فترة الأسر الخمس والممالك العشر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
History of China
تاريخ الصين
القديم
العصر الحجري ح. 8500 – ح. 2070 ق م
سلالة شيا ح. 2070 – ح. 1600 ق م
سلالة شانغ ح. 1600 – ح. 1046 ق م
سلالة تشو ح. 1046 – 256 ق م
 تشو الغربية
 تشو الشرقية
   الربيع والخريف
   الممالك المتحاربة
الإمبراطوري
سلالة تشين 221–206 ق م
مملكة هان 206 ق م – 220 ب م
  هان الغربية
  سلالة شين
  هان الشرقية
الممالك الثلاث 220–280
  واي وشو ووو
سلالة جين 265–420
  جين الغربية
  جين الشرقية الممالك الستة عشر
السلالات الجنوبية والشمالية
420–589
مملكة سوي 581–618
سلالة تانغ 618–907
  (سلالة تشو الثانية 690–705)
السلالات الخمس
والممالك العشر

907–960
مملكة لياو
907–1125
سلالة سونغ
960–1279
  سونغ الشمالية شيا الغربية
  سونغ الجنوبية جين
مملكة يوان 1271–1368
سلالة مينغ 1368–1644
سلالة تشينغ 1644–1912
الحديث
جمهورية الصين 1912–1949
جمهورية الصين الشعبية 1949 – حاليا

فترة الأُسَر الخَمس والممالك العَشر (907–979) كانت فترة انقسام واضطراب سياسي في إمبراطورية الصين في القرن العاشر. شهدت قيام 5 ولايات قصيرة في السهل الأوسط، وأكثر من 12 ولاية مُزامِنة في أماكن أخرى، خصوصًا في جنوب الصين. كانت آخر فترة انقسام سياسي مطوَّلة في تاريخ الإمبراطورية الصينية.[1]

بدأ هذا العصر بسقوط أسرة تانغ في 907 بعد الميلاد، وبلغت أوجها بصعود أسرة سونغ في 960. وفي بقية السنين (19 سنة) أخضعت سونغ بقية الولايات تدريجيًا.

كان عديد من الولايات ممالكَ مستقلة بالفعل قبل 907 بكثير -إذ وهنت أسرة تانغ وعجزت عن السيطرة على أتباعها-، لكن لم تَعُدها هكذا إلا قوى أجنبية حديثة. بعد سقوط تانغ، نصب ملوك السهل الأوسط أنفسهم أباطرة. كان في فترة الأعوام السبعين تلك حربٌ شبه متواصلة بين جميع الممالك الناشئة وحلفائها. كانت كل مملكة تستهدف السيطرة على السهل الأوسط، لأنها ستضمن بذلك مشروعية سيطرتها على جميع أراضيها، وعلى بقية الصين بصفتها خليفة لأسرة تانغ.

كانت هان الشمالية آخر ولايات «الأسر الخمس والممالك العشر»، وصمدت حتى 979 حين غزتها أسرة سونغ، مستولية على جميع أراضي أسرة تانغ السابقة.

خلفية[عدل]

قُبَيل نهاية أسرة تانغ، حَبَت الحكومة الإمبراطورية أفراد الجيدوشي (الحكام العسكريين الإقليميين) بصلاحيات أكبر. أضعف تمرد أن لوشن وهوانغ تشاو الحكومة الإمبراطورية، وبأوائل القرن العاشر كان أفراد الجيدوشي يحكمون بمعزل واستقلال عن السلطات. وفي أواخر عهد الأسرة صار تعيينهم أيضًا بمعزل عن السلطات، إذ اتخذوا أنظمة وراثية، ينتقل فيها التعيين من الأب إلى ابنه، أو من الولي إلى مَحاسيبه. وكان لهم جنْد خاص ينافسون «جند القصر»، وكنزوا ثروات ضخمة تشهد عليها قبورهم الفخمة.[2] من ثَم نشأت فترة الأسر الخمس والممالك العشر.

الأُسر الخمس[عدل]

ليانغ المتأخرة[عدل]

في عهد تانغ، كان لأمير الحرب تشو وِن أكبر سلطة في شمال الصين. كان في البدء عضوًا بجيش هوانغ تشاو المتمرد، لكنه لعب دورًا حاسمًا في قمع ذلك التمرد، ومن أجل ذلك مُنح لقب «شوانوو جيدوشي». وفي بضع سنين كان قد عزز قوته بتدمير المجاورين، واضطَر الحكام إلى نقل العاصمة الإمبراطورية إلى لويانغ (التي كانت في نطاق نفوذه). في 904 أَعدم إمبراطور أسرة تانغ تشاوزونغ، وجَعل ابنه (البالغ حينئذ 13 سنة) حاكما تابعًا، وبعد 3 سنين حث الإمبراطور الصغير على التنازل عن العرش لصالحه، فنصب نفسه إمبراطورًا، وبدأ عهد أسرة ليانغ المتأخرة.

تانغ المتأخرة[عدل]

في أواخر عهد أسرة تانغ، أعلن أمراء حرب منافِسون استقلالهم في المقاطعات التي حكموها (التي لم تكن كلها معترفة بسلطة الإمبراطور). حارب كل من لي سونتشو وليو شوقوانغ قوات النظام بضراوة، للتغلب على شمال الصين. نجح لي سونتشو، وفي 915 انتصر على ليو شوقوانغ (الذي أعلن في 911 قيام إمبراطورية يان)، ونصب نفسه إمبراطورًا في 923، وبعد بضعة أشهر أسقط أسرة ليانغ المتأخرة. بذلك أقام أسرة تانغ المتأخرة الشاتوية (الأسرة الشاتوية الأولى في سلسلة أُسرية طويلة). بعدما أعاد سونتشو توحيد معظم الصين الجنوبية، غزا في 925 مملكة «شو المتقدمة» التي كانت قائمة في سيتشوان.

جين المتأخرة[عدل]

شهدت أسرة تانغ المتأخرة بضع سنين هادئة نسبيًا، عقَبتها اضطرابات. في 934 أعلنت سيتشوان استقلالها مجددًا. في 936 عاونت أسرة لياو الخيتانية شي جنتانغ (جيدوشيًّا شاتُوِيًّا من تاي يوان) على التمرد على تانغ المتأخرة. مقابل عونهم وعدهم شي بِعطية سنوية، إلى جانب الولايات الست عشرة (حاليًّا: شمال خبي وبكين). ونجح التمرد، وصار شي إمبراطورًا في العام نفسه.

لم يمر على قيام الأسرة برهة، حتى صار الخيتانيون يعُدون الإمبراطور مجرد وكيل، وفي 943 أعلنوا الحرب، وبعد 3 أعوام استولوا على العاصمة كايفنغ، فكانت نهاية عصر جين المتأخرة. لكنهم وإن استولوا على مساحات صينية شاسعة، لم يستطيعوا -أو لم يشاؤوا- فرض سيطرتهم عليها، فانسحبوا منها في أوائل العام اللاحق.

هان المتأخرة[عدل]

لِملء ذلك الفراغ، دخل الجيدوشيّ ليو تشيوان العاصمة الإمبراطورية في 947، وأعلن قيام هان المتأخرة، مؤسِّسًا ثالث العهود الشاتُويّة على التوالي. كان عصر هذه الأسرة أقصر عصور تلك الفترة. فبعد انقلاب وقع في 951، تُوِّج القائد قُو وِي (من صينيِّي الْهان)، وبدأ عهد تشو المتأخرة. لكن ليو تشونغ (عضوًا في أسرة هان المتأخرة) أسس في تاي يوان نظامًا منافسا، وطلب عون الخيتانيين على هزيمة تشو المتأخرة.

تشو المتأخرة[عدل]

بعد موت قُو وِي في 951، خلَفه على العرش ابنه المتبنَّى تشاي رونغ، واستهدف بسياسته التوسع وإعادة التوحيد. في 954 غلب جيشه جند الخيتان وهان الشمالية معًا، قاضيًا على طموحهم إلى إسقاط أسرة تشو المتأخرة. بين 956 و958 فتحت قوات الأسرة معظم مملكة تانغ الجنوبية (أقوى نظام في جنوب الصين) التي انهزمت وتنازلت عن كل الأراضي الواقعة شمال نهر اليانغتسي. في 959 هاجم تشاي رونغ أسرة لياو، محاولًا استعادة الأراضي التي تُنُوزِل عنها في عهد جين المتأخرة. وبعد عدة انتصارات، غلبه المرض.

في 960 انقلب القائد تشاو كوانغين واستولى على العرش، بادئًا عهد سونغ الشمالية. كان هذا النهاية الرسمية لفترة الأسر الخمس والممالك العشر. وفي العقدين اللاحقين هزم كوانغين وخليفته تشاو كوانغي الأنظمة الأخرى المتبقية في الصين، ففتحت قواتهم هان الشمالية في 979، وأعادوا توحيد الصين كلها في 982.

الممالك العشر[عدل]

كانت أُسر الصين الشمالية متتابعة، يخلف بعضها بعضًا بسرعة. وأما أنظمة الصين الجنوبية فكانت متزامنة، كلٌّ يحكم منطقة جغرافية محددة، وكانت المناطق تُدعى «الممالك العشر».

وُو[عدل]

تأسست مملكة وُو (902–937) في المنطقة التي تضم حاليًّا: جيانغسو، وآنهوي، وجيانغشي. أسسها يانغ شينغمي، الذي صار في 892 حاكمًا عسكريًا لأسرة تانغ. في البداية كانت عاصمتها في قوانغلينغ (يانغتشو حاليًا)، وانتقلت لاحقًا إلى جينلينغ (نانجينغ). سقطت المملكة في 937، حين استولى عليها من الداخل مؤسس تانغ الجنوبية.

وُويو[عدل]

كانت أطول الممالك العشر عمرًا (907–978)، ومن أقوى الولايات الجنوبية. وكانت مشهورة بعِلمها وثقافتها. أسسها تشيان ليو، وجعل العاصمة في تشيفو (هانغتشو حاليًا). كان معظمها قائمًا في المقاطعة المدعوة تشجيانغ حاليًّا، لكن كانت لها أجزاء أيضًا في جيانغسو الجنوبية. في 902 صار تشيان ليو «أمير يُو» بقرار من إمبراطور تانغ، ثم صار «أمير وُو» في 904. بعد سقوط أسرة تانغ في 907، نصب نفسه ملكًا لِوُويو. صمدت وويو حتى السنة الثامنة عشرة من عهد أسرة سونغ، حين أذعن تشيان تشو للأسرة المتوسِّع نفوذها.

مين[عدل]

أسس مملكةَ مين (909–945) وانغ شينجي الذي نصب نفسه «أمير مين»، وجعل عاصمتها في شانغل (فوتجو حاليًا). أعلن أحد أبنائه قيام ولاية يين المستقلة في شمال شرق مملكة مين، فطلبت مين العون من مملكة تانغ الجنوبية، لكن تانغ بدل أن تعينها استولت هي على المنطقة. فأعلنت مين ولاءها لمملكة وويو المجاورة، وعلى رغم هذا أكملت تانغ الجنوبية فتحها في 945.

المراجع[عدل]

  1. ^ Glen Dudbridge (2013). A Portrait of Five Dynasties China: From the Memoirs of Wang Renyu (880-956). Oxford University Press. صفحة 8. ISBN 9780191749537.  Dudbridge actually quotes إدوين أو رايشاوير's Ennin's Travels.
  2. ^ Xiu Ouyang (2004). Historical Records of the Five Dynasties. تُرجم بواسطة Richard L. Davis. Columbia University Press. صفحات LV–LXV. ISBN 9780231128278.  The information was taken from Richard L. Davis's introduction.