غرانفيل ستانلي هال

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
غرانفيل ستانلي هال
G. Stanley Hall.jpg
صورة لستانلي هال، 1910

معلومات شخصية
الميلاد 1 فبراير 1844(1844-02-01)
الوفاة 24 أبريل 1924 (80 سنة)
ورسستر  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of the United States (1795-1818).svg
الولايات المتحدة[1]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في جمعية علم النفس الأمريكية،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم،  والجمعية الأثرية الأمريكية،  والأكاديمية الوطنية للعلوم  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة/التقليد الفلسفي الأمراض العصبية، الفلسفة، الطب النفسي، علم النفس، العلاج النفسي.
المدرسة الأم جامعة هارفارد
كلية ويليامز
جامعة بون
جامعة جونز هوبكينز  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية دكتوراة في الفلسفة  تعديل قيمة خاصية (P512) في ويكي بيانات
مشرف الدكتوراه ويليام جيمس  تعديل قيمة خاصية (P184) في ويكي بيانات
التلامذة المشهورون لويس ماديسون تيرمان  تعديل قيمة خاصية (P802) في ويكي بيانات
المهنة عالم نفس[2]،  وفيلسوف،  وأستاذ جامعي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[3]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة جونز هوبكينز،  وجامعة كلارك  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
تأثر بـ فيلهلم فونت  تعديل قيمة خاصية (P737) في ويكي بيانات

غرانفل ستانلي هال (١ فبراير ١٨٤٦- ٢٤ أبريل ١٩٢٤)[4] كان عالم نفس أمريكيًا رائدًا ومعلمًا؛ تركز اهتمامه على النمو في الطفولة والنظرية التطورية، كما كان الرئيس الأول لرابطة علم النفس الأمريكية والرئيس الأول لجامعة كلارك؛ وفي مسح دورية ريفيو أوف جينيرال سايكولوجي الذي نشر عام ٢٠٠٢، صنف هال في المرتبة ٧٢ لأكثر علماء النفس اقتباسًا في القرن العشرين، متعادلًا مع لويس تيرمان.[5]

السيرة الذاتية[عدل]

الطفولة[عدل]

ولد في أشفيلد في ماساشوسيتس، وترعرع في مزرعة مع والديه وهما جرانفيل باسكوم هال الذي عمل في مجلس ماساشوسيتس التشريعي، وأبيغالي بيلز، التي ارتادت مدرسة ألباني لتعليم اللاهوت للإناث وتابعت دراستها لتصبح معلمة؛ وقضى معظم وقت طفولته يقرأ ويستفيد من الميزات التي كسبها من والديه ومن المدارس المحلية، واهتم بعمر مبكر بالحيوانات ومهارات الجسد؛ وفي عمر السادسة عشرة بدأ بتعليم الطلاب الآخرين الذين كان معظمهم أكبر منه.[6]

معلم[عدل]

ارتاد هال مدرسة ويليستون اللاهوتية وتخرج من كلية ويليامز عام ١٨٦٧، ثم درس في معهد يونيون للاهوت؛ ونتيجة تأثره بكتاب ويلهيلم واندت "مبادئ علم النفس الفيزيولوجي" تابع دراسات الدكتوراه في جامعة هارفارد حيث التقى ويليام جيمس وهو أستاذ مساعد بدأ بتدريس أول محاضرة علم نفس في البلاد لتوه؛ وفي عام ١٨٧٨ نال هال شهادة الدكتوراه في علم النفس الأولى في أمريكا؛[7] وبعد تخرجه بمثل هذه الشهادة لم يكن هناك وظائف في علم النفس لذا ذهب إلى أوروبا ليدرس في جامعة برلين، وقضى وقتًا قصيرًا في مختبر واندت في مدينة لايبزيغ في عام ١٨٧٩.

بدأ مسيرته المهنية بتعليم الإنكليزية والفلسفة في جامعة أنطاكية في يلو سبرينغ في أوهايو؛ ومن ثم تدريس تاريخ الفلسفة في كلية ويليامز في ماساشوسيتس، وبعد سلسلة محاضراته الناجحة في جامعة هارفارد وجامعة جون هوبكنز ضمن هال وظيفة في قسم الفلسفة في جامعة جون هوبكنز ليدرس علم النفس والتعليم، وبقي في الجامعة منذ عام ١٨٨٢ حتى عام ١٨٨٨، بدأ عام ١٨٨٣ ما اعتبره البعض أول مختبر نفسي أمريكي رسمي؛ وهناك عارض هال بشدة التشديد على تدريس المواد التقليدية كاللاتينية والرياضيات والعلوم والتاريخ في المدارس الثانوية قائلًا انإن على المدرسة الثانوية أن تركز بدرجة أكبر على تربية المراهقين بدلًا من تحضيرهم للجامعة؛ وانتخب عضوًا في الجمعية الأمريكية التاريخية عام ١٨٨٨.[8]

منهج جديد في علم النفس[عدل]

أسس هال عام ١٨٨٧ المجلة الأمريكية لعلم النفس، وفي عام ١٨٩٢ عين الرئيس الأول للجمعية الأمريكية لعلم النفس، وفي عام ١٨٨٩ عين الرئيس الأول لجامعة كلارك وشغل هذا المنصب حتى عام ١٩٢٠، وبقي ناشطًا فكريًا طوال مدة رئاسته لواحد وثلاثين عاماً، وكان له دور فعال في تطوير علم النفس التربوي وحاول تحديد تأثير المراهقة على التربية؛ كما كان له فضل دعوة سيغموند فرويد وكارل يونغ لحضور مؤتمر جامعة كلارك وإلقاء سلسلة محاضرات عام ١٩٠٩؛ وقد تشارك هال وفرويد في معتقداتهم عن الجنس والمراهقة، وقد وعد فرويد بشهادة فخرية من جامعة كلارك؛ ويذكر أنه كان مؤتمرًا مثيرًا للجدل لأن بحث فرويد قام على نظريات انتقدها زملاء هال بأنها ليست علمية.[9]

وفي عام ١٨٨٨ عندما اختير لرئاسة جامعة كلارك من الهيئة التدريسية لجامعة جون هوبكنز، كان هال البالغ من العمر ٤٤ عامًا قد قطع شوطًا جيدًا في طريقه ليبرز في حقل علم النفس الذي سيظهر لاحقًا؛ وقد أصبح تأسيسه لمختبرات تجريبية في جامعة جون هوبكنز -وهي الأولى في هذا المجال- بسرعة مقياسًا لقسم علم النفس الحديث بالكامل؛ وخلال الأعوام الاثنين والثلاثين كعالم ومعلم ورئيس في جامعة كلارك، كان له تأثير على الشكل المستقبلي لحقل علم النفس.[10]

وما جذب البعض إلى هال وأفكاره وأبعد آخرين هي نزعاته ليكون "متعهد حفلات" حيث كان المروّج ومتعهد الحفلات الذي تفوق على الجميع، استطاع أن "يقدم حفلة" كما فعل في الاحتفالات الاستثنائية عام ١٨٩٩ و١٩٠٩، في الذكرى العاشرة والذكرى العشرين لافتتاح جامعة كلارك، وقد فعل ذلك بحس جريء لا يجارى، حيث دعا شخصيات هامة ذات أفكار غير تقليدية أو غير شائعة أو فضائحية ومن ثم روج لها في الصحافة؛ وبدا أنه يؤسس دومًا مجلات أو روابط علمية لنشر أفكاره وأفكار العلماء الذين تتوافق أراؤهم مع أفكاره؛ ومن بين ما أسسه كانت مجلة علم النفس الأمريكية المرموقة والجمعية الأمريكية لعلم النفس، كما ساعد في تأسيس رابطة الجامعات الأمريكية؛ وقد وصف روس هذا الجانب من هال بالصحفي ورائد الأعمال والمبشر.

نشر هال عام ١٩١٧ كتابًا عن علم النفس الديني "يسوع المسيح في ضوء علم النفس"، كتب في جزأين لتعريف المسيح بلغة علم النفس؛ حيث ناقش هال بشكل موسع كل ما كُتب عن المسيح، والآليات العقلية المحتملة للمسيح ولكل من آمنوا به وكتبوا عنه، وحلل الأساطير والسحر وغيرها مما نُسج عن اسم المسيح وحياته؛ وحلل الحكايا الرمزية بدقة وناقش المعجزات وموت المسيح وقيامه؛ وحاول الرجوع بكل التعبيرات والاتجاهات المحتملة التي يجدها في المسيح ومن يتبعه إلى أصولها الجينية، وبمساعدة علم النفس المقارن -وخصوصًا المعرفة بعلم أصل الإنسان وميول الطفولة- يشير هنا وهناك إلى اتجاهات عامة محددة تقع في قاعدتها كلها؛ وكان هذا الكتاب أقل أعماله نجاحًا، وفي عام ١٩٢٢ وبعمر الثمانية والسبعين نشر كتاب "الشيخوخة" وهو كتاب عن التقدم في العمر.[11]

كان لنظرية التطور لداروين ونظرية التلخيص لإيرنست هايكل تأثير كبير على مسيرته، فقد دفعته إلى تفحص جوانب النمو في الطفولة للتعرف حول وراثة السلوك، وأدت الصفة الذاتية لهذه الدراسات إلى جعل التحقق منها مستحيلًا؛ حيث اعتقد بأنه أثناء نمو الأطفال، تشبه قدراتهم العقلية قدرات أسلافهم وأنهم يتطورون خلال الحياة بنفس الطريقة التي تتطور بها تلك الأنواع عبر آلاف السنين. اعتقد هال أنه يمكن تسريع عملية التلخيص عبر التعليم وإلزام الأطفال بالوصول إلى المعايير الحديثة للقدرات العقلية في وقت أقصر.[12]

مراجع[عدل]

  1. ^ https://libris.kb.se/katalogisering/ljx15n041tvkk9d — تاريخ الاطلاع: 24 أغسطس 2018 — تاريخ النشر: 11 أغسطس 2008
  2. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/119148005 — تاريخ الاطلاع: 25 يونيو 2015 — الرخصة: CC0
  3. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb124423995 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  4. ^ Thorndike، Edward L. (1925). National Academy of Sciences Biographical Memoir of Granville Stanley Hall (PDF). National Academy of Sciences. مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 نوفمبر 2019. 
  5. ^ Haggbloom، Steven J.؛ Powell، John L., III؛ Warnick، Jason E.؛ Jones، Vinessa K.؛ Yarbrough، Gary L.؛ Russell، Tenea M.؛ Borecky، Chris M.؛ McGahhey، Reagan؛ وآخرون. (2002). "The 100 most eminent psychologists of the 20th century". Review of General Psychology. 6 (2): 139–152. doi:10.1037/1089-2680.6.2.139. مؤرشف من الأصل في 03 أكتوبر 2018. 
  6. ^ Thorndike، Edward (1925). Biographical Memoir of Granville Stanley Hall. National Academy of Sciences. صفحات 135–136. 
  7. ^ Thorne, B. Michael & Henley, Tracy B. (2001). Connections in the History and Systems of Psychology. Boston: Houghton Mifflin. (ردمك 0-618-04535-X).
  8. ^ "A Brief Biographical Sketch of G. Stanley Hall". Ithaca.edu. December 19, 2003. مؤرشف من الأصل في 11 أغسطس 2014. اطلع عليه بتاريخ June 27, 2012. 
  9. ^ Benjamin، Ludy (2007). A Brief History of Modern Psychology. Massachusetts: Blackwell Publishing. صفحات 63–68. ISBN 978-1-4051-3205-3. 
  10. ^ "About Clark | Clark University". www.clarku.edu. مؤرشف من الأصل في 04 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ December 7, 2015. 
  11. ^ The Journal of Abnormal Psychology. Old Corner Bookstore, Incorporated. January 1, 1919. مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2016. 
  12. ^ ^ Wegner, Daniel L. Schacter, Daniel T. Gilbert, Daniel M. (2010). Psychology (2nd ed.). New York, NY: Worth Publishers. (ردمك 978-1-4-292-3719-2).