Physical Review Letters. 86 (22): 5188–91. Bibcode:2001PhRvL..86.5188R. PMID 11384453. doi:10.1103/PhysRevLett.86.5188. 
  15. ^ n.d. Institute for Quantum Computing "Quick Facts". مؤرشف من الأصل في 07 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ July 26, 2016. 
  16. ^ Pittman، T. B.؛ Fitch، M. J.؛ Jacobs، B. C؛ Franson، J. D. (2003). "Experimental controlled-not logic gate for single photons in the coincidence basis". Phys. Rev. A. 68: 032316. Bibcode:2003PhRvA..68c2316P. arXiv:quant-ph/0303095Freely accessible. doi:10.1103/physreva.68.032316. 
  17. ^ O'Brien، J. L.؛ Pryde، G. J.؛ White، A. G.؛ Ralph، T. C.؛ Branning، D. (2003). "Demonstration of an all-optical quantum controlled-NOT gate". Nature. 426 (6964): 264–267. Bibcode:2003Natur.426..264O. PMID 14628045. arXiv:quant-ph/0403062Freely accessible. doi:10.1038/nature02054. 
  18. ^ Zhao, Zhi؛ Chen, Yu-Ao؛ Zhang, An-Ning؛ Yang, Tao؛ Briegel, Hans J.؛ Pan, Jian-Wei (2004). "Experimental demonstration of five-photon entanglement and open-destination teleportation". Nature. 430 (6995): 54–58. Bibcode:2004Natur.430...54Z. PMID 15229594. arXiv:quant-ph/0402096Freely accessible. doi:10.1038/nature02643. 
  19. ^ Dumé، Belle (November 22, 2005). "Breakthrough for quantum measurement". PhysicsWeb. مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2005. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  20. ^ January 4, 2006 University of Oxford "Bang-bang: a step closer to quantum supercomputers". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  21. ^ Dowling، Jonathan P. (2006). "To Compute or Not to Compute?". Nature. 439 (7079): 919–920. Bibcode:2006Natur.439..919D. PMID 16495978. doi:10.1038/439919a. 
  22. ^ Belle Dumé, "Entanglement heats up," Physics World (February 23, 2007) نسخة محفوظة 09 أبريل 2010 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ February 16, 2006 University of York "Captain Kirk's clone and the eavesdropper" (Press release). اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007.  نسخة محفوظة 05 2يناير9 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ March 24, 2006 Soft Machines "The best of both worlds – organic semiconductors in inorganic nanostructures". مؤرشف من الأصل في 07 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ May 20, 2010. 
  25. ^ June 8, 2010 New Scientist Tom Simonite. "Error-check breakthrough in quantum computing". مؤرشف من الأصل في 04 يوليو 2007. اطلع عليه بتاريخ May 20, 2010. 
  26. ^ May 8, 2006 ScienceDaily "12-qubits Reached In Quantum Information Quest". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ May 20, 2010. 
  27. ^ July 7, 2010 New Scientist Tom Simonite. "Flat 'ion trap' holds quantum computing promise". مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2006. اطلع عليه بتاريخ May 20, 2010. 
  28. ^ July 12, 2006 PhysOrg.com Luerweg، Frank. "Quantum Computer: Laser tweezers sort atoms". مؤرشف من الأصل في December 15, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  29. ^ August 16, 2006 New Scientist "'Electron-spin' trick boosts quantum computing". مؤرشف من الأصل في November 22, 2006. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  30. ^ August 16, 2006 NewswireToday Michael Berger. "Quantum Dot Molecules – One Step Further Towards Quantum Computing". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  31. ^ September 7, 2006 PhysOrg.com "Spinning new theory on particle spin brings science closer to quantum computing". مؤرشف من الأصل في January 17, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  32. ^ October 4, 2006 New Scientist Zeeya Merali (2006). "Spooky steps to a quantum network". New Scientist. 192 (2572): 12. doi:10.1016/s0262-4079(06)60639-8. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007.  نسخة محفوظة 05 2يناير9 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ October 24, 2006 PhysOrg.com Lisa Zyga. "Scientists present method for entangling macroscopic objects". مؤرشف من الأصل في October 13, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  34. ^ November 2, 2006 University of Illinois at Urbana-Champaign James E. Kloeppel. "Quantum coherence possible in incommensurate electronic systems". مؤرشف من الأصل في 18 أغسطس 2015. اطلع عليه بتاريخ August 19, 2010. 
  35. ^ November 19, 2006 PhysOrg.com "A Quantum (Computer) Step: Study Shows It's Feasible to Read Data Stored as Nuclear 'Spins'". مؤرشف من الأصل في September 29, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 29, 2007. 
  36. ^ January 8, 2007 New Scientist Jeff Hecht. "Nanoscopic 'coaxial cable' transmits light". مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  37. ^ February 21, 2007 The Engineer "Toshiba unveils quantum security". مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  38. ^ January 14, 2007 Nature Physics Chao-Yang Lu؛ وآخرون. "Experimental entanglement of six photons in graph states". مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ January 14, 2007. 
  39. ^ March 15, 2007 New Scientist Zeeya Merali. "The universe is a string-net liquid". مؤرشف من الأصل في 16 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  40. ^ March 12, 2007 Max Planck Society "A Single-Photon Server with Just One Atom" (Press release). اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007.  نسخة محفوظة 04 2يناير9 على موقع واي باك مشين.
  41. ^ April 18, 2007 PhysOrg.com Miranda Marquit. "First use of Deutsch's Algorithm in a cluster state quantum computer". مؤرشف من الأصل في January 17, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  42. ^ April 19, 2007 Electronics Weekly Steve Bush. "Cambridge team closer to working quantum computer". اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007.  [وصلة مكسورة]
  43. ^ May 7, 2007 Wired Cyrus Farivar (May 7, 2007). "It's the "Wiring" That's Tricky in Quantum Computing". Wired. مؤرشف من الأصل في July 6, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  44. ^ May 8, 2007 Media-Newswire.com "NEC, JST, and RIKEN Successfully Demonstrate World's First Controllably Coupled Qubits" (Press release). اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007.  نسخة محفوظة 19 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ May 16, 2007 Scientific American JR Minkel. "Spintronics Breaks the Silicon Barrier". مؤرشف من الأصل في 20 أكتوبر 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  46. ^ May 22, 2007 PhysOrg.com Lisa Zyga. "Scientists demonstrate quantum state exchange between light and matter". مؤرشف من الأصل في March 7, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  47. ^ June 1, 2007 Science Dutt, M. V. G. (2007). "Quantum Register Based on Individual Electronic and Nuclear Spin Qubits in Diamond". Science. 316 (5829): 1312–6. Bibcode:2007Sci...316.....D. PMID 17540898. doi:10.1126/science.1139831.  نسخة محفوظة 05 2يناير9 على موقع واي باك مشين.
  48. ^ June 14, 2007 Nature Plantenberg، J. H.؛ De Groot، P. C.؛ Harmans، C. J. P. M.؛ Mooij، J. E. (2007). "Demonstration of controlled-NOT quantum gates on a pair of superconducting quantum bits". Nature. 447 (7146): 836–839. Bibcode:2007Natur.447..836P. PMID 17568742. doi:10.1038/nature05896.  نسخة محفوظة 05 2يناير9 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ June 17, 2007 New Scientist Mason Inman. "Atom trap is a step towards a quantum computer". مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  50. ^ June 29, 2007 Nanowerk.com "Can nuclear qubits point the way?". مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  51. ^ July 27, 2007 ScienceDaily "Discovery Of 'Hidden' Quantum Order Improves Prospects For Quantum Super Computers". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  52. ^ July 23, 2007 PhysOrg.com Miranda Marquit. "Indium arsenide may provide clues to quantum information processing". مؤرشف من الأصل في September 26, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  53. ^ July 25, 2007 National Institute of Standards and Technology "Thousands of Atoms Swap 'Spins' with Partners in Quantum Square Dance". مؤرشف من الأصل في December 18, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  54. ^ August 15, 2007 PhysOrg.com Lisa Zyga. "Ultrafast quantum computer uses optically controlled electrons". مؤرشف من الأصل في January 2, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  55. ^ August 15, 2007 Electronics Weekly Steve Bush. "Research points way to qubits on standard chips". مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2009. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  56. ^ August 17, 2007 ScienceDaily "Computing Breakthrough Could Elevate Security To Unprecedented Levels". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  57. ^ August 21, 2007 New Scientist Stephen Battersby. "Blueprints drawn up for quantum computer RAM". مؤرشف من الأصل في 07 أكتوبر 2014. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  58. ^ August 26, 2007 PhysOrg.com "Photon-transistors for the supercomputers of the future". مؤرشف من الأصل في January 1, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  59. ^ September 5, 2007 University of Michigan "Physicists establish "spooky" quantum communication". مؤرشف من الأصل في December 28, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  60. ^ September 13, 2007 huliq.com "Qubits poised to reveal our secrets". مؤرشف من الأصل في 03 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  61. ^ September 26, 2007 New Scientist Saswato Das. "Quantum chip rides on superconducting bus". مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2015. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  62. ^ September 27, 2007 ScienceDaily "Superconducting Quantum Computing Cable Created". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  63. ^ October 11, 2007 Electronics Weekly Steve Bush. "Qubit transmission signals quantum computing advance". مؤرشف من الأصل في October 12, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  64. ^ October 8, 2007 TG Daily Rick C. Hodgin. "New material breakthrough brings quantum computers one step closer". مؤرشف من الأصل في December 12, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  65. ^ October 19, 2007 Optics.org "Single electron-spin memory with a semiconductor quantum dot". مؤرشف من الأصل في 20 نوفمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  66. ^ November 7, 2007 New Scientist Stephen Battersby. "'Light trap' is a step towards quantum memory". مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2008. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  67. ^ November 12, 2007 Nanowerk.com "World's First 28 qubit Quantum Computer Demonstrated Online at Supercomputing 2007 Conference". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 30, 2007. 
  68. ^ December 12, 2007 PhysOrg.com "Desktop device generates and traps rare ultracold molecules". مؤرشف من الأصل في December 15, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 31, 2007. 
  69. ^ December 19, 2007 University of Toronto Kim Luke. "U of T scientists make quantum computing leap Research is step toward building first quantum computers". مؤرشف من الأصل في December 28, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 31, 2007. 
  70. ^ February 18, 2007 www.nature.com (journal) Trauzettel، Björn؛ Bulaev، Denis V.؛ Loss، Daniel؛ Burkard، Guido (2007). "Spin qubits in graphene quantum dots". Nature Physics. 3 (3): 192–196. Bibcode:2007NatPh...3..192T. arXiv:cond-mat/0611252Freely accessible. doi:10.1038/nphys544.  نسخة محفوظة 05 2يناير9 على موقع واي باك مشين.
  71. ^ January 15, 2008 Miranda Marquit. "Graphene quantum dot may solve some quantum computing problems". مؤرشف من الأصل في January 17, 2008. اطلع عليه بتاريخ January 16, 2008. 
  72. ^ January 25, 2008 EETimes Europe. "Scientists succeed in storing quantum bit". مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ February 5, 2008. 
  73. ^ February 26, 2008 Lisa Zyga. "Physicists demonstrate qubit-qutrit entanglement". مؤرشف من الأصل في February 29, 2008. اطلع عليه بتاريخ February 27, 2008. 
  74. ^ February 26, 2008 ScienceDaily. "Analog logic for quantum computing". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ February 27, 2008. 
  75. ^ March 6, 2008 Ray Kurzweil. "Entangled memory is a first". مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2009. اطلع عليه بتاريخ March 8, 2008. 
  76. ^ March 27, 2008 Joann Fryer. "Silicon chips for optical quantum technologies". مؤرشف من الأصل في 03 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ March 29, 2008. 
  77. ^ April 7, 2008 Ray Kurzweil. "Qutrit breakthrough brings quantum computers closer". مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2009. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  78. ^ April 15, 2008 Kate Greene. "Toward a quantum internet". اطلع عليه بتاريخ April 16, 2008. 
  79. ^ April 24, 2008 Princeton University. "Scientists discover exotic quantum state of matter". مؤرشف من الأصل في April 30, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 29, 2008. 
  80. ^ May 23, 2008 Belle Dumé. "Spin states endure in quantum dot". مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2012. اطلع عليه بتاريخ June 3, 2008. 
  81. ^ May 27, 2008 Chris Lee. "Molecular magnets in soap bubbles could lead to quantum RAM". مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ June 3, 2008. 
  82. ^ June 2, 2008 Weizmann Institute of Science. "Scientists find new 'quasiparticles'". مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ June 3, 2008. 
  83. ^ June 25, 2008 Physorg.com. "Physicists Produce Quantum-Entangled Images". مؤرشف من الأصل في August 29, 2008. اطلع عليه بتاريخ June 26, 2008. 
  84. ^ June 26, 2008 Steve Tally. "Quantum computing breakthrough arises from unknown molecule". مؤرشف من الأصل في 02 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ June 28, 2008. 
  85. ^ July 17, 2008 Lauren Rugani. "Quantum Leap". اطلع عليه بتاريخ July 17, 2008. 
  86. ^ August 5, 2008 Science Daily. "Breakthrough In Quantum Mechanics: Superconducting Electronic Circuit Pumps Microwave Photons". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ August 6, 2008. 
  87. ^ September 3, 2008 Physorg.com. "New probe could aid quantum computing". مؤرشف من الأصل في September 5, 2008. اطلع عليه بتاريخ September 6, 2008. 
  88. ^ September 25, 2008 ScienceDaily. "Novel Process Promises To Kick-start Quantum Technology Sector". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ October 16, 2008. 
  89. ^ September 22, 2008 Jeremy L. O’Brien. "Quantum computing over the rainbow". مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ October 16, 2008. 
  90. ^ October 20, 2008 Science Blog. "Relationships Between Quantum Dots – Stability and Reproduction". مؤرشف من الأصل في October 22, 2008. اطلع عليه بتاريخ October 20, 2008. 
  91. ^ October 22, 2008 Steven Schultz. "Memoirs of a qubit: Hybrid memory solves key problem for quantum computing". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ October 23, 2008. 
  92. ^ October 23, 2008 National Science Foundation. "World's Smallest Storage Space ... the Nucleus of an Atom". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ October 27, 2008. 
  93. ^ November 20, 2008 Dan Stober. "Stanford: Quantum computing spins closer". مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ November 22, 2008. 
  94. ^ December 5, 2008 Miranda Marquit. "Quantum computing: Entanglement may not be necessary". مؤرشف من الأصل في December 8, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 9, 2008. 
  95. ^ December 19, 2008 Next Big Future. "Dwave System's 128 qubit chip has been made". مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ December 20, 2008. 
  96. ^ Kastrenakes, Jacob (14 November 2013). "Researchers smash through quantum computer storage record". Webzine. The Verge. مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2013.