علي بن روغه

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من علي بن روغة)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Imbox content.png
هذه سيرة ذاتية لشخص على قيد الحياة لا تحتوي على أيّ مراجعٍ أو مصادرٍ. فضلًا ساعد بإضافة مصادر موثوقٍ بها. المواد المثيرة للجدل عن الأشخاص الأحياء التي ليست موثّقةً أو موثّقة بمصادر ضعيفةٍ يجب أن تُزال مباشرةً. (مارس 2016)
علي بن روغة
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة علي عبدالله بن روغة الزعابي
الميلاد 1947 (العمر 71 سنة)
الجزيرة الحمراء ، إمارة رأس الخيمة ،  الإمارات العربية المتحدة
الجنسية  الإمارات العربية المتحدة
الحياة الفنية
ألات مميزة عود
المهنة الغناء
سنوات النشاط 1955 - 1987
المواقع
الموقع @ali_brogha

علي عبد الله بن روغه الزعابي من مواليد الجزيرة الحمراء عام 1940 ويعرف ب(علي بن روغة) وفي بعض أغانيه المصورة يكتب " علي بو الروغة " والشائع يطلق عليه اختصاراً " بروغه " كان مغنيا من دولة الإمارات العربية المتحدة. يعد أشهر الفنانين في الإمارات وأكثرهم شعبية. و له الكثير من الأغاني الناجحة والتي لايزال يرددها الناس إلى اليوم.

حياته[عدل]

بالروغة من مواليد الجزيرة الحمراء (جزيرة الزعاب) في إمارة رأس الخيمة ، وتعلم العزف على العود حين كان صغيراً مع أصدقائه على البحر بحكم أن جزيرة الزعاب كانت تطل على البحر ،وبدأت الجلسات على السيف (الشاطئ) حتى وقت متأخر من الليل. و بالممارسة على العود، أصبح بالروغة أفضل فنان في الإمارات يعزف على العود ولا يجاريه أحد إلى الآن في الإمارات. ترك بالروغة الجزيرة الحمراء وتوجه إلى دبي حيث سكن في منطقة الراشدية في سنة 1970 تقريباً و ظل هناك مدة طويلة وعاصر بها شعراءاً كثيرين تغنى بكلماتهم على المسرح وغير المسرح.

ثم انتقل بالروغة إلى منطقة جميرا ليسكن هو و عائلته. توفي الكثير من أصدقائه وأهمهم سالم الجمري في عام 1990 ولكن سالم الجمري توقف عن الشعر في سنة 1985 . انتقل بعدها بالروغة إلى أبوظبي ليسكن مع أهله في منطقة الزّعاب بعد أن قرر اعتزال الفن حين ذهب إلى الحج سنة 1987 وتاب هناك وتبرع بالكثير من أمواله خشية أن يكون هذا المال جاء عن طريق الغناء ...فأحب بالروغة أن يبدأ حياته من جديد عن طريق المال الحلال، علماً أنه كان يملك أكثر من عمارة تجارية مهداة من الشيوخ الكرام حينما كان في عصر الغناء (عصر الجاهلية كما يسميه بالروغة) فقد باعها كلها وتبرع بأموالها و بدأ من الصفر متكلاً على الله -تعالى-. فبعد أن تاب إلى الله، اشترى بيتاً في مكة له ولعائلته و أصبح يذهب إلى مكة في كل إجازة ليقضي فريضة العمرة.

منع أغانيه من التداول[عدل]

وعلى الرغم من الحظر الرسمي لتداول أغانيه وعرضها في وسائل الإعلام المحلية والخليجية والعربية بناءً على رغبته الشخصية في عدم عرض أغانية ومنع بيعها في الأسواق إلاّ أنه يتم بيع العديد من الأغاني بطريقة غير رسمية من بعض المحلات المتخصصة في أشرطة الكاسيت.

شعبيته[عدل]

تتركز شعبية على بالروغة في دولة الإمارات العربية المتحدة و سلطنة عمان و باقي دول الخليج.

أهم الشعراء الذين تعاونوا معه[عدل]

إلى جانب أغانيه التي هي من شِعره، فقد تعاون مع كبار الشعراء الإماراتيين أمثال:

  1. الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة
  2. الشاعر سالم الجمري " أكثر من تعامل معه "
  3. الشاعر العملاق راشد الخضر
  4. الشاعر د. مانع العتيبة
  5. الشاعر خليفة بن مترف
  6. الأخوين الشاعرين محمد بن سوقات وحمد بن سوقات
  7. الشاعر كميدش الكعبي
  8. الشاعر ثاني بن عبود
  9. الشاعرة الإماراتية الكبيرة فتاة العرب

وغيرهم الكثير الكثير.

تأثيره في الجيل الجديد[عدل]

تأثير علي بالروغة في الجيل الجديد من المطربين في الإمارات واضح، فقد تغنى بأغانيه كل مطربي الإمارات الذين جاؤوا بعده دون أن نستثني أحداً أبداً. فيكفي أن تشاهد أغنية إماراتية ويكتب على تتر الأغنية " من التراث " لتعلم حينها أنها إحدى أغاني علي بالروغة.