شريط مطاطي طبي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ألأشرطة المطاطية الطبية (بالإنجليزية: Elastic therapeutic tape) هي عبارة عن شريط من القطن المرن مع لاصق إكريليك يضمن إلتصاقها على الجلد، تستعمل لأغراض طبية، أساسا لعلاج الألم والتمزقات العضلية الناتجة عن الإصابات الرياضية ومجموعة متنوعة أخرى من الاضطرابات البدنية.

شريط مطاطية طبيي، مطبق على ساق مريض لأغراض علاجية.

تشير بعض البحوث إلى أن الربط المرن للعضلات المتضررة؛ التي تسبب آلام عضلية وعظمية لدى بعض الأشخاص، من شأنه أن يساعد في كثير من الأحيان على تخفيف تلك الآلام، لكن في نفس الوقت ليس هناك دليل واضح على أنه يمكنها إلغاء العجز في حالات الألم المزمن.[1]

الخصائص[عدل]

الشرط المطاطي الطبي عبارة عن شريط قطني رقيق ومرن يمكن أن يمتد إلى حوالي 140% من طوله الأصلي. [2] نتيجة لذلك، فإن تطبيق الشريط الممتد في المكان المصاب، سوف يرغم الشريط على " التراجع" إلى طولها الأصلي وبالتالي خلق قوة سحب على الجلد. تسمح هذه الخاصية المرنة للأشرطة بالقيام بمجموعة أكبر من الحركة مقارنة بالاشرطة التقليدية (الشريط اللاصق الجراحي)، لذلك يمكن تركها لفترة، دون أن تسبب أي ضرار للجلد قبل أن يتم نزعها.[3]

صممت هذه الأشرطة خصيصا لتقليد جلد الإنسان، سواء من حيث السمك أو الخصائص المرنة، حيث يمكن لها الإمتداد من 40 إلى 30% من طولها في الاتجاه الطولي،[2] مكونة أساسا من مادة اللاتكس مع لاصق الاكريليك، الذي يتم تفعيله عن طريق الحرارة. ألياف القطن التي تتكون منها تسمح بارتدائها لمدة أطول، تصل إلى 4 أيام.[4]

تتجلى فوائد استعمال الشريط المطاطي الطبي، في عمله على تصحيح مشكل محاذات العضلات الضعيفة وتسهيل الحركات المفصلية نتيجة لخصائص الشريط الإرتدادية، و من جهة أخرى يعمل هذا الشريط على رفع الجلد، وبالتالي زيادة المساحة تحته، وزيادة تدفق الدم وأيضا الرفع من كفاءة تداول السوائل اللمفاوية (التي يؤدي ترامكها للتورم). من شأن هذه الزيادة في الحيز الخلالي خفض ضغط المطبق على مستقبلات الأذية في الجسم، وفي نفس الوقت تحفيز المستقبلات الميكانيكية، وبالتالي تحسين الإحساس وتقليل الألم.[5]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Lim EC، Tay MG (2015). "Kinesio taping in musculoskeletal pain and disability that lasts for more than 4 weeks: is it time to peel off the tape and throw it out with the sweat? A systematic review with meta-analysis focused on pain and also methods of tape application". British Journal of Sports Medicine. PMID 25595290. doi:10.1136/bjsports-2014-094151. 
  2. أ ب Thelen MD، Dauber JA، Stoneman PD (July 2008). "The clinical efficacy of kinesio tape for shoulder pain: a randomized, double-blinded, clinical trial". J Orthop Sports Phys Ther. 38 (7): 389–95. PMID 18591761. doi:10.2519/jospt.2008.2791. 
  3. ^ Bicici S، Karatas N، Baltaci G (April 2012). "Effect of athletic taping and kinesiotaping on measurements of functional performance in basketball players with chronic inversion ankle sprains". Int J Sports Phys Ther. 7 (2): 154–66. PMC 3325641Freely accessible. PMID 22530190. 
  4. ^ [مصدر طبي غير موثوق به?] Bassett K، Lingman S، Ellis R (2010). "The use and treatment efficacy of kinaesthetic taping for musculoskeletal conditions: A systematic review". New Zealand Journal of Physiotherapy. 
  5. ^ Williams S، Whatman C، Hume PA، Sheerin K (2012). "Kinesio taping in treatment and prevention of sports injuries: a meta-analysis of the evidence for its effectiveness". Sports Med. 42 (2): 153–64. PMID 22124445. doi:10.2165/11594960-000000000-00000.