ساراييفو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من سراييفو)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 43°50′51″N 18°21′23″E / 43.8476°N 18.3564°E / 43.8476; 18.3564

سراييفو
—  مدينة  —
مدينة سراييفو
Grad Sarajevo
Sarajevo.jpg
علم سراييفو
علم
Official seal of سراييفو
شعار
البوسنة والهرسك تحيط بسراييفو (الأخضر القاتم، في المركز)
البوسنة والهرسك تحيط بسراييفو (الأخضر القاتم، في المركز)
الإحداثيات: 43°52′0″N 18°25′0″E / 43.86667°N 18.41667°E / 43.86667; 18.41667
بلد علم البوسنة والهرسك البوسنة والهرسك
كيان اتحاد البوسنة والهرسك
إقليم Flag of Sarajevo Canton.png إقليم سراييفو
بلديات 4
نوع
 - رئيس البلدية عليجا بهمن (SDP )
المساحة [1]
 - المناطق الحضرية 141.5 كم² (54.6 ميل مربع)
الإرتفاع 500 م (1,640 قدم)
عدد السكان (30 يونيو 2009)[2]
 - مدينة 305,242
 - الكثافة السكانية 2,157.2/كم2 (5,587.1/ميل2)
 - منطقة حضرية 423,645
 - الحاضرة 750,000
 - صفة المواطن سراييفي
منطقة زمنية التوقيت الأوروبي المركزي (غرينتش +1)
الرمز البريدي 71000
رمز المنطقة +387 (33)
المدن التوأم
 - زغرب[3] علم كرواتيا كرواتيا
 - سالت ليك سيتي علم الولايات المتحدة الولايات المتحدة
 - القاهرة علم مصر مصر
 - دوبروفنيك علم كرواتيا كرواتيا
 - سكوبيه علم جمهورية مقدونيا جمهورية مقدونيا
 - قونية علم تركيا تركيا
الموقع الإلكتروني مدينة سراييفو
موقع المدينة
درع المدينة
شارع فرهاديا، أشهر شارع للمشاة في سراييفو
صورة لسراييفو

سراييفو هي عاصمة جمهورية البوسنة والهرسك وأكبر مدنها. تقع مدينة سراييفو على نهر ميلجاكا وهي محاطة بجبال الألب الدينارية. تعتبر هذه المدينة مشهورة بتنوع تقليديّ دينيّ, وذلك لتواجد ديانات مختلفة منذ قرون كالإسلام, الكاثوليكيّة، الأورتودوكسية وحتى اليهودية. تعتبر سراييفو بصمة مزدوجة للإمبراطوريتين النمساوية والعثمانية اللتين تعاقبتا على حكمها.

المعنى اللغوي لكلمة «سراييفو»[عدل]

أصل الكلمة من الكلمتين التركتين «سراي اوفاسي» أي بمعنى حول القصر.

برج الساعة في ساراييفو بالبوسنة والهرسك يُطلق منه مدفع رمضان عند دخول موعد المغرب ليُعلن انتهاء الصيام

التاريخ[عدل]

العصور الوسطى[عدل]

لقد كانت سراييفو خلال العصور الوسطى جزءا من إقليم فرهابوسنة البوسني، بالقرب من مركز التقليدي للمملكة. وقد أشارت بعض الوثائق التاريخية إلى وجود سوق صغير في المنطقة يسمى "تورنيك"، لكنه لم يكن قبلة مهمة للتجار [4].

الفترة العثمانية[عدل]

أسس الغازي خسرو بك مدينة سراييفو, وشغل منصب والي منطقة البوسنة من 1521م حتى 1541م، وقبل مجيئه إلى البوسنة كان والياً على (سميديريفو) أو صربيا، وقاد حملات عسكرية على دالماتيا وكرواتيا والمجر، وحظي خسرو بك برعاية مميزة وتعليم عالٍ في قصر السلطان بالأستانة مقر الخلافة العثمانية لكون والدته (سلجوقية) فقد كانت شقيقة السلطان بايزيد الثاني.

ويدل انشغال الغازي ببناء وتعمير سراييفو تعلقه بها وعندما واتته المنية أوصى بدفنه داخل ساحة المسجد الذي يحمل اسمه. ويعتبر مسجد الغازي خسرو بك (المنشأ عام 1531م) من أكبر وأجمل مساجد البوسنة وإلى جانبه بنيت مدرسة لتحفيظ القرآن الكريم و(خانقاه) أي مدرسة لدراسة التصوف. وقد بلغت حجة وقف المدرسة الدينية سنة 1537 م سبعمائة ألف درهم.

يوغسلافيا[عدل]

بعد الحرب العالمية الأولى أصبحت سراييفو جزءا من مملكة يوغسلافيا. وعلى الرغم من الأهمية السياسية للمدينة، بحيث أنها كانت المركز الأول في منطقة من البوسنة، إلا أن التعامل معها لم يكن بنفس القدر من الاهتمام كما كان في الماضي. أثناء الحرب العالمية الثانية وفي أعقاب حملات قصف ألمانية، سقطت سراييفو في 15 أبريل 1941 تحت يد القوات العسكرية التابعة لألمانيا النازية. بعد وقت قصير من سقوط المدينة، مثل كثير من المناطق اليوغوسلافية الأخرى، تشكلت حركة حزبية قوية. وقد كانت المقاومة في سراييفو بقيادة عنصر من جيش التحرير الوطني المسمى "والتر" بيريك، والذي مات بينما كان يتصدر التحرير النهائي للمدينة في 6 أبريل 1945، كما اشتهر بأفعاله بعد ذلك بوقت قصير. بعد التحرير، أصبحت سراييفو عاصمة جمهورية البوسنة والهرسك ضمن جمهورية يوغسلافيا الاشتراكية الاتحادية. واستثمر بعدها الشيوعيون بكثافة في سراييفو، فقد بنوا العديد من المنشأت السكنية الجديدة في بلديتي نوفو ونوفي غراد. بالإضافة إلى تنمية الصناعة في المدينة، مما حول سراييفو واحدة من بين المدن الرئيسية في البلقان. حيث ارتفع عدد سكان المدينة من 115.000 بعد الحرب العالمية الثانية إلى 429.672 بعد حل يوغوسلافيا.

جذبت المدينة الاهتمامات الدولية عدة مرات عبر تاريخها. ففي عام 1885، كانت أول مدينة أوربية و ثاني مدينة في العالم جهزت بقطار كهربائي "طرام" . و كانت سان فرانسيسكو أول مدينة جهزت بهذا القطار[5].

في سنة 1914، كانت مسرحا لاغتيال أمير النمسا و زوجته من طرف غافريلو برينسيب،مما أدى إلى اندلاع الحرب العالمية الأولى.

سبعون سنة بعد ذلك، تمكنت سراييفوا من احتضان الألعاب الأولمبية الشتوية سنة 1984، متغلبة على مدينة غوتنبرغ السويدية، وسابورو اليابانية. وقد تبعت هذه الألعاب ارتفاعا ملحوظا لمجال السياحة في المدينة، مما جعل الثمانينات واحدة من أفضل العقود في المدينة منذ وقت طويل.

ما بعد يوغسلافيا[عدل]

عرفت المدينة حصارا لمدة أربع سنوات تقريبا خلال حرب يوغسلافيا.

جغرافيا المدينة[عدل]

تقع المدينة في وسط البوسنة والهرسك في وادي سراييفو، كما أنها تتوسط جبال الألب الدينارية. وقد شكلت هذه المنطقة مساحة شاسعة من الخضرة، ولكنها فسحت المجال أمام التوسع العمراني والتنمية ما بعد الحرب العالمية الثانية.وهي محاطة بجبال وغابات كثيفة، وتعتبر قمة تريسكافيكا (2،088 متر) أعلى القمم المحيطة بهذه المدينة. ويبلغ متوسط علو المدينة 500 متر فوق مستوى سطح البحر. كما يعد نهر الميلجاكا واحد من المواقع الجغرافية الرئيسية للمدينة، يسير عبر المدينة من الشرق مرورا بالوسط إلى الجزء الغربي من المدينة حيث يلتقي في النهاية مع نهرالبوسنة. كما تمر العديد من الأنهار الصغيرة والجداول عبر المدينة.

المناخ[عدل]

المناخ السائد في سراييفو هو مناخ قاري، وتقع بين المناطق المناخية في أوروبا الوسطى إلى الشمال والبحر الأبيض المتوسط إلى الجنوب. كما يعدل البحر الأدرياتيكي في سراييفو المناخ إلى حد ما، على الرغم من وجود الجبال في جنوب المدينة والتي تقلل من التأثير البحري. ويبلغ متوسط درجة الحرارة السنوي 9.5 درجة مئوية. وكانت أعلى درجة حرارة سجلت في المدينة يوم 19 أغسطس 1946، في حين بلغت أدنى درجة حرارة مسجلة، -26.4 درجة مئوية يوم 25 يناير 1942.

من معالم "سراييفو"[عدل]

في وسط المدينة مسجد المدينة الكبير -مثل المدن التركية-، فهو مشيد على غرار النموذج المعماري لمساجد "القسطنطينية"، ويعود تاريخ بنائه إلى القرن السادس عشر، ويزهو هذا المسجد اليوم بالسجاد الفاخر القادم من بلاد فارس، وفيما وراء المحلة التركية وعلى ضفاف نهر ميلجاكا ترتفع المباني العامة والعمارات البخارية الضاربة إلى السواد التي بناها النمساويون في بداية القرن العشرين وفوق هذا كله تنتشر العمارات السكنية الحديثة والشوارع العريضة التي تم إنشاؤها بمناسبة الألعاب الأولمبية عام 1984. وعلى ضفة نهر "ميجاكا" عند أحد اطراف الجسر الرئيسي يرتفع نصب تذكاري يحمل اسم "غافزيلو برانسيب" الذي اغتال الدوق "فرانسوا فرديناند"في هذا المكان في الثامن والعشرين من شهر حزيران عام 1914م. يشعر البعض بالدهشة بسبب اعتبار هذا الشخص كبطل قومي رغم أن عملية الاغتيال التي قام بها كانت السبب في نشوب الحرب العالمية الأولى وادت إلى الحروب والمآسي التي قام بها التجار الصرب تضامناً مع الاغتيال رغم معارضتهم جيرانهم الكروات والمسلمين.

البلديات[عدل]

مقر حكومة البوسنة والهرسك

تتكون المدينة من أربع بلديات هي: سنتار ونوفي غراد، نوفو سراييفو، وستاري غراد. لكل واحدة منها حكومة مصغرة خاصة بها. وتتألف السلطة التنفيذية من رئيس البلدية، واثنين من النواب وعضو من مجلس الوزراء. كما نجد أيضا مجلس المدينة الذي يتكون من 28 عضوا، من بينهم رئيس المجلس، واثنين من النواب، وسكرتير. ويتم انتخابهم من قبل اعضاء المجالس البلدية في بأعداد تتناسب مع عدد سكان البلديات. كما تملك حكومة المدينة أيضا فرعا للسلطة القضائية.

النشاط الاقتصادي للسكان[عدل]

يعمل السكان بالزراعة والتي تتركز حول مجاري الأنهار وسهولها ويزرع فيها القمح والشعير والقطن والذرة والخضروات والفواكة والأشجار المثمرة بالإضافة إلى رعي الأغنام والماعز حول مجاري الوديان وفوق المنحدرات، كما تشتهر باستخراج المعادن والفحم الحجري ومن أشهر صناعاتها التعدين وصناعة المنسوجات الصوفية والقطنية وصناعة المواد الغذائية وصناعة السجاد والأواني الخزفية والحرف التقليدية والحرف اليدوية كما شهدت تطوراً في شبكة المواصلات والاتصالات وتطورت الخدمات الصحية والاجتماعية والتعليم وذلك بفتح المدارس والجامعات التي يؤمها الطلبة من كل أنحاء العالم.

المصادر[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Sarajevo Official Web Site. About Sarajevo.Sarajevo Top city guide. Retrieved on 4 March 2007.
  2. ^ "First release". Federal Office of Statistics, Federation of Bosnia and Herzegovina. 2009-09-09. اطلع عليه بتاريخ 2009-11-02. 
  3. ^ "Intercity and International Cooperation of the City of Zagreb". © 2006-2009 City of Zagreb. اطلع عليه بتاريخ 2009-06-23. 
  4. ^ موسوعة أكاديميك: تاريخ الكنيسة في البوسنة (بالإنجليزية)
  5. ^ [1] Lonely Planet: Best Cities in the World

مصادر عامة[عدل]

  • موسوعة المدن الإسلامية،آمنة أبو حجر، دار أسامة للنشر والتوزيع
  • مجلة العربي