المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

عبد الله بن عيسى آل فهيد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2011)
عبد الله بن عيسى آل فهيد
معلومات شخصية

الأمير عبد الله بن عيسى آل فهيد هو أمير بلدة نعجان بإقليم الخرج أوائل تأسيس حكم الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، وأحد مشائخ وأعيان قبيلة بني خالد العريقة، ولد قرابة عام 1290 هـ في بلدة نعجان، ووالدته شيخة بنت عبد العزيز بن علي آل صالح، وسمي على اسم جده عبد الله بن فهيد بن حمد الخالدي الملقب بـ "راعي الطويلعة"، خلفه في إمارة بلدة نعجان ابنه سعد، إلا انه لظروفه اعتزل عنها.

اسمه ونسبه[عدل]

هو الأمير عبد الله بن عيسى بن عبد الله بن فهيد بن حمد الجبري الخالدي، ينحدر أصله ونسبه من الجبور من قبيلة بني خالد، وقد عرف واشتهر باسم جده الثاني " فهيد بن حمد الجبري الخالدي "، واستقلت عشيرته بعد ذلك وأصبحت باسم آل فهيد مؤخراً، نتيجة كثرة إتساع هذا الفرع وكثرة أفراده وأعداده مع مرور الزمن وشهرتهم بتولي الإمارة.

إمارته على بلدة نعجان[عدل]

تولى الأمير عبد الله بن عيسى آل فهيد إمارة بلدة نعجان من قرابة عام 1340 هـ حتى عام 1352 هـ، وكانت إمارته إبان ذاك إمارة مستقلة في جميع الأوامر والنواهي قبل أن يجيئ تأسيس المملكة العربية السعودية بشكل تام، حتى جاء إقرار الملك عبد العزيز على إمارته وإبقائه فيها تحت مظلة الحكم السعودي، وفي عهده بدأت الإمارة الرسمية الثابتة تتمتع بسيادتها وسلطتها، وقد اكتسبت بلدة نعجان في عهده شهرة كبيرة، وكان من المقربين للملك عبد العزيز - طيب الله ثراه - وذو حظوة مع ولاة الأمر، وينفق من ماله قبل أن تتولى الدولة زمام الإمارة، ووضع أناساً مختصين وكلفهم بالتجول في البلد إذا دخل وقت الليل لأجل الأمن والمراقبة والاطمئنان على أملاك وأحوال الناس، وكانوا يعرفون بـ(العسة) الذين يتابعون ما يحدث وما يحصل ويصير في الأوقات المتأخرة من الليل، أي إنهم يقومون بدور الشرطة حالياً من الأمن والحراسة على عدم تمكين أصحاب السرقات والمجرمين من تنفيذ نواياهم، إلى أن أتى تنظيم الشرط والمحاكم، وقد أسند إليه جلالة الملك عبد العزيز صرف الزكاة على المحتاجين من أهل المنطقة من بيت المال في ذلك الوقت.

نشأته وتعليمه[عدل]

نشأ في بيئة كرم وجود وشجاعة، وعاش يتيماً، حيث توفي والده وهو لا يزال صغيراً ولم يكن له من الإخوة والأخوات سوى أخته الشقيقه "نورة"، فقام عمه عبد العزيز بن عبد الله آل فهيد بالتزوج من أمه "شيخة"، وتربى في بيت عمه على الأخلاق الفاضلة والصفات الحميدة، وجاء له إخوان من أمه وهم : حمد، فهد، محمد، وتلقى تعليمه بشكل بسيط في ذلك الوقت لندرة المعلمين، وقد بدأت تربيته عبر حفظ وقراءة القرآن الكريم وتدبر الحديث الشريف، لأنهما المصدر الأساسي للتعلم في تلك الفترة، وتعلم مبادئ القراءة والكتابة، وقد اكتسب بحنكته فنون القيادة والسياسة والحكمة والأخلاق العربية الأصيلة ونشأ عليها، وور ث عن أجداده الحزم والرجولة والشجاعة والجرأة، وأجاد العديد من فنون القتال والمبارزة والرمي، واستفاد كثيراً من احتكاكه بالملوك والأمراء وشيوخ القبائل، فأصبحت لديه معرفة واطلاع واسعين ورصانة وحسن تدبير للأمور ومجاراة للمحن والفتن، وقد تعود في طبيعة نفسه الصبر على المكاره، والصراحة في القول والجرأة في الكلام.

تصديه لإبن رشيد[عدل]

أدرك الأمير ابن فهيد تماماً في وقته اتجاه الملك عبد العزيز نحو محاربة خصمه العنيد ابن رشيد حينما تعاركوا في الخرج سنة 1320 هـ، حيث كان يضع له أعين على بعد مسافات من بلدة نعجان لأجل المراقبة وتصيد الأخبار له من حوله، فعندما أتاه نبأ قدوم ابن رشيد ودخوله إلى المنطقة، هرع مباشرة لإخبار صهره أمير الدلم عبد الله بن ناصر الحقباني لأجل الاستعداد، وأن الملك عبد العزيز لابد أن يكون حذراً ومتهيئاً لذلك، وقد كان الملك عبد العزيز حينها في حوطة بني تميم يطلب العون، فوصله الخبر وهو هناك أن ابن رشيد نزل بلدة نعجان متوجهاً لبلدة الدلم إذ هي مقصد ابن رشيد الأساسي، وقد كان له موقف كبير جداً مع الملك عبد العزيز أثناء قدوم ابن رشيد لمحاربته، إذ كان قد خرج من بلدة نعجان مع الجموع الذين معه من الأهالي لصد ابن رشيد ومقاتلته، وقد هجم على ابن رشيد في المناوشات التي حدثت لدى (أثلة المواجه) في المنيصف بالقرب من بلدة نعجان شمالاً، وقد كان يرتدي حزاماً أسوداً مليئ بالبارود، وكان ينقض بشدة وإقدام وشجاعة باهرة أذهلت الجميع، وكان مقصده الأول هو نفس الرجل (عبد العزيز بن رشيد)، حينها اشتد النزال بينهم وعندما لم تتكافئ الكفتين بين الأهالي وبين جيش ابن رشيد اضطر الأهالي إلى التراجع والتحصن داخل سور البلدة (الحامي)، فقام ابن رشيد بإرسال بعض رجاله للتوغل داخل البلدة، فخرج له الأهالي مع أمير البلدة عبد الله بن عبد العزيز آل سليمان للتفاوض معه، وكان ابن فهيد (الأمير فيما بعد) حاضراً، وعندما رآه ابن رشيد ورأى المحزم الذي يلف جسده تذكر أنه هو الشخص الذي كان قد انقض عليه وتهجم بكل شجاعة وإقدام وقت الالتقاء في أثلة المواجه، فقال له العبارة الشهيرة (هب يا زلمه) بلهجة أهل مناطق شمال الجزيرة، ويتبين من ذلك اندهاشه وتعجبه مما قام به وقت المعركة.

صفاته وأخلاقه[عدل]

كان الأمير ابن فهيد يتصف بالحلم والهدوء والبعد عن التوتر، وكان قائداً حكيماً وفارساً مقداماً جمع الشجاعة مع حسن الرأي والذكاء، وكان جواداً كريماً ً، وعيناً من عيون الملك عبد العزيز التي يرى بها الأشياء على حقيقتها ويتحلى بالقيادة والإدارة الصائبة وبهمته العالية بكل ما يطلبه ويأمره به جلالة الملك عبد العزيز في شتى النواحي، وقد عُرف عنه الشدة والقسوة على أهل البطش والظلم والعصاة المتمردين والخارجين والمنحرفين لعدم رضاه بالجناية على الآخرين ويضرب العصاة بقوة وبأشد الضرب، وكان جريئاً في الحق لا يخشى في الله لومة لائم، وكان صريحاً لا يعرف المجاملة والمداراة مهما كانت الظروف والأسباب، وكان أكثر ما يكره النفاق الاجتماعي ومن ثم لم يكن في قلبه أو مجلسه مكان للمنافقين والمداهنين والمتزلفين والمتكسبين والمنتفعين، وكان يسعى على جمع شمل الأهالي على الولاء والإخلاص والطاعة للملك عبد العزيز.

زيارة الملك سعود للأمير ابن فهيد[عدل]

قام باستضافة جلالة الملك سعود لدى قصر آل فهيد الشهير في بلدة نعجان غرب الخرج الذي يقع في الجهة الشمالية من بلدة نعجان الذي هو يعد من الآثار في الخرج عموماً وفي بلدة نعجان خصوصاً. ولقصة ضيافة جلالة الملك سعود من قبل ابن فهيد قصة مشهورة، حيث كان جلالة الملك سعود يوماً من الأيام قادماً من الخرج (السيح) متوجهاً إلى بلدة الدلم لزيارة أميرها حينذاك ابن عرفج، فوصل خبر قدوم الملك سعود إلى الأمير عبد الله بن عيسى آل فهيد، فأرسل وكلاءه لمواجهة الملك سعود وجيشه عند مرورهم بأراضي بلدة نعجان وإخبارهم لأجل الضيافة في مجلس ابن فهيد، وعند مواجهة الوكلاء للملك سعود أخبروه بذلك، فقال الملك سعود للوكلاء بعبارته (يصير) على أنها في مفهوم الملك سعود مجرد تناول القهوة فقط، فعندما وصل الملك سعود إلى قصر آل فهيد الذي يقع في شمال بلدة نعجان استقبله ابن فهيد ببالغ الحفاوة والترحيب وبالتحايا الرسمية، وقام الملك سعود بعد ذلك بالتفضل بالجلوس في مجلس ابن فهيد الذي يقع وسط القصر، وقام بتناول القهوة وانتهى من أمرها، بعد ذلك قال له ابن فهيد (الغداء يا طويل العمر) فتفاجأ الملك سعود بذلك ولم يكن له إلا الموافقة على ما طلب ابن فهيد، وكان قد قدم له الغداء ولجيشه والحراس الذين معه بما فيه من الجريش والقرصان وحليب الخلفات والصواني الكبيرة المليئة بالأطعمة والولائم، فأجل الملك سعود ذهابه إلى أمير بلدة الدلم، وقد أعجب الملك سعود بما رآه، وبعد الانتهاء من الوجبة أثنى على ابن فهيد بما هو أهل له وبما قدمه له من حسن والضيافة والإستقبال والكرم، وأقيمت بعد هذه المناسبة العرضة، وقد كان من ضمن خدم الملك سعود رجل اسمه (ابن ربيعان) وأناس كثيرون من المرافقين والحرس الذين رافقوا الملك سعود.

حضوره مؤتمر الرياض[عدل]

وقد حضر الأمير عبد الله آل فهيد مؤتمر الرياض في عام 1342 هـ الذي أمر به الملك عبد العزيز لكافة مشائخ القبائل وأمراء البلدان والقرى، وشارك في إبداء آرائه ومناقشة ما تم في خلال هذا المؤتمر.

مرافقة صديقه الأمير عبد الله بن عبد الرحمن له دوماً للحج[عدل]

حج مع صديقه الأمير عبد الله بن عبد الرحمن آل سعود (صاحب مزرعة الرويضة شرق بلدة نعجان) أخ الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود عدة حجج، من ضمن هذه الحجج العام الذي وقعت فيه محاولة اغتيال الملك عبد العزيز في الحرم المكي، وكان الأمير ابن فهيد والأمير عبد الله بن عبد الرحمن يجتمعان مع الملك عبد العزيز بمكة عند ذهابهم للحج والأمير عبد الله بن عبد الرحمن تربطه مع الأمير ابن فهيد رابطة قوية وأخوة وتواصل ومحبة منذ القدم.

وسمه على الأبل[عدل]

وسمه ومن يتبعه (ثلاث مطارق على الفخذ الأيمن، تعلوها رقمه كشاهد)، وهذا الوسم له شهرة ذائعة بلغت حتى سواحل عمان فأكثر حيث عرف هذا الوسم بـ (وسيمة ابن فهيد)، حيث يذكر أن إحدى أبل ابن فهيد قد تاهت حتى وصلت جهات سواحل عمان، فعرفها القوم هنالك، فقالوا هذه(وسيمة ابن فهيد)، لمعرفتهم به وشهرته الواسعة عنه.

معرفته بالقيافة[عدل]

كان ذا قيافة، ويستدل بوقع القدم على صاحبها من خلال تقصي طبعات القدم والتوصل إلى معرفة قبيلة الشخص عبر قص الأثر، حيث يروى أن هنالك رجلاً كان ملازماً لمجلس ابن فهيد في بلدة نعجان، وهذا الشخص دائماً متواجد بجوار الأمير، وفي يوم من الأيام توجه ابن فهيد ومعه جموع من الناس للذهاب إلى الحج، وفي طريقة توقف لأجل الاسترخاء، فأتاهم أناس ربما من المجاورين للمنطقة حيث رأوا نار الأمير عبد الله مشتعلة فاستضافهم، وكانوا يريدون نهب ما لدى الأمير وجموعه الذين معه، وعندما انتهوا من تناول الطعام تحدث إليهم الأمير، وقد تعرف على أثر أقدامهم مسبقاً خلال مكوثهم، حيث استدل بقبيلتهم مباشرة من خلال ذلك، فقال لهم: هل تعرفون فلان الفلاني ابن عمكم كذا وكذا بكامل أوصافه، فإندهشوا وهم في الأساس لم يفصحوا بأسمائهم، فتراجعوا عما كانوا يريدونه من نية سيئة، حيث أنهم من نفس قبيلة الشخص الذي وصفه ابن فهيد، الذي كان يلازم ابن فهيد في مجلسه ببلدة نعجان فخشيوا انفضاح أمرهم.

شجاعته[عدل]

مما يروى عن شجاعته أن هنالك قوماً كانوا يسيرون في الطريق إلى بلدة نعجان، فاعترض لهم أشخاص يسكنون بجوار الطريق، وأخذوا سلاحهم منهم بالقوة، فلما وصل هؤلاء القوم إلى بلدة نعجان انتخوا بإبن فهيد فذهب لهم مباشرة بمفرده على خيله، وكانت له هيبة في المنطقة، وعندما علم الأشخاص الذين أخذوا السلاح بمقدم ابن فهيد إليهم، قالوا : ابن فهيد لا نقاومه لمعرفتهم بقوته وصرامته، فقام بأخذ السلاح منهم واسترده لأصحابه.

محبته للصلح بين الخصوم (أميرها شيخها)[عدل]

كان في طيلة أيام عمره يقضيها في الصلح بين المتخاصمين والتقارب فيما بينهم، وحثهم على إنهاء المنازعات وفضها كي لا تتفاقم، عبر إنهاء المشكلات في مهدها، ويسعى على جمع المتخاصمين والمتنازعين بمجلس الإمارة لديه، وإنهاء خلافاتهم ومشاكلهم من دون الذهاب للقاضي، ففتح مجلسه مرحباً بكل من يرغب بلقائه، ينظر في قضايا الناس ومشكلاتهم وينهي شؤون من تولى أمرهم بكل حرص وأمانة وتحمل للمسؤولية، وبذلك حاز على لقب : "أميرها شيخها"، وقد يستغرب البعض عن هذا اللقب الذي يطلق على الأمير ابن فهيد، إذ كان يتقلد منصب الإمارة وفي نفس الوقت يقضي بين الخصوم بحكمته وحنكته وسداد رأيه، ويخرج بنفسه لينهي القسمة في الأراضي المتخاصم فيها ويحددها وغيرها من الأشياء التي يخلصها من دون أن يحيل المتنازعين إلى القاضي، وبذلك حاز على هذا اللقب بين الإمارة والشيخة، ودائماً ما ينهي كل شيء بيمينه ولسانه من دون تدخل أطراف آخرين، ويذكر فيما سبق أنه حضر إليه بمجلس الإمارة شخصين متخاصمين ولم يذهبا من مجلسه حتى اصطلحا في الحال، حيث وقع نزاع بين شخص وجاره في حدود مزرعة، فنتج عن ذلك تلفظ ومضاربه، بعدها ذهب المعتدى عليه للأمير ابن فهيد وأخبره أن جاره اعتدى على ملكه وطلب منه أن يتراجع فرفض وشتمه فقام بضربه، فطلب من الأمير الصلح معه، وبعدها أتى الخصم لدى الأمير وقال الأمير للخصم أنا أطلبك أن تتنازل عنه، فقال والله لو طلبت ولدي لأعطيتك إياه، فشكره الأمير وأصلحهم في لحظة وأنهى ما بينهم من خلاف، فسلم المعتدى عليه على خصمه وتسامحا وانتهى كل شيء في لحظات، بفضل حكمة ابن فهيد، وجلس المتصالحان معاً وتناولا القهوة سوياً.

كثرة عطاياه[عدل]

كان ثرياً وقوياً ويملك من أذواد الإبل الكثير، وكان كثير العطايا والهبات ويتبين ذلك من كثرة إقطاعاته للأراضي للكثير من الأشخاص والأسر في بلدة نعجان، ومن أسر قدمت من خارج بلدة نعجان، وذلك نابع مما حباه الله من أصالة وجود، التي تتجلى فيه مكارم الأخلاق التي كان يتمتع بها.

عنايته بالتعليم[عدل]

في عهده اهتم بالتعليم اهتماماً بالغاً، فأحضر لذلك رجلاً يدعى محمد بن عبد الله بن عتيق ليكون معلماً يقوم بتدريس الناشئة حفظ القرآن الكريم والقراءة والكتابة، وإماماً للجامع في في بلدة نعجان، وقام بتوفير جميع الإمكانات المتاحة له في زمنه، ودعمه الدعم المناسب.

شدته على العصاة والمنحرفين[عدل]

كان مما عرف عنه أنه يضرب الناس الظالمين بشدة وبقسوة، لأنه لا يرضى بالظلم والاعتداء على الآخرين، ويسعى دوماً لإظهار كلمة الحق وفرضها على الكل كائن من كان، وكان أحياناً يتولى أمور المجازات والتأديب ضد المعتدين بنفسه.

كرمه وحسن ضيافته[عدل]

يعد الأمير عبد الله آل فهيد من المذكورين في المنطقة في إكرام الضيف ومقصداً للزائرين من كافة شرائح الناس وكان له مجلس كبيرة معروفة وهي مجلس (الإمارة) بوسط قصر آل فهيد شمال بلدة نعجان، يجلس فيها الشيوخ والضيوف وكبار الزوار من الملوك والأمراء وغيرهم، وهي منصى للجميع حيث أنه أشهر من نار على علم، وكان دائماً ما يتم تأديب المخالفين والعصاة في هذا المجلس، حيث يوجد بها عامودان كبيران وضخمان يربط في أحدهما المخالف أو المحكوم عليه ويتم تأديبه بالجلد أو غيره، وقد كان في مقدمة أبواب المجلس في الجهة الشرقية الكثير من الخدم الذين دائماً يجلسون بجوار الأبواب للحراسة وللترحيب والتهليل بأعلى أصواتهم بالضيوف القادمين والمسافرين وعابري السبيل والحجاج، وكان مركزاً وعلماً بارزاً لإستضافة المسافرين وعابري السبيل والحجاج عند ذهابهم لأداء فريضة الحج، وكان يحملهم (بالزهاب) أدوات السفر من طعام وزاد الماشية وغيره، والذي يتجاوز حدود بلدة نعجان ذهاباً أو إياباً دون أن يحضر ويجلس ويضيف، يرسل له من الناس من يعترض له ويخبره بأن ابن فهيد يقول يدعوكم للضيافة وأخذ (الزهاب)، ومما يذكره الشاعر محمد بن مساعد من أهالي بلدة الحلوة بحوطة بني تميم عن كرم ابن فهيد وجماعتة آل فهيد وعن المكارم والصفات التي يتحلون بها، حيث إنه كان فيما مضى تمر بهذا الشاعر ظروف معيشية صعبة، فكان يعمل عند أحد المزارعين، وحينما حل موسم الأمطار (الوسمي) استغنى عنه صاحبه فإنحدر بصحبة أخيه سعد إلى الخرج يلتمسان الرزق لعلهما يجدان عملاً يسدان به حاجتهما، وفي طريقهما نزلا عند أحد المزارعين لاستضافتهما، إلا أنه لم يحسن ذلك إذ أمر زوجته بطردهما، فإتجها مكسوري الخاطر إلى بلدة نعجان، ونزلا دار آل فهيد من بني خالد أمراء نعجان، فرحبوا بهما وأحسنوا ضيافتهما ومكثوا عندهم فترة وسعوا في إيجاد عمل لهما، وكان لهذا الموقف النبيل وقع في نفس الشاعر إذ قال :

يا راكب اللــي من النــظا تسبق الدولاب) (ذلـول تـوسـع فـي الخـلا صـدر راكبهــا

لــي دبــرت لا كنــها خاطــي الاذيــاب) (وان أقـبـلـت كـن الـغـويــني جـنـايـبـهـا

تنحــر بها آل فهــيد بوصيك يالركــاب) (با وصيـك غير دار الأجــاويـد لا تقيــم بهــا

الضيف لين جاهم يتبادونه بطيب وترحاب) (يستقبلونـه بيا هلا عـد وابــل سحايبهــا

يقولــون ما دامك مقيم لا يجيــك هيــاب) (مـعــازيــبــك إنــا دارنــا لا تـجــنــبــهـا

هل مجلس نجره بالأصوات تسمع له قناب) (يتروى لي بها صوت القميري ينوح بها

وهــل دلــة لا شفتــها في يــد الصبــاب) (تفكـرت فــي صنــاعهــا كيــف قـال بهــا

وهذا زمــان شفت انا منه الحــال تنــذاب) (وفــي ديــارنــا قلــت علينــا مكــاسبهـا

وتنحرت وادي الخرج أدور بعض الأسباب) (ويــا قــاسم الأرزاق هــون مطـالبهــا

وترى اللي مهيضني عليكم بعض الأسباب) (بخيل معه بعض الهيــاسات قاضبها

يقــول اسمعيــني يـا مره عندك الأجناب) (على طردة الضيفــان يزهمها ويندبهــا

تقول الخــلا وألا عليــكم حثينـا تــراب) (وهــو رابــض قــدامــها مــا يطــالبـهــا

عســى الفقــر يــقعد لهم في مهج البــاب) (يجمــع لهم لوعــاتهــا مع عقــايبهــا

عســاها فدا اللــي تنقش الكف بخضــاب) (هنــوف تغــذي بالشمطــري ذوايبهــا

سلامــي على آل فهيد الأولاد والشيــاب) (ســلامي عليــهم عــد ذاري هبايبــهــا

وصلاة ربي عدد ما خط القلم بكتاب) (على النبي وعدد ما هل المطر من سحايبها

ألقابه[عدل]

كان يلقب أحياناً براعي (القبيلية) نسبة إلى بئر ماء في وسط قصر آل فهيد وهي من ضمن أملاكه شمال بلدة نعجان، وهي بئر غنية بالماء العذب، وكان الكل يأخذ حصته منها ويرد على هذه البئر من آل فهيد وكذلك المسافرين والضيوف وعابري السبيل وغير ذلك.

مما قيل فيه على لسان الشعراء[عدل]

قيلت في الأمير عبد الله آل فهيد قصائد كثيرة تدل على ما يتمتع به من مكانة في المجتمع ومكانة طيبة عند الجميع، حيث قيل فيه على لسان الشاعر سليمان بن جوير من أهالي بلدة السلمية بالخرج، وذلك عندما وضع الأمير ابن فهيد احتفال (زفة) لأبنه سعد بمناسبة نجاحه من ختم القرآن الكريم حيث أقيمت العرضة في مقر مسكنه وتوافد الجميع وشارك في هذه المناسبة السعيدة، حيث كان الاحتفال بعد صلاة الظهر واستمروا حتى توقفوا لتناول وجبة الغداء، يقول الشاعر :

يا راكـبً مــن عـندنا زينة الـصـوره) (مـن خـيار الجيش تلعب بالأرساني

كــنـهـا لا روحـــت مــثـل مــثـعــوره) (فـوقـهـا الـي يـفـهـم الـعـلم طرباني

تـنـحـر ابـن فهيد حــرً عـلى كـــوره) (سـفـرتـه مــن وردهــا راح شـبعاني

ابـو سـعـد مـجـلـسه يـشتعل نـــوره) (يـكـرم الضيفان ويـشـفي الــعـانـي

لــه دلال لأشـقـر الــبــن مـسـطـوره) (كـاملات الـزيـن مـــن دق رســلانـي

محـرقـات الــبـن والـهـيـل بـقـشـوره) (ما شـراها مــن الدكـاكـين بأوزانـي

شوف عـيني يـوم الأكياس مسطوره) (يـــوم جــيــش مــن عــنـد نـجـرانـي

لـه أخـوان بالـذكر مـا عـصو شـوره) (الي عضوده من على ساس جداني

كـــن صــنــع الــغــرس بــقــصـوره) (بـالـكـرم مــو بـالـفـعـايـل كـحيلانـي

طالبك يا شـيـخ بـشـتً عـلى طــوره) (مــن طوايتك وكـسوته فـيـه قـيطاني

وبعد سماع الأمير ابن فهيد للبيت الأخير ذهب وأهدى الشاعر ابن جوير البشت التي طلبها في منتهى القصيدة.

بعض من خطابات الملوك والأمراء والشيوخ إلى الأمير ابن فهيد[عدل]

هذه بعضاً من خطابات جلالة الملك عبد العزيز والملك سعود والأمير عبد الله بن عبد الرحمن (أخ الملك عبد العزيز) ـ رحمهم الله جميعاً ـ إلى أمير نعجان عبد الله بن عيسى آل فهيد وهي كالآتي :

خطاب من الملك عبد العزيز :

بسم الله الرحمن الرحيم من عبد العزيز بن عبد الرحمن آل فيصل إلى جناب الاخوان الكرام عبد الله بن فهيد وكافة اهل نعجان سلمهم الله السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بعد ذلك بارك الله فيكم تفهمون ان الله سبحانه وتعالى ولاني عليكم ومشيت باقتداري مع إقراري بالتقصير لا من قبل الامر الذي يلزمني من قبل الله ولا من قبل حقوقكم علي وما كنت فعلته من صواب فمن الله وتوفيقه، وما كنت فعلته من خطأ فمني ومن الشيطان وأستغفر الله وأتوب اليه وبما ان النصح واجب للمسلمين في دينهم ودنياهم وأن القضاء المحتوم كائن لا محالة وبن آدم في محل الخطر وبما أنني إنشاء الله أحب ان يكون دين الله منصوراً وكلمته هي العليا ودينه هو الظاهر وان الله يديم علينا وعليكم نعمة التوحيد وتقويم هذه الشريعة نرجوا ان الله يجعلنا واياكم ممن يقوم فيها ويجاهد فيها ولا يخاف في الله لومة لائم وذلك كله لا يكون الا بالله ثم بالولاية فبموجب نصحي ومحبتي لما ذكرت أعلاه ولراحة المسلمين مع ما قد أشاروا به علي علماء المسلمين ورؤساؤهم الذين فيهم ان شاء الله غيرة على دينهم ودنياهم انه لابد من ولي عهد فاستخرت الله في ذلك واستشرت من أثق به وعزمت أن يكون ولي العهد من بعدي الابن سعود نرجوا ان الله يوفقه لما يحبه ويرضاه ويجعله من أنصار الدين أحببت أخباركم بذلك حتى تتوكلون على الله وتبايعون أميركم سعود بولاية العهد حتى ان شاء الله يطمأن قلب كل مسلم يحب عز الإسلام والمسلمين وراحتهم وينخذل بذلك ان شاء الله كل منافق عدو للإسلام والمسلمين ولا والله أعلم موجب ذكري هذا أن له شيئاً من الأسباب إلا النصح والجزم بوعد الله الصادق أحببت تطمين خواطركم لئلا تظنوا بشخصي شيئاً أو ان له شيئاً من الأسباب نسأل الله لنا ولكم التوفيق لما يحبه ويرضاه ويجعلنا وإياكم من أنصار دينه ولم شمل المسلمين على ما يحبه ويرضاه ويدمر أعداء الدين ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم. 20 محرم سنة 1352.

خطاب من الملك سعود :

بسم الله الرحمن الرحيم من سعود بن عبد العزيز بن عبد الرحمن آل فيصل إلى جناب الاخوان الكرام عبد الله بن فهيد وكافة جماعته اهل نعجان السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بعد ذالك هذا......... خط من سيدي الوالد وفيه كفاية.......... والواجب علينا النصح لكم باطنا وظاهراً وان نرعاكم بما يحبه الله ويرضاه نرجوا ان الله يوفقنا.................عليه والواجب عليكم مراعات حقوق الولاية والدعاء لنا بالتوفيق هذا ما لزم توضيحه والسلام 1352.

خطاب من الأمير عبد الله بن عبد الرحمن :

بسم الله الرحمن الرحيم من عبد الله بن عبد الرحمن آل فيصل إلى حضرة جناب الأخ المكرم عبد الله بن عيسى بن فهيد سلام عليكم ورحمة الله وبركاته والسوال عن حالك أحوالنا بحمد الله على ما تحب الخطوط وصلت وما ذكرتو كان معلوم...........الخط..............كفاية بعد ذالك بلغني ان العبيد عبيد الله وعبيد الله حامين الوادي وانهم يطردون بعض ناس عن الشعيب وانت اجزهم لياهم يتعرضون أحد لا يكون امرهم الا على حد زرعهم واجزهم قل لهم يقول عبد الله والله انه لو يذكر لي انهم متعرضين أحد بدوي أو حضري اني لأدبهم هذا ما لزم والسلام 1351.

خطاب القاضي عبد الرحمن بن سالم (من قضاة بلدة الدلم) :

بسم الله الرحمن الرحيم من عبد الرحمن بن عبد الله بن سالم إلى جناب الاخ المكرم الاحشم الأمير عبد الله بن عيسى بن فهيد سلمه الله امين سلام عليكم ورحمة الله وبركاته والموجب لذلك هو ابلاغ السلام والسؤل عن حالك لا زلت بحال لصحة ولسرور وغير ذلك من طرف قصر سمحه تقسمه وتعطي كل أحد حقه على حداه ومن طرف بن شريه ما للى شملان الا الذي اقر به عندنا ثمانين ريال فان كان داخل عليهم عماره فيحسبونها عليهم هذا ما لزم بيانه بلغ السلام حمد وفهد والعيال ومحمد بن عتيق و..........العيال والاخوان.................... وانت سالم والسلام.

خطاب عبد الله بن مرشد :

بسم الله الرحمن الرحيم من عبد الله بن صالح بن مرشد إلى الاخ عبد الله بن فهيد سلمه الله آمين السلام وبعد واصلك عشرون ريال بيد راشد بن عبد الله المياح حامل كتابك قبضها منا بشهادة عمر بن الشيخ حسن ال الشيخ وهي الدراهم التي من طرف عبد العزيز بن...........آل عبود هذا ما لزم والسلام 1351.

وفاته[عدل]

في نهاية عمره أصابه مرض شديد ألم به، ولازمه طويلاً حتى توفي سنة 1357 هـ، وبعدها خيم الحزن على كثير من محبيه لمكانته لديهم.

زوجاته وأبنائه[عدل]

الزوجة الأولى : تزوج من ابنة خاله لطيفة بنت صالح بن عبد العزيز آل صالح، وانجبت كل من :

  • عيسى بن عبد الله آل فهيد.
  • سارة بنت عبد الله آل فهيد.

الزوجة الثانية : تزوج من ابنة أمير الدلم شيخة بن عبد الله بن ناصر الحقباني، وانجبت كل من :

  • عبد الرحمن بن عبد الله آل فهيد.
  • سعد بن عبد الله آل فهيد.
  • عبد العزيز بن عبد الله آل فهيد.
  • أحمد بن عبد الله آل فهيد.
  • منيرة بنت عبد الله آل فهيد.
  • محمد بن عبد الله آل فهيد.

مصادر[عدل]

  • جريدة الجزيرة.
  • وثائق مراسلات بين الملك عبد العزيز والملك سعود والأمير عبد الله بن عبد الرحمن للأمير عبد الله آل فهيد، دارة الملك عبد العزيز.