زيري بن مناد الصنهاجي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
زيري بن مناد الصنهاجي
معلومات شخصية
تاريخ الوفاة سنة 971  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
أبناء بلقين بن زيري  تعديل قيمة خاصية ابن (P40) في ويكي بيانات

الأمير زيري بن مناد الصنهاجي مؤسس السلالة الزيرية الحاكمة التي حكمت المغرب الأوسط و إفريقية، (تيارت، عشير، بجاية، تونس، المسيلة، سطيف، قسنطينة ، إلخ. .) وهو جد المعز بن باديس (توفي 360هـ). يعد أول من ملك من بيت صنهاجة الأمازيغ، وكانت مدة ملكه ستا وعشرين سنة.

سيرة ذاتية[عدل]

زيري بن مناد هو ملك صنهاجة والأب المؤسس لدولة بني زيري ، ترجع أصوله ومواطنه هو قبيلته إلى المنطقة الوسطى من المغرب الأوسط بين آشير و المسيلة و مليانة و الجزائر وغيرها من الحواضر وماحولها من المضارب أي الجزائر الحالية حيث مواطن قبيلته صنهاجة ، وقد نسبه ابن خلدون كالآتي : زيري بن مناد بن منكوش بن صنهاج الأصغر بن أوسفاك بن جبريل بن يزيد بن أوصلي بن سمليل بن جعفر بن إلياس بن عثمان بن سكاد بن ملكان بن كرت بن صنهاج الأكبر .

بنى مدينة آشير بالمغرب الأوسط حيث مواطن قبيلته وحصنها واتخذها مركزا لحكمه.

كان زيري من مؤيدي الفاطميين حيث حارب الخوارج في المغرب الأوسط ودخل معهم في حروب ضد كل من مغراوة و بنو يفرن ، وتكريما له عينه الخليفة الفاطمي المنصور كوالي على ولاية إفريقية والمغرب الأوسط .

في ثورة أبي يزيد الزناتي الخارجي حاربه زيري وقتله ، و دخل في حرب مع زناتة في بلاد الزاب بنواحي المسيلة وهم بنو برزال وما جاورهم بعدما انتقل الخليفة الفاطمي إلى القاهرة ، وعين جعفر بن حمدون الأندلسي واليا على إفريقية لكن جعفر بدل ولائه إلى الأمويين بالأندلس ، حاول زيري القضاء على هذه الثورة لكنه قتل ونقل رأسه إلى خليفة قرطبة الحكم المستنصر بالله .

تمكن إبنه بولوغين بن زيري من أن يصبح الحاكم على جميع إفريقية و المغرب الأوسط .

مصادر[عدل]

  • إسلام أون لاين.