المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى فتح الوصلات الداخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

ذوقان الحسين العواملة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يونيو 2013)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (يونيو 2013)

ولد ذوقان الحسين عام 1905 في مدينة السلط ,أنهى دراسته الإعدادية بمدينة السلط ,لم يكمل دراسته الثانوية بسبب إنشغالات أخيه محمد باشا الحسين وحاجته له في تحمل أعباءها

الوظائف التي شغلها

أول وظيفة شغلها، كانت كاتبًا في محكمة السلط، ومن ثم عين بعد ذلك سكرتيراً للمجلس التشريعي في عمان,بعدها شغل منصب مدير ناحية الشوبك جنوب الأردن في أواخر الثلاثينيات، من ثم انتقل إلى ناحية الكورة آن ذاكتحديداً في منطقة " دير أبو سعيد" مديراً لها ولكنه ما لبث أن ترك منصبه احتجاجاً على ترقية من شغلوا مثل منصبه دونه.وشغل عدة مناصب في حياته منها حاكم عسكري بالضفة الغربية سنة 1947

تولى رئاسة البلدية في فترة 1942-1944, بعدها أمر الملك عبد الله المؤسس رئيس وزرائه "فوزي الملقي" بنفيه خارج البلاد, على إثر خلاف بين الإثنين حول مشروع تطوير شبك المياه لسكان مدينة السلط, فما كان منه إلا أن شد الرحال إلى سوريا تاركاً أولاده وزوجته ومنصبه, وبقي فيها مدة ثمانية شهور وبعد ذلك أمر الملك عبدلله الأول بإعادته إلى الأردن, وأرسل له عدداً من الشخصيات البارزة آن ذاك، وكرمه وقدم له الاعتذار وعينه في فترة حرجة كان يمر بها الأردن حاكما عسكرياً في الضفة الغربية لمنطقة أريحاعام 1947,وحاكم اللواء الشمالي عام 1958 وعين عضواً في مجلس الأعيان السادس عام 1959, توفي على أثر قرحة حادة في المعدة في مستشفى الجامعة الأمريكية في بيروت1963

Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.