عبد الجبار عبد الله

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عبد الجبار عبد الله
عبد الجبار عبد الله

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1911  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
العمارة,العراق
تاريخ الوفاة سنة 1969 (57–58 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مواطنة عراقي
الديانة الصابئة
الحياة العملية
المدرسة الأم معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة عالم فيزيائي , فلكي , رئيس جامعة بغداد

الدكتور عبد الجبار عبد الله (1911-1969) هو عالم فيزياء عراقي وثاني رئيس لجامعة بغداد ولد في قلعة صالح - محافظة ميسان عام 1911، أَكمل دراسته الإعدادية في بغداد عام 1930. ونال شهادة البكالوريوس في العلوم من الجامعة الأمريكية في بيروت عام 1934. حصل على شهادة الدكتوراه في العلوم الطبيعية (الفيزياء) من معهد مساتشوست للتكنولوجيا MIT، عُين استاذاً ورئيساً لقسم الفيزياء في دار المُعلمين العالية في بغداد من سنة 1949 إلى 1948. وفي هذه الفتره رُشح استاذاً باحثاً في جامعة نيويورك بين سنتي 1952 و1955. في عام 1958 عين اميناً عاماً لجامعة بغداد وكيلاً لرئيس الجامعة. واستمر في هذين المَنصيبن حتى عام 1959. حيث عُين رئيساً لجامعة بغداد، لهُ العديد من البحوث العلمية التي نُشرت في المجلات الأمريكية والأوروبية، وعضو في العديد من الجمعيات العلمفية في أمريكا وأوروبا.

كعضو في الطائفة المندائية، تعرض للإعتقال والتعذيب في نهاية حياته، وأعتقل بعد صعود حزب البعث إلى السلطة في عام 1963. وقد سُجن لمدة عام تقريباً ولَكن أُطلق سراحه فيما بعد، وسَمح له بالسفر إلى الولايات المتحدة. هُناك شغل منصب أستاذ في جامعة كولورادو في بولدر، وجامعة نيويورك، وتوفي في عام 1969. الدكتور عبدالجبار من تلاميذ العالم الكبير البرت اينشتاين وهناك رسالة بخط يد آينشتاين يمتدح فيها تلميذه ويقول عنه بأنه من أذكى تلامذته. له تمثال موجود في معبد الصابئة المندائيـين في منطقة القادسية ببغداد.

سيرته الذاتية[عدل]

ولد عَبد الجبار عبد الله لعائلة مندائية في قلعة صالح، محافظة ميسان (لواء العمارة) في جنوب شرق العراق في عام 1911. بعد الإنتهاء من دراسته الثانوية في بغداد، غادر إلى لبنان لمواصلة التَعليم الجَامعي. وقد التحق بالجامعة الأمريكية في بيروت حيث تخصص في الفيزياء وتخرج بدرجة بكالوريوس في عام 1934. في وقت لاحق، أكمل دراسته العليا في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) حيث حصل على شهادة الدكتوراة.

عندما عاد إلى العِراق، عُين استاذًا ورئيساً لقسم الفيزياء في دار المُعلمين العالية في بغداد من سنة 1949 إلى 1948. وفي عام 1958 أصبح أميناً عاماً لجامعة بغداد، وفي عام 1959 تولى رئاسة الجامعة، وبقي في هذه المَنصب إلى أن قام إنقلاب 8 فبراير أو ثورة 14 رمضان، حيث قام حزب البعث بإعتقاله ومعاملته مُعاملة سيئة لأسباب سياسية.

بحوثه العلمية[عدل]

مصادر[عدل]

Ghazi of Iraq.jpg
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية عراقية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.