سلطنة عمان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عُمان
سلطنة عُمان
علم
العلم
شعار
الشعار

صورة معبرة عن سلطنة عمان
الشعار الوطني : الله - الوطن - السلطان
النشيد : يا ربنا احفظ لنا جلالة السلطان
الأرض والسكان
المساحة 309.500 كم² (70)
عاصمة مسقط
اللغة الرسمية العربية
تسمية السكان عُمانيين
توقع () 4.500.000 نسمة (134)
إحصاء (2016) 4.341.087 نسمة (126)
الكثافة السكانية 8.3 ن/كم² (219)
الحكم
نظام الحكم سلطاني وراثي
السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور آل سعيد
نائب رئيس مجلس الوزراء فهد بن محمود بن محمد آل سعيد [1]
رئيس مجلس الدولة يحيى بن محفوظ المنذري
رئيس مجلس الشورى خالد بن هلال المعولي
التشريع
السلطة التشريعية مجلس عُمان
 ← المجلس الأعلى مجلس الدولة
 ← المجلس الأدنى مجلس الشورى
التأسيس والسيادة
التأسيس التاريخ
هجرة قبائل الأزد إلى عُمان أواخر القرن الأول الميلادي
إمامة عُمان 751م[2]
أسرة بني نبهان 1154م
أسرة آل يعرب 1624م
أسرة آل بو سعيد 1744م
الناتج المحلي الإجمالي
سنة التقدير 2016
 ← الإجمالي $181.902 مليار
 ← للفرد $45.976
ناتج محلي إجمالي اسمي
سنة التقدير 2016
 ← الإجمالي $83.326 مليار
 ← للفرد $21.060[3]
مؤشر التنمية البشرية
السنة 2015
المؤشر Green Arrow Up Darker.svg 0،793[4]
التصنيف عالية (52)
بيانات أخرى
العملة ريال عماني OMR
المنطقة الزمنية +4
 ← في الصيف (DST) +4
المنطقة الزمنية توقيت عالمي منسق
جهة السير اليمين
رمز الإنترنت .om .عمان
رمز الهاتف الدولي 968+

عُمان ورسمياً سَلْطَنَة عُمان دولة تقع في غرب آسيا وتشكل المرتبة الثالثة من حيث المساحة في شبه الجزيرة العربية وتحتل الموقع الجنوبي الشرقي إذ تبلغ مساحتها حوالي 309,500 كيلو متراً مربعاً يحدها من الغرب المملكة العربية السعودية ومن الجنوب الغربي جمهورية اليمن ومن الشمال الغربي الإمارات العربية المتحدة وتشترك في حدودها البحرية مع إيران وباكستان والإمارات واليمن، لديها ساحل جنوبي مطل على بحر العرب وخليج عُمان من الشمال الشرقي. نظام الحكم في عُمان سلطاني وراثي ، ويعد سلطان عُمان قابوس بن سعيد بن تيمور آل سعيد صاحب أطول فترة حكم في الشرق الأوسط الذين هم على قيد الحياة حالياً. لا يسمح الدستور العُماني بالأحزاب السياسية بينما حق الانتخاب مكفول لكل مواطن عُماني بلغ الواحدة والعشرين من عمره لإختيار أعضاء مجلس الشورى .[5]

يعتقد أن مجان الواردة في الكتابات السومرية تشير إلى عُمان [6][7] الغالب أن عُمان كانت محطة وصل مهمة للقوافل التجارية وعرفت هذه المنطقة التاريخية بإسم جبل النحاس ولها ارتباط بثقافة أم النار وصلات تجارية مع بلاد الرافدين ولا يعرف الكثير عن طبيعة النظم في تلك المستوطنات الصغيرة واختفت مجان من النصوص السومرية مبكراً في العام 1800ق.م. تمتلك عُمان أربعة مواقع ضمن مواقع التراث العالمي وصنفت رقصة البرعة ضمن التراث الثقافي اللامادي للإنسانية واختيرت عدة مرات كوجهة سياحية لتاريخ البلاد وثقافتها وتنوع تضاريسها الجغرافية.[8]

تتمتع عُمان بوضع سياسي وإقتصادي مستقر في العموم، إقتصادها نفطي إذ أنها تحتل المرتبة 23 في إحتياطي للنفط على مستوى العالم والمرتبة 27 في إحتياطي للغاز، وتحتل السلطنة المرتبة 64 من بين أكبر اقتصادات العالم ومع ذلك، في عام 2010م في المرتبة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي عُمان بإعتبارها البلد الأكثر تحسناً على مستوى العالم في مجال التنمية خلال 44 عاماً السابقة. يتم تصنيف عُمان كإقتصاد ذات الدخل المرتفع وتصنف باعتبارها ال59 البلد الأكثر سلمية في العالم وفقاً لمؤشر السلام العالمي. وتشتهر عُمان بأنها أحد أهم مراكز المذهب الإباضي، حيث يعتبر المذهب الأساسي في الحكم، بالإضافة لوجود المذهب السني والمذهب الشيعي وكل المذاهب متجانسة مع بعضها البعض بلا أي خلاف .[9]

محتويات

التاريخ[عدل]

ما قبل التاريخ[عدل]

في جنوب سلطنة عمان تقع مدينة تعرف بـ( ظفار ) ويعود تسميتها إلى عصـور قديمـة فقد ورد ذكر ظفار في أحاديث روتها أم المؤمنين السيدة عائشة بنت أبي بكر رضى الله عنهما. وتم اكتشاف موقـع أثري في عام 2011 يحتـوي على أكثر من 100 قطعة من الأدوات الحجرية وكذلك تم اكتشاف مواقع أثرية كالبليد وسمهرم وهو موقع أثري مشهور حيث كانت السفن تنقل اللبان الظفاري منه إلى جميع أنحاء العالم وقد ورد ذكر ظفار في المنحوتات الفرعونية زمن الملكة حتشبسوت فقد كان ينقل إليها اللبان الظفاري ليتم حرقة في المعابد الفرعونية..[10]

Dereaze، في مدينة عبري، هو أقدم المستوطنات البشرية المعروفة في المنطقة، التي يعود تاريخها ما يصل إلى 8,000 سنة إلى أواخر العصر الحجري تم اكتشاف.[11] البقايا الأثرية هنا من العصر الحجري والعصر البرونزي.؛ وشملت النتائج الأدوات الحجرية، عظام الحيوانات، وقذائف ومداخن النار، مع تاريخها في وقت لاحق إلى 7615 قبل الميلاد والتي تشير إلى أقدم علامات الاستيطان البشري في المنطقة. وتشمل اكتشافات أخرى مثل الفخار مصبوب اليد والتي تحمل علامات ما قبل العصر البرونزي المميزة، وينفذ الصوان الثقيلة، وآثار أدوات ومكاشط.

على جبل صخرة وجه في نفس المنطقة، تم اكتشاف لوحات الكهف. كما تم العثور على رسومات مماثلة في مناطق وادي السحتن في ولاية الرستاق ووادي بني خروص في ولاية العوابي. فهي تتألف من شخصيات البشر تحمل أسلحة ويجري التي تواجهها الحيوانات البرية. وسيوان في هيما هو موقع محلي آخر يعود للعصر الحجري حيث وجد علماء الآثار النصال والسكاكين والأزاميل والأحجار الدائرية، والتي قد تكون استخدمت لاصطياد الحيوانات البرية.

التاريخ القديم[عدل]

مقبرة في منطقة بات (ولاية عبري)، عمان، وهو موقع التراث العالمي.
وادي شاب، عمان 2004

عمان تملك تاريخاً قديماً لدول مستمرة ولكن أجزاء من سلطنة عمان اليوم شكلت محطات تجارية في التاريخ القديم [12] ظهرت مجان في النصوص السومرية من بلاد الرافدين ويُعتقد أنها المنطقة من شمال عمان وتشمل الإمارات العربية المتحدة اليوم [13] كانت المنطقة مرتبطة بالنحاس والتي كانت عنصراً مهما لحضارات بلاد الرافدين القديمة. اختفت مجان عقب سقوط سلالة أور الثالثة في العراق في العام 2000 ق.م[14] سيطرت الإمبراطورية الأخمينية الفارسية على المنطقة بقيادة كورش الكبير في القرن السادس ق.م[15] فيما كانت ظفار، مرتبطة بالممالك العربية الجنوبية القديمة [16] لعمان ثلاث مسميات قديمة وهي مجان ومزون وعمان، حيث يعني الأول (مجان) أرض النحاس في الكتب السومرية ويعود ذلك لاشتهار عمان قديما بتصنيع النحاس وصهره وتجارته مع الحضارات الأخرى. أما مزون فيأتي من (مزن) وتعني الغيمة الماطرة ويدل ذلك على وفرة المياه قديما في عمان. في حين أن إسم (عمان) قيل أنه نسبة إلى عمان بن إبراهيم الخليل عليه السلام ويقال أيضا أنه نسبة لمنطقة في اليمن تسمى عمان وأخذ هذا الاسم إلى عمان (الدولة) المهاجرون بعد انهيار سد مأرب باليمن.[بحاجة لمصدر]

وصول الإسلام[عدل]

كان العمانيون من بين أوائل الناس الذين دخلوا في الإسلام. وعادة ما يرجع التحويل من العمانيين إلى عمرو بن العاص، الذي بعثه محمد صلى الله عليه وسلم حوالي 630 م لدعوة جيفر وعبد ابني الجلندى حكام عمان في ذلك الوقت، لقبول الإيمان. في تقديم الإسلام، أصبحت عمان، يحكمها رئيس منتخب، ​​وهو الإمام.

خلال السنوات الأولى من البعثة الإسلامية، لعبت عمان دوراً رئيسياً في حروب الردة التي حدثت بعد وفاة النبي محمد، وأيضاً شاركوا في الفتوحات الإسلامية العظيمة براً وبحراً في العراق وبلاد فارس (إيران) وخارجها. وكان الدور الأبرز في سلطنة عمان في هذا الصدد من خلال أنشطتها التجارية والملاحة البحرية الواسعة في منطقة البحيرات العظمى الأفريقية والشرق الأقصى، وخاصة خلال القرن 19، عندما ساعد إدخال الإسلام إلى السواحل السواحلية، ومناطق معينة من وسط أفريقيا والهند وجنوب شرق آسيا والصين. بعد تقديمه للإسلام، كان يحكم عمان قبل الأمويين بين 661-750، 750-931 العباسيين بين، و932-933 934-967، 931-932 وبين القرامطة 933-934، البويهيين بين 967-1053، والسلاجقة من كرمان بين 1053-1154.

عمان في الحقبة الحديثة[عدل]

كانت الإمامة الإباضية بالانتخاب في أول الأمر، ثم تحولت إلى النظام الوراثي ثلاث مرات في عهد بني نبهان واليعاربة والبوسعيديين. واستمر حكم أئمة الإباضية حتى الاحتلال البرتغالي لعمان عام 1507 م الذي استمر حتى عام 1624 م، وهي الفترة التي سُميت بالعصور المظلمة في عُمان. ثم انتقل الحكم عام 1624 م إلى اليعاربة بعد أن تم لهم طرد المستعمر البرتغالي، وعادت عمان للمذهب الإباضي مرة أخرى تحت قيادة الإمام ناصر بن مرشد الذي وحَّد الصفوف، واتجه لمقاومة البرتغاليين، واستفاد من عدم تدخل الإنجليز والفرس لمساندة البرتغاليين. تميز حكم اليعاربة بامتلاك جيش قوي وأسطول ضخم، كما شيدوا القلاع والحصون، وأعادوا تعمير ما دمره المستعمر خلال فترات المقاومة.

تولى آل بوسعيد حكم عمان عام 1154 هـ - 1741 م ويعود تاريخ آل بوسعيد إلى أحمد بن سعيد، الذي عين مستشارًا لسيف بن سلطان، آخر من حكم عمان من اليعاربة، فلما رأى اضطراب الأمور في البلاد وضعف الحاكم سيف بن سلطان وتفتت البلاد في عهده، عمل على توحيد الصفوف، وقضى على القوات الفارسية الموجودة بالبلاد، وعلى إثر ذلك بويع إمامًا للبلاد، وتوالى الأئمة من آل بوسعيد حتى آل الأمر الآن للسلطان قابوس بن سعيد الذي شهدت عمان في عهدة نهضة عمرانية واسعة. وكان استمرار آل بوسعيد في الحكم لمدة قرنين ونصف القرن قد قدم دفعة قوية لدعم الوحدة العمانية خاصة في مراحل محدودة بلغت ذروتها في عهد السيد سعيد بن سلطان (1804-1856 م)، ثم في عهد السلطان قابوس بن سعيد باني نهضة عمان الحديثة.

الجغرافيا[عدل]

ساحل صور في عُمان
جغرافيا عُمان
الساحل 3,165 كم
الدول المجاورة السعودية والإمارات واليمن

عُمان تقع بين خطي العرض 16 درجة و28 درجة شمالاً، وخطي طول 52 درجة و60 درجة E .

صحراء الحصى سهل واسع تغطي معظم وسط سلطنة عُمان، مع سلاسل الجبال على طول الشمال جبال الحجر والساحل الجنوبي الشرقي، حيث توجد أيضاً المدن الرئيسية في البلاد : العاصمة مسقط وصحار وصور في الشمال وصلالة في الجنوب. مناخ عُمان حار وجاف في المناطق الداخلية ورطب على طول الساحل. خلال العهود الماضية وتمت تغطية عُمان من قبل المحيط، والتي شهدها عدد كبير من قذائف المتحجرة الموجودة في مناطق من الصحراء بعيداً عن الساحل الحديثة .

و تتميز شبه جزيرة مسندم بموقع إستراتيجي على مضيق هرمز، وتنفصل جغرافيا عن بقية سلطنة عُمان من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة.[17] سلسلة من البلدات الصغيرة التي تعرف بإسم دبا هي بوابة الدخول إلى شبه جزيرة مسندم في البر وقرى الصيد من محافظة مسندم عن طريق البحر، مع القوارب المتاحة للإستئجار في ولاية خصب للرحلات في شبه جزيرة مسندم عن طريق البحر .

معتزل عُمان الأخرى، داخل أراضي الإمارات، والمعروفة بإسم ولاية مدحاء، وتقع في منتصف الطريق بين شبه جزيرة مسندم والجزء الرئيسي من سلطنة عُمان ،[17] هو جزء من محافظة مسندم، التي تغطي ما يقرب من (75 29 كم²). وقد إستقر في حدود مدحاء في عام 1969م، مع الزاوية الشمالية الشرقية من متر بالكاد 10 مدحاء (32.8 قدم) من طريق إمارة الفجيرة. ضمن معتزل مدحاء هي داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وقرية النحوة، الذين ينتمون إلى إمارة الشارقة، وتقع على بعد 8 كم (5 ميل) على طول الطريق الترابية غرب ولاية مدحاء الجديدة، التي تتألف من حوالي 40 منزلا مع عيادة ومقسم الهاتف.[18]

الحدود[عدل]

التقسيمات الإدارية[عدل]

تنقسم السلطنة إدارياً إلى إحدى عشر محافظة هي : مسقط وظفار ومسندم والبريمي والداخلية وشمال الباطنة وجنوب الباطنة وشمال الشرقية وجنوب الشرقية والظاهرة والوسطى وتتكون هذه المحافظات من عدد من الولايات يصل مجموعها إلى 61 ولاية ولكل محافظة مركز إقليمي أو أكثر ويصل مجموع المراكز الإقليمية في السلطنة إلى 12 مركزاً إقليمياً والتقسيم موزع على النحو التالي :

م المحافظة العاصمة الإدارية عدد الولايات(4) المساحة (كم2) Oman, administrative divisions - Nmbrs - colored.svg
1 محافظة مسندم خصب 4 1,800
2 محافظة البريمي البريمي 3 4,255
3 محافظة الباطنة صحار - الرستاق 12 12,500
4 محافظة مسقط مسقط 6 3,900
5 محافظة الظاهرة عبري 3 44,000
6 محافظة الداخلية نزوى 8 31,900
7 محافظة الشرقية صور- إبراء 11 36,400
8 محافظة الوسطى هيما 4 79,700
9 محافظة ظفار صلالة 10 99,300


النباتات والحيوانات[عدل]

تم العثور على شجيرة صحراوية والصحراء العشب ومشتركة بين جنوب شبة الجزيرة العربية، لكن الغطاء النباتي متناثر في الهضبة الداخلية، والذي هو صحراء الحصى إلى حد كبير .

سقوط الأمطار الموسمية في أكبر جبال محافظة ظفار يجعل النمو هناك مترف أكثر خلال الصيف وأشجار جوز الهند تنمو بوفره في السهول الساحلية من ظفار ويتم إنتاج اللبان في التلال، مع الدفلى وفيرة ومتنوعة من الأكاسيا .

في جبال الحجر هي منطقة إيكولوجية متميزة وهي ثاني أعلى قمة في سلطنة عُمان محافظة الشرقية مع الحيوانات البرية ومنها الطهر العربي .

الثدييات الأصلية تشمل النمر والضبع والثعلب والذئب والأرنب والمها والوعل. الطيور وتشمل النسر وجو ستورك والحبارى والحجل العربي والآكل نحلة والصقر وغيرها. في عام 2001م كان في عُمان تسعة أنواع مهددة بالإنقراض من الثدييات وخمسة أنواع من الطيور المهددةبالإنقراض[بحاجة لمصدر]، ومهددة 19 من الأنواع النباتية. صدرت مراسيم سلطانية لحماية الأنواع المهددة بالانقراض، بما في ذلك النمر العربي ومها والغزال الجبلي والغزال وغزال درقي والطهر العربي والسلاحف البحرية الخضراء وسلحفاة هوكسبيل والزيتون ريدلي السلاحف، لكن اليونسكو وإجتثاث سرد العربي عُمان محمية المها من قائمة التراث العالمي نظراً لقرار الحكومة للحد من موقع إلى 10٪ من حجمها السابق .[19]

البيئة[عدل]

المناظر الطبيعية الصحراوية في عُمان

الجفاف وقلة الأمطار تساهم في نقص في إمدادات المياه في البلاد، والحفاظ على إمدادات كافية من المياة للإستخدامات الزراعية والمحلية هي واحدة من مشاكل عُمان البيئية الأكثر إلحاحاً، مع محدودية موارد المياة المتجددة، ويستخدم 94٪ من المياة المتوفرة في الزراعة و2٪ للنشاط الصناعي، والغالبية من مصادر المياه الجوفية في المناطق الصحراوية ومياة الينابيع في التلال والجبال. مياة الشرب غير متوفرة في جميع أنحاء البلاد، عن طريق الأنابيب أو تسليمها .

و قد أظهرت التربة في السهول الساحلية، مثل ولاية صلالة زيادة مستويات الملوحة، وذلك بسبب الإستغلال المفرط للمياة الجوفية والتعدي من قبل مياة البحر في المياة الجوفية. تلوث الشواطئ والمناطق الساحلية الأخرى بواسطة حركة ناقلات النفط عبر مضيق هرمز وبحر عُمان هي أيضا خطر مستمر .

المناخ[عدل]

تخضع عُمان للمناخ الجاف (الصحراوي) وشبه الجاف (الإستبس)، مع إرتفاع ملحوظ في درجات الحرارة معظم العام ـ عدا المناطق المرتفعة والجزر ـ وهي تتجاوز في النهار 45°م صيفا، ولا يقل متوسط الحرارة في أبرد الشهور عن 20°م بحكم مرور مدار السرطان في ثلثها الشمالي . و نظراً لموقعها الهامشي بين أعاصير العروض الوسطى، والموسميات في العروض الدنيا، أصبحت الأمطار قليلة ومتذبذبة في الكمية وفي توقيت التساقط. وهي شتوية في شمالي سلطنة عُمان نتيجة وجود المنخفضات الجوية التي تتعرض لها ويبلغ متوسطها 100 ملم سنوياً. وهي أغزر ما تكون على الجبال وكذلك في الظاهرة، وأقل ما تكون في الباطنة، ثم في الجهات الداخلية والوسطى. وتسيل بها الأودية والشعاب التي تحدد مواقع العمران والتنمية. ولذلك إهتم العُمانيون كثيراً بحفر الأفلاج ـ القنوات الصغيرة ـ وصيانتها المستمرة وإقامة سدود التغذية على الأودية الرئيسية التي تسهم في تجديد المخزون السنوي من المياة الجوفية على شكل عيون طبيعية أو بحفر الآبار الارتوازية .

أما في جنوبي البلاد، وخصوصاً على جبال محافظة ظفار، فالأمطار صيفية نتيجة لهبوب الرياح الموسمية الجنوبية الغربية. وقد يزيد معدلها خلال هذا الفصل على 150 ملم. كما تتجمع السحب ويتساقط الرذاذ حول الجبال هناك، مما ساعد على نمو نباتي غني تقوم عليه تربية الماشية والإبل. وقد ساعدت الأمطار الشتوية والصيفية على نمو المراعي والنباتات الطبيعية المختلفة من أشجار شوكية أو نباتات صحراوية وعلى نجاح الزراعة في عُمان وتركَّز السكان في مواقع معينة حددها توافر المياه بها .

و تتعرض البلاد معظم العام للرياح التجارية الشمالية الشرقية التي قد تتحول إلى شمالية غربية مصحوبة بالأمطار شتاء. أما في جنوبي البلاد، فإنَّ الرياح الجنوبية الغربية الممطرة تهب عليها صيفاً .

و بينما يتميز داخل عُمان بالجفاف، مما يخفف من وقع الحرارة الشديدة على الناس، تتميز المناطق الساحلية بإرتفاع كبير في درجة الرطوبة النسبية مما يرفع من درجة الإحساس بالحرارة .

و يختلف المناخ في السلطنة من منطقة لأخرى، ففي المناطق الساحلية نجد الطقس حاراً رطباً في الصيف في حين نجده حاراً جافاً في الداخل، بإستثناء بعض الأماكن المرتفعة حيث الجو معتدل على مدار أكثر إعتدالاً. أما الأمطار في سلطنة عُمان فهي قليلة وغير منتظمة بشكل عام، ومع ذلك ففي بعض الأحيان تهطل أمطار غزيرة وتستثنى من ذلك محافظة ظفار حيث تهطل عليها أمطار غزيرة ومنتظمة في الفترة بين شهري يونيو وأكتوبر نتيجة للرياح الموسمية.

Nuvola apps kweather.svg متوسط حالة الطقس في سلطنة عُمان Weather-rain-thunderstorm.svg
الشهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر المعدل السنوي
متوسط درجة الحرارة الكبرى ب°ف 81 79 84 93 102 104 100 97 97 95 86 81 92
متوسط درجة الحرارة الصغرى ب °ف 63 63 70 75 84 88 86 82 81 75 70 64 75
هطول الأمطار ببوصة 0.5 1 0.6 0.7 0.3 0 0 0 0 0 0.3 0.5 3.9
متوسط درجة الحرارة الكبرى ب °م 27 26 29 34 39 40 38 36 36 35 30 27 33.1
متوسط درجة الحرارة الصغرى ب°م 17 17 21 24 29 31 30 28 27 24 21 18 23.9
هطول الأمطار ب مم 12.7 25.4 15.2 17.8 7.6 0 0 0 0 0 7.6 12.7 99
المصدر: [20] The Weather Channel

التركيبة السكانية[عدل]

التركيبة السكانية
اللغات العربية والبلوشية والسواحيلية والجبالية (الشحرية) والمهرية
الديانة الإسلام
مجموعات عرقية العرب والبلوش (اصول عربية)والسواحيليين
متوسط العمر المتوقع 73.13 سنوات

وفقا لتعداد عام 2010، كان إجمالي عدد السكان 2773000 وتلك، 1960000 والعمانيين. وقد نما عدد السكان من 2.340 مليون في تعداد عام 2003. في عمان، حوالي 50٪ من السكان يعيشون في مسقط وشمال غرب سهل الباطنة الساحلي من رأس المال، حوالي 200،000 يعيشون في المنطقة (الجنوبية) محافظة ظفار، وحوالي 30000 يعيشون في شبه جزيرة مسندم بعيد عن مضيق هرمز.

بعض 600،000 أجنبي يعيشون في عمان، ومعظمهم من العمالة الوافدة من الدول العربية ، ودول آسيوية كباكستان وبنغلاديش والهند والفلبين.

توزيع السكان[عدل]

يبلغ تعداد سلطنة عُمان حسب تقديرات سنة 2015م ارتفاع عدد سكان سلطنة عُمان إلى 4 ملايين و159 الف و134 نسمة. منهم 2,344,945 عُمانيين و1,814,189 أجنبي . و يتوزع أغلب سكان السلطنة في محافظة مسقط ومحافظة الباطنة ويتوزع باقي السكان في العديد من المدن والقرى في باقي المحافظات. بينما تظل نسبة كبيرة من مساحة السلطنة غير مأهولة بالسكان وخاصة في وسط البلاد ،

المنطقة ع/إدارية المساحة( كم2 ) السكان ( 1993 ) السكان ( 2003 ) السكان ( 2015 ) الكثافة السكانية 2015 (لكل كم2)
مسقط مسقط 3,900 622,506 631,031 1,320,464 0.7
ظفار صلالة 99,300 174,888 214,331 392,517 2.7
البريمي البريمي 4,255 48,287 76,838 103,593 0.3
مسندم خصب 1,800 27,669 28,263 41,531 0.6
الباطنة صحار 12,500 538,763 652,667 760,454 0.4
الظاهرة * عبري 44,000 169,710 204,250 258,567 5.9
الداخلية نزوى 31,900 220,403 265,083 308,730 9.7
الشرقية صور 36,400 247,551 312,708 367,966 10.1
الوسطى هيما 79,700 16,101 23,058 41,439 0.4

التوزع العرقي[عدل]

الحكومة والسياسة[عدل]

قصر العلم للسلطان في مسقط.

قابوس بن سعيد رئيس الدولة ونظام الحكم في البلاد هو سلطاني وراثي، وآل بوسعيد (البوسعيدي) هي الأسرة الحاكمة الحالية، والسلطان هو الذي يعين مجلس الوزراء ويرأسه. في بداية التسعينات أمر السلطان بإنشاء المجلس الاستشاري الذي انبثق عنه مجلس الشورى المنتخب، وكان لهم دور استشاري حتى عام 2011، عندما قرر السلطان قابوس لإعطاء صلاحيات تشريعية لمجلس الشورى، والسماح لأعضاءه المنتخبين باستجواب الوزراء وفق شروط، واقتراح القوانين والتغييرات في الأنظمة الحكومية.[21]

لا توجد أحزاب القانونية والسياسية في عمان. مع عودة مزيد من العمانيين والشباب أكثر من التعليم في الخارج، يبدو من المرجح ان التقليدية والقبلية القائمة على النظام السياسي لا بد من تعديلها.[22] شورى الدولة والمجلس، الذي أنشئ في عام 1981، وتألفت من 55 ممثلين معينين من الحكومة، القطاع الخاص، والمصالح الإقليمية.

التقسيمات الادارية[عدل]

منذ 28 أكتوبر 2011، تنقسم عمان إلى 11 محافظة وتنقسم كل محافظة إلى عدد من الولايات :[23][24][25]

المحافظة المركز الإداري عددالولايات
مسقط مسقط 6
ظفار صلالة 10
مسندم خصب 4
البريمي البريمي 3
شمال الباطنة صحار 6
جنوب الباطنة الرستاق 6
الداخلية نزوى 8
الظاهرة عبري 3
جنوب الشرقية صور 5
شمال الشرقية إبراء 6
الوسطى هيما 4

العلاقات الخارجية[عدل]

انتهجت عمان منذ عام 1970 سياسة خارجية معتدلة وتوسعت علاقاتها الدبلوماسية بشكل كبير. عمان هي من بين الدول العربية القليلة جدا التي حافظت على علاقات ودية مع إيران.[26][27] ويكيليكس كشفت البرقيات الدبلوماسية الأمريكية التي أظهرت أن العلاقات الودية بين عمان وإيران! قد اثمرت عن المملكة المتحدة (في المساعدة على إطلاق سراح البحارة البريطانيين سجن من قبل إيران).[28] نفس الكبلات تصوير أيضا الحكومة العمانية والتي ترغب في الحفاظ على علاقات ودية مع إيران، وعلى أنها تحولت إلى أسفل باستمرار دبلوماسيين أمريكيين الطالبة عمان لاتخاذ موقف أكثر صرامة ضد إيران.[29][30][31][32]

النظام القانوني[عدل]

السلطة القضائية هي تابعة للسلطان ووزارة العدل. الشريعة (القانون الإسلامي) هي مصدر جميع التشريعات، وأقسام المحكمة الشرعية في نظام المحاكم المدنية هي المسؤولة عن المسائل قانون الأسرة، مثل الطلاق والميراث. في بعض المناطق الريفية، وتستخدم القوانين القبلية والعادات شيوعا لتسوية النزاعات.[33]

على النظام الأساسي للدولة[34] هو حجر الزاوية في النظام القانوني العماني وتعمل بمثابة دستور للبلاد. صدر النظام الأساسي في العام 1996، وحتى الآن تم تعديل مرة واحدة فقط، في عام 2011,[35] كرد فعل على الاحتجاجات.

هو شخصية بإقامة العدل للغاية، مع تقتصر الحماية الإجراءات القانونية الواجبة، وخاصة في القضايا السياسية والمتصلة بالأمن.[36] أعلن تقرير 2012 من قبل برتلسمان ستيفتونغ أنه في حين أن "مدونة قانونية العماني يحمي نظريا الحريات المدنية والحريات الشخصية، وكلاهما بانتظام تجاهل من قبل النظام. عمان، لذلك، لا يمكن اعتبار الحرة."[37]

القوات المسلحة[عدل]

صواريخ مضادة للطائرات من المدفعية عمان (لاند روفر سحب السيف صاروخ قاذفات بعجلات)

وبلغ مجموع القوى العاملة في سلطنة عمان 44،100 العسكرية في عام 2006، بما في ذلك 25،000 الرجال في الجيش، 4،200 بحارا في البحرية، والقوات الجوية مع 4،100 فردا. الحفاظ على الملكية المنزلية 5،000 الحرس، 1،000 في القوات الخاصة، و150 بحارا في الأسطول الملكي لليخوت، و250 من الطيارين وموظفي الخدمات الأرضية في أسراب الطيران الملكي. كما تحتفظ عمان وهي قوة شبه عسكرية متواضعة الحجم من 4،400 الرجال.

وكان الجيش السلطاني العماني 25،000 الأفراد النشطة في عام 2006، بالإضافة إلى وحدة صغيرة من القوات الملكية المنزلية. على الرغم من الإنفاق العسكري نسبية كبيرة، فقد كان بطيئا نسبيا لتحديث قواتها. عمان لديها عدد محدود نسبيا من الدبابات، بما في ذلك 6 M60A1، M60A3 73، و38 تشالنجر 2 دبابة قتال رئيسية، فضلا عن 37 دبابات خفيفة الشيخوخة العقرب.

سلاح الجو السلطاني العماني لديه ما يقرب من 4،100 الرجال، مع فقط 36 طائرة مقاتلة ومروحيات مسلحة. تشمل 20 طائرة مقاتلة الشيخوخة جاغوار، 12 هوك مر 203s، 103s 4 هوك مرقس، و12 PC-9 المدربين التوربيني مع القدرة القتالية محدودة. كان لديه سرب واحد من 12 طائرة F-16C / D. عمان لديها أيضا 4 A202-18 البرافو، و8 مؤسسات التمويل الأصغر- 17B Mushshaqs.

وكان سلاح البحرية السلطانية العمانية 4،200 الرجال في عام 2000، ويقع مقرها الرئيسي في ولاية السيب. أن لديها قواعد في AHWI، جزيرة غنام، مسندم وصلالة. في عام 2006، وكان عمان 10 سفن قتالية السطح. شملت هذين 1،450 طن القاهر طرادات فئة، و8 زوارق دورية ترتاده. وكان سلاح البحرية العمانية واحدة 2،500 طن نصر آل بحر الطبقة LSL (240 جندي و7 دبابات) مع سطح السفينة مروحية. عمان أيضا كان لا يقل عن أربعة الإنزال. أمر ثلاثة طرادات عمان من الدرجة خريف من مجموعة VT مقابل 400 مليون جنيه استرليني في عام 2007. يجري بناؤها في بورتسموث.

في عام 2010 أنفقت عمان 4،074 مليار دولار على النفقات العسكرية، 8.5٪ من الناتج المحلي الإجمالي. السلطنة لديها تاريخ طويل من الشراكة مع صناعة الدفاع العسكرية البريطانية.

التراث[عدل]

كمم عمانية

الآثار[عدل]

تمتلك سلطنة عمان العديد من المواقع الأثرية الكبيرة ليس فقط بالنسبة للتاريخ والحضارة العمانية، ولكن أيضا بالنسبة للتراث والحضارة الإنسانية، وبالتالي تم تسجيل العديد من المواقع الأثرية العمانية ضمن قائمة التراث العالمي، وتحرص سلطنة عمان على الحفاظ على المواقع الأثرية وصيانتها وتسيير سبل زيارتها وتوفير التسهيلات اللازمة لذلك عن طريق وزارة تعني بالتراث والثقافة، ويجري قسم الآثار ب جامعة السلطان قابوس العديد من المسوحات بالتعاون مع العديد من البعثات الأوروبية والأمريكية المتخصصة في الآثار.[38] وتشغل سلطنة عمان عضوية لجنة التراث العالمي في منظمة اليونسكو ولنجاح الجهود التي بذلتها الحكومة في صيانة حصن بهلاء فقد قررت لجنة التراث العالمي رفع اسم الحصن من قائمة المواقع المعرضة للخطر ضمن مجموعة التراث العالمي. ولا تزال أعمال التنقيب مستمرة في موقع بات الأثري بولاية عبري من أجل التأهيل السياحي لمستوطنة بات الأثرية المدرجة في سجل التراث العالمي وكذلك في وادي العين.[39]

ومن أهم المواقع الأثرية العمانية : موقع رأس الحمراء ،وادي دوكة ،موقع شصر /وبار الأثري ،موقع خور روري ،مدينة البليد التاريخية ،موقع السويح ،موقع رأس الجنز ،موقع رأس الحد ،موقع وادي شاب ،موقع عين حمران. كما تنتشر العديد من القلاع والحصون والأبراج والأسوار والبيوت والمساجد الأثرية في مختلف مناطق وولايات عمان وهي تحكي قصة الحضارة والتاريخ العماني العريق حيث يتجاوز عدد القلاع والحصون في سلطنة عمان 500 قلعة وحصن وبيت أثري. وأيضا من الأماكن الجميلة هي حديقة الحيوان الموجودة في المنطقة الداخلية في ولاية إزكي حيث تحوي العديد من الحيوانات المفترسة (كالصقر والنسر والذئب وغيرها) والأليفة (كالبط والقطط والكلاب وغيرها).[40]

أهم القلاع والحصون[عدل]

ومن أهم القلاع والحصون في عمان : قلعة السليف، قلعة بهلاء،قلعة نزوى، قلعة نخل، قلعة الجلالي، قلعة الميراني، قلعة صحار، قلعة دماء، حصن مطرح، حصن الأسود، حصن البلاد، قلعة العوامر.[41]

المتاحف[عدل]

الاقتصاد[عدل]

اقتصاد عمان
العملة الرسمية ريال عماني (R$, OMR)
السنة المالية التقويم العام
البنك المركزي البنك المركزي العماني
سوق الأوراق المالية Muscat Stock Market
رسومية تصوير صادرات المنتجات العمانية في فئات اللون 28 مشفرة.

النظام الأساسي في سلطنة عمان الأساسي للدولة يعبر في المادة 11 على أن "يقوم الاقتصاد الوطني على العدالة ومبادئ الاقتصاد الحر."

المواطن العماني يتمتع مستويات المعيشة جيدة، ولكن المستقبل غير مؤكد مع احتياطيات عمان من النفط محدودة.[45] المصادر الأخرى للزراعة، والدخل والصناعة، هي صغيرة في المقارنة والاعتماد لمدة تقل عن 1٪ من صادرات البلاد، ولكن ينظر إلى تنويع على سبيل الأولوية في حكومة سلطنة عمان. والزراعة، والإقامة في كثير من الأحيان في طابعها، وتنتج التمور والليمون الحامض والحبوب والخضروات، ولكن مع أقل من 1٪ من مساحة البلاد المزروعة عمان ومن المرجح أن تظل مستوردا صافيا للغذاء.

منذ تراجع أسعار النفط في عام 1998، حققت عمان خططا فعالة لتنويع اقتصادها ووضع مزيد من التركيز على مجالات أخرى من الصناعة، مثل السياحة.

النفط والغاز[عدل]

خزانات البتروكيماويات في صحار

احتياطات في عمان ثبت من مجموع النفط نحو 5.5 مليار برميل، وهي أكبر 24 في العالم.[46] ويتم استخراج النفط ومعالجته من قبل شركة تنمية نفط عمان (PDO)، مع احتياطيات نفطية مؤكدة عقد ثابت تقريبا، على الرغم من أن إنتاج النفط قد تراجع.[47][48] وفي عام 2009، ويقدر الإنتاج في 816000 برميل يوميا.[49]

وبدأ التصدير التجاري للنفط في عام 1967، ومنذ انضمام السلطان قابوس بن سعيد العرش في 1970، تم العثور على العديد من حقول النفط وأكثر تقدما. في يونيو 1999، اكتشفت شركة تنمية نفط عمان في حقل نفط جديد في جنوب عمان بعد الحفر والاختبار ثلاثة آبار التي أثبتت الجدوى التجارية للخزان.

العمل مستمر على ريال عماني 503876000 (1.3 مليار دولار أمريكي) للنفط مشروع المصفاة في صحار، والتي كان من المقرر ان يبدأ تشغيله في عام 2006 مع برميل 116400 في اليوم الواحد (18510 M3 / د) وطاقة التكرير، مع القصير إلى المدى المتوسط مستقبل عمان يستريح على المشروع. في عام 2004 تم تزويد مصفاة نفط عمان مع حوالي 78200 برميل يوميا (12430 M3 / د) لتكرير النفط، في حين أن شركة تنمية نفط عمان بدأت في استخدام تكنولوجيا حقن البخار في العديد من الآبار لزيادة إنتاجيتهم.

الموارد الطبيعية[عدل]

الموارد المعدنية في سلطنة عمان وتشمل الكروميت، والدولوميت، والزنك، والحجر الجيري والجبس والسليكون والنحاس والذهب والكوبالت والحديد. وقد نمت العديد من الصناعات كجزء من عملية التنمية الوطنية والتي بدورها عززت مساهمة قطاع التعدين في الناتج المحلي الإجمالي في البلاد، فضلا عن توفير فرص عمل للعمانيين. عمليات قطاع المعادن وتشمل التعدين والمحاجر، مع العديد من المشاريع التي أنجزت مؤخرا، بما في ذلك: دراسة الجدوى الاقتصادية للخام السليكا في بووا وادي وAbutan بالمنطقة الوسطى، والذي أكد أن هناك الاحتياطيات القابلة للاستخراج من حوالي 28 مليون طن في الموقعين، ودراسة الجدوى الاقتصادية لإنتاج معدن المغنيسيوم من خام الدولوميت، ودراسة مشروع على المشتقات الحجر الجيري تجهيز، ومشروع لإنتاج الخرائط الجيولوجية للمنطقة الشرقية، وإعداد دراسات الجدوى الاقتصادية لاستغلال الذهب وخامات النحاس في منطقة الغيزين ؛ 1 دراسة حول المواد الخام في ولايات الدقم وصور لاستخدامها في صناعة الاسمنت في السلطنة، ودراسة عن بناء مختبر المعادن جديد في غالا في محافظة مسقط.[50]

الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية[عدل]

مزارع النخيل في سفح قلعة نخل بمنطقة الرستاق - سلطنة عمان.

الزراعة[عدل]

تشكل الأراضي الصالحة للزراعة في عمان 15% من أراضي السلطنة ولا يزرع منها إلا النصف تقريبًا أي 61,500 هكتار. وتنقسم إلى 90,000 حيازة، مما يدل على صغر حجم الملكية. وتتركز الزراعة أساسًا في سهلي الباطنة ومحافظة ظفار ثم الواحات والأودية الكثيرة بالداخل. أهم المنتجات الزراعية.[51]

  • أ - الأشجار المثمرة والفواكه، تشغل وحدها 1,2 مليون فدان (47,000 هكتار)، منها 21,000 هكتار مزروعة بالنخيل تضم ثمانية ملايين نخلة تنتج سنويا 200,000 طن من التمر الجيد، يُصدّر بعضه للخارج. والليمون العماني في شمالي السلطنة له شهرة وأهمية تجارية، أما في جنوبها فهناك فواكه متميزة مثل الموز وجوز الهند والمانجو والباباي.
  • ب ـ الخضراوات وتنتشر على مساحة 7,000 هكتار صيفا وشتاء، وتكاد تُغطِّي حاجة الاستهلاك المحلي.
  • ج ـ الأعلاف وبخاصة البرسيم، وتغطي كذلك 7,000 هكتار، ولكنها لا تكفي الأعداد المتنامية للثروة الحيوانية.
  • د ـ هناك محاصيل حقلية أخرى من أهمها الحبوب الغذائية.

الإنتاج الحيواني[عدل]

تصَدِّر السلطنة بعض الحيوانات الحية لدول الخليج كاالإبل والخيل وتستورد حيوانات حية أخرى لاستهلاك لحومها. وبالسلطنة أكثر من 94,000 رأس من الأبقار، وثلاثة أرباع مليون من الماعز و148,000 من الأغنام و94,000 من الإبل. وحيث لا تكفي المراعي الطبيعية هذه الثروة، فإن الرعي الجائر هدد مراعي محافظة ظفار تهديدًا مباشرًا، ولذا أصبح تصنيع الأعلاف أمرًا ضروريًا. أما عن الطيور الداجنة فدورها التجاري محدود للغاية.[52]

الإنتاج السمكي[عدل]

تتميز سواحل السلطنة بغناها بالأسماك، ويمكن أن تنتج سنويًا نصف مليون طن، ولكن ما يُجمع لا يتعدى ثلث ذلك (118,571 طن). وقد بلغت قيمة ما صدّرته السلطنة عام 1995م من الأسماك 51,9 مليون ريال عماني من أسماك الشارخة والروبيان والكنعد والهامور والسهوة والجيزر والتونة وزعانف القرش. كما يكثر السردين الذي يُجفف الكثير منه، لاستخدامه علفًا للماشية. وقد تطور أسطول الصيد كثيرًا، وأصبح معظمه آليًا؛ وإن لم يدخل بعد منطقة أعالي البحار، لصيد كميات كبيرة أو لصيد أسماك القاع. كما يمتلك معظم سكان السواحل زوارق صغيرة يقضون بها في البحر عدة ساعات ليعودوا بقوتهم من الأسماك، التي تدخل في غذائهم اليومي.[53]

الصناعة[عدل]

القطاع الصناعي هو حجر الزاوية في السلطنة على المدى الطويل استراتيجية للتنمية (1996-2020) لتنويع مصادر الدخل القومي وتقليل الاعتماد على النفط، بل هي أيضا قادرة على مساعدة لمواجهة سلطنة عمان التنمية الاجتماعية احتياجات وتوليد أكبر القيمة المضافة للموارد الوطنية من خلال معالجتها في المنتجات المصنعة.

السابع خطة التنمية الخمسية يخلق الظروف المواتية لمناخ استثماري جاذب، وتوفير استراتيجية للقطاع الصناعي بهدف تطوير تكنولوجيا المعلومات والصناعات الاتصالات السلكية واللاسلكية. في واحة المعرفة مسقط تم تعيين معقدة وتوسعت، والشركات العمانية على تطوير قدراتهم التكنولوجية من خلال التعاون مع مختلف المؤسسات اليابانية والألمانية.

هناك الصناعة ق في صحار، صور وصلالة ونزوى والبريمي توفير الصناعات ذات الموارد للتوسع. توفير الغاز الطبيعي للمدن الصناعية في صحار وصلالة، تساعد على تعزيز التوسع في تلك الصناعات التي تعتمد على كميات كبيرة من الطاقة، ويعطي اعفاءات ضريبية كحافز لتشجيع توسع والتطور، مع القطاع الصناعي من المتوقع أن تساهم بنسبة 15٪ إلى الناتج المحلي الإجمالي في البلاد بحلول عام 2020.

التجارة[عدل]

شبكة الطرق في عمان

كان لاستقرار الأمن والنظام، ووجود شبكة جيدة من طرق المواصلات؛ الفضل في تقدم التجارة الداخلية، حتى أصبح عدد المشاريع التجارية 8,389 عام 1996 م، اشتملت على مشروعات فردية وشركات تضأمنية وشركات محدودة المسؤولية وشركات مساهمة عامة. من بين هذه المشروعات 4822 مشروعًا خارج العاصمة و3,567 مشروعًا في مسقط كما وتملك السلطنة صندوق الاحتياطي العام بأصول تقدر بأكثر من 8 مليارات دولار.

بلغ الناتج الوطني الإجمالي للسلطنة عام 1995 م، 52,888 مليون ريال عماني. وهو يتكون من مجموعتين كبيرتين هما:

  • أولاً: قطاعات غير نفطية (3,250,6 مليون ريال عماني أي 61,5%).
  • ثانيا: قطاعات التعدين (2,038,2 مليون ريال عماني، منها 16,087 نفط والباقي غاز طبيعي. أي385%).

إجمالي الإيرادات. بلغ إجمالي الإيرادات في ميزانية عام 1996 م 1934 مليون ريال عماني. أي أكثر من خمسة مليارات دولار، على أساس 76,2% من النفط (3,876 مليار دولار) والباقي من المنتجات الأخرى. التجارة الخارجية عام 1995 م. مجموع الصادرات 2,332 مليون ريال عماني. (6,133 مليون دولار) مقسمة على الوجه التالي: 1,828,2 مليون ريال عماني نفط 41,9 مليون ريال عماني معادن ومنتجات معدنية 34,98 مليون ريال عماني حيوانات حية 32,64 مليون ريال عماني منسوجات مجموع الواردات 16,332 مليون ريال عماني. أي (42,953 مليون دولار)، وتتمثل في الآلات والمعدات الثقيلة والمركبات والكيميائيات والإلكترونيات والمشروبات والتبغ والنباتات الصناعية والمواد الغذائية والحيوانات الحية. ومن أهم الدول التي تستورد نفط عمان اليابان ودول غرب أوروبا. أما الدول التي تستورد منها عُمَان متطلباتها ففي مقدمتها دولة الإمارات العربية المتحدة (23,8%) لقربها واتصالها البري ولتعدد موانئ الاستيراد فيها، اليابان (15,7%)، المملكة المتحدة (10,5%)، الولايات المتحدة (6,5%)، ألمانيا (5,1%) ثم بقية دول العالم.

تعد سلطنة عمان من الدول الأكثر نموا في العالم. بلغت معدلات نمو أكثر من 6.5 لمدة زادت علي 25 عاما يشكل القطاع النفطي الركيزة الأساسية لايرادات السلطنة حيث يسهم ب 87 % من الموازنة العامة (67% للنفط و11% للغاز)

  • العجز المتوقع لموازنة عام 2009 م : 2,1 مليار دولار وهو رقم يعتبر في حدود السيطرة برأي الاقتصادين.
  • التضخم : بلغ معدل التضخم 9,4 % حسب اخر بيانات رسمية بيناير 2009.
  • العملة : الريال العماني = 2.59 دولار أمريكي (386 بيسة من الريال دولار أمريكي واحد)
  • إجمالي الدخل القومي : 15,641.3 مليون ريال عماني(إحصاء عام 2007 م)
  • إجمالي الناتج المحلي : 16,010.3 مليون ريال عماني (إحصاء عام 2007 م)
  • نصيب الفرد من اجمالي الدخل القومي : 5,702.3 ريال عماني (إحصاء عام 2007 م)
  • متوسط إنتاج النفط اليومي من النفط : 810 الف برميل (أوائل 2009 م)

حقوق الإنسان[عدل]

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان سلطنة عُمان

تولي حكومة سلطنة عُمان منذ بداية عهد النهضة المباركة في عام 1970م إهتماماً بالغاً بالإنسان العُماني و تسعى جاهدة لرفده بكل ما يحتاج بهِ في شتى المجالات الإقتصادية و الإجتماعية و الثقافية ، فهو هدف خطط التنمية المتواصلة ، و الركيزة الأساسية للبناء و التطوير ، و قد أكد صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور آل سعيد على تنمية الموارد البشرية و صقلها و تدريبها ، كما تحرص حكومة السلطنة على ضمان حصول المواطن العُماني على كافة حقوقه مستمدة ذلك من تعاليم الدين الإسلامي الحنيف ، و النظام الأساسي للدولة ، الذي جاء مؤكداً و مرسخاً لحقوق الإنسان في السلطنة ، و تقوم الحكومة بجعلها واقعاً ملموسا في حياة المواطنين في كل شبر من هذا الوطن . و في هذا الإطار تواصلت خطوات الاهتمام بالإنسان العُماني التي بدأت منذ اللحظة الأولى للنهضة المباركة ، عبر توفير الخدمات الأساسية ، و تطوير البنية الاساسية ، و التأهيل و التدريب و صقل المواهب ، و توفير حياة هانئة كريمة ، تبع ذلك إصدار النظام الأساسي للدولة، وإنشاء مجلس عُمان الذي يتكون من مجلس الشورى ، و مجلس الدولة ، ثم منح مجلس عُمان الصلاحيات الرقابية و التشريعية ، و توجت السلطنة إهتمامها بالإنسان العُماني بإنشاء اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان التي أنشئت بالمرسوم السلطاني السامي رقم ( 124 / 2008 ) .

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان[عدل]

في ظل القيادة الحكيمة لسلطان عُمان قابوس بن سعيد بن تيمور آل سعيد نعِم الإنسان بقيادة لا تفرق بين أبناء شعبها ، فكلهم سواء أمام القانون ، و كلهم متساوون في الحقوق و الواجبات العامة ، و حرصت الحكومة على ضمان تمتع كل المواطنين بالعدل و المساواة في كافة الجوانب ، و على جميع الأصعدة ، و من هنا جاء إنشاء اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في إشارة واضحة الى الإهتمام بالإنسان العُماني ، و دليلاً على الرعاية التي يحظى بها . أنشئت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بموجب المرسوم السلطاني رقم ( 124 / 2008 ) الذي حدد إختصاصاتها ، و قد باشرت فور تأسيسها ممارسة مهامها و إختصاصاتها ، و دشنت اللوائح و الأطر العامة التي تنظم أعمالها .

تشكيل اللجنة[عدل]

تتشكل اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان من أربعة عشر عضواً ، عضو من مجلس الدولة ، و عضو من مجلس الشورى ، و عضو من غرفة تجارة و صناعة عُمان ، و عضو من الاتحاد العام لعمال السلطنة ، و عضو من العاملين في مجال القانون ، و ثلاثة أعضاء من الجمعيات الأهلية ، و عضو من وزارة الخارجية ، و عضو من وزارة الداخلية ، و عضو من وزارة التنمية الاجتماعية ، و عضو من وزارة العدل ، و عضو من وزارة القوى العاملة ، و عضو من وزارة الخدمة المدنية . و يتم تعيين الأعضاء بموجب مرسوم سلطاني ، يحدد فيه الرئيس و نائبه ، و تكون مدة العضوية في اللجنة ثلاث سنوات قابلة للتجديد لمدة أو لمدد أخرى مماثلة .

الأعضاء[عدل]

يمارس أعضاء اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان المهام التي حددها قانون إنشاء اللجنة و لائحتها الداخلية و تتمثل أهم هذه المهام في صياغة رؤيا و رسالة اللجنة ، و تحديد الأهداف التي تسعى لتحقيقها ، و إختيار الأمين العام عند بدء فترة عمل اللجنة ، كما يحضر الأعضاء جلسات اللجنة و إجتماعات لجانها الفرعية و يمكنهم طرح مختلف الموضوعات للمناقشة ، و الإشتراك في مناقشات اللجنة في الجلسات الرئيسية ، و في اجتماعات لجانها الفرعية ، و لهم حق الإطلاع على محاضر اللجنة و اللجان الفرعية الاخرى .

اللجان الفرعية[عدل]

تتكون اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان من أربع لجان فرعية رئيسية ، حيث يجوز بقرار من اللجنة تشكيل لجان فرعية رئيسية بما يتفق و طبيعة اختصاصاتها و لعضو اللجنة حرية اختيار اللجنة الفرعية التي يرغب في الانضمام إليها على أن لا يخل ذلك بمتطلبات العمل في تلك اللجان من حيث العدد و الفاعلية ، و يجوز للعضو الانضمام لأكثر من لجنة فرعية و يكون لكل لجنة فرعية رئيس يختاره الأعضاء من بينهم ، و تتوزع الإختصاصات بين اللجان الفرعية كالآتي :


  • ( اللجنة القانونية ) : تساهم اللجنة القانونية في إعداد و دراسة مشروعات اللوائح الخاصة باللجنة ، و تشارك في إعداد مشاريع التقارير المتعلقة بحماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية ، و التحقق من مدى صحة البلاغات و الشكاوى المحالة إليها ، و إعادتها مشفوعة بالرأي القانوني للجهة المحال منها ، و تقوم اللجنة القانونية بتقديم الرأي و المشورة القانونية في الموضوعات المحالة إليها من اللجنة أو اللجان الفرعية الرئيسية أو المؤقتة و تعد الدراسات القانونية في مسائل حماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية بما يسهم في تطوير التشريعات القائمة .


  • ( لجنة الرصد و تلقي البلاغات ) : تقوم لجنة الرصد و تلقي البلاغات بمتابعة الإنتهاكات أو التجاوزات الخاصة بحقوق الإنسان و حرياته الأساسية سواء أكانت من داخل السلطنة أو من خارجها ، و استيفاء كافة المعلومات و المستندات الأساسية حولها ، كما الدراسة المبدئية للبلاغات و الشكاوى للوقوف على جديتها و مدى تطابق مضمونها مع اختصاصات اللجنة ثم ترفع ما تتوصل إليه بشأن الموضوعات المعروضة عليها إلى مكتب اللجنة بعد أخذ رأي اللجنة القانونية فيما يتعلق بالبلاغات و الشكاوى ، بالإضافة إلى أنها تقوم بإرشاد مقدمي البلاغات إلى الإجراءات الواجب إتباعها لحل موضوعاتهم الخارجة عن إختصاصات اللجنة ، و القيام بزيارات ميدانية متى تطلب البلاغ ، بالإضافة إلى أية مهام أخرى تكلف بها .


  • ( لجنة العلاقات و المنظمات الدولية ) : تختص لجنة العلاقات و المنظمات الدولية بدراسة التقارير الصادرة من المنظمات و الجهات الدولية في شأن حماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية في السلطنة ، و تلخيصها و تصنيفها و اقتراح معالجة ما يدخل منها في اختصاص اللجنة ، و متابعة ما ينشر دولياً عن حالة حقوق الإنسان و حرياته الأساسية ، و متابعة التعاون مع المنظمات و الهيئات الدولية المعنية بحماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية .


  • ( لجنة الإعلام و التوعية ) : تقوم لجنة الإعلام و التوعية بمتابعة ما ينشر محلياً عن حالة حقوق الإنسان و حرياته الأساسية في السلطنة ، و الإشراف على حملات التوعية و الزيارات الميدانية للجامعات و المدارس و غيرها بهدف التعريف باللجنة و إختصاصاتها و تعزيز التواصل بين اللجنة و أفراد المجتمع ، و تقوم بتعزيز التعاون مع وسائل الإعلام لنشر ثقافة حماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية ، و الإشراف على إصدار المطبوعات و الكتيبات و المطويات و الدراسات الخاصة بحماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية ، و تنظيم أنشطة و فعاليات محلية بالإشتراك و التعاون مع الجهات المعنية المختصة بحماية حقوق الإنسان و حرياته الأساسية .[54]

انتقادات[عدل]

لا يختلف وضع الحريات وحقوق الإنسان في سلطنة عمان كثيراً عن الحال في العالم العربي، فالدول العربية لا تشترك في أمر قدر اشتراكها في التضييق على هامش الحريات ومصادرة الحقوق و ملاحقة الناشطين الحقوقيين والسياسيين. التقارير الدولية المعنية بتوثيق ومراقبة أوضاع الحريات وحقوق الإنسان حول العالم تُصنف الدول العربية في آخر قائمة الدول التي تحترم الحقوق والحريات. ففي تقرير مؤسسة بيت الحرية Freedom House لوضع الحريات حول العالم للعام 2015 حافظت الدول العربية على وضعها المعتاد في خانة الدول غير الحرة باستثناء تونس التي انتقلت إلى خانة الدول الحرة.[55]

في التقرير ذاته نجد أن الوضع في عُمان لم يشهد أي تحسن على مدى السنوات العشر الماضية حيث استمرت السلطات في ملاحقة نشطاء حقوق الإنسان واعتقالهم وفي التضييق على حرية التعبير.[56] أما منظمة مراسلون بلاحدود المعنية بالدفاع عن حرية الصحافة حول العام فقد صنفت عُمان في المرتبة 127 ( ضمن 180 دولة) تضمنها تقرير المنظمة للعام 2015 ، وهو التصنيف الذي يضع هذا البلد العربي الخليجي ضمن البلدان التي لا تتمتع فيها الصحافة بأي هامش للحرية. منظمة العفو الدولية وجهت، في تقريرها السنوي لأوضاع الحريات حول العالم والذي غطى العام 2014/2015 ، انتقادات لسلطنة عُمان تتعلق بقانون الجنسية العماني الجديد الذي صدر في شهر اغسطس/آب 2014 2015 والذي نُظر إليه بوصفه سلاحا جديدا قد تستخدمه الحكومة لمعاقبة معارضيها السياسيين بسحب الجنسية عنهم، حيث نص القانون على أن “تسقط الجنسية العمانية عن المعتنقين لأفكار (مضرة) والمحكومين في قضايا تمس أمن الدولة، كما شمل اجراء السحب الرافضين لتلبية مطالب الحكومة بالتوقف عن العمل لحساب دول اجنبية او العمل لصالح دول معادية”. وكانت الإمارات والكويت والبحرين قد سبقت عُمان في إصدار قوانين مشابهة.[57]

بعيداً عن تقارير المنظمات الدولية، التي طالما نُظر إليها محلياً باعتبارها أدوات غربية لا تراعي خصوصيات الثقافة العربية الإسلامية ولا معايير العمل المحلي، تنتقد منظمات حقوقية عربية ممارسات السلطات العُمانية ضد ما يوصف بانتهكات حقوق الإنسان المستمرة . المنظمة العربية لمعلومات حقوق الإنسان انتقدت اعتقال سلطات الأمن في عُمان عدد من ناشطي الانترنت بتهم تتعلق بـ”إهانة السلطان” و”النيل من هيبة الدولة”.[58] مركز الخليج لحقوق الإنسان اتهم في تقرير له سلطات الأمن في عُمان باستهداف حركة حقوق الإنسان في هذا البلد وبصورة منظمة، بهدف تفكيك وإنهاء هذه الحركة، عبر سياسة ممنهجة يتم من خلالها التضييق على نشطاء حقوق الإنسان وملاحقتهم واعتقالهم. في هذا السياق أشار تقرير المركز إلى استدعاء سلطات الأمن للعدد من مدافعي عن حقوق الإنسان وحجزهم بعيدا عن العالم الخارجي.[59]

وتيرة التضييق والملاحقات ضد نشطاء حقوق الإنسان بقيت حذرة ولا يُلجأ إليها إلا في حالات قصوى، حتى انفجار الاحتجاجات الشعبية الواسعة في فبراير/شباط 2011، ضمن موجة ما عُرف بثورات الربيع العربي، مع هذه الأحداث وما صاحبها ولحقها من علاقة متوترة بين الشارع والسلطة، صّعدت السلطات الأمنية من وتيرة التضييق والاعتقال ولأسباب مختلفة، مثل الإخلال بالأمن العام، والإضرار بالممتلكات العامة واهانة شخص السلطان، وقد وثّق المرصد العماني لحقوق الإنسان الكثير من هذه الممارسات. وتيرة التضييق والاعتقالات المتصاعدة منذ العام 2011 قلّصت الفارق بين عُمان وغيرها من الدول العربية، ما جعل سجل عُمان الحقوقي لا يختلف كثيرا عن سجل الدول الأخرى المعروفة بقمعها المباشر للأصوات الناقدة والمختلفة.[60]

في 2012 قامت السلطة بشن حملة إعتقالات واسعة على عدد كبير من المثقفين والناشطين وصل العدد قرابة 40 مواطن وكانت أبرز التهم المساس بذات السلطان والتجمهر من أجل التحريض وتراوحت الأحكام بين 6 أشهر وسنة ونصف.[61] في 10/10/2013 صدر حكم على البرلماني السابق د. طالب المعمري بالسجن 4 سنوات بتهمة التحريض للنيل من مكانة الدولة وتهمة التجمهر من أجل الإخلال بالنظام العام.[62] في 8 مارس 2014 حكمت المحكمة الابتدائية على الناشط سعيد جداد (أبوعماد) وقضت بمعاقبته بالسجن لمدة ثلاث سنوات بتهمة النيل من هيبة الدولة، والتحريض على التجمهر،واستخدام الشبكة المعلوماتية في نشر ما من شأنه المساس بالنظام العام.[63] في 17 يوليو 2015 خرج الكاتب محمد الفزاري رئيس تحرير مجلة موطن من عمان كلاجئ سياسي إلى بريطانا بعد ما حجزت السلطة وثائقة الشخصية، الجواز والبطاقة، لأكثر من 8 أشهر وتعرضه للضغوطات والسجن لأكثر من مرة سبقه في هذه الخطوة الناشط خلفان البدواوي والكاتب نبهان الحنشي مدير المرصد العماني لحقوق الإنسان.[64]

لكن ثمت أصوات في عُمان، داخل السلطة وخارجها، ترى أن سجل حقوق الإنسان والحريات في هذا البلد الخليجي ما يزال “نظيفا” مقارنة بسجل دول عربية أخرى، حيث لا يوجد في عُمان، سجناء سياسيون ولا سجناء رأي يقبعون عشرات السنين خلف قضبان السجون. وتدلل هذه الأصوات على موقفها الإيجابي هذا بوجود من أعتُبروا وجوه الحراك الشعبي في 2011 خارج السجن الآن بل وأُعيد معظمهم إلى وظائفهم التي كانوا يشغلونها قبل الأحداث. في السياق ذاته، تعمل اللجنة الوطنية العُمانية لحقوق الإنسان على نشر ثقافة حقوق الإنسان عبر تنظيم سلسلة من الدورات والبرامج التدريبية المتخصصة في المسألة الحقوقية وعبر استيفاد خبراء ومتخصصين من خارج البلاد، بهدف ” توعية المجتمع بحقوقه التي تضمن له الحياة الكريمة، وكذلك توعيته بالحقوق الخاصة المقررة لبعض فئات المجتمع” وفق ما صرح به أمين عام اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان “عبيد الشقصي” لصحيفة عُمان.[65]

الحكومة العُمانية التي ترفض تقارير المنظمات الدولية والإقلمية المُنتقدة لما يوصف بممارسات مُخلة بالشرعة الدولية لحقوق الإنسان، تعمل، من جانبها، على تحسين سجلها في مجال حقوق الإنسان، على المستويين المحلي والخارجي. ففي العام 2008 أصدر السلطان قابوس المرسوم رقم ( 124/ 2008 ) بإنشاء اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وهي أول هيئة حكومية تُعنى بقضايا حقوق الإنسان في البلاد. تتشكل هذه اللجنة من أربعة عشر عضوا جميعهم يمثلون هات حكومية باسثناء ثلاثة يمثلون الجمعيات الأهلية، ويتم تعيينهم بموجب مرسوم سلطاني. وبحسب النظام الداخلي وتشكيلة أعضاء اللجنة فإن عملها يتركز أكثر على التعريف بجهود الحكومة في مجال المساواة والعدالة الاجتماعية وحقوق العمال والطفل، وعلى تحسين صورة الحكومة في المحافل الدولية مثل مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، لكن هذه اللجنة، وبحكم تكوينها، لن تكون قادرة على الدفاع عن معتقلي الرأي والناشطين الحقوقيين، كما أنها غير مؤهلة للوساطة بين نشطاء حقوق الإنسان العمانيين وبين السلطة لأنها تفتقد للحياد والمصداقية، على الاقل من وجهة نظر نشطاء حقوق الإنسان.[66]

التعليم[عدل]

بدأ التعليم النظامي في سلطنة عُمان بمعناه الحديث في العام 1930م حيث أنشئت مدارس محدودة تخضع للتخطيط و الإشراف الحكومي و أخذت تدرس مناهج محددة المحتوى و متعددة المواد و يدرسها معلمون تم تعيينهم من قبل السلطنة و لهذه المدارس إدارة معينة أيضاً ، و شكلت هذه المدارس على ندرتها أساس التعليم النظامي في عُمان قبل عام 1970م . و حالياً يتنوع التعليم في عُمان بين حكومي و خاص كما يوجد مدارس دولية و مدارس التعليم التخصصية و برنامج لمحو الأمية .[67]

مجلس التعليم[عدل]

صدر المرسوم السلطاني السامي رقم (48/ 2012) بإنشاء مجلس التعليم ليكون امتداداً لمجلس التعليم العالي الذي أنشئ في عام 1998 بالمرسوم السلطاني السامي رقم (65/ 1998). و يعتبر مجلس التعليم مظلة عامة للتعليم في سلطنة عمان، ولا يقتصر دور المجلس على الجوانب التشريعية ووضع السياسات العامة لقطاع التعليم فحسب ، بل يشمل متابعة أداء المؤسسات التعليمية واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها .[68]

التعليم الحكومي[عدل]

تتولى وزارة التربية والتعليم مسؤولية إعداد السياسات التربوية وإدارة النظام التعليمي المدرسي على المستوى الوطني، والإشراف على التعليم الخاص والبرامج النوعية للتعليم مثل: التعليم المستمر والتربية الخاصة والتعليم ما قبل المدرسي بأنواعه، إضافة إلى تطوير المناهج التعليمية، وتوفير الكتب المدرسية، وتسيير نظام التقويم التربوي، والإشراف على المعلمين والموظفين المساندين. وتوجد عشر مديريات موزعة على محافظات السلطنة وإدارة تعليمية بمحافظة الوسطى؛ تتولى مسؤولية تنفيذ سياسات وزارة التربية والتعليم، وإعداد الخطط والموازنات وتوزيع المعلمين والمشرفين على المدارس، ومتابعة أداء المعلمين والموظفين الإداريين. ويقدم التعليم في السلطنة بشكل مجاني في جميع مراحله، كما يتم توفير النقل المجاني للطلاب من وإلى المدرسة. يتكون سلم النظام التعليمي لمرحلة ما قبل التعليم الجامعي في سلطنة عمان من:

- التعليم العام: ومدته 12 عاما دراسيًّا، إلا أن وزارة التربية والتعليم بدأت منذ العام 98/1999 باستبداله تدريجيًّا بنوع آخر من التعليم وهو التعليم الأساسي، حيث من المخطط أن يتم إلغاء التعليم العام مع عام 2015م كجزء من خطة التطوير التدريجي للنظام التعليمي في السلطنة.

- التعليم الأساسي: ومدته عشر سنوات، وتنقسم سنوات التعليم الأساسي إلى حلقتين: الحلقة الأولى من الصف الأول إلى الصف الرابع، والحلقة الثانية من الصف الخامس إلى الصف العاشر.

- التعليم ما بعد الأساسي: ومدته عامان دراسيان للصفين الحادي عشر والثاني عشر، ويتضمن مناهج أساسية وأخرى اختيارية أخذاً في الاعتبار رغبات الطلاب وميولهم وقدراتهم الدراسية[69]

و يهدف إلى الإستمرار في تنمية المهارات الأساسية و مهارات العمل و التخطيط المهني لدى الطلاب بما يهيئهم ليكونوا أعضاء فاعلين في المجتمع ، قادرين على الإستفادة من فرص التعليم و التدريب و العمل بعد التعليم المدرسي .[70]

ويبلغ عدد الطلبة في المدارس الحكومية 516891 حسب إحصاءات العام الدراسي 2013/2014، كما تناقصت عدد المدارس التي كانت تعمل بنظام الفترتين من 37% عام 1995 الى 10% عام 2013/2014 . وبلغت نسبة التحاق الطلبة 98% في الحلقة الأولى من التعليم الأساسي و 98% في الحلقة الثانية. كما انخفضت في السنوات السابقة معدلات الاعادة وكذلك معدلات الانقطاع عن الدراسة بصورة ملحوظة نتيجة للجهود التي تبذلها الوزارة. وتؤكد المؤشرات الإحصائية التزام السلطنة بتحقيق أهداف التعليم للجميع ومن أهمها تمكين الأطفال من إكمال التعليم الابتدائي، حيث حققت السلطنة ما يزيد عن (98%) من نسب الالتحاق، أما فيما يتعلق بهدف المساواة بين الجنسين في التعليم المدرسي فقد حققت السلطنة ذلك منذ عقدين من الزمن. أما الهدف الخاص بالتوسع في برامج الرعاية والتربية في مرحلة الطفولة المبكرة وتحسينها فقد تمكنت السلطنة من تجاوز النسبة المحددة وهي (25%) لتصل إلى (40%).[69]


التعليم الخاص منذ 1970م أتاحت الحكومة العُمانية الفرصة للقطاع الخاص - أفراداً و مؤسسات و شركات – للاستثمار في مجال التعليم من خلال إنشاء المدارس الخاصة التي تقدم خدمات التعليم لأبناء المواطنين و المقيمين بها . و حسب الإحصائيات التعليمية المتوافرة لدى وزارة التربية و التعليم في العام الدراسي ( 1972 م - 1973 م ) كانت توجد بالسلطنة مدرستان خاصتان يتلقى التعليم فيهما ما جملته ( 115 ) طالباً و طالبةً موزعين على مرحلة التعليم ما قبل المدرسي والمرحلة الابتدائية ، كما بلغ عدد الهيئة التدريسية بالمدرستين ( 12 ) معلماً و معلمةً . ثم استمرت المدارس الخاصة في النمو رأسياً و أفقياً من حيث عدد المدارس و مراحلها الدراسية و أعداد الطلبة المقيدين بها ليصل عدد المدارس ( 158 ) مدرسة خاصة في العام ( 2005 م - 2006 م ) يتلقى التعليم فيها عدد يربو قليلاً على ثمانية و عشرين ألف طالباً و طالبةً .[71]


التعليم العالي[عدل]

بدأ الاهتمام بالتعليم العالي منذ مطلع النهضة ففي السبعينات أنشئت دائرة المعارف والتي كان قسم الابتعاث الخارجي من أهم أقسامها حيث كان يعتني بالكفاءات العمانية ويبعثها للدراسة خارج السلطنة إلى مختلف الدول الشقيقة والصديقة ليكون هؤلاء المبعوثون النواة التي خرجت عددا كبيرا من العمانيين ممن تقلد المنصب العليا وساهم في مسيرة التنمية والبناء وكان قسم الإبتعاث الخارجي هو النواة الأولى التي تأسست منها وزارة التعليم العالي. 

ويحرص جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم في كثير من المحافل على التأكيد على أهمية العلم والمعرفة وضرورة متابعة مستجداتهما وأخذ الصالح المفيد وترك ما لا طائل من ورائه . 

وخلال زيارة جلالته لجامعة السلطان قابوس لافتتاح مركز الجامعة الثقافي أشاد جلالته بالنهضة التعليمية التي تحققت في السلطنة ودور مؤسسات التعليم والبحث العلمي في الارتقاء بالنهضة التعليمية في السلطنة. 

ولقد تجسد هذا الاهتمام بالتوجيهات السامية بزيادة الاستيعاب في مؤسسات التعليم العالي والبعثات الخارجية والداخلية وزيادة الدعم لطلبة الضمان الاجتماعي والدخل المحدود وما ذلك إلا إدراكا لأهمية العلم والتعلم في بناء الوطن والمواطن لحاضر ومستقبل منير، (.. لذلك أولينا التعليم عناية تامة فأنشئنا المؤسسات الحكومية التي تعنى بجوانب التعليم والبحث العلمي وفتحنا المجال أمام القطاع الخاص بل شجعناه وقدمنا له التسهيلات المناسبة والدعم المادي والمعنوي في هذا الشأن ليعمل القطاعان في إطار المشاركة الهادفة إلى تقديم أفضل المستويات التعليمية لأبنائنا وبناتنا وفق معايير الجودة العالمية). 

يأتي التعليم العالي في أرقى سلم المراحل التعليمية ، ويشمل كل أنواع التعليم الذي يأتي بعد التعليم المدرسي سواءً كان في الجامعات أو مؤسسات تعليمية أخرى، وللتعليم العالي دور بارز في إعداد الكوادر الوطنية المؤهلة على أعلى مستويات ليكونوا قادرين على المشاركة بفاعلية في دفع حركة التنمية في البلاد. 

نظراً للتطور المتسارع على المستوى العالمي والمحلي ، فقد أصبح إعداد أجيال من الشباب المتعلم والمؤهل على مستويات عليا ضرورة ملحة تفرضها متطلبات التنمية الشاملة حتى تتوافر للدولة كفاءات ماهرة قادرة على التعامل مع المتغيرات الدولية ومعطيات التكنولوجيا الحديثة ، والمقدرة على التفاعل والاستفادة من كل المستجدات لإعداد جيل من الأكاديميين والباحثين والخريجين من ذوي المستويات التعليمية العليا لسد احتياجات السلطنة من الكوادر المتخصصة في المجالات كافة . 

كرست الحكومة جهودها منذ بداية النهضة المباركة لتحقيق التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – يحفظه الله – لنشر التعليم بمختلف مراحله ومستوياته في كافة أنحاء البلاد. 

وفي السبعينات وبداية الثمانينات اقتصرت الدراسات فوق الثانوية العامة على البعثات الدراسية الخارجية ، والتي لعبت دورا أساسيا في تأهيل وتدريب الكوادر العمانية ، وتم تنظيم عملية الابتعاث في تلك الفترة من خلال المراسيم السلطانية التالية :

  • المرسوم السلطاني رقم 7/1973.
  • المرسوم السلطاني رقم 22/1977.
  • المرسوم السلطاني رقم 13/1985.

وبدأت مؤسسات التعليم العالي في السلطنة بالظهور في بداية الثمانينات بإنشاء المعهد المصرفي العماني (معهد الدراسات المصرفية والمالية ، حاليا) في عام 1983م ، لإعداد القوى اللازمة للعمل بالقطاع المصرفي ، والكليات المتوسطة للمعلمين (كليات العلوم التطبيقية حاليا) في عام 1984م ، لإعداد المعلمين حملة الدبلوم فوق التعليم الثانوي. 

كما تم في نفس العام افتتاح الكلية الفنية الصناعية (الكلية التقنية العليا حاليا) وذلك لتلبية حاجات السوق المحلي من التخصصات المهنية ، كما تم في تلك الفترة إنشاء بعض المعاهد الصحية لإعداد الممرضين العمانيين للعمل بالمستشفيات الحكومية ، كما تم في عام 1986م افتتاح معهد القضاء الشرعي والوعظ والإرشاد (معهد العلوم الشرعية حاليا) لإعداد وتأهيل القضاة والدعاة 

وتوجت المسيرة التعليمية في السلطنة بافتتاح جامعة السلطان قابوس في عام 1986م. 

وتقوم وزارة التعليم العالي منذ إنشائها في عام 1994 بالمرسوم السلطاني رقم (2/1994 ) بالعمل على النهوض بالتعليم العالي في السلطنة، حيث توسعت قاعدة مؤسسات التعليم العالي لتشمل مجالات مختلفة وتخصصات متعددة تلبي احتياجات التنمية الشاملة وسوق العمل، ولم يكن هذا التوسع محصوراً على التعليم العالي الحكومي بل كان للقطاع الخاص العماني الإسهامات الملموسة، بعد أن أتيحت له الفرصة للاستثمار في هذا المجال فقام بإنشاء جامعات وكليات خاصة للمساهمة في احتياجات السلطنة من الكوادر المؤهلة علميا وفنيا، وقد مكن ذلك من تظافر الجهود لاتساع مظلة التعليم العالي الذي يعتبر هدفا وطنيا يسعى الجميع إلى تحقيقه. 

يمكن تصنيف التعليم العالي في السلطنة التعليم العالي الحكومي والتعليم العالي الخاص ويضم التعليم العالي الحكومي جامعة السلطان قابوس وكليات العلوم التطبيقية، والتعليم التقني والمهني ، والتعليم الصحي. 

وتتمتع جامعة السلطان قابوس باستقلالية تامة في إدارة شؤونها الأكاديمية والإدارية والمالية، في حين تتولى مجموعة من الوزارات والجهات الأخرى التخطيط والإشراف على مؤسسات التعليم العالي الحكومية ، ولديها صلاحيات منح الدرجات العلمية وهي: وزارة التعليم العالي ، ووزارة الصحة، ووزارة القوى العاملة، ووزارة الأوقاف والشؤون الدينية والبنك المركزي العماني ووزارة الدفاع وشرطة عمان السلطانية. 

وبما أن مؤسسات التعليم العالي تتبع عدة جهات اختصاصية ولكون عملية وضع السياسات وتنسيق الإجراءات فيما بين هذه المؤسسات ضرورية، فقد كان حتميا إيجاد مظلة واحدة تقوم بتلك المهمة، لذلك جاء إنشاء مجلس التعليم العالي بالمرسوم السلطاني رقم (65/98) .وصدر المرسوم السلطاني رقم 48/2012 بتشكيل مجلس للتعليم ليحل محل مجلس التعليم العالي،. وحدد اختصاصاته على وجه الخصوص رسم السياسة العامة للتعليم بمختلف أنواعه ومراحله، والعمل على توجيه التعليم بما يتفق والسياسة العامة للدولة ومتطلبات التنمية الشاملة ، وبما يؤدي إلى تحقيق الأهداف الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والعلمية للسلطنة، ووضع إستراتيجية للتعليم في إطار السياسة العامة للدولة بالتنسيق مع الجهات المختصة، والعمل على متابعة تنفيذها.وقدم المجلس خلال سنواته الماضية الكثير من الإنجازات، متضمنا المبادرة لإعداد إستراتيجية التعليم ، ، وسن التشريعات، والنظم، وتشجيع القطاع الخاص للاستثمار في إنشاء الجامعات والكليات وتأسيس الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي، والتوصية بإنشاء مركز للقبول الموحد، والمركز الوطني للتوجيه المهني، وغيرها من المشاريع المهمة التي تدفع بمسيرة حركة التعليم بالسلطنة. 

وفي عام 1994م أنشأت وزارة التعليم العالي بموجب المرسوم السلطاني رقم 2/94 لتتولى تنفيذ الخطط والبرامج في المجالات التربوية والتعليمية والعلمية من خلال مؤسسات التعليم العالي التي تشرف عليها. -

تم تحويل كليات التربية إلى كليات للعلوم التطبيقية لتقدم برامج وتخصصات يحتاج إليها سوق العمل ، بناء على قرار من مجلس التعليم العالي رقم (3/1/2004) الذي حدد الأدوار المستقبلية لكليات التربية ، وبعد ذلك صدر المرسوم السلطاني رقم (62/2007) بتنظيم كليات العلوم التطبيقية. وتقدم هذه الكليات حاليا عدد من البرامج والتخصصات على مستوى البكالوريوس في إدارة الأعمال الدولية ، وتقنية المعلومات ، والتصميم ، ودراسات الاتصال ، والهندسة ، واللغة الإنجليزية، والتقنية الحيوية التطبيقية. [72]

التعليم العالي الخاص[عدل]

التعليم العالي الخاص 

في النصف الثاني من التسعينات تم إشراك القطاع الخاص للمساهمة في العملية التعليمية حيث صدر المرسوم السلطاني رقم ( 41/96) الخاص بإنشاء كليات ومعاهد خاصة . ويعد التعليم العالي الخاص بالسلطنة أحد أهم مؤسسات القبول للطلبة والتي شهدت تنوعاً في البرامج بمختلف المراحل: الدبلوم والبكالوريوس والماجستير ، وبتقديم برامج تخدم المجتمع ككل منها المهنية والتقنية والإدارية وتقدم برامج تدريس اللغات ( كاللغة الإنجليزية والاسبانية و الفرنسية) وترتبط الجامعات والكليات الخاصة بجامعات عالمية معروفة بمكانتها العلمية في أوربا وأمريكا وأستراليا وغيرها من الدول الأخرى. 

ولكون هذه المؤسسات تتمتع بالاستقلالية الأكاديمية والإدارية والمالية ووجود تنافس في تقديم الأفضل لطلابها ولوجود الرغبة في تحديث وتطويرالبرامج وتقديم الجديد منها بصورة مستمرة حتى تكون مواكبة لتغيرات العصر وملبية لاحتياجات قطاعات العمل المختلفة فإنها تعمل على استحداث برامج جديدة تسهم في تهيئة الطلبة وتمكنهم من اكتساب المهارات والكفايات المهنية التي تطلبها بيئة العمل. 

وعطفا على ذلك فإن هذه المؤسسات تقدم برامج عديدة بعضها لا تتوفر في مؤسسات التعليم العالي الحكومية، تركز بشكل أساسي على التقنيات الحديثة في مجال البرمجيات والشبكات والحاسبات والتخصصات التقنية الدقيقة الأخرى التي مازال قطاعالعمل المحلي والإقليمي والدولي في حاجة ماسة إليها، وإلى جانب ذلك هناك اهتمام بتقديم التخصصات الطبية في مجال الطب العام وطب الأسنان والصيدلة والتمريض وتخصصات أخرى نادرة في مجال علوم الهندسة البحرية والبيئية وعلوم التصميم بمختلف أنواعه والإعلام والاتصالات والسياحة، هذا إضافةإلى العلوم المالية والإدارية والموارد البشرية واللغات والآداب وبرامج الرياضة والفنون والموسيقى وغيرها من التخصصات الأخرى، والجديرذكره أن هناك بعض الكليات تقدم برامج نوعية لا تقدم في المنطقة مما أدى إلى استقطاب طلاب من دول أخرى للتعلم في عمان وهذه ظاهرة جيدة آخذة في الازدياد، وتعمل الوزارة بالتعاون مع الجهات الأخرى والمؤسسات التعليمية لتسهيل استقطاب وتسجيل طلبة من خارج السلطنة في الجامعات والكليات العمانية الخاصة. وهناك توسع مستمر في البرامج ويظهر ذلك جليا في مستهل كل عام أكاديمي جديد. وقد يكون من الصعب تحديد مدى تناسب البرامج مع احتياجات قطاع العمل إلا أن أية جامعة أو كلية تود تقديم برنامجا جديدا عليها أن تقدم من ضمن متطلبات الموافقة على البرنامج وجود ما يثبت حاجة السوق لمخرجات ذلك البرنامج ولكن المعروف أن قطاع العمل في تغير مستمرويظل الفرد المتعلم والذي يحمل راية المعرفة قادرا على التكيف مع هذه المتغيرات، ومهيئا للتعامل مع بيئات العمل المختلفة وقد أثبتت مخرجات بعض المؤسسات التعليمية تمكنها فعليا من ذلك وهذا دليل على حسن الإعداد والتدريب. 

نظرا لوجود حاجة ماسة وطلب مستمر من الطلبة والموظفين العمانيين والمقيمين في استكمال دراستهم العليا فقد تم الموافقة لبعض الجامعات والكليات الخاصة التي تتوفر لديها الإمكانيات والموارد في استضافة وتقديم بعض برامج الماجستير بالتعاون مع جامعات عالمية بحثت كون هي المسؤولة عن تصميم ومتابعة تقديم وتقييم هذه البرامج ومنح الشهادات وتتنوع البرامج المقدمة في فروع مختلفة مثل إدارة الأعمال ونظم المعلومات والهندسة. أما بالنسبة للدكتوراة فهناك طلبات مقدمة إلا أن الوزارة - وبعد التشاور مع الجهات التي ترتبط بها الجامعات الخاصة- ارتأت التريث لحين التأكد من استكمال البنية الأساسية والمتطلبات الرئيسة التي تمكن بعض الجامعات من القيام بهذا الدور وقد تحتاج إلى بعض من الوقت لتكون قادرة ومستعدة استعدادا كاملا بتقديم برامج في الدكتوراة، ومتى تهيأت الظروف الملاءمة سيسمح للجامعات لتقديم مثل هذه البرامج. 

وبرز خلال الخطط التنموية نجاح الجامعات والكليات الخاصة في طبيعة التنوع الذي شمل توزعها على السلطنة، و تعدد نوعية البرامج المقدمة وزيادة أعداد المؤسسات التعليم العالي. وقد بادرت لجنة مؤسسات التعليم العالي العمانية علىإيجاد آلية جديدة لترخيص البرامج الأكاديمية بمؤسسات التعليم العالي لضمان مواكبتها للمتغيرات من خلال تقديم دراسة عن ارتباط البرامج باحتياجات سوق العمل وارتباطها بمتطلباته ، ودراستها من قبل لجان أكاديمية متخصصة لتحقيق مزيد من التمحيص فيها وتقديمها بالجودة المرجوة. 

وتعمل الوزارة على ضمان جودة المؤسسات والبرامج المقدمة بها ومطابقة معاييرها بالمعايير المعمول بها في الجامعات المرتبط بها، والمعايير والقوانين الصادرة من الوزارة والهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي بالسلطنة كلذلك لضمان أن تكون أنظمة التعليم العالي بالسلطنة ذات مستوى يتسم بالسمات العلمية والسمعة الطيبة ولكي يتمكن خريجوها من المنافسة محليا ودوليا، ولكي تحققا لأهداف العليا للعملية التعليمية، ومن ثم تحقيق أهدف السلطنة التنموية والاقتصادية. 

وتعمل الوزارة على وضع التشريعات واللوائح والنظم، وتقوم بالزيارات الدورية للمتابعة والتأكيد على ضمان وجودة الأداء في الجامعات والكليات الخاصة، وينبغي الإشارة هنا إلى أنه لا يمكنها أن تكون رقيباً على كل جوانب الأداء اليومي، ومن هنا فإن الوزارة تؤكد أن مسألة تحقيق الجودة هي شأن يتعلق بهذه المؤسسات ومدى التزامها بتوفير العناصر اللازمة لضمان الجودة وبالأخص ما يتعلق بالبرامج والمصادر والمختبرات وكفاءة أعضاء الهيئة الأكاديمية والمساندة، ، ومدى تعاون الإدارة على تحقيق ذلك بما يتلاءم مع المتطلبات الضرورية للأداء المهني والإداري للجامعات والكليات الخاصة.

الجامعات الحكومية[عدل]

الجامعات الخاصة[عدل]

الكليات[عدل]

  • كلية عُمان الطبية
  • الكلية الحديثة
  • كلية الزهراء
  • كلية عُمان للسياحة
  • كلية مزون الجامعية
  • كلية عُمان البحرية الدولية
  • كلية التقنية العليا
  • كلية العلوم الشرعية
  • كلية كالدونيان الهندسية
  • كليات العلوم التطبيقية
  • كلية الشرق الأوسط لتقنية المعلومات
  • كلية البريمي الجامعية
  • كلية البيان
  • كلية هندسة الإطفاء و السلامة
  • الكلية الحديثة للتجارة و العلوم
  • كلية مسقط
  • كلية مجان
  • كلية صور الجامعية
  • كليات ولجات للعلوم التطبيقية
  • الكلية العلمية للتصميم
  • كلية عُمان للإدارة و التكنولوجيا
  • كلية الخليج
  • كلية عُمان لطب الأسنان
  • كلية صلالة للتكنولوجيا
  • كلية الدراسات المصرفية و المالية

العلوم و التكنولوجيا[عدل]

ماء واحة في سلطنة عُمان يوفر مصدراً مياه الشرب للحيوانات و البشر .

و قد تم ذلك معظم الأبحاث التي أجريت في عُمان بناء على طلب من الحكومة ، و الزراعة ، و المعادن ، الموارد المائية ، و العلوم البحرية و أثارت أكبر قدر من الإهتمام . جامعة السلطان قابوس ، التي تأسست في عام 1986م ، و كليات العلوم و الطب ، و الهندسة ، و الزراعة . في ( 1987 م - 1997 م ) ، بلغت نسبة طلاب العلوم و الهندسة على 13٪ من المسجلين الكليات و الجامعات .

معهد العلوم الصحية ، تحت إشراف وزارة الصحة ، و قد تأسست في عام 1982م . مسقط كلية التقنية الصناعية ( سميت لاحقاً كلية التقنية العليا ) ، التي تأسست في عام 1984م ، لديها إدارات الحوسبة و الرياضيات و العلوم المخبرية ، و الكهربائية و البناء ، و الهندسة الميكانيكية . و متحف التاريخ الطبيعي في سلطنة عُمان ، تأسست في عام 1983م ، و تشمل معشبة وطنية و جمع قذيفة الوطنية . و تقع جميع هذه المنظمات في مسقط .

النيازك[عدل]

تواجد النيازك في سلطنة عُمان

الصحراء المركزي العُماني تعد مصدراً مهماً من النيازك للتحليل العلمي .[76] و منذ عام 1999م ، و قد وفرت حملات التفتيش في عُمان حوالي 20٪ من النيازك في العالم . و تشمل هذه النيازك نادراً من المريخ و القمر . تراكمات نيزك في صحراء وسط أجش تلعب دوراً مهما في زيادة المعرفة للظروف السائدة في النظام الشمسي المبكر .

الديانة[عدل]

المذهب الرسمي السائد لدى سكان عُمان هو الإباضية وقد استقر بها الإباضية الذين قاموا بعدة ثورات على الخلفاء الأمويين والعباسيين. تاريخ العالم الإسلامي الحديث والمعاصر. في المنطقة الداخلية وخاصة نزوى والتي تم إختيارها في عام 2015م عاصمة الثقافة الإسلامية وينتشر أهل السنة في جميع أجزاء عُمان من أتباع المذهب الحنفي والشافعي والحنبلي ،وفيها قلة من الشيعة تتركز في بعض المناطق مثل مطرح في محافظة مسقط و ولايات الباطنة خاصة التي تقع على الساحل [9] ، وشكلت من قبل العمال المهاجرين من جنوب شرق آسيا. ويضرب المثل بسلطنة عمان في التسامح المذهبي، والتعايش بين كافة الطوائف ، ويرجع ذلك للمبادئ التي يقوم عليها المذهب الإباضي الحاكم وإنصافه بين جميع المواطنين، فمثلاً ولاية الخابورة تجمع بين المذاهب الإباضية والسنية والشيعة، وكلهم تحت مظلة الإسلام، لا حقد ولا شحناء بينهم، وهذا يعمم على كافة محافظات السلطنة.

السياحة[عدل]

ومن المعروف عن عمان اشتهارها بالسياحة. حيث الوديان والصحارى والشواطئ والجبال والمناطق التي تجعل من عمان فريدة من نوعها بين مجلس التعاون المجاورة لها بالنسبة للدول الخليج العربية (GCC) دول (الأودية على وجه الخصوص). بشريط ساحلي يبلغ طوله 3165 كيلومترا (شاملا الأخوار والجزر)[77][78]، عمان توفر شواطئ نظيفة شعبية لدى الزوار. قليلة هي شواطئ خاصة، ما عدا البعض المتعلقة على فنادق ومنتجعات الشاطئ، أو تلك الممتلكات المجاورة عسكرية أو رسمية. الأودية الخضراء، واحات خضراء من أشجار النخيل، والأعشاب والزهور. بعض الأودية لها على مدار السنة مياه جارية، مع حمامات، عميقة باردة التي هي آمنة تماما للسباحة إذا التيارات ما زالت بطيئة. والفلج (pl. aflaaj) هو نظام لتوزيع المياه، ويستخدم عادة لوصف نظم قناة للري في المناطق السفلى من مصادر المياه. وقد بنيت بعض الإفلاج في عمان منذ أكثر من 1500 سنة مضت، في حين يعمد آخرون بنيت في بداية القرن 20. في كثير من المجالات، ويتحقق من المياه الوحيدة المتاحة من خلال حفر الآبار إلى عمق عشرات الأمتار.[بحاجة لمصدر]

وشملت العديد من الحصون والقلاع في سلطنة عمان بين المعالم الثقافية و، جنبا إلى جنب مع الأبراج والجدران في المدينة، وكانت تستخدم تاريخيا كمعاقل دفاعية أو بحث خارج نقاط، فضلا عن مقاعد السلطة الإدارية والقضائية. هناك أكثر من 500 من الحصون والقلاع، والأبراج في الطرز المعمارية المختلفة، وبنيت للدفاع عن أكثر من 3200 كلم من السواحل من الغزاة المحتملين.

من داخل فندق جراند حياة في مسقط

ويمكن الاطلاع على أسواق أخرى في العديد من البلدات في جميع أنحاء البلاد. واحدة من أقدم أسواق أخرى محفوظة في عمان هي مطرح، على الكورنيش، والتي تتألف من متاهة من الممرات، تم العثور على الذهب والفضة والمجوهرات في وفرة وكذلك المنحوتات الخشبية عديدة، والحلي والتوابل والأدوات التقليدية. السلع المنزلية تشكل الجزء الأكبر من التركيبات. اليوم في منطقة العاصمة لديها أيضا عدد من مراكز التسوق الغربية على النمط الأوروبي، وتقع أساسا في القرم، ولكن أيضا تمتد إلى منطقة الخوير في مسقط، حيث يمكن العثور على مجموعة متنوعة من المحلات التجارية، بدءا من المحلات إلى سلسلة متاجر.[79] أكبر مركز تسوق في هذا البلد هو مركز مدينة مسقط والذي يتضمن الفرنسية كارفور هايبر ماركت. آخر مول وهي مسقط ومن المتوقع جراند مول لفتح في وقت قريب، وسيكون أكبر مركز تسوق في محلات السوبر ماركت الكبيرة Oman.Now 10 أخرى هناك في لولو هايبر ماركت اسمه عمان.

وتوجد غيرها من الأنشطة السياحية الأكثر شعبية تشمل التزلج على الرمال في الصحراء، والغوص، وتسلق الصخور، والرحلات، وركوب الأمواج والإبحار، كهف الاستكشاف، ومراقبة الطيور، مصارعة الثيران، وسباقات الهجن. مهرجان الموسيقى صحار يحدث في صحار كل أكتوبر / نوفمبر يجذب السياح أكثر وأكثر كل سنة. مهرجان مسقط، تعقد عادة في شهري يناير وفبراير، مشابه لمهرجان دبي للتسوق، ولكن أصغر في الحجم، حيث تقام الرقصات التقليدية، وحدائق مفتوحة مؤقت، والحفلات الموسيقية تأخذ مكان. حدث آخر شعبي هو مهرجان الخريف الذي عقد في مدينة صلالة،محافظة ظفار، والتي تبعد 1000كم عن العاصمة مسقط، خلال موسم الرياح الموسمية (أغسطس)، ويشبه مهرجان مسقط. خلال هذا الحدث الأخير الجبال المحيطة صلالة شعبية لدى السياح نتيجة لهذا الطقس البارد والخضرة، نادرا ما وجدت في أي مكان آخر في عمان.[80]

الصحة[عدل]

تتكون منظومة الرعاية الصحية في سلطنة عُمان من ثلاثة مستويات متكاملة الرعاية الصحية الأولية الفعالة، وتقدمها المراكز والمجمعات الصحية والمستشفيات المحلية، وتغطي كافة مناطق ومحافظات السلطنة. الرعاية الصحية الثانوية، وتقمها المستشفيات المرجعية المتوزعة على خارطة السلطنة وهذه تقدم الرعاية الطبية للمشاكل الصحية التخصصية وتوفر رعاية أكثر مهارة وتخصصا. الرعاية الصحية التخصصية عالية التقنية، وتوفرها المستشفيات الكبيرة في محافظة مسقط مثل المستشفى السلطاني ومستشفى خولة ومستشفى النهضة، فيما يعد مستشفى ابن سينا بمحافظة مسقط تخصصيا للأمراض النفسية والعصبية.[81]

وعملت الحكومة على توفير العدد المناسب من القوى العاملة المؤهلة بفئاتها وتخصصاتها المختلفة، ودعم وتنمية القوى العاملة للنهوض بمستوى الخدمات الصحية بالسلطنة، وبنهاية عام 2008 بلغ عدد العاملين بوزارة الصحة نحو 23870 موظفاً يشكل العمانيون منهم نسبة 68% فيما بلغ عدد الأطباء 3620 طبيباً منهم 1079 طبيباً عمانيا بنسبة تعيين قدرها 30 %، ووصلت النسبة في مجال التمريض 65% إذ يبلغ عدد هيئة التمريض نحو 9250 ممرضا وممرضة.[بحاجة لمصدر]

وتبلغ عدد المستشفيات بالسلطنة 58 مستشفى منها 49 مستشفى تابعة لوزارة الصحة، وبلغ عدد الأسرة نحو 5497 سريرا بمعدل 19.7 سريرا لكل عشرة آلاف من السكان، منها 4605 سريرا تخص مستشفيات وزارة الصحة، أي ما نسبته 83.8 % من جملة أسرة المستشفيات بالسلطنة.

كما بلغت جملة مؤسسات الرعاية الصحية الأولية الحكومية في السلطنة 242 مركزاً صحياً وعيادة ومستوصفا طبياً منها 197 تديرها وزارة الصحة وتشمل 74 مركزاً صحياً بأسرّة، و72 مركزاً صحياً بدون أسرّة و21 مجمعا صحياً و30 مستشفى محلي.

الكوارث الطبيعية[عدل]

يعد أعنف إعصار حدث في السلطنة إعصارجونو عام 2007م الذي ضرب محافظة مسقط وجزيرة مصيرة وأحدث خسائر كبيرة وترك أكثر من 20 قتلى وأضرار مادية عديدة وكثيرة.[82]

الثقافة[عدل]

على الرغم من أن اللغة العربية هي لغة عمان الرسمية، وهناك من الناطقين بلهجات مختلفة، وكذلك البلوشية (لغة البلوش من بلوشستان الغربية من باكستان وشرق إيران)، وجنوب أفغانستان أو الفروع من جنوب الجزيرة العربية، وبعض المتحدرين من البحارة السندية. تحدث أيضا في عمان هي لغات سامية بعيدة فقط تتعلق العربية، ولكن يرتبط ارتباطا وثيقا لغات سامية في اريتريا وإثيوبيا. كما أن اللغة السواحيلية والإنجليزية تحدث على نطاق واسع في البلاد بسبب العلاقات التاريخية بين عمان وزنجبار وقد تم الربط بين اللغتين تاريخيا. اللغة السائدة الأصلية هي لهجة من اللغة العربية والبلد كما اعتمدت اللغة الإنجليزية كلغة ثانية. تقريبا كل العلامات وتظهر في كتابات باللغتين العربية والإنجليزية.[بحاجة لمصدر] وهناك عدد كبير أيضا يتحدث الأردية، وذلك بسبب تدفق المهاجرين الباكستانيين خلال أواخر عام 1980 وعام 1990.

خنجر، سلاح تقليدي من سنة 1924، عمان

عمان تشتهر السكاكين في الخنجر، والتي هي الخناجر منحني ترتديه خلال الأعياد كجزء من ثوب الاحتفالية. خلال حقبة القرون الوسطى، أصبح الخناجر بشعبية كبيرة كما أنها ترمز البحارة مسلم، وقدمت أنواع مختلفة في وقت لاحق من الخناجر، يمثلون مختلف الأمم الإبحار في عالم مسلم. اليوم، يتم ارتداء الملابس التقليدية من قبل معظم الرجال العماني. ودعا رداء ياقة هذه تتكون عادة من طول الكاحل، والدشداشة أن الأزرار في الرقبة مع شرابة المتدلية. تقليديا، سوف تراجع هذه شرابة في العطور. اليوم شرابة هو مجرد جزء تقليدي من الدشداشة.

النساء ارتداء الحجاب والعباءة. والبعض يغطين وجوههن، والأيدي. والعباءة هي اللباس التقليدي السائد في جميع انحاء السلطنة، ويأتي حاليا في أنماط مختلفة. وقد حرم السلطان غطاء الوجه في الجامعات. اما في أيام العطلات، مثل العيد، يرتدين النساء اللباس التقليدي، ويختلف اللباس التقليدي من منطقه إلى اخرى فمثلاً في معظم مناطق السلطنة يكون اللباس التقليدي ذو ألوان زاهية، ويتألف من سترة طول منتصف الساق تحتها البنطلون. اما في محافظة ظفار فيكون اللبس التقليدي عباره عن ثوب واسع يكون طويلا من الخلف واقصر من الامام ويغطي الركب ولذلك اطلق عليه (أبو ذيل)ويأتي على اقمشه وأشكال متعدده حسب نوع المناسبة.[بحاجة لمصدر]

المهرجانات[عدل]

الطعام[عدل]

يؤكل عادة الوجبة الرئيسية يوميا في منتصف النهار، في حين وجبة العشاء هو أخف وزنا. خلال شهر رمضان، ويتم تقديم العشاء بعد صلاة التراويح، وأحيانا في وقت متأخر من 11 مساء. Maqbous هو طبق الأرز، مع الأرز الأصفر والزعفران خدم وطهيها أكثر من حار اللحوم الحمراء أو البيضاء. أرسيا وجبة المهرجان، وخدم خلال الاحتفالات، التي تتكون من الأرز مهروسة بنكهة التوابل. آخر وجبة شعبية هو مهرجان shuwa الذي اللحم المطبوخ ببطء شديد (وأحيانا لمدة تصل إلى 2 ايام) في فرن الطين تحت الأرض. اللحم ويصبح العطاء للغاية وانها هي التي غرست مع التوابل والأعشاب قبل الطهي لمنحها مذاقا متميزا جدا. وغالبا ما تستخدم الأسماك في الأطباق الرئيسية للغاية، والكنعد هو العنصر الشعبي. Mashuai وجبة تتكون من الكنعد يبصقون تفحم كامل، يقدم مع أرز ليمون. خبز Rukhal هي رقيقة، والخبز خبز جولة في الأصل على نار مصنوعة من سعف النخيل. يؤكل في أي وجبة، وعادة ما تقدم مع العسل العماني لتناول الإفطار أو انهارت خلال الكاري لتناول العشاء. وتستخدم بانتظام الدجاج والسمك ولحم الضأن في أطباق.

على الرغم من أن تستخدم بحرية والتوابل والأعشاب والبصل والثوم والليمون في المطبخ العماني التقليدي، على عكس المواد الغذائية الآسيوية مماثلة، فإنه ليس ساخن أو حار. المطبخ العماني، هي أيضا متميزة من الأطعمة المحلية للدول العربية الأخرى من شبه الجزيرة العربية، ويختلف حتى داخل مناطق السلطنة المختلفة.[بحاجة لمصدر] وهناك أيضا اختلافات كبيرة في المطبخ بين مناطق مختلفة من عمان.

الرياضة[عدل]

رياضة في سلطنة عمان
شعبية الرياضة كرة القدم، الكرة الطائرة، كرة اليد، كرة السلة والهوكي.
الفرق الرياضية الوطنية 5
وطني النوادي الرياضية 48
الألوان الوطنية الأحمر والأبيض والأخضر
علي الحبسي هو لاعب محترف العماني لكرة القدم. وهو يلعب حاليا في الدوري الأنجليزي الممتاز حارس مرمى ويجان أتلتيك.[85]

وتهدف الحكومة إلى منح الشباب التعليم مقربة تماماً من خلال تقديم الأنشطة والخبرات في المجالات الرياضية والثقافية والفكرية والاجتماعية والعلمية، والتفوق على الصعيد الدولي في هذه المجالات، ولهذا السبب، في أكتوبر 2004، قامت الحكومة بإنشاء وزارة الشؤون الرياضية لتحل محل الهيئة العامة لشئون الشباب والرياضة والشؤون الثقافية.

منحت اللجنة الأولمبية الدولية في السابق GOYSCA جائزتها المرموقة للتميز الرياضي تقديرا لمساهماته في الشباب والرياضة وجهودها لتعزيز الروح الأولمبية والأهداف.

لعبت اللجنة الأولمبية عمان دورا رئيسيا في تنظيم ناجح للغاية 2003 أيام الأولمبية، والتي كانت ذات فائدة كبيرة على الجمعيات الرياضية والنوادي والمشاركين الشباب. اتخذ اتحاد كرة القدم جزء، جنبا إلى جنب مع اتحاد الرجبي كرة اليد، كرة السلة، والهوكي والكرة الطائرة وألعاب القوى والسباحة والتنس والجمعيات. في عام 2010، استضافت مسقط لعام 2010 دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية.

كما يضم بطولات التنس في الانقسامات عمرية مختلفة كل عام. داخل ملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي يحتوي على بركة للسباحة 50 مترا والذي يستخدم للبطولات الدولية من مدارس مختلفة في بلدان مختلفة. وعقدت جولة من عمان، وركوب الدراجات المهنية 6 أيام السباق مرحلة، في فبراير شباط.

عمان استضافت أيضا آسيا 2011 لكرة القدم كأس العالم للكرة الشاطئية التصفيات، حيث 11 فريقا تتنافس على 3 نقاط في بطولة كأس العالم لكرة القدم.

عمان وربما الأمة الوحيدة في منطقة الخليج لديها أحداث مصارعة الثيران التي نظمت في أراضيها. آل Batena المجال هو بارز لمثل هذه الأحداث. جمهور واسع يحضر لرؤية تطور الأحداث. مصارعة الثيران العماني هو ليس حدثا عنيفا. جذور مصارعة الثيران في سلطنة عمان غير معروفة على الرغم من العديد من السكان المحليين هنا يعتقد أن انها جلبت إلى عمان من قبل المغاربة من أصل أسباني. لكن آخرين يقولون انه لديه اتصال مباشر مع البرتغال التي استعمرت الساحل العماني منذ ما يقرب من 2 قرون من الزمن.[86]

معلومات أساسية عن سلطنة عُمان[عدل]

  • المساحة : 309,500 كيلومتر مربع
  • العاصمة: مسقط
  • ((نظام الحكم)) : ((سلطاني وراثي))
  • الديانة: الإسلام
  • عدد السكان : 4,345,000 مليون نسمة وفقا لتقديرات نهاية 2009 م. منهم 3,425,000 مواطن عماني (79,2% من اجمالي السكان) و920,000 وافد (21,8 % من اجمالي السكان).
  • الكثافة السكانية : 7.8 نسمة لكل كيلومتر مربع.
  • الوقت : متقدم 4 ساعات عن جرينتش.
  • الطقس : حار ورطب صيفاً، معتدل البرودة شتاء.
  • المقاييس : النظام المتري.
  • المياه :-إنتاجها من محطات التحلية والابار والأفلاج 34,079 مليون جالون (إحصاء عام 2007 م)
  • الكهرباء : 220 فولت.
  • التعليم : يتلقى التعليم نحو 624,966 طالب وطالبة (إحصاء عام 2007 م)في 1262 مدرسة.(تتراوح أعمارهم ما بين 6-18 عاما في مدارس السلطنة.)
  • الصحة: 59 مستشفى و118 مركز).
  • الدوام الرسمي : من الأحد إلى الخميس (7.30 صباحا- 2.30 بعد الظهر) ما عدا شهر رمضان (9.00 صباحا 2.00 بعد الظهر.) [87]
  • دوام القطاع الخاص : من الأحد إلى الخميس (حسب نظام كل شركة) (8.00 صباحا- 1.00 ظهرا) و(3.30 بعد الظهر-6.30 مساء) (ماعدا شهر رمضان).

الإجازات الرسمية[عدل]

الإجازات الرسمية لسلطنة عمان.[88]

التاريخ المناسبة الدوام الرسمي
12 ربيع أول المولد النبوي إجازة
27 رجب الإسراء والمعراج إجازة
23 يوليو يوم النهضة إجازة
1 شوال - ٤ شوال عيد الفطر إجازة (٤ أيام)
10 ذو الحجة - 13 ذو الحجة عيد الأضحى إجازة (4 أيام)
18 نوفمبر اليوم الوطني إجازة (يومان)
1 محرم رأس السنة الهجرية إجازة

معرض صور[عدل]

مقالات ذات صلة[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Cabinet Ministers". Government of Oman. اطلع عليه بتاريخ 13 October 2010. 
  2. ^ Error
  3. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع imf2
  4. ^ "Human Development Report 2009: Oman". The United Nations. اطلع عليه بتاريخ 18 October 2009. 
  5. ^ CIA World Factbook
  6. ^ Digging in the Land of Magan -M. Redha Bhacker and Bernadette Bhacker
  7. ^ Wolfgang Heimpel : Magan. In: Dietz Otto Edzard include: Lexicon of Assyriology and Near Eastern Archaeology، vol 7. de Gruyter, Berlin 1990, ISBN 3-11-010437-7، pp. 195-199.
  8. ^ Luxury Camping in the Oman Desert NewYork Times
  9. ^ أ ب CIA World Facts Book
  10. ^ Rose، J. I.؛ Usik، V. I.؛ Marks، A. E.؛ Hilbert، Y. H.؛ Galletti، C. S.؛ Parton، A.؛ Geiling، J. M.؛ Černý، V.؛ Morley، M. W.؛ Roberts، R. G. (2011). "The Nubian Complex of Dhofar, Oman: An African Middle Stone Age Industry in Southern Arabia". PLoS ONE 6 (11): e28239. doi:10.1371/journal.pone.0028239.  edit
  11. ^ "About Oman". Pmoman.org. اطلع عليه بتاريخ 14 January 2014. 
  12. ^ Jeremy Jones Oman, Culture and Diplomacy p.13 Edinburgh University Press, 2012 ISBN 0-7486-7461-6
  13. ^ Daniel T. Potts Ancient Magan: The Secrets of Tell Abraq p.57 Trident Press Ltd, 2000 ISBN 1-900724-31-6
  14. ^ Rebecca L. Torstrick, Elizabeth Faier Culture and Customs of the Arab Gulf States p.17 ABC-CLIO, 2009 ISBN 0-313-33659-8
  15. ^ I. Gershevitch The Cambridge History of Iran, Volume 2 p.402 Cambridge University Press, 1985
  16. ^ Jane Taylor Petra and the Lost Kingdom of the Nabataeans p.22 I.B.Tauris, 2001 ISBN 1-86064-508-9
  17. ^ أ ب Krogh، Jan S. "Oman". 
  18. ^ "United Arab Emirates". 
  19. ^ "UNESCO World Heritage Centre – Oman's Arabian Oryx Sanctuary : first site ever to be deleted from UNESCO's World Heritage List". Whc.unesco.org. اطلع عليه بتاريخ 17 April 2010. 
  20. ^ http://www.weather.com/outlook/travel/businesstraveler/wxclimatology/monthly/graph/MUXX0003?from=36hr_bottomnav_business - The Weather Channel
  21. ^ http://www.ft.com/cms/s/0/126283e6-fe4a-11e0-a1eb-00144feabdc0.html#axzz1cOp8kfSe
  22. ^ "Oman – Migration, Ethnic groups, Languages, Political parties, Local government, International cooperation, Forestry, Insurance". Nationsencyclopedia.com. اطلع عليه بتاريخ 17 April 2010. 
  23. ^ Governorates of Sultanate Of Oman
  24. ^ Seven new divisions created in Oman
  25. ^ Seven governorates, officials named
  26. ^ "CIA – The World Factbook". Cia.gov. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  27. ^ A B C D E F G H I J K L M N O P Q R S T U V W X Y Z. "Oman: A Unique Foreign Policy". RAND. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  28. ^ "Cable Viewer". Wikileaks. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  29. ^ "Cable Viewer". Wikileaks. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  30. ^ "Cable Viewer". Wikileaks. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  31. ^ "Cable Viewer". Wikileaks. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  32. ^ "Cable Viewer". Wikileaks. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  33. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع fh12
  34. ^ "Basic Statute of the State". Royal Decree 101/96. Ministry of Legal Affairs. تمت أرشفته من الأصل على 2013-07-23. اطلع عليه بتاريخ 18 August 2012. 
  35. ^ "Amendment to Some of the Provisions of the Basic Statute of the State". Royal Decree 99/2011. Ministry of Legal Affairs. تمت أرشفته من الأصل على 2013-01-17. 
  36. ^ Stork، Joe. "Human rights in the smaller Persian Gulf states: Bahrain, Kuwait, Oman, Qatar and UAE". NOREF. اطلع عليه بتاريخ 18 January 2013. 
  37. ^ "Oman Country Report". اطلع عليه بتاريخ 18 January 2013. 
  38. ^ الآثار في سلطنة عمان
  39. ^ التراث العالمي في منظمة اليونسكو في سلطنة عمان
  40. ^ من أهم المواقع الأثرية العمانية
  41. ^ أهم الاعداد الزوار القلاع والحصون
  42. ^ المتحف الوطني العماني
  43. ^ بيت الزبير
  44. ^ بيت البرندة
  45. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع pop
  46. ^ "Oil – proved reserves". اطلع عليه بتاريخ 27 February 2010. 
  47. ^ "Oman: proven oil reserves". Indexmundi.com. اطلع عليه بتاريخ 17 April 2010. 
  48. ^ "Oman: Energy data". EIA. تمت أرشفته من الأصل على 29 May 2012. اطلع عليه بتاريخ 16 February 2009. 
  49. ^ "Oil – production". اطلع عليه بتاريخ 27 February 2010. 
  50. ^ "Metkore Alloys to invest $80 m in Oman plant". 11 June 2012. 
  51. ^ أهم المنتجات الزراعية في سلطنة عمان
  52. ^ الإنتاج الحيواني في سلطنة عمان
  53. ^ الإنتاج السمكي في سلطنة عمان
  54. ^ [1]
  55. ^ https://freedomhouse.org/sites/default/files/01152015_fiw_2015_final.pdf
  56. ^ https://index.rsf.org/#!/index-details
  57. ^ https://www.amnesty.org/ar/countries/middle-east-and-north-africa/oman/report-oman/
  58. ^ http://anhri.net/?p=153267
  59. ^ http://www.gc4hr.org/news/view/1083
  60. ^ https://chronicle.fanack.com/ar/oman/history-past-to-present/omans-arab-spring/
  61. ^ https://www.ifex.org/oman/2013/03/25/activists_pardoned/ar/
  62. ^ http://albaladoman.com/20730
  63. ^ http://www.mowatinoman.net/archives/tag/%D8%B3%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%AC%D8%AF%D8%A7%D8%AF
  64. ^ http://ar.alkarama.org/component/k2/item/5147-2015-05-12-13-08-33?Itemid=
  65. ^ http://omandaily.om/?p=223104
  66. ^ http://www.mohamoon-om.com/default.aspx?action=legscates&fiid=2418
  67. ^ التعليم في عمان
  68. ^ موقع مجلس التعليم- سلطنة عمان
  69. ^ أ ب http://www.educouncil.gov.om/ar/edu-schools.html?scrollto=start
  70. ^ التعليم بعد الأساسي
  71. ^ التعليم الخاص
  72. ^ نبذة عن التعليم العالي في سلطنة عمان
  73. ^ جامعة السلطان قابوس
  74. ^ جامعة ظفار
  75. ^ جامعة صحار
  76. ^ الصحراء المركزي العُماني
  77. ^ فهمي العلي وأحمد الشرياني. دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ودورها في حماية البيئة والمحافظة على مواردها الطبيعية. 2003. ص 154
  78. ^ Oxford Business Group. The Report: Oman 2010. p.50
  79. ^ "– Shopping |The most popular website of Oman tourism". Destinationoman.com. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  80. ^ "Arabia Tourism". 
  81. ^ CIA World Factbook: Life Expectancy ranks
  82. ^ حوادث كوارث الطبيعية في سلطنة عمان
  83. ^ إعصار جونو
  84. ^ إعصار فيت
  85. ^ "Sky Sports Profile". Skysports.com. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  86. ^ "Serving Mangaloreans Around The World!". Mangalorean.Com. 1 May 2005. اطلع عليه بتاريخ 29 October 2011. 
  87. ^ http://ara.reuters.com/article/businessNews/idARACAE9B221Z20130406 - سلطنة عمان تغير عطلتها الاسبوعية إلى الجمعة والسبت
  88. ^ http://www.qppstudio.net/publicholidays2010/oman.htm - Oman Public Holidays 2010 (Middle East)

وصلات خارجية[عدل]