المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

غيرهارد شرودر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
غيرهارد شرودر
GerhardSchröder
صورة معبرة عن غيرهارد شرودر
مستشار ألمانيا
في المنصب 27 أكتوبر 1998-22 نوفمبر 2005
Fleche-defaut-droite.png هلموت كول
أنغيلا ميركل Fleche-defaut-gauche.png
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة Gerhard Fritz Kurt Schröder تعديل القيمة في ويكي بيانات
الميلاد 7 أبريل 1944 (العمر 72 سنة)
الجنسية Flag of Germany.svg ألمانيا تعديل القيمة في ويكي بيانات
الديانة لوثرية تعديل القيمة في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني تعديل القيمة في ويكي بيانات
عضو في اللجنة الثلاثية، والأكاديمية الروسية للعلوم تعديل القيمة في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة غوتنغن تعديل القيمة في ويكي بيانات
المهنة محامي، وسياسي، وكاتب غير روائي تعديل القيمة في ويكي بيانات
مجال العمل سياسة تعديل القيمة في ويكي بيانات
الجوائز
المواطنة الفخرية () 
الأكاديمية الروسية للعلوم 
دكتوراه فخرية () 
دكتوراه فخرية () 
دكتوراه فخرية () 
دكتوراه فخرية () تعديل القيمة في ويكي بيانات
التوقيع
صورة معبرة عن غيرهارد شرودر

غيرهارد شرودر (بالألمانية: Gerhard Schröder) هو مستشار ألمانيا (1998 - 2005). ولد في 7 أبريل 1944 في بلدة مسنبرغ-فورن (Mossenberg-Wöhren) بالقرب من مدينة ليبه (Lippe) في ولاية شمال الراين - وستفاليا.

بداية حياته[عدل]

شرودر هو ابن عائلة بسيطة تتكون من خمسة أفراد، سقط أبوه في الحرب العالمية الثانية في رومانيا. أكمل تعليمه المهني 1961 وانضم للنقابات العمالية آنذاك. أيضا كان لاعب كرة قدم في نادي محلي في منطقته. تمكن بين عامي 1964 و1968 من اتمام شهادة الثانوية الألمانية، بين عامي 1966 و1971 درس شرودر المحاماة في جامعة غوتنغن. بين 1971 و1976 تمكن من إتمام جميع الامتحانات لكي يبدأ بممارسة مهنته كمحامي في عام 1976. مارس هذه المهنة بين عامي 1976 و1990. أصبح رئيس ولاية ساكسونيا السفلى عام 1990 بعد فوز حزبه بالانتخابات هناك. فاز مرة أخرى في الانتخابات التالية عام 1994، ولكن هذه المرة بأغلبية مطلقة. اختاره حزبه لتزعم حملته الانتخابية عام 1998.

مستشار ألمانيا (1998 - 2002)[عدل]

فاز حزبه الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني في انتخابات ألمانيا النيابية عام 1998، بعد 16 عام من حكم حزب المسيحيون الديمقراطيون بزعامة هيلموت كول وأصبح شرودر مستشار ألمانيا الجديد. عدم تمكن الحزب من الحصول على أغلبية مطلقة في الانتخابات، أدى إلى دخوله في حكومة ائتلاف مع حزب الخضر، الذي بدوره يصل لأول مرة في تاريخه الحديث إلى سدة الحكم في ألمانيا. كانت أهم التحديات التي واجهة حكومة شرودر الأولى هي نسبة البطالة العالية والكساد الاقتصادي في البلاد. أضف إلى ذلك عبئ إعادة بناء اقتصاد الجزء الشرقي من ألمانيا (ألمانيا الشرقية سابقا). دعمت حكومته بقوة نمو الاتحاد الأوروبي، كما عارض التدخل العسكري الأمريكي في العراق وركز على الحل السلمي للمشكلة.

مستشار ألمانيا (2002 - 2005)[عدل]

بعد سيطرة حزب الديمقراطيين المسيحيين على 11 ولاية ألمانية من أصل 16، وخاصة بعد هزيمة حزب ألمانيا الديمقراطي الاجتماعي في آخر انتخابات في ولاية شمال الراين - وستفاليا أكبر ولايات ألمانيا سكانا عام 2005، قرر شرورد وبطريقة مفاجئة تعجيل اجراء انتخابات نيابية قبل موعدها الرسمي بعام، علل شرودر خطوته هذه بأنه يريد أن يتأكد من ثقة الشعب الألماني فيه وفي سياسته الإصلاحية وإلا فأنه لا يستحق هذا المنصب.

انتخابات 18 أيلول/سبتمبر 2005[عدل]

حصل حزب شرودر الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني على المركز الثاني بنسبة 34,2% في هذه الانتخابات بعد الحزب المنافس حزب الديمقراطيين المسيحيين بزعامة أنغيلا ميركل بنسبة 35,1%. أتت النتيجة مفاجئة وعلى عكس التوقعات بهزيمة حزب شرودر بنسبة كبيرة. ادعي شرودر في أول رد بعد إعلان نتائج الانتخابات بأن الألمان اختاروه مجددا وأنهم غير راضون على ميركل كي تصبح هي مستشارة ألمانيا.

اعتزاله[عدل]

بعد مفاوضات شاقة مع الحزب المنافس حزب الديمقراطيين المسيحيين بزعامة أنغيلا ميركل، قرر الحزبان الدخول في حكومة ائتلاف بدون شرودر وتحت رئاسة ميركل. تسلمت ميركل المستشارية كأول مستشارة لألمانيا في 22 نوفمبر 2005. أعلن شرودر اعتزاله الحياة السياسية وتفرغه للعمل من جديد كمحامي وتحرير كتاب عن حياته.

مذكراته[عدل]

أصدر شرودر مؤخراً في 26 تشرين الأول أوكتوبر مذكراته عن دار نشر "هوفمان وكامبه Hoffmann und Campe " بعنوان Entscheidungen – Mein Leben in der Politik. (ISBN 3-455-50014-5) أي قرارات - حياتي في السياسة. وحملت المذكرات نقداً لاذعا لسياسات الرئيس الأمريكي بوش فضلا عن انتقاد المستشارة الحالية لألمانيا ميركل.

وصلات خارجية[عدل]