عبده موسى

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عبده موسى
عبده موسى

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد سنة 1927  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 1977
الإقامة الأردن
الجنسية أردنية
الحياة الفنية
المهنة عازف ومغني

عبده موسى مغني أردني ويعد أحد رواد الأغنية الأردنية في ستينات وسبعينات القرن العشرين، ولد في مدينة إربد عام 1927، وتوفي شاباً عام 1977 م. اكتشفه رئيس الوزراء هزاع المجالي. وقد كان من أبرع من عزف على آلة الربابة. غنّى مع هيام يونس وشكل معها ثنائياً بارزاً، وكان قد درّب الفنان السوري دريد لحام على أداء أغنية يا عنيد يا يابا في مسلسل صح النوم بجزئه الثاني الذي صور في الأردن.

كان يفضل التلحين على الغناء، فقدّم العديد من الألحان لفنانين مثل غادة محمود وسميرة توفيق وسهام الصفدي ودلال الشمالي وسلوى العاص وسعاد توفيق وسماهر وكروان ونازك وغيرهم. لعبده موسى العديد من الأغاني المسجلة تلفزيونيا في التلفزيون الأردني والتلفزيون العربي السوري.

حياته[عدل]

ولد عبده موسى في إربد عام 1927 وعاش يتيم الأب منذ طفولته، تنقل كثيرا في مناطق عديدة من الريف والبادية، ومارس موهبته الغنائية التي تفتحت منذ الصغر، اكتشفها رئيس الوزراء الراحل هزاع المجالي عندما سمعه يعزف على آلة الربابة، وطرب كثيرا من ذلك العزف، ما جعله يوصي بالتحاق عبده موسى بالإذاعة الأردنية، وحصل ذلك في العام 1958، ليشارك في العديد من البرامج، ومنها "مضافة أبو محمود" الذي يعد من أشهر البرامج في تلك الفترة.[1]

في عام 1962 قام رئيس الوزراء الأردني وصفي التل بتعيّن أستاذا له يعلمه القراءة والكتابة، وساهم هذا في تعلمه الكثير من الأشياء فيما بعد.[2]

حياته الفنية[عدل]

بدأ بأداء الأغنيات الشعبية والوطنية، لاقت أغانيه نجاحات كبيرة، وكانت المرحلة المهمة في حياته كانت من خلال الغناء الثنائي، حيث شارك في أداء العديد من الأغنيات التي ما تزال تذاع حتى اليوم، فقد غنى مع المطربة هيام يونس "سافر يا حبيبي وارجع"، "يا طير يا طاير"، و"جدّلي يا أم الجدايل"، وقد شكّل معها ثنائيا بارزا، كما غنى مع غادة محمود وسهام الصفدي وسهام شماس وسلوى. وكان قد درب الفنان السوري دريد لحام على أداء أغنية "يا عنيد يا يابا" في مسلسل "صح النوم" بجزئه الثاني الذي صور في الأردن.[2]

في العام 1967، التحق بفرقة الفنون الشعبية الأردنية، حيث أحيا العديد من الحفلات في تونس والبحرين وسورية ولبنان ولندن وبرلين وتركيا ورومانيا وايطاليا وغيرها.

إبداعه في العزف على الربابة كان فطريا، وقدّم فيها أجمل الألحان المتنوعة من الاغاني الشعبية والوطنية والبدوية والاغاني الفلكلورية. ورغم أنه لم يتعلم الموسيقى، إلا أنه قدم العديد من الألحان الموسيقية للعديد من المطربين، وكان يفضل التلحين على الغناء، فقدم ألحانا لفنانين مثل غادة محمود وسميرة توفيق وسهام الصفدي ودلال الشمالي وسلوى العاص وسعاد توفيق وسماهر وكروان ونازك وغيرهم.

نجاحه الأكبر كان بدخوله الفن من أوسع أبوابه، عندما غنى في قاعة البرت هول في لندن بصحبة الفنان عبد الحليم حافظ والذي قام بتقديمه للجمهور وأطلق عليه لقب "مطرب الصحراء العربية"[3] [2]

جوائز وتكريم[عدل]

نال العديد من الجوائز والأوسمة تقديرا لعطائه، من أهمها أحسن مطرب وعازف على آلة الربابة في مهرجان تونس العام 1971 وجائزة الدولة التقديرية للعام 1996.[2]

أغانيه[عدل]

في الأعمال الفنية[عدل]

عمل عبده موسى موظفاً في الإذاعة الأردنية منذ العام 1959 وحتى وفاته 1977، اشترك في برنامج إذاعي اسمه (مضافة أبو محمود) وذلك لمدة خمس سنوات تقريباً بشكل يومي.

واشترك كذلك في التمثيل والغناء في فيلم أردني قديم من إخراج جلال طعمة مع الفنان محمود أبوغريب وكان اسم الفيلم (غريب من الجزائر) وذلك في بداية الستينات من القرن الماضي.

أما في التلفزيون فقد اشترك مع دريد لحام في مسلسله الشهير (صح النوم) حيث غنى على ربابته أغنية (يا عنيد يا يابا) ثم غناها دريد لحام بأسلوبه وبإذن خاص من عبده موسى. واشتهرت هذه الأغنية بشكل كبير في الوطن العربي.[3]

وفاته[عدل]

توفي في العشرين من حزيران (يونيو) عام 1977.[1]

المصادر[عدل]

  1. ^ أ ب "فرقة بيت الرواد في لمسة وفاء لذكرى الفنان الراحل" عبده موسى". – ميديا نيوز". www.mnctoday.com. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-21. 
  2. ^ أ ب ت ث "الذكرى 33 لرحيل عبده موسى: إبداع بإحساس مرهف". جريدة الغد. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-21. 
  3. ^ أ ب "جمعية «عبده موسى» لإحياء التراث الشعبي". Alrai (باللغة الإنجليزية). 2015-05-13. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-21. 
  4. ^ http://www.culture.gov.jo/art_show.php?op=19