المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

عبده خال

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
عبده خال
معلومات شخصية
الميلاد 3 أغسطس 1962 (العمر 55 سنة)
جازان،  السعودية
الإقامة جدة
الجنسية سعودي
الديانة مسلم
الحياة العملية
تعليم بكالوريس علوم سياسية، جامعة الملك عبد العزيز
المهنة مدرس · صحفي
لغة المؤلفات اللغة العربية[1]  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
سبب الشهرة ترمي بشرر · الموت يمر من هنا
أعمال بارزة ترمي بشرر  تعديل قيمة خاصية أهم عمل (P800) في ويكي بيانات
الجوائز

عبده محمد علي هادي خال حمدي (3 أغسطس 1962) كاتب سعودي من مواليد إحدى قرى منطقة جازان، اشتغل بالصحافة منذ عام 1982 درس المرحلة الأبتدائية في مدرسة "ابن رشد" في مدينة الرياض حيث قضى فيها فترة من طفولته، وبها درس المرحلة المتوسطة في مدرسة "ابن قدامة" عاد بعد أربعة أعوام إلى مدينة جدة وأكمل المرحلة المتوسطة في مدرسة "البحر الأحمر" ثم أتم المرحلة الثانوية في مدرسة "قريش"، ثم حصل على بكالوريوس في العلوم السياسية من جامعة الملك عبد العزيز، تزوج وله ثلاثة أبناء وابنة واحدة (وشل، معد، عذب وجوى).

أمسيات قصصية[عدل]

مهرجانات عربية[عدل]

مهرجان الشعر والقصة الرابع لدول الخليج العربي بمسقط.

مهرجان القرين الثقافي بالكويت.

احتفالية مجلة العربي بمرور 40 عاما على صدورها.

معرض الكتاب بالقاهرة.

مؤتمر الديمقراطيات الناشئة باليمن.

مؤتمر الأدباء السعوديين الثالث المقام في الرياض.

في حين أعلن أحتجاجه ومقاطعته لمعرض الكتاب المقام في مدينة الرياض 1432هـ، عبر عنها برسالة خاصة للمقربين اليه ذكر فيها"” أعلن لجميع الأصدقاء مقاطعتي لمعرض الكتاب بالرياض كونه لازال يمارس سياسة المنع والحجب للكتاب ودور النشر، كما أنه ترك الحبل على الغارب لمن يريد أن يتدخل في الحجر على المثقفين داخل المعرض من قبل المحتسبين، ومايحدث لايليق بالثقافة والمثقفين ”.

أعمال صحفية[عدل]

يشارك في تحرير دورية الراوي الصادرة عن نادي جدة الأدبي والمعنية بالسرد في الجزيرة العربية.

يشارك في تحرير مجلة النص الجديد وتعنى بالأدب الحديث لكتاب المملكة العربية السعودية.

كان له زاوية أسبوعية بالصفحة الأخيرة بجريدة عكاظ (حقول)، والأن يكتب مقال اجتماعي يومي بنفس الجريدة (أشواك).

له بعض الموضوعات المنشورة في بعض المجلات المحلية والعربية وعلى سبيل المثال:

مجلة العربي الكويتية ،أخبار الأدب المصرية ،جريدة الحياة ،مجلة الحدث الكويتية ،مجلة نزوى العمانية، مجلة الحداثة البيروتية، مجلة كلمات البحرينية ،مجلة ابداع المصرية والبحرين الثقافية.

الجوائز[عدل]

بعض من الدروع والميداليات والشهادات من بعض الأندية والجمعيات الثقافية التي شارك فيها.

تم تكريمه في جمعية الثقافة والفنون بالدمام وقدمت بعض الدراسات عن تجربته الروائية.

حاز قصب السبق بفوزه بالجائزة العالمية للرواية العربية "البوكر" في نسختها العربية لعام 2010 عن روايته "ترمي بشرر، وتعدد تكريمه في الكثير من المؤتمرات الأدبية والملحقيات الثقافية إثر ذلك، منها تكريمه في الكويت والجزائر وأمريكا وفرنسا وألمانيا وسوريا والبحرين وقطروالامارات واليمن.

تم تكريمه من قبل إثنينية عبد المقصود خوجة بمناسبة حصوله على جائزة البوكر وكذلك تم تكريمه بنادي الاتحاد بجدة لفوزه بالبوكر وتم إهداؤه عضوية نادي الاتحاد الدائمة تشجيعا له. حصلت روايته لوعة الغاوية على جائزة أحسن رواية معرض الكتاب بالرياض عام 2012

المؤلفات الأدبية[عدل]

  • حوار على بوابة الأرض: مجموعة قصصية صادرة عن نادي جازان الأدبي 1984
  • لا أحد: مجموعة قصصية صادرة عن مركز الحضارة العربية بالقاهرة 1992
  • ليس هناك مايبهج: مجموعة قصصية صادرة عن مركز الحضارة العربية جيزان 1993
  • الموت يمر من هنا: رواية صدرت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر بيروت 1995
  • حكايات المداد: مجموعة قصص للأطفال صدرت عن نادي جدة الأدبي 1994
  • مدن تأكل العشب: رواية صدرت عن دار الساقي بلندن 1998
  • روايةالايام لاتخبىء أحدا دار الجمل
  • رواية نباح-دار الجمل
  • رواية الطين-دار الساقي
  • رواية فسوق -دار الساقي
  • رواية ترمي بشرر-دار الجمل
  • رواية لوعة الغاوية -دار الساقي
  • وميض لدهشة باهتة-مجموعة قصص قصيرة جدا-دار أثر
  • قالت حامدة-أساطير حجازية-دار الساقي
  • قالت عجيبية-أساطير تهامية -دار الساقي
  • من يغني في هذا الليل: مجموعة قصصية صدرت عن دار الراوي بالدمام 1999
  • الأيام لاتخبئ أحدا: رواية صدرت عن دار الجمل بألمانيا 2002

الأوغاد يضحكون: مجموعة قصصية صدرت عن دار نجيب الريس ببيروت 2003

الطين (ذلك البعيد كان أنا): رواية عن دار الساقي بلندن 2003

بصدد طباعة دهشة لوميض باهت (محاولات للوصول إلى الأصعب) مجموعة قصص قصيرة جدا.

رواية "فسوق"عام 2005

له أيضا بعض القصص المترجمة من بينها: «رشيد الحيدري»، «الأوراق»، «ماذا قال القميري»، «القبر»، ومجموعة قصص للأطفال مأخوذة من مجموعة «حكايات المداد»، كما ترجم له فصل من روايته «مدن تأكل العشب» إلى الإنجليزية، وكذلك إلى اللغة الفرنسية.

رواية "ترمي بشرر"عام2008 التي فازت بجائزة البوكر العالمية في نسختها العربية للاصدارات الروائية عام 2010.ومن شروط الجائزة ألا يرشٌح الكاتب روايته بنفسه، بل تقوم بذلك دار النشر، ولكل دار ترشيح ثلاثة أعمال صدرت عن عنها خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، وذلك استثنائيا للدورة الأولي، على ألا يتجاوز عمر الرواية السنة الواحدة للدورات اللاحقة وهي تشمل الدورة الثانية والثالثة.التي تدور أحداثها حول عالم القصور وما يجري بها من إغواء وتدمير للنفوس. واختيرت الرواية من بين 115 عملا لمؤلفين ينتمون إلى 17 دولة عربية.الكتاب والمثقفون السعوديون الذين فرحوا لفوز عبده خال وهنأوه به، لم يفعلوا ذلك لأنه مؤلف رواية «ترمي بشرر» روايته التي حاز عليها الجائزة فقط، إنما من أجل مسيرته الروائية الطويلة، ومثابرته على الكتابة الروائية، قبل سنوات من بدء الطفرة التي تشهدها حالياً الرواية السعودية. سيتم ترجمة الرواية إلى اللغة الإنجليزية والفرنسية والألمانية والأسبانية. عبده خال فاز بالجائزة احتفال نظم في أبوظبي، في اليوم الأول من «معرض أبوظبي الدولي للكتاب»، بعد أن اشتملت القائمة القصيرة للمرشحين على خمس روايات أخرى إلى جانب «ترمي بشرر»، واختيرت الأعمال الستة من أصل 115 عملا تأهلت للمشاركة. وكان الفائزان السابقان بالجائزة هما بهاء طاهر عن «واحة الغروب» ويوسف زيدان عن «عزازيل». على صعيد ردود الفعل حول فوز هذا الكاتب المثابر، اعتبر وزير الثقافة السعودي عبد العزيز خوجة أن عبده خال «سفير المملكة في الإبداع»، وقال إن الفوز «يعكس حيوية الحراك الثقافي السعودي»، مؤكداً أن وزارة الثقافة ستحتفي بصاحب «فسوق». واعتبر الناقد عبد الله الغذامي أن فوز عبده خال «فوز شخصي لي». فيما قال الروائي الكويتي إسماعيل فهد إسماعيل إن عبده خال يستحق الجائزة، وفقاً للأعمال التي كتبها وتعتبر، من وجهة نظره، «هادفة وفيها مواقف انتقادية للواقع الاجتماعي، في شكل جريء»، مشيراً إلى أن عبده خال، كان منذ بداياته يبشر بهذه الطاقة الروائية. وشدد على أن المسألة ليست في إطار توزيع جغرافي، إنما، كما يقول، على الجائزة أن تذهب إلى من هو أكثر جدارة.

وهنأ الكاتب المصري يوسف زيدان، الحائز على الجائزة نفسها في الدورة السابقة، عبده خال على الفوز، وأشاد بقرار لجنة التحكيم ورئيسها طالب الرفاعي. ولا يشك الناقد سعد البازعي في استحقاق عبده خال الجائزة، وأن روايته التي فازت تستحق فعلاً التقدير. ويؤكد أن صاحب «الأيام لا تخبئ أحداً» من الأسماء «التي ينبغي أن نفتخر بها، فهو في تقديري من القلة التي تحترف الكتابة السردية، وبجدية يقل نظيرها في السعودية. وأعماله منذ البدء جديرة بالاهتمام والتقدير النقديين، على رغم ضآلة الاهتمام النقدي الذي حصل عليه وتوجّه ذلك الاهتمام في كثير من الحالات إلى أعمال «مثيرة»، إما لأسباب سياسية أو لأسباب اجتماعية ضعيفة الصلة بالكتابة السردية». وأشار البازعي إلى أن عبده خال «ظل الأكثر وفاءً للكتابة الروائية وممن كتبوا الرواية في وقت لم تكن بدأت فيه طفرة الكتابة الروائية التي نراها اليوم، والتي جعلتها أقرب إلى الموضة منها إلى الانشغال الإنساني والإبداعي الكبير، وقد بلغت في هذا السياق حداً غير مسبوق».

ويعبّر الناقد صالح زياد عن ابتهاجه بهذا الفوز، «الذي سيلفت النقاد والقراء إلى قراءة عبده خال، وسيفتح للرواية الفائزة – وربما - لغيرها من أعماله باب الترجمة إلى لغات أجنبية»، مشيراً إلى أن هذا ليس مكسباً لعبده خال فقط إنما هو مكسب للثقافة والإبداع السردي تحديداً في المملكة». ويقول زياد: «كنت أقرأ الخبر وأتأمل إلى جانبه صورة عبده المبتسمة ملء بهجتها، وأقول في نفسي ابتسم كثيراً وابتهج وليبتسم معك ويبتهج أولئك المعذّبون والمطحونون والبسطاء الذين أفردت لهم مساحة قلبك ورواياتك وأقاصيصك، ولنبتسم نحن معك».

أحدث رواياته لوعة الغواية

وقع عبده خال على روايته (لوعة الغواية) في معرض الرياض الدولي للكتاب 2012. فازت رواية لوعة الغاوية بجائزة أفضل رواية في معرض الكتاب لعام 2013 أصدر كتابين في الأسطورة هما: 1- قالت حامدة -أساطير حجازية 2- قالت عجيبية - أساطير تهامية تبنى فكرة هاشتاق على التويتر للقصة القصيرة جدا شارك فيها أكثر من 600 كاتب من المبتدئين والمشهورين وأصدر هذه المشاركات في كتاب عن دار مدارك باسم شقشقات وقدم ريع الكتاب (بموافقةالمشاركين) إلى جمعية سند لمرضى السرطان

اقتباسات[عدل]

من كتاباته:

  • كل وجه له بطاقة عبور ربما يحملها في عينيه، أو في شفتيه، أو حاجبيه، أو كلماته.
  • كل كائــن يتخفى بقذارته؛ ويخرج منها مشيراً لقذارة الآخريـن.
  • تمنحك الحياة ســرها متأخراً حين لا تكون قادراً على العودة للخلف، ومسح كل الأخطاء التي اقترفتها، وحين ترغب في تمرير ســرها لمن يصغرك لا يستجيب لك؛ كونه لا زال غـراً بما تمنحه الحياة من تدفق في أوردتــه.
  • الحياة مشوار قذر يبدأ ناصعاً ومغرياً بعبوره من خلال الكلمات والتوجيهات، أمـا الواقـع فعليك اقتراف الآثام لكي تكون إنساناً، وهذا دأبه منذ قذارة أظفاره.
  • الأثر الأول لا يمحى ولا يزول من ذهنية الناس، فالتخلص من الدنس لا يطهر المرء، يبقى صاحبه دنساً في مخيلتهم مهما سما.
  • الشعور بالدونية يجعلك تسفه وجودك، وينبه حواسك لأن تسلك طريقاً جديداً يمنحك الاعـتداد.
  • حينما لا نصوب أخطانا تبقى الحسرة حاضرة في كل حين؛ لم يكن مفيداً لنا أن نوغر صدورنا على أخطاء سقطت في الماضي، ولم يعد بالإمكان انتشالها من سقوطها.
  • تكون إنساناً مع المرأة عندما لا يكون لك مغنماً بها، أمـا إذا تحركت شهوتك نحو جسدها، فكل فعل إنساني تقدمه لها إنـما هو إجـادة متقنة للفخ المــعد لاصطياد جسدها.
  • أشعة الشمس تنير كل عتمة، إلا أنها لا تنير القلوب.
  • الماضي أشبه ببركان خامد، نستوطن قمته وسفوحـه بيقين جازم من تكلس حممه، وقبل أن نطمئن في جلوسنا يثور فجأة فيغرقنا، أو يحرقنا كما فعل بنا أول مرة.
  • نهرب لدواخلنا حين لا نقوى على مجابهة واقعنا، نختبئ هناك حيث نستطيع احتقار من لا نحب وإذلال من يستعصي على قدرتنا الحقيقية، في دواخلنا نسحق كل الأشياء التي تهزمنا.

مخطوطات[عدل]

عيون تحرق ما تبقى رواية- نشرت تحت عنوان لوعة الغاوية وهي الرواية الفائزة كأحسن نص روائي في معرض الكتاب لعام 2012

قالت حامدة تسجيل لأساطير الحجاز (مائة حكاية وحكاية)- نشرت باسم قالت حامدة أساطير حجازية الناشر دار الساقي

خرفينة تسجيل لأساطير جنوب الجزيرة العربية (مائة حكاية وحكاية)-نشرت تحت اسم قالت عجيبية اساطير تهامية الناشر دار الساقي

ذاكرة جدة المنسية مشاهدات في زمن مضى

مراجع[عدل]

  1. ^ مستورد من : منصة البيانات المفتوحة من المكتبة الوطنية الفرنسية — http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb13570483h — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة

وصلات خارجية[عدل]