سيلفي القرد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
إحدى صور السيلفي الملتقطة من جانب القرد والمتنازع عليها

سيلفي القرد هي سلسلة من الصور إلتقطتها أنثي قرد مكاك أسود لنفسها في أندونسيا عام 2011 بواسطة كاميرا تصوير مملوكة لأحد مصوري الأمكان الطبيعية يدعى ديفيد سلاتر.

هذه الصور تم رفعها عام 2014 على موقع كومنز، لكن حدث بعدها نزاع قضائي في منتصف العام بسبب مسألة حقوق النشر، حيث صنفت الصورة على أنها (أعمال من صنع الحيوانات) وبالتالي لا تخضع لقوانين حقوق الملكية الفكرية وتعتبر في الملكية العامة، لكن سلاتر طالب بأحقية الصورة له إعتماداً على فكرة (منتج الصورة) وليس المصور، خاصة وأن ملتقط الصورة ليس أدمياً وبالتالي لا يمكن اعتبار الحقوق مملوكة له ، لكن في ديسمبر 2014 أقر مكتب الحقوق الفكرية في الولايات المتحدة بأن هذه الصورة من أعمال غير بشرية وبالتالي لا تخضع لقوانين حقوق الملكية في الولايات المتحدة.

وبالرغم من هذا القرار جادل عدد من الخبراء القانونيين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة على أن دور سلاتر في عملية التصوير الفوتوغرافي هذه ربما يكون كافيًا لكي يكون له حقوق النشر على هذه الصور.

وفي عام 2015 عادت القضية للأضواء حينما قامت منظمة تدعى PETA للمطالبة بحقوق هذه الصور بكونها مؤسسة معنية بحماية حقوق الحيوانات وأن هذه العائدات سيتم انفاقها على الحيوانات المهددة بالإنقراض ولكن المحكمة في الولايات المتحدة رفضت القضية، وتم عمل استئناف عام 2017 بعدما اتفق سلاتر مع هذه المؤسسة على تخصيص جزء من العائدات كتبرع لمؤسسات تصوير الحيوانات البرية لكن المحكمة رفضت الإلتماس، وفي عام 2018 حسمت محكمة الاستئنافات القضية والتي أقرت بأن الحيوانات لا تتمتع بأي حقوق فكرية وأ، المؤسسة ليست معنية أو ممثلة قانوناً للمطالبة بهذه الحقوق.[1]

خلفية[عدل]

في عام 2011 قام المصور ديفيد سلاتر بالسفر إلى إندونسيا لإلتقاط بعض الصور لحيوان المكاك الأسود وفي أثناء تحضير المعدات قامت إحدى الإناث لهذا القرد بالإستيلاء على الكاميرا وإلتقاط عدة صور لها، العديد من هذه الصورة كانت سيئة وغير صالحة لكن كان من بينهم بعض الصورة ذات جودة ومنظر واضح ، قام سلاتر لاحقاً بنشر هذه الصورة تحت أسم "سيلفي القرد" على الأنترنت،[2] وقام بحفظ الحقوق لصالح وكالة أخبار كاترز.[3]

مشاكل حقوق النشر[عدل]

صورة أخرى من ضمن هذه الصورة تظهر جسم القرد بالكامل

كان موضوع مطالبة سلاتر بحقوق هذه الصورة محط نقاش على مدونة تيكديرت، والتي قالت بأن الصورة أصبحت في الملكية العامة بسبب أنها ملتقطة من قبل حيوان وبالتالي لا يمكن اعتبار وجود شخصية قانونية لها، وأن سلاتر لا يمكنه أن يكون صاحب هذه الحقوق لأن الصور ليست من إنشاءه.[3][4][5]

عقب ذلك طالبت وكالة كاترز حذف الصورة بشكل رسمي ، وطالب أيضاً بحذف الصورة من كافة المواقع الإلكترونية ، وعقب رفع الصورة على موقع كومنز (وهو مشروع شقيق لموسوعة ويكيبيديا) قام سلاتر بمراسلة مؤسسة ويكيميديا بشكل رسمي بإزالة الصورة وإلا سيتم إلزامهم بالتعويض المادي، ولكن المؤسسة رفضت طلبه في بيان رسمي وقالت أن حقوق الصورة ليست مملوكة إنما هي صورة ملتقطة من قبل حيوان لا يتمتع بالشخصية القانونية ولا يمكن اعتباره صاحب الحقوق الفكرية.[3][5]

قال سلاتر في حديث مع البي بي سي أن أعماله تم قتلها،[2] حيث أن عرض هذه الصورة كصورة في الملكية العامة تسببت في خسارة مادية له تقدر بأكثر من 10 الآف جنية إسترليني ، وقالب صحيفة ذا دايلي تليغراف نقلاً عن سلاتر أنهم لا يدركون هذا الأمر وأن الأمر يحتاج إلى تدخل قضائي.[2][6][7]

قال محاميين (أمريكي وبريطاني) هما ماري لوريا وتشارلز سوان وهما متخصصين في قضايا الملكية الفكرية أنه طالما كان صانع الصورة حيوان وليس شخصا فلا يوجد حق للمؤلف على الصورة، بغض النظر عمن يملك معدات إنشاء الصورة.[8] ومع ذلك، قالت محامية وسائل الاعلام البريطانية كريستينا ميكولاس أنه وفقاً للقانون البريطاني قد تكون الصور ذات حقوق مليكة له استنادا على فكرة (المواد التي يتم إنشائها من قبل الحاسوب) ، حيث يمكن القول أن المصور قد يملك حقوق الطبع والنشر على الصورة لكونه يمتلك أداة التصوير ولذلك تعتبر ملكاً لك بشكل افتراضي.[9]

في 22 ديسمبر عام 2014، أوضح مكتب حقوق التأليف والنشر الولايات المتحدة كافة الأمور التي تتعلق بهذا الشأن، وقال: أن الأعمال التي تم إنشاؤها من قبل يد غير بشرية لا تخضع لحقوق الطبع والنشر، ويأتي في أمثلتهم "الصور التي التقطها قرد"، وتعتبر هذه القضية من شأنها حالة مرجعية يمكن الاستعانة بها في الحالات المستقبلية.[10][11]

المصادر[عدل]

  1. ^ حسم الملكية الفكرية لـ"سيلفي القرد" بعد نزاع قضائي استمر عامين - بي بي سي نسخة محفوظة 23 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت "Photographer 'lost £10,000' in Wikipedia monkey 'selfie' row". BBC News. August 7, 2013. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ August 7, 2014. 
  3. أ ب ت Masnick، Mike (July 3, 2011). "Monkeys Don't Do Fair Use; News Agency Tells Techdirt To Remove Photos". Techdirt. مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 يونيو 2014. 
  4. ^ "Can monkey who took grinning self-portrait claim copyright?". Metro. مؤرشف من الأصل في 19 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 يونيو 2014. 
  5. أ ب Masnick، Mike. "Can We Subpoena The Monkey? Why The Monkey Self-Portraits Are Likely In The Public Domain". Techdirt. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 يونيو 2014. 
  6. ^ "Wikipedia reveals Google 'forgotten' search links". BBC News. August 6, 2014. مؤرشف من الأصل في 21 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ August 8, 2014. 
  7. ^ Sparkes، Matthew (2014-08-06). "Wikipedia refuses to delete photo as 'monkey owns it'". ديلي تلغراف. London: Telegraph Media Group. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 06 أغسطس 2014. 
  8. ^ Laurent، Olivier (6 August 2014). "Monkey Selfie Lands Photographer in Legal Quagmire". تايم (مجلة). Time Inc. مؤرشف من الأصل في 14 August 2014. اطلع عليه بتاريخ 14 أغسطس 2014. 
  9. ^ "Monkey 'selfie' picture sparks Wikipedia copyright row". ITV News. ITV plc. 6 August 2014. مؤرشف من الأصل في 13 August 2014. اطلع عليه بتاريخ 14 أغسطس 2014. 
  10. ^ Axelrad، Jacob (22 August 2014). "US government: Monkey selfies ineligible for copyright". كريسشان ساينس مونيتور. مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2015. اطلع عليه بتاريخ 23 أغسطس 2014. 
  11. ^ "Compendium of U.S. Copyright Office Practices, § 313.2" (PDF). United States Copyright Office. December 22, 2014. صفحة 22. مؤرشف من الأصل (PDF) في 23 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ December 22, 2014. To qualify as a work of 'authorship' a work must be created by a human being.... Works that do not satisfy this requirement are not copyrightable. The Office will not register works produced by nature, animals, or plants.  The Compendium lists several examples of such ineligible works, including "a photograph taken by a monkey" and "a mural painted by an elephant".

وصلات خارجية[عدل]