عنبتا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
عَنَبْتا
(بالعبرية) ענבתא

(بالإنجليزية) Anabta

View of Anabta.jpg
منظر عام لبلدة عنبتا صباحاً - أغسطس 2009

تقسيم إداري
البلد  فلسطين.[1]
المحافظة محافظة طولكرم
المسؤولون
رئيس المجلس البلدي حمد الله حمد الله
خصائص جغرافية
إحداثيات 32°18′26″N 35°07′42″E / 32.3072703°N 35.1282328°E / 32.3072703; 35.1282328
السكان
التعداد السكاني 8,077 نسمة (إحصاء 2017)
معلومات أخرى
التوقيت EET (+2 غرينيتش)
التوقيت الصيفي +3 غرينيتش
الرمز البريدي 320 و 321
الرمز الهاتفي +970
الموقع الرسمي http://www.anabta.org/new/
الرمز الجغرافي 284976  تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات

موقع عَنَبْتا على خريطة فلسطين
عَنَبْتا
عَنَبْتا

عنبتا بلدة فلسطينية قديمة في محافظة طولكرم شمالي الضفة الغربية. يبلغ عدد سكانها حوالي 8,077 نسمة حسب التعداد العام للسكان عام 2017. وهي من البلدات المحتلة عام النكسة.[2]

التسمية[عدل]

يعتقد أن أصل اسم عنبتا من مقطعين الأول "عنب" و " تا "، وهي كلمة تعني في الآرامية والسريانية القديمة قرية العنب. ويدل على ذلك كثرة معاصر العنب المحفورة في الصخور والمتواجدة لغاية الآن في التلال والجبال المحيطة بعنبتا حيث كانت عنبتا قديماً تشتهر بزراعة العنب والمشمش والحمضيات والزيتون.[3]

الجغرافيا[عدل]

الموقع[عدل]

تقع بلدة عنبتا في الجزء الشمالي الغربي من الضفة الغربية، في الناحية الشرقية الجنوبية من مدينة طولكرم بمسافة لا تزيد عن 10 كم، على امتداد طريق نابلس - طولكرم.

التضاريس[عدل]

أقيمت عنبتا على تلة جبلية ارتفاعها يتراوح ما بين (160 - 240) م عن سطح البحر. تطل من الجهة الغربية على أودية البرج، البندوق، الأشقر وجبل المنطار، ومن الجهة الشرقية على جبال الشيخ عيسى والشايفات. أما من الشمال والشمال الغربي فتطل على رؤوس الملك وجبل التلول، ومن الجنوب تطل على جبال أبو العز، مركة، أبو حشيش.

المخطط الهيكلي والمساحة[عدل]

الأحياء[عدل]

مداخل البلدة[عدل]

الحدود[عدل]

يحد بلدة عنبتا من الشرق أراضي قريتي بزاريا ورامين، ومن الشمال بلدة بلعا، ومن الغرب مخيم نور شمس وضاحية إكتابا، أما من الجنوب فيحدها بلدتي كفر اللبد ورامين.

التاريخ[عدل]

عُثر في البلدة على قطع أثرية تعود إلى العصر الروماني والبيزنطي،[4] إضافة إلى قطع فخار تعود إلى العصور الإسلامية والعصور الوسطى.[4]

العصر الروماني والبيزنطي[عدل]

خلال حكم الرومان والبيزنطيين، كانت عنبتا قرية سامرية.[5] ولا يزال في البلدة أشجار زيتون موجودة منذ العصر الروماني.

الدولة المملوكية[عدل]

نظراً لموقع البلدة الجغرافي بين التلال، اتخذها السلطان الظاهر بيبرس في القرن الثالث عشر نقطة مركزية لتزويد الجيوش الإسلامية بالمؤن والإمدادات أثناء قتال الصليبيين والمغول. [6]

العهد العثماني[عدل]

تبعت عنبتا إلى الإمبراطورية العثمانية في عام 1517 مع كل فلسطين، وكانت تتبع ولاية شرق بيروت في الشام. في عام 1596 ظهر لأول مرة اسم عنبتا في سجلات الضرائب العثمانية، حيث دفعوا معدل ثابت للضريبة بنسبة 33،3٪ على المنتجات الزراعية المختلفة، مثل القمح، والشعير، والمحاصيل الصيفية، والزيتون، والماعز، وخلايا النحل.[7] في عام 1852 زار الباحث الأمريكي إدوارد روبنسون البلدة ووصفها بأنها "قرية كبيرة ومبنية بشكل جيد، وفيها عدد من الجمال"، وذلك لوقوعها على الطريق الرئيسي الواصل بين نابلس - الرملة. [8] عام 1882، أجرى صندوق استكشاف فلسطين الغربية مسحاً للبلدة ووصفها بأنها "قرية متوسطة الحجم في الوادي، وفيها مطحنة إضافة إلى أن جزءا من سكة حديد الحجاز يمر عبر القرية".[9]

الانتداب البريطاني[عدل]

صورة لبلدة عنبتا على طريق نابلس - طولكرم عام 1918.
جنود بريطانيون في عنبتا بعد معركة الشارون عام 1918.

في عام 1917، سقطت عنبتا بيد الجيش البريطاني، ودخلت البلدة مع باقي فلسطين مظلة الانتداب البريطاني على فلسطين عام 1920 حتى وقوع النكبة.

أجرت سلطات الانتداب البريطاني تعدادا عاما للسكان عام 1922، وقد بلغ عدد السكان حوالي 1,606 نسمة،[10] ثم ازداد عددهم حتى وصل إلى 2.498 نسمة جميعهم مسلمين في تعداد عام 1931 الذي شمل أيضاً نور شمس وإكتابا.[10] أما في تعداد عام 1945، فبلغ عدد سكان عنبتا مع القرى (نور شمس وإكتابا) حوالي 3,120 نسمة وجميعهم مسلمون.[10]

الثورة الفلسطينية الكبرى 1936[عدل]

شاركت بلدة عنبتا ككل فلسطين في ثورة 1936. وحدثت فيها إحدى معاركها، كانت بنصب الثوار الفلسطينيين لكمين على الطريق خارج البلدة، وإيقاف قرابة 20 مركبة وإطلاق النار على ثلاث سائقين يهود.[11][12]

قرار التقسيم 1947[عدل]

قامت هيئة الأمم المتحدة عام 1947 بمحاولة لإيجاد حل الصراع العربي اليهودي القائم على فلسطين، وقامت هيئة الأمم بتشكيل لجنة "UNSCOP" المتألّفة من دول متعدّدة باستثناء الدّول دائمة العضوية لضمان الحياد في عملية إيجاد حلّ للنزاع.

صورة جوية للبلدة عام 1947.

قامت اللجنة بطرح مشروعين لحل النزاع، تمثّل المشروع الأول بإقامة دولتين مستقلّتين، وتُدار مدينة القدس من قِبل إدارة دولية. وتمثّل المشروع الثاني في تأسيس فيدرالية تضم كلا من الدولتين اليهودية والعربية. ومال معظم أفراد اللجنة تجاه المشروع الأول والرامي لتأسيس دولتين مستقلّتين بإطار اقتصدي موحد. وقامت هيئة الأمم بقبول مشروع اللجنة الدّاعي للتقسيم مع إجراء بعض التعديلات على الحدود المشتركة بين الدولتين، العربية واليهودية، على أن يسري قرار التقسيم في نفس اليوم الذي تنسحب فيه قوات الانتداب البريطاني من فلسطين.وكانت عنبتا ضمن بالدولة العربية المُقترحة.

الحكم الأردني[عدل]

في أوائل خمسينيات القرن العشرين أتبعت عنبتا للحكم الأردني بين حربي 1948 و1967، وكان عدد سكانها آنذاك حوالي 4,018 نسمة عام 1961.[13]

النكسة[عدل]

سقطت عنبتا في يد الاحتلال بعد حرب النكسة.

السلطة الفلسطينية[عدل]

دخول قوات السلطة الفلسطينية الى عنبتا المحررة عام 1996

بعد تأسيس السلطة الفلسطينية، استلمت السلطة الوطنية الفلسطينية بلدة عنبتا، ووضعت تحت السيطرة المدنية والأمنية الفلسطينية الكاملة حسب الاتفاقيات. [بحاجة لمصدر]

السكان[عدل]

دخلت فلسطين وفود كبيرة عبر العصور من تجار وغيرهم؛ وذلك لموقعها الهام كنقطة وصل بين القارات، ومركز للحضارات والأديان.

يبلغ عدد سكان عنبتا حاليا حوالي 8,077 نسمة جميعهم من المسلمين وذلك حسب التعداد العام للسكان 2017 الذي أجراه الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني.[2]

التطور العددي لسكان بلدة عنبتا
السنة (1922)[10] (1931)[10] (1945)[10] (1961)[13] (تعداد 1997)[14] (تعداد 2007)[15] (تقدير 2012)[15] (2017)[2]
عدد السكان 1,606 2.498 3,120 4,018 5,453 7,263 7,989 8,077

عائلات عنبتا[عدل]

أعلام البلدة[عدل]

  • سعيد العنبتاوي عالم مجيز في القراءات العشر.
  • معروف رفيق محمود شاعر واديب.
  • احمد عبد العزيز حنون شاعر ومسرحي.
  • أديب رفيق محمود شاعر وروائي.
  • مروان عورتاني رئيس جامعة فلسطين التقنية.
  • مروان كمال رئيس جامعة فيلادلفيا.
  • شريف القبج نائب سابق.
  • حافظ الحمد الله نائب سابق.
  • عبد السلام كنعان وزير سابق.
  • محمد حجاز شاعر ومؤلف.
  • مازن القبج اعلامي ومسرحي.
  • محمد كمال مؤسس التلفزيون الأردني.

مؤسسات البلدة[عدل]

بلدية عنبتا[عدل]

بلدية عنبتا عام 2004

تأسس مجلس محلي عنبتا عام 1922.[16] وتحول عام 1954 إلى مجلس بلدي.[6] ولاحقاً وفقاً للتقسيمات الإدارية الأردنية عام 1965، اعتبرت عنبتا ناحية يتبع لها عدة قرى في منطقة وادي الشعير. يدير البلدة اليوم مجلس بلدي ينتخب أعضائه كل أربع سنوات.

رؤساء بلدية عنبتا[عدل]


رئيس بلدية عنبتا تولى المنصب ترك المنصب
1 رفيق حمد الله.jpg رفيق حمد الله 1954 1976
2 وحيد حمد الله.jpg وحيد حمد الله 1976 1982
3 طاهر حجاز.jpg طاهر حجاز 1986 1997
4 حمدالله حمدالله.jpg حمدالله حمدالله 1997 2005
5 فاروق حمد الله.jpg فاروق حمد الله 2005 2009
6 ياسر بركات.jpg ياسر بركات 2009 2011
7 صلاح نجيب.jpg صلاح نجيب 2011 2012
8 ثابت عمر.jpg ثابت عمر 2012 2016
9 حمدالله حمدالله.jpg حمدالله حمدالله 2016 حتى الان

التعليم والثقافة[عدل]

مدرسة عنبتا عام 1927

تضم بلدة عنبتا عدداً من المدارس الحكومية ورياض الأطفال، ومكتبة بلدية عنبتا العامة.

الصحة[عدل]

في البلدة عيادة صحية حكومية وأخرى خاصة، وصيدليات، ومركز طوارئ حكومي، إضافة وجود مقر للهلال الأحمر وعيادة تتبع مستشفى سان جون للعيون في القدس.

الأمن[عدل]

تأسس مركز شرطة عنبتا عام 1995، ومركز دفاع مدني عنبتا عام 2013.[17]

البنية التحتية[عدل]

الرياضة[عدل]

النقل والمواصلات[عدل]

المياه[عدل]

الكهرباء[عدل]

الصرف الصحي[عدل]

إدارة النفايات الصلبة[عدل]

المناخ[عدل]

الرياح[عدل]

درجات الحرارة[عدل]

الرطوبة[عدل]

الأمطار[عدل]

الإشعاع[عدل]

الآثار[عدل]

المعالم الدينية والأثرية[عدل]

تحتوي بلدة عنبتا على العديد من المواقع الأثرية التي تعكس تنوعا حضاريا يعود لحقب زمنية مختلفة وخصوصاً الرومانية ومنها:

  1. نيربا: وهي هضبة مرتفعة يحيط بها سهل ضيق من الشمال والجنوب وسهل واسع من الشرق ومن الغرب سهل ضيق يمتد حتى غرب طولكرم،تحتوي على " بقايا محلة يحدق بها سور على تل ومغر وصهاريج ومدافن ". كان الحصن الذي أقامه بلدين الأول ملك مملكة بيت المقدس الفرنجية " كان يقوم على موقع " خربة نيربة " هذه. [بحاجة لمصدر]
  2. خربة أبي خميش : تقع إلى الغرب من عنبتا، وبها أكوام حجارة وقبور منقورة في الصخر.
  3. خربة الزهران : تقع للغرب من عنبتا وخربة أبو خميش، وتحتوي على جدران مهدمة مبنية من الحجارة الخشنة، ويوجد مدافن منقورة في الصخر على الجهة الأخرى من الوادي.
  4. مركة: تلة إلى الجنوب الغربي من عنبتا محاذية للشارع الواصل إلى كفر اللبد.
  5. رؤوس الملك: تلة مرتفعة في الشمال الشرقي من عنبتا.
  6. التل : يحتوي على مدافن منقورة في الصخر ومغر.
  7. المزار: وهو مقام قديم لولي من الأولياء الصالحين والذي جاء من المغرب وتزوج امرأة من عنبتا. [بحاجة لمصدر]

البلدة القديمة[عدل]

الاقتصاد[عدل]

من أهم مصادر الدخل الوظائف العامة والأهل في الخارج والعمّال داخل الخط الأخضر بالإضافة إلى الزراعة بأنشطتها المتنوعة وأبرزها مزارع الدواجن والأغنام والأبقار وكذلك زراعة الخضار والفواكه وبعض الصناعات المتواجدة في المدينة الصغيرة مثل معاصر الزيتون، ومشاغل الخياطة، وقد تطور مؤخرا قطاع المقاولات بشكل كبير وذلك نتيجة الازدياد الكبير في مشاريع البنى التحتية سواء تلك التي تمولها البلدية نفسها أو الجهات الدولية المانحة.

الزراعة[عدل]

تتنوع المنتجات الزراعية في عنبتا ومن أهم هذه المنتجات الزيتون واللوزيات والخضروات المروية والحمضيات وتزدهر في عنبتا أساليب الزراعة الحديثة باستخدام البيوت البلاستيكية وأساليب الري المتطورة، بالإضافة إلى زراعة القمح والشعير والبقوليات. أدى التوسع العمراني للبلدة والتوسع في البنية التحتية وفتح الشوارع إلى تقليص المساحات المزروعة من الأراضي الزراعية.

الاستيطان[عدل]

المستوطنات[عدل]

صادرت سلطات الاحتلال مساحات واسعة من أراضي بلدات عنبتا ورامين وبيت ليد وكفر اللبد لإقامة مستوطنة عناب. [18]وأيضاً صادرت مساحات واسعة من أراضي بلدات منطقة وادي الشعير لإقامة مستوطنة أفني حيفتس.[19]

الحواجز العسكرية[عدل]

أقامت سلطات الاحتلال حاجزا رئيسيا دائما شرق البلدة ، سمي بـ "حاجز عناب"، وهو يفصل شمال الضفة عن وسطها.[20][21]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات"صفحة عنبتا في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 12 أكتوبر 2018. 
  2. ^ أ ب ت التعداد العام للسكان 2017 - الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني نسخة محفوظة 28 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ موسوعة المدن والقرى الفلسطينية، المجلد 2، عنبتا
  4. ^ أ ب Zertal, 2004, p. 370 نسخة محفوظة 28 يونيو 2014 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Tsafrir, Di Segni and Green, 1994, p. 62
  6. ^ أ ب عن عنبتا - بلدية عنبتا نسخة محفوظة 25 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Hütteroth and Abdulfattah, 1977, p. 127
  8. ^ Robinson and Smith, 1856, pp. 125-126 نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Conder and Kitchener, 1882, SWP II, p. 158 نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ أ ب ت ث ج ح الموسوعة الفلسطينية، بلدة عنبتا نسخة محفوظة 25 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ 'Nablus Banidits Seen as Izz ed Din's followers', Palestine Post, Friday, 17 April 1936. نسخة محفوظة 12 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Israel's secret wars: A history of Israel's intelligence services, Ian Black
  13. ^ أ ب حكومة الأردن، دائرة الإحصاءات، 1964، صفحة 13 نسخة محفوظة 06 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ النتائج النهائية للتعداد العام للسكان 1997- محافظة طولكرم - الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني نسخة محفوظة 14 نوفمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ أ ب التجمعات السكانية في محافظة طولكرم حسب نوع التجمع، وتقديرات اعداد السكان، 2007-2016 نسخة محفوظة 31 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Government of Palestine (1926). Blue Book: Contains also Civil list, Meteorological observations, Communications, Statistics, etc. Palestine. p. 39 نسخة محفوظة 25 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ "إفتتاح مركز جديد للدفاع المدني في بلدة عنبتا شرق طولكرم | دنيا الوطن". دنيا الوطن. تمت أرشفته من الأصل في 25 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2018. 
  18. ^ "طولكرم: مستوطنة عناب.. توسعة لا تعرف غاياتها وأراضي مواطنين على "كف عفريت" | دنيا الوطن". دنيا الوطن. تمت أرشفته من الأصل في 25 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2018. 
  19. ^ "مخطط لابتلاع أراض جديدة عبر إقامة طريق استعمارية في مستعمرة " افني حيفتس" – POICA". poica.org (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2018. 
  20. ^ Map of the Separation Barrier in the West Bank B'Tselem نسخة محفوظة 11 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ "حاجز عناب العسكري محطة لقهر مواطني طولكرم وقراها". وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية - وفا. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2018.