هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

سيفيم تانوريك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


سيفيم تانوريك
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة سيفيم تانوريك
الميلاد عام 1934 (64 عاما)[1]
تركيا
الوفاة 16 مايو عام 1998
إسطنبول
سبب الوفاة دهس  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن مقبرة زنجيرلك قويو  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
الجنسية تركيا
الحياة الفنية
الآلات الموسيقية البوب
أعمال مشتركة الهجران
المهنة مغنية، ممثلة
المواقع
IMDB صفحتها على IMDB  تعديل قيمة خاصية معرف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (P345) في ويكي بيانات

سيفيم تانوريك (ولدت في عام 1934 وتوفيت في 16 مايو عام 1998)، مغنية موسيقى تركية كلاسيكية.

عملت سيفيم تانوريك خلال أعوام 19501959 في راديو تي أر تي بأنقرة[2]. ثم بعد ذلك بدأت سيفيم تانوريك العمل في مجال التمثيل من خلال إنفصالها من الراديو. وقد ملئت عدد كبير من الألواح المكونة من الخمسة و الأربعون أغنية. نشرت سيفيم تانوريك ألبوماً بعنوان " الهجران " عن سلسلة كارما توركا.

في 11 مايو عام 1998 أصُيبت سيفيم تانوريك بشدة وذلك نتيجة حادث سير حينما كانت تعبر من أمام ممر المشاة أثناء ظهور الضوء الأخضر في إشارة المرور من أجل عبور الشارع. و عقب نقلها إلى وحدة العناية المركزة في المستشفى الألمانية قد أجُريت سيفيم تانوريك عملية وذلك ضد مخاطر نزيف المخ وتشكيل خزب في مخها وكانت متصلة بجهاز التنفس الصناعي. ولم تتمكن حياتها من تخطي الخطر و ذلك خلال الفترة القصيرة التي مكثت بها في المستشفى وتدهورت حياتها بإستمرار و لقيت مصرعها بعد خمسة أيام[3]. وكان مستخدم السيارة التي صدمت سيفيم تانوريك هو أحمد بوراك إردوغان ابن رجب طيب إردوغان رئيس بلدية إسطنبول العاصمة في تلك الفترة[3][4] و قُدمت دعوى قضائية لإهمال و تقاضي السائق في تلك الحادثة إلا أنهم قد وجدو ثمانية عيوب مختلة في سيفيم تانوريك التي توفيت[5]. وهناك دعوات قضائية غير كافية ضد السائق أحمد بوراك إردوغان الذي قام بالحادثة بإعتبار تاريخ الحادث. أما بوراك إردوغان فقد وجدوا أنه مختل عقلياً[6][7]. و حكمت المحكمة ضد الشاب السائق بالسجن لمدة ثلاثة أعوام و خفُف الحكم إلى الغرامة المالية فقط. وكان أيوب تشاماك في مقدمة دائرة الطب الشرعي الوظيفية المتخصصة التي أعطت تقريراً عن الخلل فيما يخص أحمد بوراك إردوغان وهو المدير العام بالشركة المساهمة بالمنظمة البحرية التركية في حزب العدالة و التنمية[8][9]. و دفُنت سيفيم تانوريك في مقبرة زينجيرليكوو.

المراجع[عدل]

  1. ^ Bergen kadına karşı şiddetin simgesi oldu. CNN Türk, 14 Ağustos 2011 tarihinde erişilmiştir. نسخة محفوظة 30 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "SEVİM TANÜREK / HOŞ BİR SEDA". Anadolu Müzik Yapım. Erişim tarihi: 4 Nisan 2012.[وصلة مكسورة]
  3. أ ب "Erdoğan'ın oğlunun çarptığı Tanürek öldü". Milliyet [التركية]. 18 Mayıs 1998. Erişim tarihi: 4 Nisan 2012. نسخة محفوظة 14 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Ticari faaliyetleri hep tartışıldı". Radikal [التركية]. 8 Şubat 2009. Erişim tarihi: 4 Nisan 2012.
  5. ^ Kaza sonrası sürücüyü aklayan karara imza atan Adli Tıp Trafik İhtisas Dairesi Başkanı Makina Mühendisi Eyüp Çakmak Erdoğan Başbakan olduktan sonra hızla terfi etmiş ve Türkiye Denizcilik İşletmeleri Genel Müdür Yardımcılığına getirilmiştir 17 Ocak 2011 tarihli soL [التركية] haberi 17 Ocak 2011 tarihinde erişilmiştir نسخة محفوظة 11 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Doğru, Necati. "Başbakan kendi niçin olmadı". Vatan [التركية]. Erişim tarihi: Ağustos 2009.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 07 فبراير 2010 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Başbakanın alkol yasağına karşı olarak trafik kazalarının aşırı alkolden kaynaklandığını vurgulaması üzerine bizzat kendi oğlunun yaptığı ölümlü trafik kazası gündeme getirilmiştir 28 Mayıs tarihli SoL (haber portalı) [التركية] haberi 28 Mayıs 2013 tarihinde erişilmiştir نسخة محفوظة 08 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Barkın Karslı. "1998′de Meydana Gelen Bir Trafik Kazası Hakkında…" (Türkçe).
  9. ^ 26 Şubat 2014 tarihli SoL (haber portalı) [التركية] haberi 27 Şubat 2014 tarihinde erişilmiştir نسخة محفوظة 30 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]

ديسكغرفي سيفيم تانوريك

من أحد الحفلات الموسيقية التي توجد في تي أر تي

• رفٌع في تاريخ 24 ديسمبر عام 2011 مقالة العمود الخاصة ب أمين تشولاشان [التركية] ب تاريخ 18 أكتوبر عام 1998 و الوثيقة الصلة بالموضوع.