هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

زلفة (طولكرم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
زلفة
زلفة على خريطة فلسطين الانتدابية
زلفة
زلفة
معنى الاسمزلفة[1]
القضاءطولكرم
الإحداثيات31°54′07.55″N 34°56′51.40″E / 31.9020972°N 34.9476111°E / 31.9020972; 34.9476111إحداثيات: 31°54′07.55″N 34°56′51.40″E / 31.9020972°N 34.9476111°E / 31.9020972; 34.9476111
شبكة فلسطين145/145
السكان210 (1945)
تاريخ التهجير15 نيسان، 1948[2]
سبب التهجيرهجوم عسكري من قبل القوات الصهيونية

زلفة، قرية فلسطينية مهجرة، تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة طولكرم، وإلى الشمال الغربي من عتيل، وتعدّ واحدة من مزارعها. تمرّ بالشمال الشرقي منها طريق ثانوية تربط قرية علار بزيتا. وكذلك تمرّ بها طريق ممهدة تصل بين قريتي عتيل وزيتا، وطريق أخرى تربطها بالطريق الرئيسة التي تسير نحو الغرب وتصل مدينة طولكرم بباقة الغربية.

قامت القرية فوق رقعة منبسطة نسبيًا من أرض السهل الساحلي الفلسطيني الأوسط، ترتفع من 50 إلى 75م عن سطح البحر. مُحاطة من الشرق والشمال والجنوب بعض التلال التي يصل ارتفاعها إلى 100م عن سطح البحر، ويجري وادي ماسين إلى الجنوب الغربي من القرية.

تناثرت مباني القرية في الأراضي الزراعية ولم تتجمع بشكل منتظم. أمّا مساحة القرية فكانت ثلاثة دونمات. بالإضافة إلى أنّها خلت من أيّة خدمات تعليمية أو مرافق عامة أخرى ولذا اعتمدت على قريتيّ عتيل وزيتا في الحصول على حاجاتها.

بلغت مساحة الأراضي التابعة للقرية 7,713 دونمًا منها 207 دونمات للطرق والأودية. في عام 1922 بلغ عدد سكان القرية 63 نسمة، وقدر عددهم بنحو 112 نسمة في عام 1931. وأمّا في عام 1945 قدر عددهم بنحو 210 نسمات.

دمّر اليهود هذه القرية إثر نكبة 1948 وشرّدوا أهلها.[3]

احتلال القرية وتطهيرها عرقيًّا[عدل]

اعتبرت قيادة "الهاغاناه" المنطقة الساحلية الممتدة شمال تل أبيب (قلب الدولة اليهودية الناشئة) وقررت أن تضمن سلامتها قبل 15 أيار\ مايو 1948، بترحيل سكان هذه المنطقة العرب عنها. في أوائل نيسان\ ابريل صدرت سلسلة من الأوامر القاضية بإخلاء القرى من السكان الذين بقوا فيها. وتوصل ممثلو "الهاغاناه" في أواسط نيسان\ ابريل إلى اتفاق مع سكان خربة زلفة يقضي بأن تصون المستعمرات الصهيونية في المنطقة ممتلكاتهم إذا رحلوا وتسمح لهم بالعودة إلى منازلهم بعد الحرب. يذكر المؤرخ الإسرائيلي بني موريس أنّهم ربما أجبروا على الترحيل جراء الضغط. ومع نهاية ذلك الشهر، وفي أوائل أيار\ مايو، كانت منازل القرية (فضلًا عن منازل بضع قرى أخرى) تدمرت تدميرًا منظمًا على يد "الهاغاناه"، يؤازرها على ذلك سكان المنطقة الصهيونية. ولا معلومات عمّا حلّ بأراضي القرية.[4]

القرية اليوم[عدل]

سويت القرية بالأرض، وباتت بساتين الحمضيات الإسرائيلية تغطي الموقع الأصلي والأراضي المحيطة به.[4]

المستعمرات الإسرائيلية على أراضي القرية[عدل]

لا مستعمرات على أراضي القرية.[4]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Palmer, 1881, p. 284 نسخة محفوظة 06 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Morris, 2004, p. xix, village #244. Also gives cause of depopulation نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "زلفة (قرية)". الموسوعة الفلسطينية. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 08 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب ت "نبذة تاريخية عن خربة زلفة-طولكرم من كتاب لكي لا ننسى لوليد الخالدي- فلسطين في الذاكرة". www.palestineremembered.com. مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 08 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)