رينهولد نيبوهر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
رينهولد نيبوهر
(بالألمانية: Karl Paul Reinhold Niebuhr)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Reinhold niebuhr.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 21 يونيو 1892[1][2][3][4][5][6][7]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 1 يونيو 1971 (78 سنة) [1][2][3][4][5][6][7]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة[8]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الأكاديمية الأمريكية للفنون والآداب  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة عالم عقيدة،  وأستاذ جامعي،  وعالم سياسة  [لغات أخرى] ،  وفيلسوف  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل إلهيات  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
موظف في مدرسة يونيون اللاهوتية  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
تأثر بـ كارل بارث،  وبول تيليش  تعديل قيمة خاصية (P737) في ويكي بيانات
الجوائز

كارل باول رينهولد نيبوهر (بالألمانية: Karl Paul Reinhold Niebuhr)‏ (1892-1971) هو مصلح لاهوتي أمريكي وخبير في علم الأخلاق ومعلق على السياسة والشؤون العامة وبروفيسور في معهد يونيون اللاهوتي لثلاثين عامًا. كان نيبوهر أحد المثقفين القادة في أمريكا لعدة عقود من القرن العشرين ونال وسام الحرية الرئاسي عام 1964. بصفته لاهوتي عام، كتب وتحدث غالبًا عن التداخل بين الدين والسياسة والشأن العام وكان أكثر كتبه تأثيرًا بعنوان «الرجل الأخلاقي والمجتمع غير الأخلاقي» و«طبيعة وقدر الإنسان». يُضنف الكتاب الأخير في المرتبة الثامنة عشر بين أكثر مئة كتاب غير أدبي في القرن العشرين من قبل المكتبة الحديثة. يُصنف أندرو باسيفيتش كتاب نيبوهر «سخرية التاريخ الأمريكي» على أنه أفضل كتاب كُتب عن السياسة الخارجية الأمريكية. يصف المؤرخ آرثر شيلزينغر الابن نيبوهر على أنه أكثر عالم لاهوتي تأثيرًا في القرن العشرين وأطلقت عليه مجلة التايم بعد موته أنه أعظم لاهوتي بروتستانتي في أمريكا منذ جوناثان إدواردس.[9][10][11][12][13]

بدأ ككاهن متعاطف مع الطبقة العاملة في عشرينيات القرن الماضي وشارك مع العديد من الكهنة الآخرين التزامًا بالسلام والاشتراكية، تطور تفكيره خلال ثلاثينيات القرن العشرين إلى علم اللاهوت الواقعي النيوأرثوذكسي أثناء تطويره المنظور الفلسفي المعروف باسم الواقعية المسيحية. هاجم الطوباوية باعتبارها غير فعالة للتعامل مع الواقع، وكتب في كتابه «أطفال النور وأطفال الظلام» المنشور عام 1944: «تجعل قدرة الإنسان على العدالة الديمقراطية ممكنة؛ لكن ميل الإنسان إلى الظلم يجعل الديمقراطية ضرورية». تعمقت واقعية نيبوهر بعد عام 1945 وقادته لدعم الجهود الأمريكية لمواجهة الشيوعية السوفيتية في جميع أنحاء العالم. بصفته متحدثًا قويًا، كان أحد أكثر المفكرين تأثيرًا في أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي في الشؤون العامة. اشتبك نيبور مع الليبراليين الدينيين حول ما أسماه وجهات نظرهم الساذجة حول تناقضات الطبيعة الإنسانية وتفاؤل الإنجيل الاشتراكي، واشتبك مع المحافظين الدينيين حول ما اعتبره وجهة نظرهم الساذجة عن الكتاب المقدس وتعريفهم الضيق للدين الحقيقي. خلال هذا الوقت كان ينظر إليه من قبل العديد من المثقفين بصفته منافس جون ديوي.[14]

تشمل مساهمات نيبور في الفلسفة السياسية استخدام مصادر اللاهوت للدفاع عن الواقعية السياسية. أثر عمله بشكل كبير على نظرية العلاقات الدولية، ما دفع العديد من العلماء إلى الابتعاد عن المثالية واعتناق الواقعية. أشار عدد كبير من العلماء، بمن فيهم العلماء السياسيون والمؤرخون السياسيون وعلماء اللاهوت، تأثيره على تفكيرهم. بالإضافة للأكاديميين، أشاد نشطاء مثل مايلز هورتون ومارتن لوثر كينغ جونيور، والعديد من السياسيين من بينهم هيلاري كلينتون وهوبرت همفري ودين أتشسون وجيمس كومي ومادلين أولبرايت وجون ماكين، إضافة إلى الرؤساء الأمريكيين السابقين باراك أوباما وجيمي كارتر، بتأثيره على تفكيرهم. شهدت السنوات الأخيرة اهتمامًا متجددًا بعمل نيبوهر، ويعزى ذلك جزئيًا إلى إعجاب أوباما المعلن بنيبوهر. في عام 2017، أصدرت بي بي إس فيلمًا وثائقيًا عن نيبوهر بعنوان «الضمير الأمريكي: قصة رينهولد نيبوهر».[15][16][17][18][19][20][21]

بعيدًا عن تعليقه السياسي، فإن نيبوهر معروف أيضًا بتأليف صلاة الصفاء، وهي صلاة متكررة على نطاق واسع والتي عممها مدمنو الكحوليات. كان نيبوهر أيضًا أحد مؤسسي لكل من حركة الأمريكيين للعمل الديمقراطي ولجنة الإنقاذ الدولية، وقضى أيضًا وقتًا في معهد الدراسات المتقدمة في برينستون، بينما كان يعمل أستاذاً زائراً في كل من جامعة هارفارد وبرينستون. وكان أيضًا شقيقًا للاهوتي البارز ريتشارد نيبوهر.[22][23][24][25][26]

حياته المبكرة وتعليمه[عدل]

وُلد نيبوهر في الحادي والعشرين من يونيو 1892 في رايت سيتي، ميسوري وهو ابن المهاجرين الألمانيين جوستاف نيبوهر وزوجته ليديا (كنيتها قبل الزواج هوستو). كان والده قسًا إنجيليًا ألمانيًا طائفته هي الفرع الأمريكي للاتحاد الكنسي البروسي المؤسس في ألمانيا، وهي حاليًا جزء من كنيسة المسيح الموحدة. كانت العائلة تتحدث الألمانية في المنزل. أصبح أخوه ه. ريتشارد نيبوهر منظر أخلاقي لاهوتي بارز وأصبحت أخته هولدا نيبوهر أستاذة اللاهوت في شيكاغو. انتقلت عائلة نيبوهر إلى لينكولن، إلينوي عام 1902 عندما أصبح جوستاف نيبوهر قس كنيسة سان جون الإنجيلية الألمانية في لينكولن. شغل رينهولد نيبوهر منصب قس في كنيسة أولًا عندما شغل منصب قس كنيسة سان جون المؤقت بين أبريل وسبتمبر عام 1913 بعد وفاة والده.[27][28]

التحق نيبوهر بكلية إيلمهورست في إلينوي وتخرج عام 1910. درس في معهد إيدن للاهوت في ويبستر جروفز، ميسوري حيث، كما اعترف، تأثر كثيرًا بسامويل د. بريس في المواضيع الإنجيلية والمنهجية، ودرس أيضًا في كلية ييل اللاهوتية حيث حصل على درجة البكالوريوس في اللاهوت عام 1914 ودرجة الماجستير في الفنون في السنة التالية عن أطروحته «مساهمة المسيحية في عقيدة الخلود». دائمًا ما ندم على عدم نيل درجة الدكتوراه، يقول إن ييل أعطته الحرية الفكرية من الإقليمية الناتجة عن تربيته الأمريكية-الألمانية.[29][30]

الزواج والعائلة[عدل]

في عام 1931 تزوج نيبوهر من أورسولا كيبل كومبتون. كانت أورسولا عضواً في كنيسة إنجلترا وتعلمت في جامعة أكسفورد اللاهوت والتاريخ. التقت نيبوهر أثناء دراستها للحصول على درجة الماجستير في مدرسة الاتحاد اللاهوتية. عملت لسنوات عديدة في هيئة التدريس في كلية بارنارد (كلية البنات بجامعة كولومبيا) حيث ساعدت في إنشاء قسم الدراسات الدينية وترأسته بعد ذلك. رُزق آل نيبوهر بطفلين، كريستوفر نيبوهر وإليزابيث نيبوهر سيفتون. تركت أورسولا نيبور أدلة في أوراقها البحثية الموجودة في مكتبة الكونغرس تبين أنها شاركت في تأليف بعض كتابات زوجها اللاحقة.[31]

روابط خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb123443070 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب معرف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت: https://www.britannica.com/biography/Reinhold-Niebuhr — باسم: Reinhold Niebuhr — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Encyclopædia Britannica
  3. أ ب معرف الشبكات الاجتماعية وسياق الأرشيف: https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6zp48bq — باسم: Reinhold Niebuhr — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  4. أ ب فايند اغريف: https://www.findagrave.com/cgi-bin/fg.cgi?page=gr&GRid=763 — باسم: Reinhold Niebuhr — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  5. أ ب معرف مونزينجر: https://www.munzinger.de/search/go/document.jsp?id=00000009264 — باسم: Reinhold Niebuhr — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  6. أ ب معرف موسوعة بروكهوس على الإنترنت: https://brockhaus.de/ecs/enzy/article/niebuhr-reinhold — باسم: Reinhold Niebuhr
  7. أ ب معرف مشروع الأنطولوجيا الفلسفة إنديانا: https://www.inphoproject.org/thinker/3640 — باسم: Reinhold Niebuhr — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  8. ^ https://libris.kb.se/katalogisering/53hkm4cp1bhnp6n — تاريخ الاطلاع: 24 أغسطس 2018 — تاريخ النشر: 17 سبتمبر 2012
  9. ^ "100 Best Nonfiction". Modern Library. 1998. مؤرشف من الأصل في 4 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ March 4, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Brian Urquhart (March 26, 2009). "What You Can Learn from Reinhold Niebuhr". The New York Review of Books. مؤرشف من الأصل في 18 نوفمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Schlesinger, Arthur, Jr. (September 18, 2005). "Forgetting Reinhold Niebuhr". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 20 فبراير 2015. اطلع عليه بتاريخ 13 أكتوبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Schlesinger, Arthur, Jr. (June 22, 1992). "Reinhold Niebuhr's Long Shadow". The New York Times. مؤرشف من الأصل في December 8, 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Nelson, F. Burton (October 1, 1991). "Friends He Met in America: Reinhold Niebuhr". Christian History. العدد 32. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Reinhold Niebuhr and John Dewey: An American Odyssey, Daniel F. Rice — Author". SUNY Press. March 1993. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "نظرية الواقعية السياسية" in foreign policy emphasizes national interest and is opposed to "idealism". See Michael Doyle, Ways of War and Peace: Realism, Liberalism, and Socialism (1997)[حدد الصفحة]
  16. ^ Brooks, David (April 26, 2007). "Obama, Gospel and Verse". The New York Times. صفحة A25. مؤرشف من الأصل في 5 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Niebuhr and Obama". Hoover Institution. April 1, 2009. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Reinhold Niebuhr and the Political Moment". Religion & Ethics Newseekly. PBS. September 7, 2007. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2013. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  19. ^ Hoffman, Claire. "Under God: Spitzer, Niebuhr and the Sin of Pride". The Washington Post. مؤرشف من الأصل في 21 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Tippett, Krista (أكتوبر 25, 2007). "Reinhold Niebuhr Timeline: Opposes Vietnam War". On Being. مؤرشف من الأصل في سبتمبر 21, 2013. اطلع عليه بتاريخ مارس 15, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Smith, Jordan Michael (October 17, 2011). "The Philosopher of the Post-9/11 Era". Slate. مؤرشف من الأصل في 12 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Cheever, Susan (March 6, 2012). "The Secret History of the Serenity Prayer". The Fix. مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Hall of Famous Missourians". Missouri House of Representatives. مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "About ADA". Americans for Democratic Action. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Reinhold Niebuhr by Howard G. Patton". religion-online.org. مؤرشف من الأصل في أبريل 2, 2015. اطلع عليه بتاريخ مارس 15, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Tippett, Krista (أكتوبر 25, 2007). "Reinhold Niebuhr Timeline: Accepts position at Princeton". On Being. مؤرشف من الأصل في أبريل 2, 2015. اطلع عليه بتاريخ مارس 15, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Fox 1985، صفحات 5–24.
  28. ^ Moon 1999.
  29. ^ Fox 1985.
  30. ^ Lemert 2011، صفحة 146.
  31. ^ Miles, Rebekah (January 25, 2012). "Uncredited: Was Ursula Niebuhr Reinhold's Coauthor?". The Christian Century. Vol. 129 no. 2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)