صندوق المؤشرات المتداولة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
CDS volume outstanding.png

صندوق المؤشرات المتداولة هو صندوق استثمار يديره مجموعة من المتخصصين في الاستثمار في كل السوق وعادة ما يكون هذا الصنف من الصناديق ذو كلفة منخفضة، وتمتاز بالتنوع لتقليص نسبة المخاطرة.[1] على عكس الاستثمار بسوق الأوراق المالية، يتيح صندوق الاستثمار المشترك للمستثمرين الاستثمار بمبالغ صغيرة وتمنح فرصة اختيار القطاع للاستثمار فيه.[1]

ما أنواع صناديق المؤشرات المتداولة؟[عدل]

هناك نوعان من صناديق المؤشرات المتداولة ETF: الفيزيائية والاصطناعية.[2]

تستثمر صناديق المؤشرات المتداولة المادية مباشرة في أي شيء تتعقبه. في حالة متتبع FTSE 100، تستثمر ETF في أسهم الشركات التي تشكل مؤشر FTSE 100، بينما تستثمر ETF الذهبية في سبائك الذهب المحفوظة في قبو. ومع ذلك، من المهم ملاحظة أنه عندما تستثمر في ETF ، فإنك تشتري حصة في ETF نفسها، وليس المؤشر الذي يتم تتبعه أو الاستثمار الأساسي.

صناديق المؤشرات المتداولة الاصطناعية أكثر تعقيدًا. يشترون «المقايضات» - نوع من المشتقات، عادة ما تبيعه البنوك الاستثمارية - والتي تعد بدفع نفس عوائد المؤشر أو الاستثمار الأساسي الذي يتتبعونه. إنها تسمح لك بالاستثمار في الأسواق التي قد يصعب الوصول إليها بطريقة أخرى، مثل السلع القابلة للتلف أو أسواق الأسهم التي تقيد الاستثمار الأجنبي.

تعتبر صناديق المؤشرات المتداولة الاصطناعية أكثر خطورة من صناديق المؤشرات المتداولة المادية نظرًا لما يُعرف باسم «مخاطر الطرف المقابل» مما يعني أنه إذا كان البنك الاستثماري الذي باع المقايضة إلى ETF لا يستطيع الوفاء بالتزاماته، فقد تخسر. عادة ما يتعين على بائعي عقود المقايضة تقديم ضمانات لتقليل هذه المخاطر. ومع ذلك، فإن صناديق المؤشرات المتداولة المادية أسهل في الفهم وأقل عرضة للمخاطر الخفية، لذا فهي أكثر ملاءمة للمستثمرين الأفراد.

المصادر[عدل]

  1. أ ب مساق مبادئ الإستثمار MOOC Edraak نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "ماهو ETF | صناديق المؤشرات المتداولة | ما هي انواعها وكيف تعمل؟" (بar-AE). Retrieved 2022-10-30.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)