خوسيه خواكين دي أولميدو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
خوسيه خواكين أولميدو
José Joaquín de Olmedo
Jjolemdo.jpg

رئيس الإكوادور
في المنصب
7 مارس 18458 ديسمبر 1845
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإسبانية: José Joaquín Eufrasio de Olmedo y Maruri)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 20 مارس 1780(1780-03-20)
غواياكيل، الإكوادور
الوفاة 9 فبراير 1847 (66 سنة)
غواياكيل، الإكوادور
الجنسية  الإكوادور
الزوجة ماريا روسا إكاثا إيه سيلبا
الحياة العملية
المدرسة الأم UNMSM coatofarms seal.svg جامعة سان ماركوس الوطنية
تعلم لدى أوجينيو إسبيخو  تعديل قيمة خاصية (P1066) في ويكي بيانات
المهنة شاعر، فيلسوف، رجل دولة
اللغات الإسبانية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة سان ماركوس الوطنية،  ومجالس قادش،  وفيسنتي رامون روكا،  وكولومبيا الكبرى،  وبلدية غواياكيل  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
أعمال بارزة شعار الإكوادور  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P800) في ويكي بيانات
التيار عصر التنوير  تعديل قيمة خاصية (P135) في ويكي بيانات
التوقيع
Firma de José Joaquín de Olmedo.svg

خوسيه خواكين دي أولميدو إيه ماروري (بالإسبانية: José Joaquín de Olmedo y Maruri)‏ شاعر وفيلسوف وحقوقي ورجل دولة إكوادوري، وُلد في غواياكيل، الإكوادور في 20 مارس عام 1780.[1] يعد واحدً من أبرز شعراء المدرسة الاتباعية الحديثة في أمريكة الجنوبية الذين أسهموا في تفتحها وازدهارها الثقافي. كان وطنيًا شديد الحماس، ناضل إلى جانب الجنرال سيمون بوليبار، والجنرال الأرجنتيني خوسيه دي سان مارتين، والجنرال الفنزويلي أنطونيو خوسيه دي سوكري من أجل استقلال أمريكا الجنوبية. وظف أولميدو موهبته الشعرية في خدمة قضايا بلاده الوطنية وصار شاعر حرب الاستقلال. كتب أنشودة بوليبار عام 1825، وهي قصيدة شهيرة يتوأم بها الإحساس والتعبير ليصبحا نسيجًا متوافقًا.[2] يحمل مطار خوسيه خواكين دي أولميدو الدولي في غواياكيل اسم الشاعر الإكوادوري. وتوفي في المدينة ذاتها في 9 فبراير 1847.

حياته[عدل]

وُلد خوسيه خواكين دي أولميدو في غواياكيل في الإكوادور. درس في غواياكيل ثم في كيتو وبعدها في ليما. ثم زاول مهنة المحاماة حتى عام 1811، وهي بدورها ما ساعدته على صياغة نصوص دستور تشيلي، وتم إرساله إلى إسبانيا سفيرًا لبلده. وتم تعيين أولميدو وزيرًا مفوضًا مطلق الصلاحية في لندن، بعدما أعلن بوليبار استقلال الإكوادور. ومن خلال ذلك، أقام أولميدو صداقة مع الشاعر والسياسي الفنزويلي أندريس بيو. عاد أولميدو إلى بلاده عام 1830 وكان فيها واحدًا من مرشدي الحياة السياسية ومحركيها الأساسيين. رشح نفسه عام 1854 لرئاسة الدولة، وشغل منصب نائب الرئيس بعض الوقت.[3]

انظر أيضًا[عدل]

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "نبذة عن حياة خوسيه خواكين دي أولميدو" (باللغة الإسبانية). biografiasyvidas. مؤرشف من الأصل في 8 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 20 أغسطس، 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  2. ^ "أنشودة بوليبار كتبها خوسيه خواكين دي أولميدو" (باللغة الإسبانية). bibliotecasvirtuales. مؤرشف من الأصل في 7 مايو 2015. اطلع عليه بتاريخ 20 أغسطس، 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  3. ^ Joaquin Olmedo "عن حياة خوسيه خواكين دي أولميدو" تحقق من قيمة |مسار أرشيف= (مساعدة) (باللغة الإسبانية). buscabiografias. مؤرشف من الأصل في 19 يناير 2015. اطلع عليه بتاريخ 20 أغسطس، 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
Flag of Ecuador.svg
هذه بذرة مقالة عن شاعر إكوادوري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
Flag of Ecuador.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بسياسي أو سياسية من الإكوادور بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
Flag of Ecuador.svg
هذه بذرة مقالة عن محامي إكوادوري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.