طريف بن تميم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
طريف بن تميم العنبري التميمي
معلومات شخصية
الإقامة الجزيرة العربية
اللقب ملقي القناع
المحبر
فارس الأغر
العرق عرب بني تميم
الأولاد ربيعة بن طريف
الحياة العملية
المهنة فارس، وزعيم قبيلة، وقائد، وشاعر
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب يوم غول الأول، يوم الصليب، يوم ثاج، يوم زرود، يوم زوان، يوم تعشار، وغيرها.

طريف بن تميم العنبري التميمي فارس جاهلي من بني عدي بن جندب بن العنبر وكان سيدهم في زمانه وقائدهم في كثير من المعارك والحروب وكان طريف شاعر جاهلي رجل جسيما وفارس عظيما وقد صنف أنه فارس بني عمرو تميم ويكنى أبا سليط ويلقب با ملقي القناع وسببه أن فرسان العرب أذا حضرت سوق عكاظ تتقنع مخافة الأسر أو الثأر أو القتل أما طريف فقد كان لايتقنع أذا حضر عكاظ ويقول بكل فخر من شاء فليطلبني ولذلك سمي بملقي القناع [1] ومن القابه أيضا المحبر وكان أبنه ربيعة بن طريف بن تميم فارس وشاعرا لطريف أيام على بكر بن وائل كيوم الصليب ويوم غول الأول ويوم زرود ويوم ذات الشقوق وايام كثيرة.[2] وقد كانت العرب في عكاظ تصف طريف بن تميم قائلين كان أثقل العرب على عدوه وطأة وأدركهم بثأر، وأيمنهم نقيبه، وأقراهم لضيف، وأحوطهم للجار [3]

نسبه[عدل]

  • طريف بن تميم بن عمرو بن عبد الله بن نامية بن عدي بن جندب بن العنبر بن عمرو بن تميم بن مر العنبري التميمي [4] ، وقيل هو من بني عمرو بن جندب بن العنبر بن عمرو بن تميم،[5] فالثابت أنه من بني جندب بن العنبر والخلاف على كونه من بني عدي بن جندب أو بني عمرو بن جندب[6]

من أخباره وغزواته[عدل]

كان طريف بن تميم فارس قومه ومقدماً على كثير من فرسان العرب قبل الإسلام، ومن أخباره وغزواته:

  • أنه أغار على بني شيبان وهم على زرود فهزمهم وقتلهم وغنم منهم، ثم قال في ذلك:
لقينا بالأجازع من زرودبني شيبان فالتهموا إلتهامــا
  • وأغار على بني شيبان إيضاً وهم بذات الشقوق فأخذهم وغنم منهم وقتل زعيمهم شراحيل بن مرة الشيباني؛ وقال في ذلك:[7]
ويوم شراحيل كررت محاميَاعلى بطلٍ كالليث والقوم شُهَدُ
نهدتُ بجمعٍ من تميم عرمرمعليهم مع الصبح الدلاص المُسرَد
  • وغزا طريف ومعه الشاعر النابغة الجعدي فأصابا قوماً من بني الحارث بن همام، ثم أصاب ناسًا من بني ربيعة بن ذهل بن شيبان، فقال النابغة للأخطل في الإسلام عندما عيره بكبر سِنه:[8]
لئن عيرتني كبري فإنيمن الشــــبــــان أيام الخــنان
شهدت الحرب إذا دارت رحاهالإخوتنا تمـيـــــــم بالزوان

والزوان هو اسم الموضع الذي قتلهم طريف فيه.[9]

  • وغزا طريف بن تميم على بكر بن وائل فطعن زعيمهم شيطان بن عمرو البكري وأرداه قتيلاً ثم قال في قتله:[10]
ألا ليت شعري والخطوبُ كثيرةبما آب شيطان بن عمرو بن مرثد
وما أدري ما أثوابهُ غير أننيغبات له بالرمح مُستمسكناً بيدي
  • وغزا طريف بن تميم العنبري على بكر بن وائل وهم عند غول فأخذهم وقتل جثّامة بن عمرو بن محلم الشيباني، وفي ذلك يقول شاعر بني العنبر مفاخراً:[11]
أجثّام ما ألفيتني، إذ لقيتنيهجينا ولا غمرا من القوم أعزلا
تذكرت ما بين النجاء فلم تجد لنفسك عن ورد المنية مزحلا


أسرهُ حاتم الطائي[عدل]

قال البلاذري أغار ثلاثة من فُرسان بني تميم هم طريف بن تميم العنبري وفدكي بن أعبد المنقري وأبو الجدعاء الطهوي على قبيلة طيء فقتلوا رئيسهم عمرو بن ورد وأسروا ثمانين أسيراً فيهم الجواد حاتم الطائي ويلاحظ أن طريف بن تميم كان كثير الغارات ومن ذلك أنه ظفر في بنو بكر بن وائل في عدد من الأيام فغنم وسبى منها يوم زرود وذات الشقوق ويوم الزوان وكان النابغة الجعدي الشاعر مجاوراً في بني العنبر وكان يغير مع طريف بن تميم العنبري وله قصائد يذكر ذلك.

من أشعاره وقصائده[عدل]

  • كان طريف لايتقنع في سوق عكاظ كبقية الفرسان ويمشي في السوق دون أن يتقنع ولايهاب أحداً، وكان الفرسان ينظرون اليه ويحفظون ملامحه وأنشد في ذلك:
[12]
أو كلما وردت عكاظ قبيلةبعثوا الي عريفهم يتوسم
فتوسموني إنني أنا ذالكمشاك سلاحي في الملاحم معلم
تحتي الأغر وفوق جلدي نثرةزغف ترد السيف وهو ملثم
حَوْلي أُسَيِّدُ والهُجَيمُ ومازنٌوإذا حَلَلْتُ فَحَوْلَ بَيْتَي خَضَّمُ
ولــكــل بكري لدي عدواةوأبو ربيعة شـأنــي ومحلم
  • كان الخلفية أبي جعفر المنصور مُعجبًا بشِعره وكثيراً مايتمثل به ويرغب بسماعه، ويذكر أنه أحرى أن يختاره أهل العقل والأدب، وأنه يحث على المروءة. قال أبي جعفر:
طريف بن تميم و لكنّ الذي يعجبني أن يحدو بي الحادي الليلة بشعر طريف العنبريّ، فهو آلف في سمعي من غناء بصبص، و أحرى أن يختاره أهل العقل.[13][14] طريف بن تميم

ونادى إلى أحد الحداة الماهرين فحفظ منه قول طريف:[15][16][17]

إِنّي وَإِن كانَ اِبنُ عَمّي كاشِحاًلَمُزاحِمٌ مِن دُونِهِ وَوَرائِهِ
وَحَمدَه نَصري وَإِن كانَ اِمرَأًمُتَزَحزِحاً في أَرضِهِ وَسَمائِهِ


علام تقول الرمحُ يثقل عاتقيإذ أني لم أركب به المركب الصعبا
سأحميكم حتى أمت ومن يمتكريماً فـلا لـومـاً عليه ولا عتبا


المصادر[عدل]

  1. ^ (1) أبن عبدربه : العقد الفريد 241/5.
  2. ^ (2) أيام العرب في الجاهلية ص 375.
  3. ^ (3) الأصمعي : الأصمعيات ص 127.
  4. ^ (4) أبن الأعرابي: أسماء خيل العرب وفرسانها ص 62.
  5. ^ عبد الملك الأصمعي - الأصمعيات ص 112 .
  6. ^ عبد القادر خرفوش - قبيلة تميم في الجاهلية والإسلام، المجلد الثاني ص 32.
  7. ^ أحمد البلاذري - أنساب الأشراف، المجلد الثامن ص 189.
  8. ^ ديوان النابغة الجعدي ص 136.
  9. ^ أحمد البلاذري - أنساب الأشراف، المجلد الثامن ص 190.
  10. ^ علي الجرجاني - الوساطة بين المتنبي وخصومه ص 136.
  11. ^ ياقوت الحموي - معجم البلدان، المجلد الرابع ص 220.
  12. ^ (5) شعر بني تميم في العصر الجاهلي ص 460.
  13. ^ "الاغانی - ابو الفرج الإصفهاني - کتابخانه مدرسه فقاهت". lib.eshia.ir (بالفارسية). مؤرشف من الأصل في 2021-07-22. اطلع عليه بتاريخ 2021-07-22.
  14. ^ "ص70 - كتاب تاريخ الطبري تاريخ الرسل والملوك وصلة تاريخ الطبري - ذكر الخبر عن بعض سيره - المكتبة الشاملة". المكتبة الشاملة. مؤرشف من الأصل في 2021-07-22. اطلع عليه بتاريخ 2021-07-22.
  15. ^ اعلام تميم، حسن حسين، ص ٣٤٥.
  16. ^ الأغاني للأصبهاني ج١٥ ص٢٤.
  17. ^ "ص422 - كتاب نشوة الطرب في تاريخ جاهلية العرب - طريف بن تميم العنبري - المكتبة الشاملة". المكتبة الشاملة. مؤرشف من الأصل في 2021-11-24. اطلع عليه بتاريخ 2021-11-30.
  18. ^ "ص70 - كتاب البيان والتبيين - العمامة - المكتبة الشاملة". المكتبة الشاملة. مؤرشف من الأصل في 2021-07-22. اطلع عليه بتاريخ 2021-07-22.
  19. ^ "ص38 - كتاب أسماء خيل العرب وأنسابها وذكر فرسانها - الأدهم - المكتبة الشاملة". المكتبة الشاملة. مؤرشف من الأصل في 2021-07-22. اطلع عليه بتاريخ 2021-07-22.
  20. ^ "ص326 - كتاب مختصر تاريخ دمشق - مصعب بن الزبير بن العوام - المكتبة الشاملة". المكتبة الشاملة. مؤرشف من الأصل في 2021-07-22. اطلع عليه بتاريخ 2021-07-22.
  21. ^ "ص423 - كتاب نشوة الطرب في تاريخ جاهلية العرب - طريف بن تميم العنبري - المكتبة الشاملة". المكتبة الشاملة. مؤرشف من الأصل في 2021-11-24. اطلع عليه بتاريخ 2021-11-24.