المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

رولف شتاينر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
رولف شتاينر
معلومات شخصية
الميلاد 3 يناير 1933 م
ميونخ
مواطنة Flag of Germany.svg ألمانيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة عسكري  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب ثورة التحرير الجزائرية  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

رولف شتاينر Rolf Steiner (و.3 يناير 1933 - ) جندي ومرتزق ألماني شارك في حرب الجزائر وحرب بيافرا والحرب الأهلية السودانية الأولى حيث ألقي القبض عليه وبعد العفو عنه ذهب للمشاركة في الحرب الأهلية اللبنانية.

سيرته[عدل]

انضم في عمر السابعة عشر إلى الفيلق الأجنبي الفرنسي. فحارب في حرب الهند الصينية ثم في حرب الجزائر. وفي سنة 1959، أصيب بالسل، فترك الفيلق الأجنبي لأجل غير مسمى. تزوج أول مرة عام 1963، وقضى بعض الوقت مع زوجته في گرنوبل ثم نيس. إلا أنه لم يتحمل الحياة المدنية.

عمل لاحقاً في المنظمة الارهابية، منظمة الجيش السري OAS المكونة من المستوطنين الفرنسيين بالجزائر، حيث تعامل بالمتفجرات البلاستيكية وعمليات قذرة أخرى. وبعد استقلال الجزائر، قابل ممثلين لقبائل الإيبو للمشاركة في حرب بيافرا في عام 1967. إلا أنه ترك ميدان القتال بعد تنفيذ عقده الأولي لمدة ستة أشهر بسبب اصابته بانهيار عصبي. ثم عمل بعد ذلك مستشاراً للمتمردين في جنوب السودان في الحرب الأهلية السودانية الأولى. وقد ألقي القبض عليه في 1971 في أوغندا، قبيل مجيء عيدي أمين للحكم، وتم تسليمه إلى السودان. وهناك حوكم كأول مرتزق أبيض يـُلقى القبض عليه، ثم حـُكِم عليه بالإعدام، ثم خفف الحكم إلى 20 سنة، ثم أطلِق سراحه بعد 3 سنوات لأسباب قيل أنها طبية. وعاد إلى ألمانيا حيث قيل أنه تقاعد، ونشر مذكراته، بعنوان "آخر مغامرة". ثم ذهب للقتال في الحرب الأهلية اللبنانية بجانب ميليشيات حزب الكتائب اللبناني.

المصادر[عدل]

Crystal Clear app Login Manager.png
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.