ضوء المعالي شرح بدء الأمالي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ضوء المعالي شرح بدء الأمالي
ضوء المعالي شرح بدء الأمالي.png

الاسم ضوء المعالي شرح بدء الأمالي
المؤلف الملا علي القاري
الموضوع عقيدة إسلامية، أصول الدين، علم الكلام
العقيدة أهل السنة والجماعة، ماتريدية، أشعرية، صوفية
الفقه حنفي
اللغة عربية
حققه عبد السلام بن عبد الهادي شنّار
عبد الحميد التركماني
محمد عدنان درويش
معلومات الطباعة
الناشر دار البيروتي
دار الفتح للدراسات والنشر
دار إقرأ للطباعة والنشر والتوزيع
كتب أخرى للمؤلف

ضوء المعالي شرح بدء الأمالي أو ضوء المعالي لبدء الأمالي أو ضوء المعالي على منظومة بدء الأمالي هو كتاب للعلامة المحدث الملا علي القاري (ت. 1014هـ) من الكتب اليسيرة السهلة في بيان عقيدة أهل السنة، وضعه شرحاً على منظومة "بدء الأمالي"، المعروفة بالقصيدة اللامية، أو، قصيدة يقول العبد في التوحيد. وهي قصيدة لامية مشهورة في أصول الدين للعلامة سراج الدين علي بن عثمان الأوشي الفرغاني الحنفي (ت. 575هـ)، وهي ستة وستون بيتا،[1] وقد تلقَّاها العلماء بالقبول، وأقبلوا عليها بالشرح. ويُعد "ضوء المعالي" من الشروح المتوسطة لقصيدة "بدء الأمالي"، فليس هو بالموجز شديد الإيجاز، ولا بالمسهب شديد الإسهاب. وعادة العلامة القاري فيه أنه يبدأ بشرح المفردات، وبيان المراد منها، ثم يشرح المسألة مستفيداً من بعض مَن سبقه من الشُّرّاح، ويُبيّن إعراب الكلمات، ويُحللها التحليل النحوي، ويأتي بالأحاديث المتعلقة بالمسألة التي يقف عندها.[2]

انظر أيضاً[عدل]

المصادر والمراجع[عدل]

  1. ^ كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون.
  2. ^ الغلاف الخلفي لكتاب: ضوء المعالي شرح بدء الأمالي، تحقيق: عبد الحميد التركماني، الناشر: دار الفتح للدراسات والنشر.
Tazkarat al-Fuqaha.jpg
هذه بذرة مقالة عن كتاب إسلامي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.