عبد الحميد خان بهشاني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
عبد الحميد خان بهشاني
(بالبنغالية: আবদুল হামিদ খান ভাসানী)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Maulana Bhasani in Havana, Cuba.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 12 ديسمبر 1880  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 17 نوفمبر 1976 (95 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
دكا  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة British Raj Red Ensign.svg الراج البريطاني
Flag of Pakistan.svg باكستان
Flag of Bangladesh.svg بنغلاديش  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب رابطة عوامي  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم البنغالية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات

عبد الحميد خان بهشاني (12 ديسمبر 1880 - 17 نوفمبر 1976) (بالبنغالية: আব্দুল হামিদ খান ভাসানী) المعروف بمولانا بهشاني، باحث وزعيم سياسي إسلامي في الهند البريطانية (بنغلاديش حاليًا). امتدت فترة ولايته السياسية في الهند البريطانية وباكستان بنغلاديش.[1]

مسيرته[عدل]

مولانا بهاشاني معروف شعبيا باللقب الفخري (زعيم المضطهدين) لمواقفه الداعمة للفقراء طيلة حياته.[2] اكتسب شعبية واسعة على مستوى البلاد بين الفلاحين وساعد في بناء جمعية شرق باكستان للفلاحين.[3] بسبب ميله إلى اليسار (غالبًا ما يطلق عليه بالاشتراكية الإسلامية[4][5] كان يُطلق عليه أيضًا اسم "مولانا الأحمر".[6][7]

درس وتخرّج في ديوبند، شارك في حركة الخلافة احتجاجًا على سقوط الدولة العثمانية، قاد مسلمي آسام في حملة ناجحة خلال استفتاء مدينة سيلهيت عام 1947، كانت نتيجته موافقة المدينة أن تكون جزءًا من المشروع الوطني الباكستاني.

أسّس بهشاني وترأس رابطة عوامي الإسلامية الباكستانية التي أصبحت فيما بعد رابطة عوامي. لكن بسبب الخلافات مع الزعماء الذين يميلون لليمين في الرابطة، بشأن مسألة الحكم الذاتي لشرق باكستان، مثل حسين شهيد سهروردي، قام بهشاني بتشكيل حزب تقدمي جديد يسمى حزب عوامي الوطني (NAP). كما اختلف مع سهروردي عندما قرر كرئيس وزراء باكستان الانضمام إلى اتفاق الدفاع بقيادة الولايات المتحدة (حلف بغداد وسياتو).[8]

أدى الانقسام بين المعسكر اليساري إلى فصائل موالية لموسكو وأخرى لبيكين، نتج عنها تقسيم برنامج العمل الوطني إلى حزبين منفصلين؛ وقد كان مظفر أحمد قائدا للفصيل الموالي لموسكو. بعد الحرب الباكستانية الهندية 1965، أبدى بهشاني بعض الدعم لنظام المشير محمد أيوب خان لسياسته الخارجية المائلة للصين. لكنه في وقت لاحق زود القيادة بانتفاضة جماهيرية ضد النظام في 1968-1969 بدعم من فاطمة جناح.[9]

أرجع الصحفي الأمريكي دان كوغين (Dan Coggin)، الذي يكتب لمجلة تايم، أنّ بهشاني هو السبب الأساس في التحريض على الانتفاضة الجماهيرية عام 1969 في شرق باكستان والتي أدّت لانهيار نظام أيوب خان،[10] وكذا السبب في الإفراج عن الشيخ مجيب الرحمن والمتهمين الآخرين في قضية مؤامرة أجارتالا.[بحاجة لمصدر]

في عام 2004، جاء بهشاني في المركز الثامن في استطلاع بي بي سي لأعظم الشخصيات البنغالية في كل العصور.[11][12][13][14]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Abdul Bhashani, Bengali Leader And Moslem Guru, Is Dead at 97". The New York Times. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Bhashani's anniversary of death today". The Daily Star. مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Uphoff, Norman Thomas; Ilchman, Warren Frederick (1972). The Political Economy of Development: Theoretical and Empirical Contributions. University of California Press. صفحة 168. ISBN 978-05200-2062-7. مؤرشف من الأصل في 5 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Khan, Naveeda (2009). Beyond Crisis: Re-evaluating Pakistan. Routledge. صفحة 255. ISBN 978-1-136-51758-7. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Iqtidar, Humeira (2011). Secularizing Islamists?: Jama'at-e-Islami and Jama'at-ud-Da'wa in Urban Pakistan. University of Chicago Press. صفحة 81. ISBN 9780226384702. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Uddin, Layli (20 November 2015). "Maulana Bhashani: The Lessons of Freedom". The Daily Star. مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Khan, Zeeshan. "Take me to my leader". Dhaka Tribune. مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Rahman, Syedur (2010). Historical Dictionary of Bangladesh. Scarecrow Press. صفحة 51. ISBN 978-0-8108-7453-4. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Record of Conversation between Zhou Enlai, Chen Yi, and Head of Pakistan's Delegation Participating in the PRC's National Day Celebration, Maulana Abdul Hamid Khan Bhashani" (PDF). Wilson Center. مؤرشف من الأصل (PDF) في 13 نوفمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); line feed character في |عنوان= على وضع 56 (مساعدة)
  10. ^ Coggin, Dan (18 April 1969). "Prophet of Violence". Time. صفحة 41. مؤرشف من الأصل في 06 نوفمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Mustafa, Sabir (10 January 2016). "Listeners name 'greatest Bengali'". العصر الآسيوي. مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Mustafa, Sabir (14 April 2004). "Listeners name 'greatest Bengali'". BBC News. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Staff Correspondent. "Bangabandhu judged greatest Bangali of all time". The Daily Star. مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Mujib, Tagore, Bose among 'greatest Bengalis of all time'". The Hindu. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
Flag of Bangladesh.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بسياسي أو سياسية من بنغلاديش بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.