المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

الإبادات الجماعية البوروندية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

منذ استقلال بورندي عام 1962، حصل حدثان يمكن أن نطلق عليهما عمليات تطهير عرقي في هذا البلد. ففي عام 1972 حدث عمليات تطهير عرقي كبيرة لعرقية الهوتو من قبل جيش عرقية التوتسي, كما أنه وفي المقابل حدث عمليات تطهير عرقي في عام 1993 لكن هذه المرة كانت ضد التوتسي من قبل الهوتو، حيث عرف هذان الحدثان على أنهما عمليات تطهير عرقي في التقرير النهائي للمفوضية الدولية للاستقصاء في بوروندي حيث قدم هذا التقرير لسكرتير الأمانة العامة للأمم المتحدة عام 2002.

الارتباط بروندا[عدل]

تركت إبادة عام 1972 أثراً جماعياً في ذاكرة الهوتو سواء في بروندي والدول المجاورة لها. فقد نزح عشرات آلاف المدنيين الهوتو من بوروندي إلى الشمال باتجاه رواندا خلال فترة العنف، وأدى تصاعد التوترات بين رواندا وبوروندي إلى اندلاع حوادث من العنف المدني والعابر لحدود البلدين. وهذه عجلت من عمليات القتل واسعة النطاق التي ارتكبها طرفي الصراع. وأدت هذه الأحداث إلى زيادة التطرف بين عدة فصائل من الهوتو في رواندا، الذين أيضاً واجهوا ضغوطاً من الجبهة الوطنية الرواندية التي كانت حينها المعارضة المسلحة للتوتسي الروانديين. وقام الهوتو عام 1994 بارتكاب إبادة جماعية بحق السكان الهوتو في رواندا. ونزح آلاف التوتسي إلى رواندا هرباً من الإبادة الجماعية الحاصلة.

مصادر[عدل]

Hrlogo.jpg
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بحقوق الإنسان بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.