سخانات مياه التغذية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

سخانات مياه التغذية (بالإنجليزية: Feed water heaters) هي سخانات تستخدم في محطات الطاقة البخارية التي تعمل على دورة رانكن المعدلة وتعرف بدورة الاسترجاع الحراري (بالإنجليزية: Regeneravie cycle) لرفع درجة حرارة مياه التشغيل عن طريق تسخينها باستنزاف جزء من بخار التربينة ونتيجة لذلك تنخفض كمية الحرارة المضافةإلى الغلاية وترتفع الكفاءة الحرارية للمحطة.
و تستخدم محطات الطاقة البخارية الكبيرة ما بين 5 إلي 8 سخانات لمياه التغذية, و يؤدي زيادة عدد السخانات عن ذلك إلي زيادة التكاليف الاقتصادية و تعقيد التراكيب في المحطة بالنسبة للعائد الضئيل في زيادة الكفاءة.

أنواع سخانات مياه التغذية[عدل]

تنقسم سخانات مياه التغذية إلي نوعين رئيسين:[1][2]

  • السخانات المفتوحة أو سخانات التلامس المباشر (بالإنجليزية: Open or direct contact feed water heater)
  • السخانات المغلقة (بالإنجليزية: Closed feed water heater)

السخانات المفتوحة[عدل]

يحدث فيها خلط مباشر بين البخار المستنزف من التربينة و مياه التشغيل الآتية من المكثف (بالإنجليزية: Condenser) ويخرج الخليط علي هيئة مياه مشبعة بالبخار (بالإنجليزية: Saturated water) من أسفل السخان يتم رفع ضغطها باستخدام مضخة لضغط الغلاية.
تستخدم السخانات المفتوحة أيضا للتخلص من بعض الغازات في الماء التي لم يحدث لها تكثف مثل الهيدروجين و الأكسجين وثاني أكسيد الكربون و الهواء.
يتوسط السخان المفتوح السخانات المغلقة في دورة التشغيل, و يستخدم 2 سخان مفتوح كحد أقصي.

السخانات المغلقة[عدل]

وفيها تمر مياه التشغيل في أنابيب خلال السخان ويمر علي الأنابيب البخار المستنزف من التربينة ليخرج من أسفل السخان مياه مشبعة ويكون لها مسارين:

  • رفع ضغطها لضغط مياه التشغيل و خلطها معها لتذهب إلي الغلاية, و تسمي هذه الطريقة " كل المستنزف يضخ للأمام" (بالإنجليزية: All drains pumped forward)>
  • إرجاع الخليط للخلف عن طريق خفض ضغطه بواسطة صمام خنق ومن ثم خلطه مع المياه عند المكثف و يتم ضخه في خط التشغيل و تعرف هذه الطريقة باسم " كل المستنزف يتم إرجاعه للخلف" (بالإنجليزية: All drains cascaded backward).

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Powerplant technology, M.M.EL-Wakil
  2. ^ Thermodynamics an Engineering Approach 5th Edition By Yunus A. Cengel , Michael A. Boles