سرية حمزة بن عبد المطلب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

سرية حمزة بن عبد المطلب أو سرية سيف البحر، أول سرية أرسلها نبي الإسلام محمد بن عبد الله، وذلك في شهر رمضان على رأس سبعة أشهر من الهجرة إلى المدينة المنورة، وعقد له لواء أبيض ، فكان الذي حمله أبو مرثد كناز بن الحصين الغنوي، وكان تعداد السرية ثلاثين رجلاً، كلهم من المهاجرين.[1]

أحداث السرية[عدل]

خرج حمزة يعترض لعير قريش قد جاءت من الشام تريد مكة وفيها أبو جهل في ثلاثمائة رجل، فبلغوا سيف البحر (أي ساحله) من ناحية العيص فالتقوا حتى اصطفوا للقتال، فمشى مجدي بن عمرو الجهني وكان حليفًا للفريقين جميعًا إلى هؤلاء مرة وإلى هؤلاء مرة حتى حجز بينهم ولم يقتلوا، فتوجه أبو جهل في أصحابه وعيره إلى مكة وانصرف حمزة بن عبد المطلب في أصحابه إلى المدينة المنورة ولم يحصل قتال.[1]. وكان لواء حمزة أول لواء عقده رسول الله Mohamed peace be upon him.svg، وكان أبيض وكان حامله أبا مرثد كناز بن الحصين الغنوي.

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب الطبقات الكبرى، ابن سعد، ج2، ص6، دار صادر، بيروت.
قبلها:
لا يوجد
سرايا الرسول
سرية حمزة بن عبد المطلب
بعدها:
سرية عبيدة بن الحارث
Spain Andalusia Cordoba BW 2015-10-27 13-54-14.jpg
هذه بذرة مقالة عن تاريخ الإسلام بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.