هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

طائر الجنة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

Bird-of-paradise

صورة معبرة عن طائر الجنة
Wilson's Bird-of-paradise (Cicinnurus respublica)

التصنيف العلمي
المملكة: Animalia
الشعبة: Chordata
الطائفة: Aves
الرتبة: Passeriformes
الرتيبة: Songbird
الفصيلة: Paradisaeidae
Vigors, 1825
الاسم العلمي
Paradisaeidae[1][2]   تعديل قيمة خاصية الاسم العلمي للأصنوفة (P225) في ويكي بيانات
Nicholas Aylward Vigors   تعديل قيمة خاصية الاسم العلمي للأصنوفة (P225) في ويكي بيانات
Diversity
14 genera, 40 species

طيور الجنة عبارة عن أعضاء في عائلة Paradisaeidae من الرتبة عصفوريات. وتعيش أغلبية أنواع هذه العائلة على جزيرة نيو غينيا وتوابعها، مع تواجد أنواع قليلة في جزر الملوك (Moluccas) وشرقي أستراليا. وتضم هذه العائلة أربعين نوعًا في 14 جنسًا. وربما تشتهر أعضاء هذه العائلة بريش الذكور لدى معظم الأنواع، خصوصًا الريش الطويل والممتد من المنقار أو الأجنحة أو الرأس وتتميز بألوان مختلفة ناصعة . وفي معظم الحالات ، فإنها تعيش محصورة في مواطن الغابات الممطرة الكثيفة ، وكثيرا ما تفصل بين أنواعها المختلفة جبال عالية ، مما جعل كل فصيل منها يتطور بمعزل عن الآخرين . وهي تعيش على الفاكهة في غذائها الذي تتتاوله من الأنواع، بالإضافة إلى المفصليات بشكل أقل. وتمتلك طيور الجنة المتعددة الأجناس مجموعة متنوعة من أنظمة الحياة، والتي تتراوح بين الزواج الأحادي وحتى تعدد الزوجات .

استمر سكان نيو غينيا في تجارة ريش طيور الجنة على مدار ألفي عام. و كان هناك اهتمام كبير لهواة تجميع الطيور وعلماء الطيور والكتاب كذلك فأصبحت بعض أنواعها مهددة بالانقراض بسبب الصيد وفقد الموطن. ولذلك تقوم بعض الحكومات بمنع استيراد تلك الطيور للمحافظة على بقائها ومنع اكتساب الأموال عن طريق صيدها وبيعها .

صور لبعض الأنواع[عدل]

|

المراجع[عدل]

  1. ^ مذكور في : نظام معلومات تصنيفية متكاملة — وصلة : http://www.itis.gov/servlet/SingleRpt/SingleRpt?search_topic=TSN&search_value=179664عنوان: Integrated Taxonomic Information System — تاريخ النشر: 1998 — تاريخ الاطلاع: 2013-09-19
  2. ^ تعديل قيمة معرف موسوعة الحياة (P830) في ويكي بيانات"معرف Paradisaeidae في موسوعة الحياة". eol.org. اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2016. 

وصلات خارجية[عدل]