رولز رويس إيغل (1944)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إيغل
Rolls-Royce Eagle 22.JPG
رولز رويس إيغل 22 في متحف الذراع الجوي

النوع محرك طائرة مكبسي، 24 اسطوانة، على شكل H، تبريد بسائل.
الصانع رولز رويس المحدودة
أول دوران للمحرك مارس 1944
تستخدم في ويستلاند ويفيرن
الكمية المصنوعة 15

رولز رويس إيغل محرك طائرة بريطاني من الشكل H، مكون من 24 أسطوانة، صمام كم، و تبلغ سعته 46 لتر (2807 بوصة مكعب).
صُمم و صُنع المحرك في بداية 1940 بواسطة رولز رويس المحدودة. كان من النوع H بعمودين مرفق، و بلغت قدرته 3200 حصان (2387 كيلو وات كيلو وات) عند 18 باوند لكل بوصة مربعه، كما استخدم سائل للتبريد.

التصميم والتطوير[عدل]

أدرك فريق التصميم التابع لروز رويس أن إنتاج نسخة مكبرة من محركهم غريفون في 12 سيؤدي لاستخدام غرف احتراق كبيرة جدا يصاحبها مشاكل متعلقة بالانفجار. و توصل الفريق إلى استخددام عدد كبير من الاسطوانات الصغيرة كحل لهذه المشكلة، و تم التفكير في استخدام تصميم محرك إكس-24. هذا التصميم الذي أثبت سابقا مع محرك رولز رويس فيلتشر، عدم إمكانية الاعتماد عليه نظرا للحاجة إلى تثبيت أربع أذرع توصيل بشكل معقد في نهاية محمل مشترك.
في النهاية استقر المصممون على التصميم H بعمودين مرفق و ذراعين توصيل متشابيكن، و عمود المرفق يكون متصلا بوحدة خفض سرعة المروحة (وحدة تروس لخفض السرعة الدورانية لعمود المرفق من أجل استخدام محركات احتراق داخلية ذات حجم إزاحة صغير).
تشابه المحرك الجديد مع شكل محرك نابير سابر و استخدم مثله صمامات كُم، لكن مع نظام قيادة أبسط.

اُستخدم شاحن عنفي (بالإنجليزية: Supercharger) ذو سرعتين و مكون من مرحلتين، و مبرد، لضغط خليط الوقود و الهواء ثم تبريده، مثلما تم في محركات غريفون و ميرلين. كما استخدم محرك كوفمان كمحرك بادئ للحركة (بالإنجليزية: Starter). 

و استخدم عمود دوران مساعد مقاد بواسطة عمود المرفق، لتشغيل كل من، مضخة المبرد الرئيسية و مضخات الضغط و نفايات الزيت و مضخة حقن الوقود. و في الاختبارات الأولية للطيران، وجدت مشاكل متعلقة بحلقات المكبس و عزل رأس الأسطوانة.[1]

التطبيقات[عدل]

لم يوضع أبدا محرك إيغل في خط الإنتاج الرئيسي للطائرات المقاتلة، نظرا لظهور موجه جديده من المحركات ألا و هي المحركات التوربينية النفاثة، مثل رولز رويس ديروينت و المحركات التوربينية المروحية مثل< دارت و أرمسترونج سيدلي بايثون. تم إنتاج 15 وحدة من محرك إيغل 22 اس لتشغيل نماذج طائرة ويستلاند وييفرن المقاتلة و فاذفة القنابل، و نتيجة لمحركها المقصود سابقا، تأخر تطوير ايه اس بايثون.[1]

الأنواع[عدل]

  • 46 اتش إيغل 1

(1944) - نسبة الانضغاط 1:6.5.

  • 46 اتش إيغل 2

(1944) -تعديل لإيغل 1

  • 46 اتش إيغل (20 اس أر اس) 22

(1946-1949) - زيادة نسبة الانضغاط (1:7) ، و بلغت قدرته 3500 حصان عند سرعة دورانية سرعة دورانية 3500 دورة/دقيقة و ضغط 28 باوند.
تم إنتاج 15 محرك في مصنع رولز رويس بديربي، و كان أول طيران في طائرة ويستلاد ويفيرين في 16 ديسمبر 1946.

محركات معروضة[عدل]

يعرض محرك إيغل 22 مزاله منه الأغطية في طائرة ويستلاند ويفيرن تي إف 1، في أر 137 التي كانت تحت الإنتاج و لم تحلق أبدا، في متحف الذراع الجوي في المحطة الجوية البحرية الملكية يوفيلتون.[2]

مواصفات (إيغل 22)[عدل]

[3]

مواصفات عامة[عدل]

المكونات[عدل]

الأداء[عدل]

 انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب Rubbra 1990, p. 91.
  2. ^ Fleet Air Arm Museum - Westland Wyvern TF1 www.fleetairarm.com Retrieved: 25 March 2010. نسخة محفوظة 05 أبريل 2011 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Lumsden 2003, p. 221.

وصلات خارجية[عدل]