راسموس بالودان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
راسموس بالودان
(بالدنماركية: Rasmus Paludan)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
20190613 Folkemodet Bornholm Rasmus Paludan Stram Kurs 0011 (48058183443) (cropped).jpg
Rasmus Paludan in June 2019

معلومات شخصية
الميلاد 2 يناير 1982 (العمر 40 سنة)
شمال نيوزيلندا[1]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Denmark.svg الدنمارك
Flag of Sweden.svg السويد[2]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الأب Tomas Polvall  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة كوبنهاغن (الشهادة:مرشح للحقوق)[3]
Helsingør Gymnasium  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية مرشح للحقوق  [لغات أخرى][3]  تعديل قيمة خاصية (P512) في ويكي بيانات
المهنة محامي , سياسي
الحزب هارد لاين - Hard Line
اللغة الأم الدنماركية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الدنماركية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل محامي الدفاع الجنائي  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
تهم
التهم عنصريةفي: أبريل 2019)[4]  تعديل قيمة خاصية (P1399) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

راسموس بالودان (مواليد 2 كانون الثاني/يناير 1982[5]) هو سياسي دنماركي متطرف وزعيم حزب هارد لاين اليميني المتطرف[6] والذي أسَّسهُ عام 2017. راسموس هو الأخ الأكبر للشاعر تاين بالودان والكاتب مارتن بالودان.[7] أعربَ بالودان في وقتٍ ما عن رغبته في حظر الإسلام في الدنمارك،[8] وترحيل جميع المسلمين من البلاد من أجل الحفاظ على مجتمعهم العرقي كما ورد.[8]

الأسرة والتعليم والوظيفة المبكرة[عدل]

بالودان هو الأخ الأكبر للشاعر تاين بالودان والكاتب مارتن بالودان.[9] بالودان نفسه لديه خلفية مهاجرة لأن والده صحفي سويدي توماس بولفال [10] وقد عاش في السويد في بعض الأحيان، وهو ما يقول إنه يمنحه الحق في الحصول على الجنسية السويدية.[11] في أكتوبر 2020 ، أعلنت السلطات رسميًا أن بالودان مواطن سويدي لأن والده سويدي. [1]

في سن 25 عامًا ، حصل بالودان على درجة البكالوريوس في القانون وحصل على تاسع أعلى متوسط درجات بين زملائه 187 طالبًا أنهوا شهاداتهم في القانون وبدأوا دراستهم في نفس العام.[12] وفقًا لوالده ، اضطر بالودان إلى التوقف مؤقتًا عن دراسته بسبب حادث صدمته سيارة أثناء ركوب الدراجة واضطر إلى الخضوع لعملية جراحية في الدماغ.[10]

المسيرة المهنيّة[عدل]

عمل بالودان كمحامي دفاع في عددٍ من القضايا التي تضمّنت منتقدي النظام وأنصار القنب الطبي،[13] كما كان حاضرًا في العديد من القضايا التي تنطوي على قضايا المهاجرين.[14] حُكم على بالودان في حزيران/يونيو 2020 بالسجنِ لمدة ثلاثة أشهر مع وقف التنفيذ لشهرين، كما مُنع من العمل كمحام لمدة ثلاث سنوات وفقد رخصة القيادة لمدة عام فضلًا عن إدانتهِ بعدة قضايا منها التعبير عن آراء عنصرية وأُدين في حادثة في سورو حيث اصطدم بالودان برجلٍ عندما حاول الهروب من موقفٍ شعر فيه بالتهديد.[15][16] نتيجةً لكلّ ذلك، يعيشُ بالودان تحت حماية الشرطة باستمرار.[17]

الآراء السياسيّة[عدل]

يُمثّل راسموس بالودان وحزبه وجهات نظر متطرفة ومتشددة حول الإسلام والهجرة غير الغربية. كما يعارض بشدة الهجرة الغير غربية ووجود الإسلام في الدنمارك ككل،وهو معروفٌ بتنظيمهِ للعديد من المظاهرات السياسية في المناطق التي يقطن بها المهاجرون المسلمون. خلال بعض هذه المظاهرات، قدم السياسي الدنماركيّ تصريحاتٍ عنصريةٍ ومعادية للمهاجرين ككل كما سخر من المسلمين (والإسلام ككل) الذين وقفوا لإظهار معارضتهم له. قام بالودان في إحدى الاحتجاجات التي نظمها بإحراقِ القرآن وشوهه بطرق عدة، مما آثار حفيظة المسلمين، كما قام بمشاركة مقاطع فيديو على موقع يوتيوب لتحديد أماكن التظاهرات اللاحقة.[13]

يدعو بالودان إلى وضع المواطنين الأجانب المطرودين غير الراغبين وغير القادرين على العودة إلى بلادهم في معسكرات اعتقال في شمال شرق جرينلاند.[18]

نظم بالودان في حزيران/يونيو 2020 مظاهرةً في آرهوس، فقام رجلٌ يبلغ من العمر 52 عامًا بسحبِ سكينٍ ودخل المنطقة المطوّقة وركض نحو بالودان. أطلقت الشرطة طلقة تحذيرية لكن المهاجم لم يُلقِي سلاحه، ففتحت عندها الشرطة النار وأصابت المهاجم في ساقه.[19] في أعقاب ذلك، حصلت اضطراباتٌ في المنطقة وأصيبت الشرطة بالألعاب الناريّة التي ألقاها متظاهرين كما ألقوا الحجارة في منطقة جيلروب في آرهوس.[20]

الجدل[عدل]

نظم بالودان في نيسان/أبريل من عام 2019 مظاهرةً في فيبورغ أدت إلى حالة من الفوضى. بحلول حزيران/يونيو من نفس العام؛ حُكم على سوري يبلغ من العمر 24 عامًا بالسجن 60 يومًا لقيامه بإلقاء حجر على بالودان، وكان من المقرر أيضا ترحيله بعد الحكم بالسّجن ومنعه من العودة إلى الدنمارك لمدة ست سنوات.[21] في المقابل، مُنع بالودان من دخول السويد لمدة عامين [22] بعدما قام بالتخطيط بأعمال الشغب وحرق القرآن في مالمو بشهر آب/أغسطس من عام 2020 ، وأُلقي القبض عليه مجدداً في في 11 نوفمبر من نفس العام وهو على وشك حرق مصاحف في أماكن عامة بفرنسا.[23]

حالة المطاردة[عدل]

في كانون الثاني (يناير) 2013 ، حصل بالودان على أمر تقييدي لمدة 5 سنوات، بمنعه من الاتصال برجل يبلغ من العمر 24 عامًا كان يلاحقه منذ عام 2010 ، عندما بدأ كلاهما في جامعة كوبنهاغن.[24][25] على الرغم من الأمر التقييدي، استمرت المضايقات حتى ديسمبر 2013.[25] في عام 2015 ، تم تغريم بالودان لإهانة ضابط الشرطة الذي تعامل مع قضية المطاردة.[24]

محادثات مشحونة جنسيًا مع الأولاد دون السن القانونية[عدل]

في أغسطس 2021 ، تم الكشف من خلال تحقيق أجرته صحيفة Ekstra Bladet الدنماركية[26] أن بالودان من خلال خادم ديسكورد الخاص به كان يتحدث عن ممارسة الجنس مع قاصرين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 عامًا. لم ينكر بالودان هذه المزاعم ، لكنه نفى ارتكاب أي مخالفات، مبينًا أنه لا يعرف كم عمر الأشخاص الذين يتحدث معهم وأن الأولاد أو الوسطاء في الدردشة كانوا سيوقفونه إذا تجاوز أي حدود.[27]

محاكمة[عدل]

في عام 2021 ، وجدت محكمة دنماركية أن راسموس بالودان مذنب بالعنصرية والتشهير. وصدر عليه حكم مع وقف التنفيذ.[28]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ https://jyllands-posten.dk/politik/ECE11364307/overblik-stram-kurs-vil-lede-landet-og-forbyde-islam/
  2. ^ https://politiken.dk/indland/art7956091/Jeg-har-f%C3%A5et-svensk-statsborgerskab — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2020
  3. أ ب الناشر: Ekstra Bladet — تاريخ النشر: 3 سبتمبر 2018 — Rystet far: Eleverne leger 'Rasmus Paludan' i skolegården
  4. ^ https://www.berlingske.dk/samfund/islamkritikeren-rasmus-paludan-doemt-for-racisme
  5. ^ Ritzau (07 مايو 2019)، "Overblik: Stram Kurs vil lede landet og forbyde islam"، يولاندس بوستن (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020.
  6. ^ Stram Kurs (04 ديسمبر 2018)، English intro to Rasmus Paludan and Hard Line political party (24 NOV 2018)، مؤرشف من الأصل في 7 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 25 أبريل 2019.
  7. ^ Tuxen, Mathias (19 أبريل 2019)، "Rasmus Paludans søster har droppet kontakten" (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 يوليو 2019.
  8. أ ب "New far-right party seen entering Danish parliament: opinion poll"، رويترز، 06 مايو 2019، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020.
  9. ^ Tuxen, Mathias (19 أبريل 2019)، "Rasmus Paludans søster har droppet kontakten" (باللغة الدنماركية)، اطلع عليه بتاريخ 01 يوليو 2019.
  10. أ ب Polvall, Tomas (23 مايو 2019)، "Tomas Polvall: "Min politiska uppfattning skiljer sig radikalt från Rasmus, men han bör bemötas med argument.""، Kristianstadsbladet (باللغة السويدية)، مؤرشف من الأصل في 29 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2020.
  11. ^ Telefon: 33111313, Rådhuspladsen 37 1785 København V. (08 سبتمبر 2020)، "Paludan smider bombe: Jeg er svensk statsborger"، ekstrabladet.dk (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 10 مايو 2022، اطلع عليه بتاريخ 08 سبتمبر 2020.
  12. ^ "Hjemmeside afslører kriminelle cyklister - især på Østerbro"، Politiken (باللغة الدنماركية)، 03 يوليو 2007، مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2020.
  13. أ ب William Kristensen (15 أبريل 2019)، "Fra cykelstiens vogter til frihedens soldat"، يولاندس بوستن (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020.
  14. ^ Kan Rasmus Paludan forsvare udlændinge og samtidig være med i Pegida? | Information نسخة محفوظة 29 أغسطس 2020 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ Dalsgaard, Louise (25 يونيو 2020)، "Rasmus Paludan idømt tre måneders fængsel og fratages advokattitel i tre år"، DR (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 25 يونيو 2020.
  16. ^ Stie, Hans-Henrik Busk (25 يونيو 2020)، "Rasmus Paludan idømt tre måneders fængsel"، TV 2 (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 25 يونيو 2020.
  17. ^ Frydendahl, Lise Soelberg (11 مارس 2020)، "Når Rasmus Paludan sover, må betjente sidde otte timer i en bil uden adgang til toilet"، DR (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  18. ^ "Stram Kurs vil deportere de fleste i Vollsmose: - Vi har kun ét hjemland, og det skal vi værne om" [Hard Line wants to deport most people in Vollsmose: - We have only one homeland, and we shall protect it.]، Fyens (باللغة الدنماركية)، 03 يونيو 2019، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2019.
  19. ^ "Mand skudt ved Paludan-demonstration - TV 2"، nyheder.tv2.dk (باللغة الدنماركية)، 05 يونيو 2020، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2020.
  20. ^ "To betjente ramt af kasteskyts efter skyderi i Aarhus"، DR (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2020.
  21. ^ "Mand udvist af Danmark for stenkast mod Rasmus Paludan - TV 2"، nyheder.tv2.dk (باللغة الدنماركية)، 25 يونيو 2019، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 يونيو 2019.
  22. ^ ""Han utgör ett allvarligt hot" – polisen om inreseförbudet mot Paludan" (باللغة السويدية)، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 05 سبتمبر 2020.
  23. ^ "حتى اليمين المتطرف طرده.. راسموس بالودان والكره المرضي للإسلام"، www.aljazeera.net، مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2020.
  24. أ ب Jensen؛ Jessen؛ Holm؛ Pedersen (15 مايو 2019)، "Ung mand blev i flere år chikaneret af Rasmus Paludan. En dag dukkede partilederen op med et kamera i mandens barndomsby"، Berlingske (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2019.
  25. أ ب Bruun؛ Løvkvist؛ Funding (14 مايو 2019)، "Rasmus Paludans tilholdssag: Læs hvordan han forfulgte og chikanerede ung mand i årevis"، JydskeVestkysten (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2019، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2019.
  26. ^ "Jeg synes ikke det er så slemt – Ekstra Bladet"، 27 أغسطس 2021، مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2021.
  27. ^ "Mit svar til Ekstra Bladet: Jeg er ikke bekendt med, hvor gamle folk er på Discord-serveren, men vi har kanaler for folk, der er fyldt 15 år og kanaler for folk, der er..."، فيسبوك. قالب:User-generated source
  28. ^ "The Copenhagen Post" (باللغة DK)، مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2022، اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2022.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)