عيادة الصحة الجنسية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تتخصص عيادات الصحة الجنسية في الوقاية من الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي ومعالجتها.

مصطلح[عدل]

عيادات الصحة الجنسية وتسمى أيضاً عيادات الأمراض المنقولة جنسياً، أو عيادات العدوى المنقولة جنسياً، أو عيادات الأمراض التناسلية، أو عيادات الطب البولي التناسلي.

وتختلف عيادات الصحة الجنسية عن عيادات الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة. فتقدم عيادات الصحة الجنسية بعض خدمات الصحة الإنجابية. بينما تقدم عيادات الصحة الإنجابية مثل جمعية تنظيم الأسرة الأمريكية؛ معظم خدمات عيادات الصحة الجنسية.

خدمات[عدل]

توفر عيادات الصحة الجنسية بعض أو كل ما يلي:

تقدم العديد من العيادات التطعيمات للوقاية من العدوى من فيروس التهاب الكبد أ وب.[1] قد تتلقى الشابات التطعيمات لمنع العدوى من بعض سلالات فيروس الورم الحليمي البشري.

وتقدم العديد من العيادات المساعدة لضعاف السمع أو الترجمة الفورية للمتحدثين بلغات أخرى.

كما تساعد العديد من العيادات المرضى بالكشف على اتصالاتهم الجنسية إذا كان لديهم عدوى منقولة جنسياً، دون الكشف عن هوياتهم إذا لزم الأمر.[2]

حيث غالباً ما تقدم العيادات الحكومية وغير الربحية خدماتها مجاناً أو تكون رسوم الخدمات تتوافق مع دخل المريض وقدرته على الدفع. كذلك تقدم تلك العيادات خدماتها على مدار الساعة وحتى خلال عطل نهاية الأسبوع.

علاوة على أن بعض العيادات لديها ساعات عمل ومرافق منفصلة للرجال والنساء، كذلك هناك عيادات تقدم خدماتها لفئة محددة من السكان مثل النساء أو الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال أو الشباب أو الأشخاص الذي يتنمون لمجتمع الميم أو مجموعات عرقية معينة أو الفقراء أو الطلاب.

الاختبارات[عدل]

انظر أيضا: اختبارات فحص للمرأة السليمة (باللغة الإنجليزية)

سيقوم الطبيب بفحص المريض بعد موافقته بالمعاينة أو اللمس. إذا لزم الأمر سيأخذ الطبيب عينات لاختبار العدوى المنقولة جنسياً في غرفة خاصة ويقوم المريض بخلع ملابسه جزئياً.

قد يقوم الطبيب بفحص المريض :

قد يقوم الطبيب بمسح المريض :

قد يأخذ الطبيب عينات الدم الصغيرة عن طريق وخز الإصبع أو من الوريد [4]لاختبار فيروس نقص المناعة، وربما الهربس،[5] والتهاب الكبد.[6][7][8] كما قد يسأل الطبيب عن عينة بول صغيرة، تعطى في مكان خاص، لاختبار الكلاميديا وربما السيلان. من ثم لا تؤذي عمليات الفحص وأخذ العينات، ولكن يجلب مسح مجرى البول وعنق الرحم، وعينة الدم، ووخز الإصبع الشعور بعدم الارتياح. وغالباً ما تتلقى النساء فحص الحوض، سواء الخارجي أو الداخلي، ولكن عادةً ما يكون أقل شمولاً من فحص الصحة الإنجابية. فيمكن للمريض اختيار طبيب أو طبيبة إذا كان متوفراً. كما يمكن أن يكون للمريض وصياً أو مرافق منفصل للرجال والنساء في بعض العيادات لساعات.

الخصوصية[عدل]

السرية الطبية هي جزء مهم من الأخلاق الطبية لعلاقة الطبيب بالمريض. فتتبع عيادات الصحة الجنسية المعايير المحلية للسرية الطبية لحماية خصوصية المرضى. وتقدم بعض العيادات خدمات مجهولة المصدر أو تحمي السرية باستخدام رقماً أو اسماً مستعاراً للمريض.[9]

وتنطبق حماية الخصوصية الإضافية أحياناً على مسائل الحياة الجنسية والإنجاب؛ لأن هذه المواضيع حساسة لدى العديد من الثقافات. فتشخيص فيروس نقص المناعة أو الإيدز له قيود قانونية في الحفاظ على سرية المريض، وبعض العيادات تستخدم اختبارات الأجسام المضادة السريعة لتقديم نتائج للمريض في غضون 30 دقيقة، دون الاحتفاظ بسجلات المريض.

وفي الولايات المتحدة، يجب على العيادات التي تتلقى تمويلاً فيدراليا من الرعاية الصحية أو ما يسمى "ميديكير" أو "تيتال X" من قانون خدمات الصحة العامة أن تعامل جميع المرضى بسرية. وبذلك يمكن للقاصرين الحصول على الخدمات الصحية دون إخطار أو موافقة الوالدين.[10][11][12] بالإضافة إلى ذلك، تُعامل السجلات الطبية لجميع المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 18 فما فوق بسرية تامة وفقاً لقانون قابلية التأمين الصحي والمساءلة لسنة 1996.[13]

الموافقة[عدل]

وتنطبق المعايير الطبية للموافقة المستنيرة على عيادات الصحة الجنسية. يحتاج المريض إلى معلومات حول أغراض ونتائج الفحوصات والاختبارات والعلاج وغيرها من الإجراءات. ويمكن للمريض بعد ذلك أن يختار ما إذا كان سيوافق على هذه الإجراءات.  وقد يوافق القاصر على تلقي بعض أو كل الإجراءات في العديد من عيادات الصحة الجنسية.

المراجع[عدل]

  1. ^ http://digestive.niddk.nih.gov/ddiseases/pubs/hepb_ez/index.htm#7 National Digestive Diseases Information Clearinghouse. December 2006. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 10 يونيو 2011 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "inSPOT - About this site". Internet Sexuality Information Services. Archived from the original on 2006-04-10. Retrieved 2008-09-26. Notify everyone you've had sex with in the past six months. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "Herpes Viral Culture of Lesion". UCSF Medical Center. 2007-12-03. Archived from the original on 2008-08-29. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Pruett, Saralyn; Daly, Myra; Kosiek, Joan; Flaherty, Richard (2001-08-27). "Tips on Blood Testing". American Association for Clinical Chemistry. Archived from the original on 2008-09-17. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 10 يوليو 2020 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Learn About Herpes > Testing - Introduction to blood tests"." American Social Health Association. Archived from the original on 2008-09-27. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ "Hepatitis Virus Test or Panel". UCSF Medical Center. 2007-11-01. Archived from the original on 2008-09-05. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "Hepatitis C (HCV) > Questions & Answers - Testing/Diagnosis". American Social Health Association. Archived from the original on 2008-09-19. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ " Hepatitis C". American Association for Clinical Chemistry. 2005-12- 16. Retrieved 2008-09-28. نسخة محفوظة 26 يونيو 2011 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "What Happens When You Visit Our STD Clinic?". Champaign-Urbana Public Health District. Retrieved 2008-08-31. Show Your ID نسخة محفوظة 6 نوفمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "Forced Parental Involvement Defeats the Goals of the Title X Program". The Center for Reproductive Rights. January 2004. Archived from the original on 2008-09-21. Retrieved 2008-09-02. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Friedman, Deborah (2007-06-12). "America's Family Planning Program: Title X". Planned Parenthood Federation of America. Archived from the original on 2008-04-30. Retrieved 2008-08-31. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "History of Title X". National Family Planning and Reproductive Health Association. Archived from the original on 2008-09-21. Retrieved 2008-08-31. نسخة محفوظة 27 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ Stevens, Sara. "STD Health Clinics". STDAware. Retrieved 16 June 2017. نسخة محفوظة 6 نوفمبر 2019 على موقع واي باك مشين.

الوصلات الخارجية[عدل]

  • "inSPOT" (باللغة الإنجليزية). خدمات المعلومات الجنسية علي الإنترنت. اطلع عليه بتاريخ 2008-08-31. "البحث عن موارد الاختبار المحلية".

الولايات المتحدة[عدل]

المملكة المتحدة[عدل]