الطاغوت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من طاغوت)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
فقه الأحكام السلطانية

الطاغوت هو كل ذي طغيان على الله فعبد من دونه إما بقهر منه لمن عبده وإما بطاعة ممن عبده له إنساناً كان ذلك المعبود أو شيطاناً أو وثناً أو صنماً أو كائناً ما كان من شيء وأصل الطاغوت من قول القائل طغا فلان يطغو إذا عدا قدره فتجاوز حده.[1] وعلى هذا فليس كل ما عبد من دون الله يعتبر طاغوتاً فالأنبياء والعلماء وغيرهم من الصالحين والأولياء لم يحملوا الناس على عبادتهم إياهم ولا أطاعوهم في ذلك بل حذروهم من ذلك أشد تحذير بل كان المقصد من إرسال الله الرسل إلى الخلق دعوتهم إلى توحيد الله والكفر بما دونه قال تعالى Ra bracket.png وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فَمِنْهُمْ مَنْ هَدَى اللَّهُ وَمِنْهُمْ مَنْ حَقَّتْ عَلَيْهِ الضَّلَالَةُ فَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ Aya-36.png La bracket.png فلا يسمى الأنبياء ولا العلماء وإن عبدوا من دون الله طواغيتاً ومن التعريفات المختصرة للطاغوت من عبِد من دون الله وهو راض.[2]

شرح الكلمة[عدل]

في اللغة: مشتق من الطغيان والطغيان مجاوزة الحد، ومنه قوله تعالى Ra bracket.png إِنَّا لَمَّا طَغَى الْمَاءُ حَمَلْنَاكُمْ فِي الْجَارِيَةِ Aya-11.png La bracket.png يعني لما زاد الماء عن الحد المعتاد حملناكم في الجارية يعني السفينة. في الاصطلاح: هو كل ما تجاوز به العبد حده من معبود أو متبوع أو مطاع. كما عرفه ابن القيم.[3] فالطاغوت هو الطاغي المعتدي أو كثير الطغيان، وكل رأس في الضلال يصرف عن طريق الخير، و يطلق أيضاً على الشيطان، والكاهن، والساحر، وكل ما عبد من دون الله من الجن و الإنس و الأصنام، وبيت الصنم. والطاغوت يطلق على المذكر والمؤنث على حد سواء ويستوي فيه الواحد وغيره.[4]

شرح الإصطلاح[عدل]

الطواغيت إصطلاحاً كل من عبد من دون الله وهو راض وهكذا الأصنام تسمى طواغيت والأشجار والأحجار المعبودة تسمى طواغيت أما الأولياء والأنبياء والملائكة فليسوا طواغيت لكن الطاغوت الذي دعا إلى عبادتهم الطاغوت الذي دعا إلى الشرك بالله وعبادتهم من الشياطين شياطين الإنس أو الجن هم طواغيت أما الأولياء المؤمنون يبرؤون إلى الله منهم ما يرضون أن يعبدون من دون الله وهكذا الأنبياء هكذا الملائكة هكذا الجن المؤمنون ما يرضوا فالطاغوت الذي يدعو إلى عبادة غير الله أو يرضى بها كفرعون وأشباهه فالبراءة من ذلك معناها البراءة من عبادة غير الله واعتقاد بطلانه هي أن تبرأ من عبادة غير الله وأن تعتقد بطلان ذلك [5] وأن العبادة الحق لله سبحانه وتعالى كما قال عز وجل في كتابه العظيم في سورة الحج Ra bracket.png ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ Aya-62.png La bracket.png

أنواع الطواغيت[عدل]

الطواغيت كثيرة ورؤوسها خمسة :

  • الأول: الشيطان الداعي إلى عبادة غير الله. الدليل قوله تعالى Ra bracket.png أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آَدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ Aya-60.png La bracket.png
  • الثاني: الحاكم الجائر المغير لأحكام الله. الدليل قوله تعالى Ra bracket.png أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُواْ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُواْ إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُواْ أَن يَكْفُرُواْ بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلاَلاً بَعِيدًا Aya-60.png La bracket.png
  • الثالث: الذي يحكم بغير ما أنزل الله. الدليل قوله تعالى Ra bracket.png إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُواْ لِلَّذِينَ هَادُواْ وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُواْ مِن كِتَابِ اللّهِ وَكَانُواْ عَلَيْهِ شُهَدَاء فَلاَ تَخْشَوُاْ النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلاَ تَشْتَرُواْ بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلاً وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ Aya-44.png La bracket.png
  • الرابع: الذي يدعي علم الغيب من دون الله. الدليل قوله تعالى Ra bracket.png وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لاَ يَعْلَمُهَا إِلاَّ هُوَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَا تَسْقُطُ مِن وَرَقَةٍ إِلاَّ يَعْلَمُهَا وَلاَ حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الأَرْضِ وَلاَ رَطْبٍ وَلاَ يَابِسٍ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ Aya-59.png La bracket.png
  • الخامس: الذي يعبد من دون الله وهو راض بالعبادة. الدليل قوله تعالى Ra bracket.png وَمَنْ يَقُلْ مِنْهُمْ إِنِّي إِلَهٌ مِنْ دُونِهِ فَذَلِكَ نَجْزِيهِ جَهَنَّمَ كَذَلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ Aya-29.png La bracket.png

الكفر بالطاغوت[عدل]

معناها البراءة منه واعتقاد بطلانه قال الله سبحانه ( فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى)(البقرة: من الآية256) معنى الطاغوت المعبود من دون الله يعني يتبرأ من عبادة غير الله عبادة الأوثان والأصنام والجن يتبرأ منها ويعتقد بطلانها ويؤمن أن المعبود بحق هو الله وحده سبحانه وتعالى فمن لم يؤمن بهذا فليس بمسلم لا بد أن يؤمن بأن الله مستحق للعبادة وأن عبادة الطواغيت عبادة الجن عبادة الأصنام عبادة من ادعى تأليه نفسه كل هذا باطل لا بد أن يتبرأ منها.[5]

المصادر[عدل]

  1. ^ ابن جرير الطبري في التفسير (3/21)
  2. ^ معنى كلمة الطاغوت بقلم محمد صالح المنجد.
  3. ^ ماذا تعرف عن الطاغوت؟
  4. ^ المعجم الوسيط، مجمع اللغة العربية، الطبعة الرابعة، مكتبة الشروق الدولية.
  5. ^ أ ب ما معنى الكفر بالطاغوت بصوت عبد العزيز بن باز.