عظم القص

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عظم القص
صورة معبرة عن عظم القص
عظم القص ظاهر باللون الأحمر في القفص الصدري

صورة معبرة عن عظم القص
الوجه الخلفي للقص

تفاصيل
معرفات
غرايز ص.119
ترمينولوجيا أناتوميكا 02.3.03.001 تعديل قيمة Terminologia Anatomica 98 (P1323) في ويكي بيانات
FMA 7485 تعديل قيمة خاصية Foundational Model of Anatomy ID (P1402) في ويكي بيانات
UBERON ID 0000975 تعديل قيمة خاصية UBERON ID (P1554) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. [1]
دورلاند/إلزيفير 12758288


عظم القص (بالإنجليزية: Sternum) ويسمى أيضاً بعظم الثدي (بالإنجليزية: Breast Bone) هو عظم مسطح مفرد وطويل وغير سميك متكون من عدة قطع ملتحمة يبلغ طولة حوالي 19 سم وهو يشبه السيف الروماني العريض وضعه في الجسم بصورة شاقولية مع ميلان قليل نحو الأمام، موجود في منتصف الصدر على الأمام عند الإنسان، ويتصل بالأضلاع السبعة العليا بواسطة الغضاريف الضلعية ويكوّن مع الأضلاع والفقرات الصدرية القفص الصدري الذي يحمي القلب والرئتين ويمنح مواقع لاتصال عضلات الصدر والبطن والظهر و الأطراف العليا، ويتألف من ثلاثة أجزاء:

  1. قبضة القصّ.
  2. جسم القصّ.
  3. الناتئ الرهابي (أو الزائدة السيفية).

معدل طول عظم القص في الإنسان البالغ هو 17 سنتيمتر، وهو أطول قليلاً في الرجل مما هو في المرأة. وهو يتكون من عظم إسفنجي فيه الكثير من الأوعية الدموية، ويُغطيه طبقة من العظم الصلب.

أحياناً يحدث كسر فيه، مثلاً إذا اندفع صدر سائق السيارة على المقود أثناء حادث السيارة، مما يسبب كسراً في هذا العظم ويكون الكسر عادة من النوع المفتت؛ أي أن العظم يتكسر إلى عدة أجزاء، ويصاحبه عادة رض للرئتين (بالإنجليزية: Pulmonary contusion).

أجزاء عظم القص[عدل]

  قبضة القص
  جسم القص
  الناتئ الرهابي أو الزائدة السيفية
 
شكل قبضة القص

قبضة القص[عدل]

قبضة القص (بالإنجليزية: Manubrium) تشكل الجزء الأعلى من عظم القص، وتتصل من الأعلى بعظمي الترقوة بواسطة المفصل القصي الترقوي ومن الأسفل بجسم القص بواسطة المفصل القصي القبضي، وتتمفصل كذلك مع الغضروف الضلعي الأول والجزء الأعلى من الغضروف الضلعي الثاني، وتقابل من الخلف الفقرتين الصدريتين الثالثة والرابعة. وهي القسم الأول العلوي من العظم وأكبر القطع الأخرى المؤلفة للعظم وتكون عريضة في قسمها العلوي عن قسمها السفلي وتتوسط حافتها العليا ثلمة غير عميقة يمكن لمسها بالجسم في قاعدة الرقبة عند الخط المنصف تسمى بالثلمة فوق القصية وعلى جانبيها يوجد وجيهان مفصليان بإتجاه علوي خلفي وللجهة الوحشية يتمفصل بهما من كل جهة النهاية الأنسية لعظم الترقوة مكوناً المفصل القصي الترقوي وهو منطقة اتصال عظام الطرف العلوي بالجذع مباشرة وأسفل هذين الوجيهين من كل جهة يوجد وجيه لتمفصل الغضروفة الضلعية الأولى، أما النهاية السفلى فتحمل وجيهة مفصلي للتمفصل مع الحافة العليا للجسم مكونة زاوية تسمى بالزاوية القصّية، وتقع مقابل غضروفة الضلع الثاني. لذا فإن القبضة لا تكون بإستقامة واحدة مع الجسم ولهذه أهمية في حركات القفص الصدري. وللقبضة سطحان سطح أمامي وسطح خلفي.

جسم القص[عدل]

جسم القص (بالإنجليزية: body, or gladiolus) يقابل الفقرات الصدرية من الخامسة وحتى الثامنة، ويتصل بقبضة القص في الأعلى بواسطة المفصل القصي القبضي وبالنتوء الرهابي في الأسفل بواسطة المفصل القصي الرهابي، ويتصل بالغضاريف الضلعية من الغضروف الضلعي الثاني وحتى السابع. وهو القسم الوسطي من العظم أطول من القبضة ولكنه أقل عرضاً حافته العليا تتمفصل مع الحافة السفلى للقبضة مكونة الزاوية القصية أما الحافة السفلى فتتمفصل مع الرهابة وهي أضيق منطقة بالجسم وتحمل كل حافة في قسمها العلوي عند نقطة اتصالها مع الحافة العليا، نصف ثلمة تتقابل مع نصف الثلمة في القبضة عند حافتها الجانبية عند نقطة اتصالها مع الحافة السفلى ومن هاتين النصف الثلمتين يتكون وجيه لتمفصل غضروفة الضلع الثاني مقابل الزاوية القصبة واسفل هذا الوجية تحمل الحافة الجانبية وجيه لكل من الاضلاع الثالث والرابع والخامس والسادس ونصف وجيه عند التقاء الحافة الجانبية للجسم مع الحافة الوسطى تتقابل هذا مع نظيره في الرهابة (نصف وجيه عند الحافة العليا بالتقاءها مع الحافة الجانبية) فيتكون وجيه لتمفصل غضروفة الضلع السابع. وللجسم سطحان سطح أمامي وسطح خلفي. يوجد على السطح الأمامي ثلاثة خطوط غير واضحة افقية تبين مناطق التحام القطع الأربعة للجسم وفي بعض الحالات نشاخد فتحة مابين القطعة الرابعة والثالثة تمثل منطقة عدم التحام القطع. أن الجسم ليس بإستقامة واحدة مع القبضة اذ يقع قسمة الأسفل في مستوى أمامي اكثر من القسم العلوي. كما ان اعرض منطقة في الجسم هي مقابل غضروفة الضلع الخامس.

الناتئ الرهابي أو الزائدة السيفية[عدل]

الناتئ الرهابي أو الزائدة السيفية (بالإنجليزية: Xiphoid process) يكون الجزء الأسفل من عظم القص، ولا أضلاع ولا غضاريف ضلعية تتصل به. وهي القسم الثالث من العظم وتتمفصل بالحافة السفلى للجسم وهي عبارة عن صفيحة مدببة غضروفية تختلف من حيث الشكل والحجم وغالباً ماتكون مثقوبة وتتحول الى عظم بتقدم العمر.

المفاصل[عدل]

الغضاريف الضلعية السبعة العلوية تتقاطع مع عظمة القص لتكون الحافة الضلعية الأمامية .الشقوق في الترقوة لليمين واليسار تتقاطع مع الترقوة لليسار واليمين , على التوالي . الغضروف الضلعي من الضلع الثاني يتقاطع مع عظمة القص في زاوية القص مما يجعل من السهل العثور عليها أو إيجادها .

العضلات[عدل]

تتصل عظلات بعظم القص وهي :

  1. العضلة الصدرية العظمية
  2. العضلة القصية الترقوية الخشائية (جزء منها)
  3. عضلة الحجاب الحاجز (جزء منها)

وعضلات أخرى في الرقبة والصدر والبطن.

الأهمية السريرية[عدل]

الكسور[عدل]

الكسور في عظم القص ليست شائعة إلى حد ما . ربما تحدث بسبب صدمة ، مثل شخص يقود السيارة و اصطدم عمود بصدره في حادث للسيارة. الكسر في عظم القص عادة ما يكون كسر مفتت. المكان أو الموقع الشائع للكسور في منطقة عظم القص هو في منطقة زاوية القص . كشفت بعض الدراسات عن أن اللكمات المتكررة أو الضرب المستمر (تسمى لكمات القص) في أن مساحة أو مكان عظمة القص مكان للكسر . وهذه تعرف أو تحصل بسبب الألعاب الرياضية مثل لعبة الركبي و كرة القدم . الكسور في عظم القص كثيرا ماترتبط مع الإصابات الكامنة وراء الكدمات الرئوية أو أيضا كدمات في الأنسجة الرئوية .

الحالة النادرة المرتبطة بعظم القص هي الثقب في العظمة وهو عبارة عن ثقب واحد داخل القص ويكون موجودا عند الولادة وعادةً ما يكون بعيداً عن مركز عظم القص إما لليسار أو لليمين .وتتشكل عادة في القسم الثاني أو الثالث أو الرابع من جسم القص.

مراجع[عدل]

صور اضافية[عدل]