علاج كهرومغناطيسي

هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

الأشعة (وتسمى أيضا العلاج الكهرومغناطيسي (EMT)) هو شكل من أشكال الطب البديل الذي يدعي أن المرض يمكن تشخيصه وعلاجه عن طريق تطبيق الإشعاع الكهرومغناطيسي (EMR)، مثل موجات الراديو، على الجسم من جهاز يعمل بالطاقة الكهربائية.[1] وهو مشابه للعلاج المغناطيس الذي ينطبق أيضا EMR على الجسم، ولكن باستخدام المغناطيس الذي يولد حقل الكهرومغناطيسية ثابت.[1][2] نشأ المفهوم الكامن وراء الإشعاعات في أوائل القرن العشرين مع ألبرت أبرامز (1864-1924)، الذي أصبح مليونيرا بتأجير آلات راديونية قام بتصميمها بنفسه.[1] يتناقض الإشعاع مع مبادئ الفيزياء والبيولوجيا، وعلى هذا النحو، يعتبر على نطاق واسع شبه علمية.[3] لا تتعرف إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على أي استخدامات طبية مشروعة للأجهزة الراديوية.[1][3][4] .[3] وقد أظهرت العديد من الاستعراضات المنهجية أن الاشعاعات ليست أكثر فعالية من الغفل وتندرج في فئة العلوم الزائفة.[5]

التاريخ[عدل]

في عام 1900، ادعى ألبرت أبرامز (1864-1924) اكتشاف «ترددات الطاقة» في أجساد الناس. كانت الفكرة هي أن الشخص السليم سيكون له ترددات طاقة معينة تتحرك عبر جسمه تحدد الصحة، بينما يعرض شخص غير صحي ترددات طاقة أخرى مختلفة تحدد الاضطرابات. قال إنه يستطيع علاج الناس من خلال «موازنة» تردداتهم المتنافرة، وادعى أن أجهزته حساسة بدرجة كافية حتى يتمكن من معرفة دين شخص ما من خلال النظر إلى قطرة دم.[4] قام بتطوير ثلاثة عشر جهازًا وأصبح مليونيرًا يقوم بتأجير أجهزته،[4][6] ووصفته الجمعية الطبية الأمريكية بأنه «عميد دجال الأدوات.» أمريكي في عام 1924.[7] استخدم «التردد» ليس بمعناه المعياري ولكن لوصف نوع طاقة محسوب، والذي لا يتوافق مع أي خاصية للطاقة بالمعنى العلمي.[8] في أحد أشكال الإشعاعات التي تشتهر بها أبرامز، يتم إرفاق بعض الدم على جزء من ورق الترشيح بجهاز يسمى أبرامز الديناميكي، والذي يتم ربطه بالأسلاك بسلسلة من الأجهزة الأخرى ثم بجبهة متطوع صحي، متجهًا غربًا في ضوء خافت. عن طريق النقر على بطنه والبحث عن مناطق من «بلادة»، يتم تشخيص المرض في المتبرع بالدم بالوكالة. يستخدم تحليل خط اليد أيضًا لتشخيص المرض بموجب هذا المخطط.[4] بعد القيام بذلك، يجوز للممارس استخدام جهاز خاص يُعرف باسم التذبذب أو أي مجموعة من الأجهزة الأخرى لبث الاهتزازات عند المريض لمحاولة شفاؤها.[4] وشملت الأجهزة الدجال البارزة الأخرى في الاشعاعات أيوناكو وآلة هيرونيموس.[9][10] الرادثيا بعض الناس يدعون أن لديهم القدرة خوارق أو شبه نفساني للكشف عن "الإشعاع" داخل جسم الإنسان، والتي يسمونهاوفقا لهذه النظرية، جميع الأجسام البشرية تعطي قبالة فريدة من نوعها أو مميزة "الإشعاعات"" كما تفعل جميع الهيئات المادية الأخرى أو الكائنات. وغالبا ما يطلق على مثل هذه الإشعاعات "هالة". واستشهد رادثياسيا كتفسير لظواهر مثل الدوس بواسطة قضبان والبندول من أجل تحديد موقع المواد المدفونة، وتشخيص الأمراض، وما شابه ذلك. وقد وصف النقاد الداء الرادثيا بأنه مزيج من الغموض والعلوم الزائفة.[11] يُصوِّر الممارسون العصريون هذه الأجهزة على أنها مجرد مساعدة في التركيز على قدرات التدني التي أعلنها الممارس، ويزعمون أنه لم تعد هناك حاجة إلى أن يكون للجهاز أي وظيفة يمكن إظهارها. في الواقع، لم يكن للصناديق السوداء لأبرامس أي غرض خاص بها، فهي مجرد مجموعات مبهمة من الأسلاك والأجزاء الإلكترونية.[7] يدعي أنصار المعاصرة للراديونيات أو EMT أنه عندما يكون هناك خلل في الحقول الكهرومغناطيسية أو الترددات، داخل الجسم، فإنه يسبب الأمراض أو الأمراض الأخرى عن طريق تعطيل التركيب الكيميائي للجسم. يعتقد هؤلاء الممارسون أن تطبيقات الطاقة الكهرومغناطيسية من خارج الجسم يمكن أن تصحح هذه الاختلالات.[1] مثل العلاج بالمغناطيس، تم اقتراح العلاج الكهرومغناطيسي من قبل ممارسي الطب البديل لمجموعة متنوعة من الأغراض، بما في ذلك، وفقا لجمعية السرطان الأمريكية، «القرحة والصداع والحروق والألم المزمن واضطرابات الأعصاب وإصابات النخاع الشوكي والسكري والتهابات اللثة والربو والتهاب الشعب الهوائية والتهاب المفاصل والشلل الدماغي وأمراض القلب والسرطان.»[1] البديل الآخر للراديونيات أو EMT هو العلاج بالرنين المغناطيسي.[12]

التقييم العلمي[عدل]

مطالبات الأجهزة الراديوية تتناقض مع المبادئ المقبولة في علم الأحياء والفيزياء. لم يتم طرح آليات يمكن التحقق منها علميا لهذه الأجهزة، وغالبا ما توصف بأنها «سحرية» في العملية. لم يتم اقتراح أي أساس بيوفيزيائي معقول «لحقول الطاقة المفترضة»، ولم يتم إثبات أي من الحقول نفسها أو آثارها العلاجية المزعومة بشكل مقنع.[13] لم يتم العثور على أي جهاز إشعاعي فعال في تشخيص أو علاج أي مرض، ولا تعترف إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بأي استخدامات طبية مشروعة لأي جهاز من هذا القبيل.[1] وفقًا لديفيد هيلفيج في موسوعة جيل للطب البديل، «معظم الأطباء يرفضون استخدام الأشعة كمسح.»[3] داخلياً، يكون الجهاز الراديوي بسيطًا جدًا، وقد لا يشكل دائرة كهربائية فعالة.[7] يتم استخدام الأسلاك في جهاز التحليل ببساطة كقناة سحرية.[14] لا يستخدم الجهاز الراديوي أو يحتاج إلى طاقة كهربائية، على الرغم من أنه قد يتم توفير سلك كهرباء، ظاهريًا لتحديد «المعدل الأساسي» الذي يعمل عليه الجهاز لمحاولة معالجة موضوع ما.[15] عادة، يتم إجراء محاولة قليلة لتحديد أو وصف ما، إن كان هناك أي شيء، يتدفق على طول الأسلاك ويتم قياسه. تُعتبر الطاقة بالمعنى المادي، أي الطاقة التي يمكن استشعارها وقياسها، خاضعة للنية و «العمل الإبداعي».[14] تشبه الادعاءات المتعلقة بأجهزة EMT المعاصرة تلك التي قدمها الجيل الأقدم من أجهزة «الإشعاعات»، كما أنها غير مدعومة بالأدلة وهي أيضًا شبه علمية.[5][16][17] على الرغم من أن بعض الأعمال المبكرة في الكهرومغناطيسية الحيوية قد تم تطبيقها في الطب السريري، لا توجد علاقة بين الأجهزة أو الطرق البديلة التي تستخدم القوى الكهربائية المطبقة خارجيًا واستخدام الطاقة الكهرومغناطيسية في الطب السائد.[1] وتقول جمعية السرطان الأمريكية إن «الاعتماد على العلاج الكهرومغناطيسي وحده وتجنب الرعاية الطبية التقليدية قد يكون له عواقب صحية خطيرة». في بعض الحالات، قد تكون الأجهزة غير فعالة وضارة.[1]

التعليقات[عدل]

أظهرت العديد من المراجعات المنهجية أن EMT ليس علاجًا مفيدًا: •في عام 2009، لم يتم العثور على اختلاف كبير عن التحكم في إدارة الألم أو تصلب التهاب المفاصل.[18]

•في عام 2011، وجدت مراجعة منهجية للأدب حول استخدام حصائر جسم المجال الكهرومغناطيسي النبضي (PEMT) المستخدمة في مجموعة واسعة من الظروف دليلاً غير كافٍ على التوصية والتوصية بمزيد من التجارب ذات الجودة العالية والمزدوجة البصر.[19]

•في عام 2014 غير كافٍ لفعالية EMT ك علاج لسلس البول.[20]

•في عام 2014، تم العثور على EMT لا يوجد فرق عن التحكم لتحفيز نمو العظام في الكسور الحادة.[21] في عام 2015، لم تجد قاعدة بيانات كوكرين للمراجعات المنهجية أي دليل على أن EMT كان مفيدًا في علاج قرحة الضغط [22] أو قرح الركود الوريدي.[23]

•لم يجد الدليل الإرشادي لعام 2016، بالإضافة إلى المراجعات في عامي 2016 و2013، EMT مفيدًا لأشكال مختلفة من الألم.[24][25][26]

أجهزة EMT حظرت إدارة الأغذية والعقاقير (FDA) بعض أجهزة EMT المتاحة تجارياً. في عام 2008، استحوذت آلة VIBE من Vibe Technologies على فئة I والتي اكتملت في عام 2012[27] تشمل أجهزة العلاج EMT غير الفعالة الأخرى التي تم تسويقها:

•العلاج بالأورام بالرنين الحيوي تم تطويره من قبل مارتن كيمير ويدعى لتحفيز الجين p53 لعلاج السرطان [1]

•«آله منتشرة»، جهاز تم إنشاؤه بواسطة Royal Rife، والذي يُعرف أيضًا باسم العلاج بالتردد أو مولد التردد ويتم تسويقه على أنه علاج للسرطان.[1]

«آلة الانطلاق»، وهو جهاز تم إنشاؤه بواسطة Hulda Regehr Clark، وادعى لعلاج السرطان عن طريق استخدام تيار كهربائي منخفض المستوى لقتل الطفيليات داخل الجسم والتي من المفترض أن تسبب السرطان.[1]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س Russell, Jill; Rovere, Amy, eds. (2009). "Electromagnetic therapy". American Cancer Society Complete Guide to Complementary & Alternative Cancer Therapies (2nd ed.). Atlanta, Ga.: American Cancer Society. ISBN 978-0944235713. See archived online version here, last updated April 18, 2011. Magnet therapy is related; see chapter in ACS book just referenced and archived ACS page on that, last updated November 1, 2008.
  2. ^ Gordon, GA (2007). "Designed electromagnetic pulsed therapy: Clinical applications". Journal of Cellular Physiology. 212 (3): 579–82. doi:10.1002/jcp.21025. PMID 17577213.
  3. ^ أ ب ت ث Helwig, David (December 2004). "Radionics". In Longe, Jacqueline L. (ed.). The Gale Encyclopedia of Alternative Medicine. Gale Cengage. ISBN 978-0-7876-7424-3. Retrieved 2008-02-07.
  4. ^ أ ب ت ث ج Fishbein, Morris, The New Medical Follies (1927) Boni and Liverlight, New York pp. 39–41
  5. ^ أ ب Basford, JR (September 2001). "A historical perspective of the popular use of electric and magnetic therapy". Archives of Physical Medicine and Rehabilitation. 82 (9): 1261–69. doi:10.1053/apmr.2001.25905. PMID 11552201. open access
  6. ^ Article on Royal Rife at Quackwatch
  7. ^ أ ب ت Pilkington, Mark (2004-04-15). "A vibe for radionics". The Guardian. Retrieved 2008-02-07. Scientific American concluded: "At best, [ERA] is all an illusion. At worst, it is a colossal fraud."
  8. ^ Smith, Crosbie (1998). The Science of Energy – a Cultural History of Energy Physics in Victorian Britain. The University of Chicago Press. ISBN 978-0-226-76420-7.
  9. ^ Holbrook, Stewart. (1959). Gaylord Wilshire's I-ON-A-CO. In The Golden Age of Quackery. Collier Books. pp. 135–44
  10. ^ Gardner, Martin. (2012 edition, originally published in 1957). Fads and Fallacies in the Name of Science. Dover Publications. pp. 347–48. ISBN 0-486-20394-8
  11. ^ Zusne, Leonard; Jones, Warren H. (2014). Anomalistic Psychology: A Study of Magical Thinking. Psychology Press. pp. 109–10. ISBN 978-0-805-80508-6
  12. ^ "Magnetic resonance therapy". CAMcheck. 1 June 2017.
  13. ^ "Energy Medicine: an overview". National Center for Complementary and Integrative Health. Retrieved 2008-02-09. "In the aggregate, these approaches are among the most controversial of CAM practices because neither the external energy fields nor their therapeutic effects have been demonstrated convincingly by any biophysical means."
  14. ^ أ ب Franks, Nick (November 2000). "Reflections on the Ether and some notes on the Convergence between Homeopathy and Radionics" (PDF). Radionic Journal. 46 (2): 4–21. Retrieved 2008-02-09.
  15. ^ Scofield, Tony. "The Radionic Principle: Mind over Matter" (PDF). Retrieved 2008-02-09.
  16. ^ Stollznow, K. (29 March 2011). "Hard (Pseudo) Science: The Second Coming of the VIBE Machine". Skeptical Inquirer. Retrieved 16 May 2018.
  17. ^ Mielczarek, E. V.; Araujo, D. C. (June 2011). "Power Lines and Cancer, Distant Healing and Health Care: Magnetism Misrepresented and Misunderstood". Skeptical Inquirer. 35 (3). Retrieved 16 May 2018.
  18. ^ Vavken, P.; Arrich, F.; Schuhfried, O.; Dorotka, R. (May 2009). "Effectiveness of pulsed electromagnetic field therapy in the management of osteoarthritis of the knee: a meta-analysis of randomized controlled trials". Journal of Rehabilitation Medicine. 41 (6): 406–11. doi:10.2340/16501977-0374. PMID 19479151.
  19. ^ Hug, K.; Röösli, M. (21 September 2011). "Therapeutic effects of whole‐body devices applying pulsed electromagnetic fields (PEMF): A systematic literature review". Bio Electro Magnetics. 33 (2): 95–105. doi:10.1002/bem.20703. PMID 21938735.
  20. ^ Lim, R.; Lee, S. W. H.; Tan, P. Y.; Liong, M. L.; Yuen, K. H. (22 September 2014). "Efficacy of electromagnetic therapy for urinary incontinence: A systematic review". Neurourology and Urodynamics. 34 (8): 713–22. doi:10.1002/nau.22672. PMID 25251335.
  21. ^ Hannemann, P. F. W.; Mommers, E. H. H.; Schots, J. P. M.; Brink, P. R. G.; Poeze, M. (August 2014). "The effects of low-intensity pulsed ultrasound and pulsed electromagnetic fields bone growth stimulation in acute fractures: a systematic review and meta-analysis of randomized controlled trials". Archives of Orthopaedic and Trauma Surgery. 134 (8): 1093–106. doi:10.1007/s00402-014-2014-8. PMID 24895156.
  22. ^ Aziz, Z; Bell-Syer, SE (3 September 2015). "Electromagnetic therapy for treating pressure ulcers". The Cochrane Database of Systematic Reviews (9): CD002930. doi:10.1002/14651858.CD002930.pub6. PMID 26334539.
  23. ^ Aziz, Z; Cullum, N (2 July 2015). "Electromagnetic therapy for treating venous leg ulcers" (PDF). The Cochrane Database of Systematic Reviews (7): CD002933. doi:10.1002/14651858.CD002933.pub6. PMID 26134172.
  24. ^ Côté, P; et al. (July 2016). "Management of neck pain and associated disorders: A clinical practice guideline from the Ontario Protocol for Traffic Injury Management (OPTIMa) Collaboration". European Spine Journal. 25 (7): 20–22. doi:10.1007/s00586-016-4467-7. PMID 26984876.
  25. ^ Kroeling P, Gross A, Graham N, Burnie SJ, Szeto G, Goldsmith CH, Haines T, Forget M (2013). "Electrotherapy for neck pain". The Cochrane Database of Systematic Reviews (8): CD004251. doi:10.1002/14651858.CD004251.pub5. PMID 23979926.
  26. ^ Smart KM, Wand BM, O'Connell NE (2016). "Physiotherapy for pain and disability in adults with complex regional pain syndrome (CRPS) types I and II". The Cochrane Database of Systematic Reviews. 2: CD010853. doi:10.1002/14651858.CD010853.pub2. PMID 26905470.
  27. ^ "Class 1 Device Recall VIBE". www.accessdata.fda.gov. Retrieved 2018-05-18.

مصادر[عدل]

Russell, Jill; Rovere, Amy, eds. (2009). "Electromagnetic therapy". American Cancer Society Complete Guide to Complementary & Alternative Cancer Therapies (2nd ed.). Atlanta, Ga.: American Cancer Society. ISBN 978-0944235713. See archived online version here, last updated April 18, 2011. Magnet therapy is related; see chapter in ACS book just referenced and archived ACS page on that, last updated November 1, 2008.
Gordon, GA (2007). "Designed electromagnetic pulsed therapy: Clinical applications". Journal of Cellular Physiology. 212 (3): 579–82. doi:10.1002/jcp.21025. PMID 17577213.
Helwig, David (December 2004). "Radionics". In Longe, Jacqueline L. (ed.). The Gale Encyclopedia of Alternative Medicine. Gale Cengage. ISBN 978-0-7876-7424-3. Retrieved 2008-02-07.
Fishbein, Morris, The New Medical Follies (1927) Boni and Liverlight, New York pp. 39–41
Basford, JR (September 2001). "A historical perspective of the popular use of electric and magnetic therapy". Archives of Physical Medicine and Rehabilitation. 82 (9): 1261–69. doi:10.1053/apmr.2001.25905. PMID 11552201. open access
Article on Royal Rife at Quackwatch
Pilkington, Mark (2004-04-15). "A vibe for radionics". The Guardian. Retrieved 2008-02-07. Scientific American concluded: "At best, [ERA] is all an illusion. At worst, it is a colossal fraud."
Smith, Crosbie (1998). The Science of Energy – a Cultural History of Energy Physics in Victorian Britain. The University of Chicago Press. ISBN 978-0-226-76420-7.
Holbrook, Stewart. (1959). Gaylord Wilshire's I-ON-A-CO. In The Golden Age of Quackery. Collier Books. pp. 135–44
Gardner, Martin. (2012 edition, originally published in 1957). Fads and Fallacies in the Name of Science. Dover Publications. pp. 347–48. ISBN 0-486-20394-8
Zusne, Leonard; Jones, Warren H. (2014). Anomalistic Psychology: A Study of Magical Thinking. Psychology Press. pp. 109–10. ISBN 978-0-805-80508-6
"Magnetic resonance therapy". CAMcheck. 1 June 2017.
"Energy Medicine: an overview". National Center for Complementary and Integrative Health. Retrieved 2008-02-09. "In the aggregate, these approaches are among the most controversial of CAM practices because neither the external energy fields nor their therapeutic effects have been demonstrated convincingly by any biophysical means."
Franks, Nick (November 2000). "Reflections on the Ether and some notes on the Convergence between Homeopathy and Radionics" (PDF). Radionic Journal. 46 (2): 4–21. Retrieved 2008-02-09.
Scofield, Tony. "The Radionic Principle: Mind over Matter" (PDF). Retrieved 2008-02-09.
Stollznow, K. (29 March 2011). "Hard (Pseudo) Science: The Second Coming of the VIBE Machine". Skeptical Inquirer. Retrieved 16 May 2018.
Mielczarek, E. V.; Araujo, D. C. (June 2011). "Power Lines and Cancer, Distant Healing and Health Care: Magnetism Misrepresented and Misunderstood". Skeptical Inquirer. 35 (3). Retrieved 16 May 2018.
Vavken, P.; Arrich, F.; Schuhfried, O.; Dorotka, R. (May 2009). "Effectiveness of pulsed electromagnetic field therapy in the management of osteoarthritis of the knee: a meta-analysis of randomized controlled trials". Journal of Rehabilitation Medicine. 41 (6): 406–11. doi:10.2340/16501977-0374. PMID 19479151.
Hug, K.; Röösli, M. (21 September 2011). "Therapeutic effects of whole‐body devices applying pulsed electromagnetic fields (PEMF): A systematic literature review". Bio Electro Magnetics. 33 (2): 95–105. doi:10.1002/bem.20703. PMID 21938735.
Lim, R.; Lee, S. W. H.; Tan, P. Y.; Liong, M. L.; Yuen, K. H. (22 September 2014). "Efficacy of electromagnetic therapy for urinary incontinence: A systematic review". Neurourology and Urodynamics. 34 (8): 713–22. doi:10.1002/nau.22672. PMID 25251335.
Hannemann, P. F. W.; Mommers, E. H. H.; Schots, J. P. M.; Brink, P. R. G.; Poeze, M. (August 2014). "The effects of low-intensity pulsed ultrasound and pulsed electromagnetic fields bone growth stimulation in acute fractures: a systematic review and meta-analysis of randomized controlled trials". Archives of Orthopaedic and Trauma Surgery. 134 (8): 1093–106. doi:10.1007/s00402-014-2014-8. PMID 24895156.
Aziz, Z; Bell-Syer, SE (3 September 2015). "Electromagnetic therapy for treating pressure ulcers". The Cochrane Database of Systematic Reviews (9): CD002930. doi:10.1002/14651858.CD002930.pub6. PMID 26334539.
Aziz, Z; Cullum, N (2 July 2015). "Electromagnetic therapy for treating venous leg ulcers" (PDF). The Cochrane Database of Systematic Reviews (7): CD002933. doi:10.1002/14651858.CD002933.pub6. PMID 26134172.
Côté, P; et al. (July 2016). "Management of neck pain and associated disorders: A clinical practice guideline from the Ontario Protocol for Traffic Injury Management (OPTIMa) Collaboration". European Spine Journal. 25 (7): 20–22. doi:10.1007/s00586-016-4467-7. PMID 26984876.
Kroeling P, Gross A, Graham N, Burnie SJ, Szeto G, Goldsmith CH, Haines T, Forget M (2013). "Electrotherapy for neck pain". The Cochrane Database of Systematic Reviews (8): CD004251. doi:10.1002/14651858.CD004251.pub5. PMID 23979926.
Smart KM, Wand BM, O'Connell NE (2016). "Physiotherapy for pain and disability in adults with complex regional pain syndrome (CRPS) types I and II". The Cochrane Database of Systematic Reviews. 2: CD010853. doi:10.1002/14651858.CD010853.pub2. PMID 26905470.
"Class 1 Device Recall VIBE". www.accessdata.fda.gov. Retrieved 2018-05-18.
"Pulsed Electromagnetic Field Snake Oil". Science-Based Medicine. 2016-06-08. Retrieved 2018-05-23.
Hermes, Britt Marie. "UVLrx Therapy Lights Up Charlatans Dealing In Medical Devices". Forbes. Retrieved 2018-05-23.
"Recognizing Dubious Health Devices". Science-Based Medicine. 2008-08-20. Retrieved 2018-05-23.
"How one man's invention is part of a growing worldwide scam that snares the desperately ill". The Seattle Times. 2007-11-18. Retrieved 2018-05-23.