علاقات إسرائيل وميانمار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
علاقات إسرائيل وميانمار
إسرائيل ميانمار
Burma Israel Locator.svg

إن علاقات إسرائيل وميانمار تشير إلى العلاقات الثنائية بين إسرائيل وميانمار. وقد أقامت الدولتان روابط دبلوماسية في عام 1953.[1] ولدى إسرائيل سفارة في يانغون، ولميانمار سفارة في تل أبيب. وتتمتع الدولة اليهودية بصداقة مع ميانمار منذ زمن طويل، وهي من بين البلدان الأولى في آسيا التي تعترف باستقلال إسرائيل وتقيم علاقات دبلوماسية مع الدولة الفتية. وهناك تعاون كبير بين البلدين، لا سيما في مجالي الزراعة والتعليم.[2]

زيارات الدولة[عدل]

أو نو وليفي أشكول في عام 1955.
أو نو وموشيه دايان في عام 1955.

كان رئيس وزراء بورما أو نو أول زعيم أجنبي يزور إسرائيل في عام 1955. قام دافيد بن غوريون، رئيس وزراء إسرائيل الأول، بزيارة يانغون في عام 1961.[3]

وزار الجنرال مين أونغ هلاينغ إسرائيل في عام 2015 لتعزيز العلاقات الثنائية بين الدولتين.[4]

التاريخ[عدل]

لقد حافظت إسرائيل على علاقات ودية مع ميانمار حتى في ظل نظام المجلس العسكري السابق. ومع ذلك، وعلى الرغم من العلاقات الوثيقة بين إسرائيل والمجلس العسكري البورمي، أعربت إسرائيل عن دعمها للناشطة المؤيدة للديمقراطية أونغ سان سو تشي في عدة مناسبات.[5][6]

قدم سفير ميانمار الجديد وثائق تفويضه إلى الرئيس رؤوفين ريفلين في أغسطس 2016. وتحضر ابنة السفير المركز المتعدد التخصصات هيرزيليا، وهي أول طالب في هذا المجمع.[7]

السفير الإسرائيلي الحالي لدى ميانمار هو دانييل زونشاين.[8] وقابله موقع شبكي محلي للأنباء في ميانمار في عام 2016، ووصف العلاقات بين دولة إسرائيل وميانمار بأنها "جيدة وودية، مع إمكانية أن تكون أفضل وأكثر صداقة".[9]

إسرائيل أحد الموردين العسكريين الرئيسيين للقوات المسلحة لميانمار. وفي سبتمبر 2017، قُدم إلى المحكمة العليا في إسرائيل التماس ضد مبيعات الأسلحة الإسرائيلية إلى ميانمار بشأن انتهاكات حقوق الإنسان ضد أقلية الروهينغيا. قرار المحكمة العليا في هذه القضية كان خاضعا لقرار منع النشر.[10][11]

وفي عام 2018، تم التوقيع على اتفاق بين البلدين يمكن فيه لكلا البلدين استعراض كتب التاريخ المدرسية لكل منهما من أجل التحقق من الدقة.[12]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Israel's ties with Burma". مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2018. 
  2. ^ "Bilateral relations". Embassy of the state of Israel in Myanmar. مؤرشف من الأصل في 13 أكتوبر 2018. 
  3. ^ "History of the Israeli-Burmese friendship". مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2019. 
  4. ^ "Burmese general visits Israel". مؤرشف من الأصل في 24 نوفمبر 2017. 
  5. ^ "Israel disappointed by Aung San Su Kyi verdict". مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. 
  6. ^ "Israel celebrates Aung San Suu Kyi's release". مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. 
  7. ^ "President Rivlin receives credentials from new ambassadors". مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2019. 
  8. ^ "Israeli ambassador to Myanmar". مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2018. 
  9. ^ "An interview with Israeli ambassador to Myanmar". مؤرشف من الأصل في 3 يونيو 2019. 
  10. ^ Israel's top court just ruled about arms sales to Myanmar. But we're not allowed to tell you the verdict - Israel News - Haaretz.com نسخة محفوظة 08 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Bethan McKernan. Israel continues to arm Burma military amid ongoing violence against Rohingya Muslims, Independent نسخة محفوظة 15 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "Israel And Myanmar Agree to Edit Each Other's History Books". Time (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 4 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 يونيو 2018.