يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

علم النفس البيئي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أغسطس 2017)

علم النفس البيئي (بالانجليزية: Environmental Psychology)، من أحدث العلوم المأخوذة بها منذ سنة 1970، عرّفه (بروشانسكي) عام 1990م: "فرع من فروع العلم يهتم بالتفاعلات والعلاقات بين البشر والبيئات المحيطة بهم".

ومن تعريفاته الأخرى: هو دراسة العلاقات المتبادلة بين البيئة الطبيعة والسلوك الانساني وتفاعلهما والموضوعات التي يهتم بها علم النفس البيئي الضجيج أو الضوضاء سواء في أماكن السكن أو ما تحدثه وسائط النقل وتأثير ذلك على السلوك الانساني.

وكذلك يهتم بدراسته الازدحام وعلاقته بأنواع السلوك. وعليه فهو الميدان الذي يجري فيه تطبيق المعرفة الانسانية النفسية لفهم التفاعل بين البشر وبيئتهم بما يحسن نوع الحياة والخبرة لدى الانسان، وتأثير نوع السكن، والتلوث البيئي عليه.

نشأة علم النفس البيئي:[عدل]

بدأ علم النفس البيئي مع ظهور نظريات الجشطالت في الأربعينيات من القرن العشرين، حيث اعتقد علماء النفس الجشطالت أن البشر لديهم ميل فطري إلى تنظيم عالمهم الإدراكي في أبسط صورة ممكنة، فالبشر مفطورون على جمع الأشياء وتصنيفها على أساس التشابه من هنا فهم علماء نفس البيئة إن البشر يقومون بدور إيجابي في بناء وصياغة إدراكاتهم للبيئة ، كما اعتمد علم نفس البيئة في نشأته على علم النفس الاجتماعي الذي يرى علاقة وثيقة بين السلوك البشري والبيئة الفيزيائية المحيطة به.

-  وقد انشأ روجر باركر، وهربرت رايت أول مشروع هدفه الوحيد دراسة الكيفية التي تؤثر بها بيئات العالم الواقعي على السلوك الإنساني سنة 1945م.

- بدأ باركر ورايت في إجراء دراسات جماعية في المدن عن تأثير البيئة في سلوك الإنسان.

- انبثق عن الدراسات المدنية الميدانية الجماعية علم النفس العمراني الذي دخل فيه الإنسان بسلوكه الحيوي عام 1989م ، وقد كان علم النفس العمراني هو الباعث على ظهور علم النفس البيئي الذي يؤكد دور الموقف الفيزيائي في استشارة السلوك الإنساني، هنا برز علم النفس البيئي في أوائل السبعينات وحتى التسعينيات من القرن العشرين.

أسباب ظهور علم النفس البيئي:[عدل]

ظهر هذا العلم من أجل تحقيق الراحة النفسية وتحسين البيئات القائمة ولا يتجاهل الأهداف الأكاديمية، وكانت بداية ظهوره بهدف:

-  التخلص من المصطلحات التي أخذ بها علم النفس الاجتماعي.

-  لدراسة  العلاقة بين البيئة والسلوك التي أخذت في علم النفس البيئي كوحدة واحدة.

مجالات علم النفس البيئي:[عدل]

يقسم إلى ثلاثة مجالات أساسية:

- مجالات ذات طابع تنموي.

- مجالات تهتم بدراسة المشكلات البيئية وتشخيصها.

- مجالات تهتم بتعديل السلوك من أجل البيئة.

مصادر:[عدل]

- كتاب علم النفس البيئي، تأليف: أ.د. فرانسيس ت.ماك اندرو

-ما هو علم النفس البيئي؟