ساعة الصفر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ساعة الصفر
صورة معبرة عن ساعة الصفر
طبعة مكتبة جرير

العنوان الأصلي Towards Zero
المؤلف أجاثا كريستي
اللغة الإنجليزية
البلد الولايات المتحدة
النوع الأدبي رواية تحقيق
الناشر شركة دود وميد
تاريخ الإصدار يونيو 1944
ويكي مصدر ابحث
ترجمة
ناشر الترجمة مكتبة جرير
التقديم
عدد الصفحات الطبعة الإنجليزية 242، الطبعة العربية 238
مؤلفات أخرى
Fleche-defaut-droite.png الإصبع المتحرك
غائب في الربيع Fleche-defaut-gauche.png

ساعة الصفر (بالإنجليزية: Towards Zero) هي رواية تحقيق من تأليف أجاثا كريستي، صدرت الطبعة الأولى في الولايات الأمريكية المتحدة في عام 1944 بواسطة دار النشر (شركة دود وميد)، ثم صدرت في المملكة المتحدة في شهر يوليو لنفس العام بواسطة دار النشر (نادي كولنز للجرائم).

قصة الرواية[عدل]

القصص البوليسية جميعًا تبدأ بداية خاطئة فهي تبدأ بجريمة القتل، في حين أن جريمة القتل هي النهاية وأما بداية القصة فإنها قبل ذلك بكثير، حين تتهيأ الأسباب وتبدأ الأحداث التي تسوق أناسًا معينين إلى مكان معين في ساعة معينة من يوم معين.

تبدأ الرواية بذهاب عدة أشخاص من أماكن مختلفة تربطهم صلات غريبة إلى قصر الليدي تريسيليان، حيث ذهب هناك نيفيل سترينج وزوجته السابقة أودري وزوجته الحالية كاي وذهاب إدوارد لاتيمر صديق كاي، والمحامي العجوز تريفز والمزارع توماس رويد، كل هؤلاء انصهروا في بوتقة الأحداث ثم حدثت جريمة القتل التي خُطط لها بعناية شديدةخطا في الرواية

شخصيات الرواية[عدل]

  • الليدي تريسيليان: سيدة راقية تجاوزت السبعين، كانت تقيم في قصر مع زوجها السير مانيو تريسيليان ولكنه غرق في البحر فترك لها القصر.
  • ماري ايلدن: قريبة الليدي تريسليان ووصفيتها التي تقيم معها وتعني بها وكانت في السادسة والثلاثين من عمرها.
  • نيفيل سترينج: لاعب تنس شهير ورجل وسيم.
  • أودري سترينج: زوجة نيفيل الأولى، وهي فتاة جميلة هادئة شاحبة ونحيفة.
  • كاي سترينج: زوجة نيفيل الثانية والتي قابلها لأول مرة في مدينة كان ثم قابلها مرة أخرى في مدينة استوريل بإسبانيا فترك زوجته الأولى وتزوجها، وهي امرأة فاتنة إلى حد كبير.
  • إدوراد لاتيمر: صديق كاي، وهو شاب وسيم جدًا.
  • توماس وريد: قريب بعيد لأودري وأقام معها وهي طفلة وهو يحبها.
  • السيد تريفز: محامي عجوز ناهز الثمانين وهو شخص ذكي قوي الملاحظة له هيبته بين المحامين والقضاة وهو صديق لليدي تريسيليان.

النقد الأدبي[عدل]

في المراجعة النقدية الصادرة بواسطة الكاتبة Maurice Willson Disher والذي صدر في The Times Literary Supplement في يوم 22 من شهر يوليو لعام 1944، مدحت وأشادت بالرواية إلى حد كبير.

وأشادت أيضًا Maurice Richardson في مقالها النقدي للرواية الصادر بجريدة The Observer في يوم 6 من شهر أغسطس لعام 1944.

تحويل الرواية[عدل]

في عام 1956، حولت المؤلفة الرواية إلى مسرحية.