المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

عيوب القلب الخلقية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (سبتمبر 2010)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (سبتمبر_2010)

عيوب القلب الخلقية هي عيوب تظهر مع الإنسان قبل الولادة أي في فترة الحمل, وعادة ما تصل نسبة الإصابة بها إلى 3% تتراوح فيها الاصابة ما بين عادية كوجود ثقب بين نصفي القلب إلى معقدة كوجود خلل في الشرايين أو الاوردة أو غياب أحدها كليا.

التشخيص[عدل]

ظهور المولود بلون ازرق تعب ملحوظ من اقل جهد عدم القدرة على الرضاعة من الام بعد الولادة ويعاني المولود في ألأشهر الأولى من الولادة من مشاكل بالتنفس ويتم الجزم بوجود ثقب بين البطين الأيمن و الأيسر عن طريق السونار حيث يلاحظ وجودها في الموضع البطيني وتقدر بالملليمترات

العلاج[عدل]

يتفاوت العلاج للعيوب الخلقية للقلب ما بين بسيطة ومعقدة الا انه يمكن القول بان العلاجات في هذه الحالة هي معظمها حلول وليست علاج يؤدي إلى شفاء دائم. يتطلب المصاب بعيب قلبي عناية خاصة ومتابعة صحية دائمة، أما في حال كان حجم الثقب صغيراً فيكون من المتوقع أن يتم سد الثقب في فترة تتراوح بين 3 أشهر إلى 5 سنوات

انظر أيضًا[عدل]

Gray188.png
هذه بذرة مقالة عن علم التشريح بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.