هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

علي خليفة الكواري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
علي خليفة الكواري
الدكتور علي خليفة الكواري.jpg 

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1941 (العمر 76–77 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الدوحة  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Qatar.svg قطر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة درم  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة اقتصادي،  وصحفي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
أعمال بارزة الشعب يريد الإصلاح في قطر أيضا (2012)

علي خليفة الكواري (مواليد 1941)[2] ناشط ديمقراطي ومؤلف وأستاذ قطري. شغل عدة مناصب في قطاع النفط.[3] معروف بتحرير كتاب "الشعب يريد الإصلاح" في قطر أيضا والذي تم حظره في وقت لاحق في قطر بسبب وجهات نظره النقدية للسياسات الحكومية.[4] هو أحد الدعاة الرئيسيين للإصلاح السياسي في البلاد.[5]

التعليم[عدل]

حصل على شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة دمشق في عام 1966 وحصل على درجة الدكتوراه في الفلسفة من جامعة درم في عام 1974.

المسيرة المهنية[عدل]

بدأ الكواري حياته المهنية في قطاع النفط والغاز في قطر حيث شغل منصب نائب رئيس مجلس إدارة شركة قطر للغاز المسال والشركة الوطنية للمنتجات البترولية.[6] كما شغل منصب رئيس اللجنة المشتركة بين قطر والمملكة المتحدة للتعاون الاقتصادي. من عام 1975 إلى عام 1982 عمل أستاذا اقتصاديا في جامعة قطر. شارك في تأسيس مشروع الدراسات الديمقراطية في المقاطعات العربية في عام 1991 مع راغد الصلح.[7]

نشر أبحاثا عن الحركة القومية القطرية لعام 1963.[8] يتتبع الكواري هذه الحركة باعتبارها أصل المعارضة لسياسات الحكومة ومطالب الإصلاح في البلاد.[9] يستضيف اجتماعا شهريا يعرف باسم اجتماعات الاثنين حيث يناقش المواطنون القطريون القضايا المتعلقة بالإصلاح.

في مقابلة مع مؤسسة هاينريش بول الشرق الأوسط علق على الخلل الديموغرافي بين الأجانب والمواطنين في قطر مدعيا أن الحكام يستفيدون من هذا الخلل. مضى يقول أن الخلل يمكن أن "يقتلع المجتمع القطري ويمحو هويته وثقافته ويأخذ لغته الأم العربية خارج الدورة الدموية".[10]

الشعب يريد الإصلاح في قطر أيضا[عدل]

في عام 2012 نشر كتاب "الإصلاح الشعبي في قطر" أيضا بعد محادثات متتالية استمرت لمدة عام مع 60 كتابا قطريا آخرا شكلوا مجموعة "القطريين للإصلاح". ينتقد المؤلفون السياسة الاقتصادية التي لا يمكن التنبؤ بها في البلاد وانعدام الشفافية.[11] كما تتناول مواضيع مثل التعليم والاعتماد المفرط على الولايات المتحدة وتدني استخدام اللغة العربية في الإدارة والتعليم.[12][13] إلا أن الكتاب منع من البيع لانتقاده العائلة المالكة القطرية آل ثاني.[13]

في مقدمة الكتاب يسلط الكواري الضوء على أربع عقبات رئيسية أمام الإصلاح: عدم توفر المعلومات المتعلقة بالشؤون العامة وعدم الشفافية في صنع القرار وعدم وجود مجتمع مدني حر ومستقل والحدود غير الواضحة بين القطاعين العام والخاص بالإضافة إلى الإدارة الفرعية لهذه القطاعات. علاوة على ذلك يقترح الكتاب تعديلات على إدارة البلد ويصف السبل التي يمكن بها تنفيذ التغييرات.

على الرغم من أن السلطات المحلية سمحت بنشر هذا الكتاب[14] فقد تم فرض رقابة على مدونة الكواري[15] وتم حظر الكتاب في قطر.

كتب سابقا في العديد من الأعمال التي ينتقد فيها غياب الديمقراطية في الدول العربية.

مصادر[عدل]

  1. ^ باسم: Ali Khalifa Al-Kuwari — ليبريس: https://libris.kb.se/auth/33167 — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  2. ^ "Ali Khalifa Al-Kuwari". Al Jazeera. تمت أرشفته من الأصل في 02 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  3. ^ "Dr. Ali Khalifa Al-Kuwari". onislam.net. 29 June 2008. تمت أرشفته من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  4. ^ "Democracy? That's for other Arabs". The Economist. 8 June 2013. تمت أرشفته من الأصل في 31 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  5. ^ "Youth Activism in the Small Gulf States". Washington Institute. 28 March 2013. تمت أرشفته من الأصل في 15 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  6. ^ Kristian Coates Ulrichsen. "The Political Economy Of Arab Gulf States". James A. Baker III Institute for Public Policy. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2015. 
  7. ^ "Mohammed Abed al-Jabri". ibn-rushd.org. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  8. ^ Herb، Michael (2014). The Wages of Oil: Parliaments and Economic Development in Kuwait and the UAE. Cornell University Press. ISBN 978-0801453366. 
  9. ^ "Interview with Dr. Ali Khalifa Al Kuwari, author of "The People Want Reform… In Qatar, Too" - Statehood & Participation". Heinrich Böll Stiftung Middle East. 3 March 2014. تمت أرشفته من الأصل في 14 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  10. ^ "Qatar Labour Controversy Becomes Part of Gulf Dispute Over Muslim Brotherhood". Huffington Post. 15 March 2014. تمت أرشفته من الأصل في 10 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  11. ^ "Qatar: Qatar: meteoric growth must not distract from 'severe human rights shortcomings' - part 2". International Bar Association. تمت أرشفته من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  12. ^ "Qatari Activists Publish Blueprint for Reform". Al Monitor.com. 13 October 2012. تمت أرشفته من الأصل في 15 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  13. ^ أ ب Kamrava، Mehran (26 May 2015). Qatar: Small State, Big Politics (updated version). Cornell University Press. صفحة 12. ISBN 0801454301. 
  14. ^ "Country report on human rights practices". U.S. Department of State. 27 February 2014. تمت أرشفته من الأصل في 25 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015. 
  15. ^ "Policy brief: Qatar's Human Rights Record". Human Rights Watch. 1 October 2013. تمت أرشفته من الأصل في 10 أغسطس 2015. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2015.