دلع المفتي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دلع المفتي
معلومات شخصية
اسم الولادة دلع المفتي
الميلاد سنة 1961 (العمر 60–61 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
دمشق -  سوريا
الجنسية  الكويت
الأولاد لينا وليال وبدر وفهد
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة فلوريدا  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة كاتبة وأديبة
P literature.svg بوابة الأدب

دلع المفتي كاتبة وأديبة كويتية من أصول سورية، تخرجت من جامعة فلوريدا سنة 1982 بشهادة في هندسة الديكور تكتب في جريدة القبس وهي متزوجة ولها أربعة أبناء.[1]

تميزت بأسلوبها السلس والممتع وقلمها الساخر، وعرفت بتوجهاتها الليبرالية والعلمانية ومناصرتها لحقوق المرأة والمهمشين. حاربت عبر مقالاتها الفتن الطائفية ودعت إلى نبذ التعصب والظلم الاجتماعي وقبول الآخر كما هو ولم تغفل عن قضايا وهموم المواطن العربي اليومية.

ظهرت في برنامج (مساواة)على قناة الحرة وناقشت بجرأة وضع المرأة في العالم العربي وقضايا ضمان الحريات، كما ألقت الضوء على تأثير الربيع العربي في الدور الاجتماعي النسوي.

مقالاتها[عدل]

يتابع قراء دلع المفتي عمودها الصحفي في صحيفة القبس الكويتية أسبوعيا، لأنه بشكلٍ من الإشكال يتحدث عنهم، أي عن الناس العاديين في بلداننا العربية، همومهم ووجعهم وأحلامهم اليومية، فيكاد لا يخلو مقال ٌمن مقالاتها من التقاطةِ نقدٍ، وصوت عتابٍ، ودعوةٍ إلى تغيير.ولهذه الأسباب لاقت مقالاتها شعبيتها التي جعلت العديد من المواقع الإلكترونية تعيد نشرها.

بعض هذه المقالات حصد شهرة أكثر من غيره، منها مقالها هل تسمحون لي والذي نشر في أحد المواقع الإلكترونية على أنه من مؤلفات نزار قباني، لاحقا اعتذر القائمون على الموقع عن خطأ نسبته للشاعر نزار قباني. للأسف، لا يزال مقال هل تسمحون لي متداولا على الكثير من المواقع والشبكات بأنه قصيدة لـ نزار قباني.

من مقالات دلع المفتي التي أثارت الضجة أيضا مقال بعنوان هل نسيتم أجراس الكنائس؟ تحدثت فيه عن الازدواجية التي تميز مجتمعاتنا العربية وظهرت اثر ردود الفعل الغاضبة تجاه منع سويسرا لبناء المآذن في حين أن بناء الكنائس مثلا ممنوع أو مقنن في غالبية الدول العربية والإسلامية.

مؤلفاتها[عدل]

  • صدرت لها أول رواية «هن لسن أنت» سنة 2003
  • صدرت لها عن دار جسور مجموعة قصصية بعنوان «عورة» باللغتين العربية والإنكليزية أيلول/سبتمبر 2006
  • صدرت لها رواية رائحة التانغو عند دار مدارك للنشر سنة 2014
  • كتاب «مطبخ دلع». 2020.[2]
  • رواية «شمس منتصف الليل». 2022.[3]

مراجع[عدل]

  1. ^ ماذا تعرف عن “دلع المفتي” مؤلفة رواية رائحة التانغو؟ نسخة محفوظة 1 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "مطبخ دلع المفتي أطباق لذيذة.. وحكايات ألذ"، جريدة القبس، اطلع عليه بتاريخ 25 يوليو 2022.
  3. ^ "صحيفة القبس | دلع المفتي وقّعت نسخ روايتها الجديدة: «شمس منتصف الليل» عن (الصداقة) والحب والأمومة والعقم. عمودها الفقري (السرطان) لكنها ليست عن المرض"، موقع نبض، اطلع عليه بتاريخ 25 يوليو 2022.