ريما عاصي الرحباني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Imbox content.png
هذه سيرة ذاتية لشخص على قيد الحياة لا تحتوي على أيّ مراجعٍ أو مصادرٍ. فضلًا ساعد بإضافة مصادر موثوقٍ بها. المواد المثيرة للجدل عن الأشخاص الأحياء التي ليست موثّقةً أو موثّقة بمصادر ضعيفةٍ يجب أن تُزال مباشرةً. (مارس 2016)
ريما الرحباني
Rima-rahbani.jpg

معلومات شخصية
الاسم عند الولادة ريما عاصي حنا إلياس الرحباني
الميلاد 1965العمر(52)عاما
بيروت،  لبنان
الجنسية  لبنان
والدان فيروز عاصي الرحباني
الحياة العملية
المهنة فنانة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
المواقع
السينما.كوم صفحتها على موقع السينما

ريما عاصي الرحباني مخرجة سينمائية وكاتبة لبنانية من عائلة فنية كبيرة بحيث أن أمها الفنانة الكبيرة السيدة فيروز والدها الراحل الفنان عاصي الرحباني وأخوها الفنان زياد الرحباني وأعمامها الفنان الراحل منصور الرحباني و إلياس الرحباني وخالتها الفنانة هدى حداد ومن أهم اعمالها الفلم الوثائقي عن عاصي الرحباني وفيروز بعنوان (كانت حكاية) (وتحية منك الك) وفلم صور...وفي حلول عام 2016 اخرجت المخرجه ريما رحباني فيديو للسيده فيروز وهي تعايد الناس بالعام الجديد عبر صفحتها على الفيس بوك وقامت بإصدار عدة كتب منهم: كتاب فجأة، كتاب ما بعرف، كتاب شو بيقصد, كما قامت بترجمة اغاني اجنبية شهيرة وقدمتها لفيروز لتصدر البوم عام 2017 "ببالي" .

نشأتها وطفولتها[عدل]

نشأت المخرجه اللبنانيه السيده ريما عاصي رحباني في بيت السيده فيروز والموسيقار عاصي رحباني "والديها" في بيروت...ان عالمها في طفولتها كان مغلق قد كانت طالبه متفوقه في المدرسه ولم تكن ترى ناس كثيرون وكانت تقضي اوقاتها مع اختها الراحله ليال الرحباني في التصوير والتسجيبل وحفظ مسرحيات السيده فيروز ويمثلوهن في البيت وكانوا يذهبون مع والديهما إلى المسرح وكانت قد حملت أول كاميرا وهي في السادسه من عمرها وأول ما صورته هو المسرح ولكنها كانت تصور لقطات قصيرة بكاميرا بدائية جدا "camera super8" بسبب ان شريط الفلم كان غالي الثمن عندما بلغت الثالثة عشر عاما ونصف سافرت مع واليدها عاصي وفيروز إلى الشارقة وذلك في العام 1979 وقرر عاصي ان ريما هي من تصور الحفلة وتكفل هو بانتاجة معدات التصوير في نفس الكاميرا super 8 وشرائ لها العديد من شرطان الافلام لانها تود تصوير ليلة كاملة والشريط يكفي لثلاثة دقائق فقط مع الات المونتاج وطبعا كان هناك عوائق حيث ان يجب عليها ان يبقى اصبعها على زر التسجيل وتتورم اصابع ريما الطفلة في ذلك الحين ولا ايرادي تزيله عن الزر ويتوقف عن التسجيل وبين البطارية التي تنفذ دون سابق انظار وللتنويه هذه الكاميرا تسجل فقط الصورة ولا تسجل صوت وعندما عادت من سفرها إلى بلدها بيروت قامت بمونتاجها قص وتلصيق. كان من يشاركها ذلك في التصوير ومن اثر بها اختها الراحلة ليالي رحباني فقد كان والدهما من يمول لهما معدات التصوير والمونتاج وكانت ليال رحباني تبتكر شخصيات من نسج خيالها وتصور اختها ريما وهي تمثل الشخصية المبتكرة وتاثر ذهن ريما بعدسة ليال.

ميولها[عدل]

قامت السيده ريما رحباني في التعلم التلحين الموسيقى في طفولتها وتعلمت ما يقارب اثنا عشر سنه موسيقى ولكن كانت تميل اكثر إلى الكاميرا وتصور هي واختها ليال ارشيف عائلتها وعندما بلغت واصبحت قادرة على ان تتخذ قراراتها توقفت عن تعلم الموسيقى لانها كانت تفضل الكاميرا.

تعلمها[عدل]

تخصّصت بـ IESAV بالـ USJ (معهد الدراسات السمعية، البصرية والمسرحية في جامعة القديس يوسف) لكن لسوء حظها كانت ريما من أول دفعة تتعلم الإخراج في هذه الجامعة وقالت ريما عن تلك المرحلة في الجامعة "ما كان بعد فيها شي! بس سجاد وبرادي. ما كان في غراض ومعدّات وهيك. كانوا الأساتذة عم يتعرّفوا معنا شو بدن يعلمونا. إيه أنا من هاي الوثقة" لكن بالرغم من كل ذلك فكانت ريما الاولى على دفعتها رغم انها لم تكن محبوبة لدى الاساتذة لانها ريما رحباني من عائلة كبيرة ومعروفة لكن رغم كل ذلك لم تفتخر ريما بذلك بتاتا لكن الاساتذة كانوا يعتقدون بانها متباهية بعائلتها..عندما تخرجت ريما ارسلوا لها من فرنسا منحة دراسية من La Fémis من بعد ما رأوا افلام التخرج تبعتها حتى تذهب هناك تسعة أشهر وتصور فلم سينيمائي من اخراجها وشركة الانتاج هي من تتكفل بالتمويل والاقامة "فرصة عمر" لكنها لم تذهب بسبب ان طلب منها بيار الضاهر إخراج مسرحية "بخصوص الكرامة" للتلفزيون وعاد زياد رحباني وطلب منها ان تقوم بمونتاجها في نفس الفترة التي عليها ان تذهب لتعمل الفيلم وقد اغراها بدورها في مسرحية "لولا فسحة ألأمل" حيث لعبت دور "أكو" وتميزت به. وما بعد ذلك إستلمت شغل فيروز طبعا قد طلبوها التلفزيونات وغيره لكنها لم تذهب لهذا السبب.

كتبها[عدل]

ريما الرحباني كاتبة رائعة حيث انها تكتب الشعر النبطي اللبناني لديها كتابان كناية عن شعر نبطي كتاب "ما بعرف" وكاتب "فجأة" وقامت بالكتابة عام 2002 في مجلة المرأة على مدار شهري كتبت "شو بيقصد" أحبت السيدة فيروز أشعارها جدا وطلبت منها السيدة فيروز ان تكتب لها قصيدة لتغنيها وذلك عبر رسالتها المنشورة في "ما بعرف" حيث قالت "كبرت ريما صار في باصبعا خاتم مبارح: غنيتلك أنت وزغيري لتنامي اليوم من بعد ما قريت شعرك حبيتو وبكاني اكتبيلي قصيدة لغنيا" وكانت تلك القصيدة أغنية بيتي زغير. قدمت لفيروز اغاني اجنبية شهيرة بعد ترجمتها وضمتهم ضمن البوم "ببالي"عام 2017 وقد نقد الالبوم بشدة لانه لايشبه اللون الغنائي لفيروز واعتبره البعض مسيء لتاريخ فيروز التي تعد علم من اعلام لبنان وسوريا

العمل سنة الإنتاج
لبيروت 1991
فلم صور 1992
ترنية لا تنوحي 1997
كليب ساعدني 1998
يا شعبي 1998
مسرحية جبال ألصوان على درج بعلبك 1998
تصوير حفلة فيروكز في لاس فيغاس 1999
واحبيبي 2000
ترنيمة المسيح قام 2001
ترنيمة المسيح قام 2001
فلم "First Snowfall" 2002
ترنيمة واحبيبي 2003
ترنيمة القيامه 2006
فلم كانت حكايه 2010
فلم تحيه زغيره منك الك 2010
ترنيمة معنا هو الله 2012
افي ماريا 2014
افرحي يا بيت عنيا 2015
مديحه يا مريم 2015
كل ما الثلج غطاالدني 2016
ببالي 2017

مصادر[عدل]

  • المصادر من مقابلات ريما الرحباني..