شردان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الشردان في معركة على نقش في معبد رمسيس الثالث

شِردِان (بالمصرية: شردن، بالأوغاريتية: شردنّ (شردم) وترتن (ترتم)، بالأكادية ربما: ش-ير-تا–ان-نو؛ أيضًا اللامعين «شردانا» أو «شردانو») هم أحد المجموعات الإثنية العديدة التي قيل إن شعوب البحر تكونت منها، يظهرون في السجلات التاريخية والتصويرية المجزأة (المصرية القديمة والأوغاريتية) من شرق البحر المتوسط في أواخر الألفية الثانية قبل الميلاد.

يظهرون على النقوش وهم يحملون دروعًا مستديرة ورماح أو ديركات أو سيوف، ربما من نوع ناو II. ويظهرون في بعض الحالات، وهم يرتدون الدروع والإزار، ولكن تُعتبر الخوذة ذات القرون السمة الرئيسية المميزة لهم، والتي تتميز، في جميع الحالات باستثناء ثلاث، بملحق دائري في أعلاها. يبدو درعهم في معبد رمسيس الثالث مشابهًا للدرع الذي ارتداه الفلستيون. ربما يكون سيف الشردان، الذي اقترحه علماء الآثار منذ أيام جيمس هنري برستد، قد تطور من توسيع الخناجر الأوروبية وارتبط باستغلال القصدير البوهيمي. اقترح روبرت دروس أن استخدام مجموعات مرتزقة الشردان والفلستيون هذا السلاح جعلهم قادرين على تحمل الهجمات التي تشنها العربات الحربية، ما جعلهم حلفاء قيّمين في الحرب،[1] لكن انتقد العلماء المعاصرون نظرية دروس بشدة.[2][3]

صلتهم بشعوب البحر[عدل]

يبدو أن الشردان كانوا أحد أبرز مجموعات القراصنة التي شاركت في الغارات الساحلية وتعطيل التجارة في نحو القرن الثالث عشر قبل الميلاد. ذُكروا لأول مرة باسمهم في لوحة صان الحجر القبلية (تانيس) الثانية الخطابية لرمسيس الثاني، التي تقول في جزء منها، «بالنسبة للشردان ذو العقل المتمرد، الذين لم يستطع أحد محاربتهم قط، والذين جاؤوا بقلبِ جريء، وأبحروا في السفن الحربية من وسط البحر، لم يصمد شيء أمامهم؛ لكنه نهبهم بانتصارات قواته الباسلة، ونُقلوا إلى مصر».[4] يُحتمل أن بعض الشردان المأسورين في المعركة المسرودة في لوحة تانيس الثانية أُجبروا على الخدمة المصرية، ربما حتى كنجارين سفن أو مستشارين في التقنية البحرية، وقد يكونوا ساعدوا في هذا الدور في بناء السفن الحربية المصرية الهجينة الظاهرة في النقوش البارزة الضخمة في معبد رمسيس الثالث التي تظهر المعركة البحرية بين المصريين وشعوب البحر.[5]

اقترح مايكل وود أن غاراتهم ساهمت بشكل كبير في انهيار الحضارة الموكيانية.[6] ومع ذلك، في حين يمكن رؤية بعض سمات بحر إيجه في الثقافة المادية للفلستيون، أحد شعوب البحر الذين أسسوا مدنًا على السهل الساحلي الجنوبي لكنعان في بداية العصر الحديدي، فإن ارتباط الشردان بهذه المنطقة الجغرافية يستند بالكامل على ارتباطهم بتلك المجموعة وظاهرة شعوب البحر بشكل كبير، بدلًا من الأدلة المادية أو الأدبية (التي تدل جميعها تقريبًا على وجودهم في مصر، بدلًا من ميناءهم الأصلي).[7]

الأصول[عدل]

لم يُعثر على أي ذكر للشردان في الأساطير أو الوثائق الحيثية أو اليونانية، ما يشير إلى أنهم لم يأتوا من أي منطقة من منطقتي النفوذ هاتين. اقترح البعض، الذين رأوا روابط اشتقاقية في أوجه التشابه بين «الشردان»، و«السردينيون»، و«الشكلس»، و«الصلقيون»، و«ترس-و» (التورشان أو التوسان) و«إتروسكان»، أن الشردان جاؤوا من غربي البحر الأبيض المتوسط؛ يعتقد آخرون (من؟) أن هذه النظرية غير مُرضية من الناحية الأثرية، بحجة وجود أدلة على أن هؤلاء الأشخاص وصلوا إلى المناطق التي عاشوا فيها بعد فترة رمسيس الثالث، وليس قبل.

نظرية الأصل الشرقي[عدل]

استنتجت عالمة الآثار الإنجليزية مارغريت غويدو (1912-1994)[8] إلى أن الأدلة التي تشير إلى قدوم الشردان أو الشكلس أو التروشان من غرب البحر الأبيض المتوسط هي أدلة واهية. اقترحت غيدو في عام 1963 أن أصل الشردان قد يعود في النهاية إلى إيونيا، في ساحل الأناضول الغربي الأوسط، في منطقة هيرموس، شرق جزيرة خيوس. وتقترح أن سارد (ساردس) وسهل سردينيا بالجوار احتفظا بذكرى ثقافية لاسمهم.

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Drews, Robert (1993). The End of Bronze Age. Princeton University Press. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Cline, Eric H. (1997). "Review of Robert Drews' 'The End of the Bronze Age: Changes in warfare and the catastrophe ca. 1200 B.C.'". Journal of Near Eastern Studies. 56 (2): 127–129. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Dickinson, Oliver T.P.K. (1999). "Robert Drews' theories about the nature of war in the late Bronze Age". In Laffineur, R. (المحرر). Polemos: Le Contexte Guerrier en Egee a l'Age du Bronze. 19. Universite de Liege. صفحات 21–25. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Kitchen, Kenneth A. (1996). Ramesside Inscriptions Translated and Annotated. II: Translations: Ramesses II, Royal Inscriptions. Cambridge: Wiley. p. 120 §73. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Emanuel, Jeffrey P. (2014). "The Sea Peoples, Egypt, and the Aegean: Transference of maritime technology in the late Bronze–early Iron transition (LH IIIB–C)". Aegean Studies. 1: 21–56. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Wood, Michael. In Search of the Trojan War. BBC Books. ISBN 0452259606. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Emanuel, Jeffrey P. (2012). Šrdn of the strongholds, Šrdn of the Sea: The Sherden and their role in Egyptian society, reassessed. American Research Center in Egypt annual meeting. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Guido, Margaret (1963). The Sardinians. Thames Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)