فانيفار بوش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
فانيفار بوش
(بالإنجليزية: Vannevar Bushتعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
فانيفار بوش

معلومات شخصية
الميلاد 11 مارس 1890(1890-03-11)
ماساتشوستس، الولايات المتحدة
الوفاة 28 يونيو 1974 (84 سنة)
ماساتشوستس، الولايات المتحدة
الجنسية الولايات المتحدة أمريكي
عضو في الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
مناصب
رئيس مجلس الإدارة[2]   تعديل قيمة خاصية منصب (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1957  – 1959 
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة تافتس، معهد ماساتشوستس للتقنية
طلاب كلود شانون
المهنة عَالِم،  ومهندس،  وسياسي،  وأستاذ جامعي،  وعالِم حاسوب  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل هندسة كهربائية
سبب الشهرة مؤسسة العلوم الوطنية الأمريكية، مشروع مانهاتن، رايثيون
أثر في دوغلاس إنجيلبارت
إدارة معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا  تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
قلادة العلوم الوطنية (1963)[1]
وسام إديسون  (1943)
وسام جون فريتز
Legion Honneur Chevalier ribbon.svg وسام جوقة الشرف 
Order of the British Empire ribbon.png فارس قائد رتبة الإمبراطورية البريطانية  تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات
التوقيع
Vannevar Bush signature.gif 

فانيفار بوش (بالإنجليزية: Vannevar Bush) ‏ (11 مارس 1890 - 28 يونيو 1974) هو مهندس وعالم طبيعة أمريكي يُعتبر الملهم الأول لفكرة الإنترنت، وتلقى تعليمه الجامعي في جامعة تفتس Tufts وبعد تخرجه عمل ككهربائي ومن ثم امتهن التدريس فدرس الرياضيات في كلية جاكسون، كما كان عميداً لكلية الهندسة ( 1932- 1938). وفي (1941) مديراً لمكتب البحوث والتطور العلمي. قام بتصميم آلات حاسبة، من بينها المحلل التفاضلي، ذاع صيته في المجال السياسي كمرشد علمي للرئيس الأمريكي روزفلت.

فانيفار بوش هو مخترع ومدير للعلوم، وقد كان أيضاً هو المسؤول الأول عن الحركة التي أدت إلى إنشاء المؤسسة الوطنية للعلوم، وهو من كان خلال الحرب العالمية الثانية قد ترأس مكتب البحث العلمي والتنمية الامريكى والمعروف بـ(OSRD)، والذى من خلاله تم تنفيذ التطورات والابحاث العسكرية الخاصة بمعظم زمن الحرب، بما في ذلك البدء والشروع باقامة مشروع مانهاتن، وهو معروف أيضا في الهندسة لعمله على أجهزة الكمبيوتر التناظرية (التماثلية)، لتأسيس شركة رايثيون، ولـ "ميمكس" وهي أداة افتراضية لضبط مشاهد ميكروفيلم مع بنية مماثلة لذلك النص التشعبي، اى انه يستطيع أي فرد أن يخزن فيها كتبه ومجالاته واتصالاته.

في عام 1945، نشر فانيفار بوش مقال بعنوان "كما قد نفكر" حيث تنبأ بأن "أشكال جديدة من الموسوعات سيظهر بالكامل، جاهزة مع شبكة من المسارات الترابطية التى تمر عبرهم، على استعداد لتسقط داخل ميمكس وهناك يتم تفخيمها او تضخيمها. أثرت ميمكس على اجيال من علماء الكمبيوتر الذين استلهموا من رؤيتها للمستقبل. ولكن براءة الاختراع سجلت لعالم آخر يدعى إمانويل جولدبيرغ عام 1931م، بيد أن الفضل يعود لبوش في هذا الإنجاز المهم الذي ألهم في تطوير الشبكة العنكبوتية (الإنترنت) .

( مقتطفات من المقال "As We May Think" 'بقدر تخيلنا'الذى قال فيه: «يرجع عجزنا عن الوصول إلى الوثيقة، إلى حد بعيد إلى الافتعال وعدم الدقة في نظم التكشيف، فحينما توضع بيانات من أي نوع في مكان الاختزان فإنها ترتب هجائياً أو رقمياً، ويتم الوصول إلى المعلومات (إذا تحقق)بتتبعها من فرع إلى آخر...والعقل البشـري لا يعمل بهذه الطريقة، وإنما يعمل بتداعي المعاني أو ترابط الأفكار، فهو عندما يحصل على إحـدى المواد ينتقـل في التو واللحظة إلى الأخرى التي اقترحها تداعي المعاني».)

وبذلك يكون فانيفار بوش أول من دعا إلى تجاوز نظم التوثيق التقليدية.

أطروحته للماجستير، قدم بوش براءة اختراع "المخطط الجانبى" واجهة مستخدم رسومية، وهو جهاز رسم الخرائط لمساعدة المساحين، وكان هذا الأول من سلسلة من الاختراعات التى توالت تباعاً. انضم إلى قسم الهندسة الكهربائية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) في عام 1919، والذى عين بها استاذاً ( 1923- 1932)، وتأسست الشركة التي تعرف الآن باسم رايثيون في عام 1922. ابتداء من عام 1927، شيد بوش المحلل التفاضلي، الكمبيوتر التناظري مع بعض العناصر الرقمية التي يمكن أن تحل المعادلات التفاضلية مع ما يصل إلى 18 المتغيرات المستقلة، وكان فرع من العمل في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا من قبل بوش وغيره بداية نظرية تصميم الدوائر الرقمية، أصبح بوش نائب الرئيس للمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وعميد معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الهندسة في عام 1932، ورئيس مؤسسة كارنيغي في واشنطن في عام 1938.

عين بوش في اللجنة الاستشارية الوطنية للملاحة الجوية (NACA) في عام 1938. وسرعان ما أصبح رئيسا لها، كما اصبح رئيسا للجنة بحوث الدفاع الوطني (NDRC)،وفي وقت لاحق مديراً لمكتب البحث العلمي والتنمية الامريكى (OSRD).

قام بوش بتنسيق انشطة لحوالى 6 آلاف من أفضل العلماء الامريكيين في تطبيق العلوم عند الحرب، وبوش كان معروفاً خلال الحرب العالمية الثانية بانه المفكر المعروف وصانع القرار أوالدهاء السياسى. عندما كان في واقع الامر أول مستشار العلوم للرئاسة، كرئيس للجنة بحوث الدفاع الوطني (NDRC) ومديراً لمكتب البحث العلمي والتنمية الامريكى (OSRD)، بادر يانشاء مشروع مانهاتن، وتكفل أن تتلق الأولوية القصوى من أعلى المستويات الحكومية.

وفي مجال العلوم، وأقصى ما إنتهى إليه العلم اللانهائي، 1945 كان تقريره إلى رئيس الولايات المتحدة، الذى دعا فيه بوش لتوسيع الدعم الحكومي للعلم، وكذلك طالب بإنشاء المؤسسة الوطنية للعلوم.

ومع حلول عام 1947م نال بوش 14 شهادة فخرية وعشر ميداليات، توفي عام 1974م عن عمر يناهز 84عاما إثر مرض ذات الرئة، وقد نشر نعي طويل على الصفحة الأولى من صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية .

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب http://www.nsf.gov/od/nms/recip_details.jsp?recip_id=65 — تاريخ الاطلاع: 19 يوليو 2014
  2. ^ http://web.mit.edu/corporation/membership/chairman.html — تاريخ الاطلاع: 19 يوليو 2014