هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

فتيات شارع الثورة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فتيات شارع الثورة (بالفارسية: دختران خیابان انقلاب) هوَ لقبٌ أُطلقَ على سلسلة من الاحتجاجات ضد الحجاب الإلزامي في إيران. تم استيحاء هذه الاحتجاجات من فيدا موحد (بالفارسية: ویدا موحد) وهي شابة إيرانية عُرفت في الداخل الإيراني وفي بعضِ وسائل الإعلام باسم فتاة شارع الثورة (بالفارسية: دختر خیابان انقلاب) وذلكَ بعدما اعتلت صندوقًا ضخمًا نوعًا ما في وسط حشود غفيرة من البشر في شارع الثورة في العاصمة طهران يوم 28 كانون الأول/ديسمبر 2017 ونزعت حجابها الأبيض ثم رفعته فوق عصًا طويلة ولوحت به للأعلى.[1][2][3][4] اعتُقلت فيدا موحد في نفس اليوم[3][4] ثم أُطلق سراحها بشكل مؤقت وذلك بعد دفع كفالة[5][6] في يوم 28 يناير عام 2018 بعد مضي شهر على الحداثة.[7][8] ويعتقد البعض أن ما فعلته موحد يرجع بالأصل إلى الدعوة التي أطلقتها الصحفية الأمريكية ذات الأصول الإيرانية ومقدمة البرامج في محطة شبكة الأخبار الفارسية لصوت أمریکا مسیح علينجاد تحت عنوان «أيام الأربعاء البيض»، والتي بدأت في مطلع عام 2017 حيث صادف وقوع احتجاج ويدا موحد يوم الأربعاء، كما أنها كانت ترتدي حجابًا أبيض اللون.[9][10][11] وسارت على خطا موحد في الاحتجاج ضد الحجاب الإلزامي التي تفرضه الحكومة الإيرانية عدة نساء آخريات قمن نشر صورهن على مواقع التواصل الاجتماعي وأصبحت هؤلاء النسوة معروفات بلقبهن الشهير «فتيات شارع الثورة».[10] أدعت بعض المشاركات في هذه الحملة الاحتجاجية أنهن لم يتبّعن دعوة مسیح علينجاد.[12][13][13][14][15]

العقوبة في الجمهورية الإسلامية[عدل]

تمّ فرض حكم الشريعة الإسلامية في إيران بعدَ الثورة الإسلامية. تنصّ المادة 638 من «قانون العقوبات الإسلامي» على ما يُسمى بالجزاءات الرادعة وهي العقوبة التي تُفرضُ على النساء اللواتي لا يرتدين الحجاب. تصلُ العقوبة إلى السجن ما بين عشرة أيام حتّى شهرين و/أو دفع غرامة مالية بقيمة 50,000 حتّى 500,000 ريال.[16][17] تنصّ المادة رقم 639 من نفس القانون على:

«يُعاقبُ بالسجن من سنة واحدة إلى 10 سنوات لكلّ شخص ينشئ أو يدير مكان فجور أو دعارة أو يشجع الناس على ارتكابهما.»

[18][19] وهذه أحد القوانين التي يجري بموجبها اعتقال بعض المحتجات.[18][20]

الخلفية[عدل]

قبل الثورة الإسلامية عام 1979 وفي عهد محمد رضا بهلوي آخر شاه لإيران لم يكن الحجاب إجباريًا[21] حيث ارتدت بعض النساء الإيرانيات في تلك الفترة نوعا من الحجاب الذي يُعرف بالشادور.[22]

بعد الثورة الإسلامية في عام 1979؛ أصبحَ الحجاب تدريجيًا إلزاميًا[23] حيث أعلنَ روح الله الخميني في ذات العام أنهُ يجبُ على المرأة مراعاة الزي الإسلامي.[23][24] أثارَ بيانهُ هذا مجموعة من المظاهرات الصغيرة لكنّ الحكومة عادت وأصلحت الوضع عندمَا أكّدت على أن بيان الخميني كان مجرد توصية ليس إلَّا.[23][24] وأصبحَ الحجاب إلزاميًا على جميع النساء في المكاتب والهيئات الحكومية والعامة عام 1980، ثم غدا فيما بعد إجباريًا على جميع النساء عام 1983.[23] صدرَ عام 2014 مسح أجراهُ مكتب الرئيس حسن روحاني وأظهرَ أن 49.8% من الإيرانيين ضد إجبار النساء على ارتداء الحجاب.[25][26][27] قام مركز الدراسات الدولية والأمنية في ولاية ماريلاند (CISSM) بعد ذلك بأربع سنوات وبالتحديد في 2 شباط/فبراير من عام 2018 بإجراء استطلاع رأي أظهرَ أن بعض الإيرانيين يوافقون على «تغيير النظام السياسي الإيراني أو على الأقل استبعاد الشريعة الإسلامية من الحياة السياسيّة».[28]

في الوقت الحالي تُعدّ إيران البلد الوحيد في العالم الذي يطلبُ من النساء غير المسلمات ارتداء الحجاب.[29] فعلى سبيل المثال لا الحصر تمّ منع موسيقية صينية في كانون الثاني/يناير 2018 من أداء حفل غنائي لها بسبب رفضها لارتداء الحِجاب.[30]

خط الزمني[عدل]

كانون الأول/ديسمبر 2017[عدل]

28 كانون الأول/ديسمبر[عدل]

في 28 كانون الأول/ديسمبر 2017؛ بدأ الناس في تبادل صور ومقاطع فيديو تُظهر موفيد وهي تُلوح بحجابها عاليًا ثم سرعان ما انتشرَ هاشتاج #أين_هي_فتاة_شارع_الثورة (بالفارسية: #دختر_خیابان_انقلاب_کجاست) على مُختلف وسائل التواصل الاجتماعي. بعد عدّة أيام خرجَت الناشطة الحقوقية نسرين ستوده –التي اعتقلها النظام الإيراني هي الأخرى من قبل– عن صمتها وبدأت تحقيقًا مفصلًا للبحث عن مكان الشابة ثم توصلت في وقت لاحق إلى أنّ السلطات الإيرانية قد ألقت القبض على الشابة موفيد (31 سنة) جنبًا إلى جنب مع ناشط حقوقي آخر (19 سنة) لم يُعرف اسمه.[1][2][3]

كانون الثاني/يناير 2018[عدل]

28 كانون الثاني/يناير[عدل]

بحلول 28 كانون الثاني/يناير 2018 ووفقًا للمحامية نسرين سوتوده التي تولت التحقيق في القضيّة فإنّ السلطات قد أفرجت عن فيدا موفيد[7][8] إفراجًا مؤقتًا بالكفالة.[5][6]

29 كانون الثاني/يناير[عدل]

في 29 كانون الثاني/يناير 2018؛ ألقت الشرطة القبض على امرأة في طهران بعد تكرارها لسيناريو احتجاج موفيد من خلال الوقوف على نفس الجِسم في شارع الثورة ثمّ نزع حجابها الأبيض وتعليقه على عصا. تمّ نشر صور لما قامت بهِ الآنسة على وسائل مواقع الاجتماعي ثم سرعانَ ما قامت ثلاث نساء أخريات بنفس ما قامت به موفيد من قبل.[10]

30 كانون الثاني/يناير[عدل]

وفقا للناشطة والمحاميّة الإيرانيّة نسرين سوتوده فإنّ المرأة الثانية التي تمّ اعتقالها في 29 كانون الثاني/يناير 2018 هي نرجس حسيني (بالفارسية: نرگس حسینی) ذات الـ 32 سنة.[31]

بحلول 30 كانون الثاني/يناير 2018؛ احتجّت العديد من النساء والرجال على إلزامية ارتداء الحجاب من خلال تِكرار ما فعلتهُ موحد؛[9][11] ليس فقط في طهران بل في مدن أخرى بما في ذلك المدن الرئيسية في أصفهان وشيراز.[18][32]

شباط/فبراير 2018[عدل]

1 شباط/فبراير[عدل]

ذكرّ المتحدث باسم الشرطة الإيرانية في 1 شباط/فبراير 2018 اعتقال 29 سيّدة بتهمة خلع الحجاب في أحد الأماكن العامة.[32][33][34][35]

2 شباط/فبراير[عدل]

وفقا لنسرين سوتوده محاميّة نرجس حسيني فإنّ هذه الأخيرة لم تكن قادرة على دفع غرامة مالية قدرها 135.000 دولار أمريكي لذلك فهي تُواجه احتمالية حكم بالسجن لمدة 10 سنوات مع 74 جلدة بتهم من بينها ارتكاب «أفعال آثمة» علنًا.[18][20]

15 شباط/فبراير[عدل]

تم تداول صور جديدة وفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يُظهر امرأة أخرى تعيد احتجاجَ موفيد في شارع الثورة وذلك في 15 شباط/فبراير 2018. تبيّنَ فيما بعد أنّ السيدة هيَ عزام جنكروي (بالفارسية: اعظم جنگروی) وحسبَ ما وردَ على حسابها الرسمي في موقع إنستغرام فإنّ عزام عضوة في حركة الإصلاح الإيرانية وقد قامت بذلك احتجاجًا على إلزامية الحجاب.[12][36][37]

17 شباط/فبراير[عدل]

أُفرجَ عن نرجس حسيني وعزام جنكروي بعد دفعهما لكفالة.[36]

21 شباط/فبراير[عدل]

اعتُقلت آنسة إيرانية أخرى تُدعى شابرك سجري زاده (بالفارسية: شاپرک شجری زاده) وذلك بسبب احتجاجاها على الحجاب في 21 شباط/فبراير 2018 في منطقة قیطریه بالعاصمة، وأفاد شهود عيان عن قيام الشرطة بمهجامتها من الخلف واحتجازها.[36][38][39]

الجسم الحديدي الذي وقفت فوقه فيدا موحد وغيرها من المتظاهرات في شارع الثورة بطهران. يظهرُ في الصورة مثلث حديث البناء تمّت إضافته على أعلى الجسم لمنع النساء من اعتلائه.

تُظهر الصور التي تمت مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي قيام الحكومة ببناء هيكل جديد فوق المجسم السابق لمنعِ النساء من اعتلائه والتظاهر فوقه.[40] في السياق ذاته؛ أفادت بعضُ وكالات الأنباء أن موفيدا التي احتجت فوق المجسم تواجهُ عقوبة سجنية لمدة سنتان بالإضافة إلى 18 سنة أخرى معَ وقف التنفيذ.[41][42]

22 شباط/فبراير[عدل]

احتجت آنسة أخرى تدعى مريم شريعتمداري (بالفارسية: مریم شریعتمداری) على إلزامية الحجاب من خلال اعتلاء المجسم في شارع الثورة ونزعِ حجابها. تمت مطاردة مريم من قِبل السلطات بعدما رفضت استدعاءًا ثم ظهرت في وقتْ لاحق بكسر في الساق يُرجح أن جنود النظام خلفه.[38][43] ليس هذا فقط فقد تعرضت مريم للضرب في الحجز.[38] وأُطلق سراحها في وقت لاحق إطلاقًا مؤقتًا بكفالة.[38]

24 شباط/فبراير[عدل]

ذكر شهود عيان أن امرأة أخرى تدعى همراز صادقي (بالفارسية: همراز صادقی) قد احتجت على إلزامية الحجاب يوم السبت الموافق لـ 24 شباط/فبراير 2018 ثم هوجمت فجأة من قبل قوة أمنية مجهولة كسرت ذراعها وألقت القبض عليها.[44]

تموز/يوليو 2018[عدل]

8 تموز/يوليو[عدل]

في 8 يوليو عام 2018؛ اعتقلت السلطات شابة مراهقة تُدعى مديح حجبري وذلك بعد أن نشرت مقاطع فيديو لها وهي ترقص على موسيقى غربية دون حجاب في حسابها على إنستغرام.[45] أثار هذا الموقفُ جدلا كبيرًا حينها خاصّة أن حساب مديح هو حساب رائج ويحظى بمتابعة أزيد من 600.000 شخص.[45] في الوقت ذاته؛ قامت عشرات الإيرانيات الأخريات بنشر عدة مقاطع لهن وهن يرقصن دونَ حجاب احتجاجًا على اعتقال حجبري.[46]

ردود الفعل[عدل]

المحليّة[عدل]

  • وصف المدعي العام الإيراني محمد جعفر منتظري في 31 كانون الثاني/يناير 2018 الاحتجاجات «تافهة والصبيانية التي يُحرض عليها من قبل الأجانب».[47]
  • ذكر نائب رئيس البرلمان علي مطهري يوم 31 كانون الثاني/يناير 2018 أنه لا يوجد حجاب إلزامي في إيران لأن المرأة ترتدي ما يحلو لهم.[48][49][50][51]
  • علّق المتحدث باسم القضاء الإيراني غلام حسين محسني إيجائي في 4 شباط/فبراير 2018 على عثور الشرطة لدى بعض النساء المعتقلات على «مخدرات مُصطنعة»، كما وتوعد بزيادة عقوبتهن في حال ثبت أن الاحتجاجت كانت منظمة.[18]
  • ذكرَ الرئيس حسن روحاني في 11 شباط/فبراير عام 2018 –تزامنًا مع الذكرى الـ 39 للثورة الإسلامية– أنهُ بموجب المادة 59 من الدستور فإنّ أي صراعات في المجتمع الإيراني يمكن حلها من خلال إجراء استفتاءات دستورية.[52]
قال سيد مهدي العلامة الطباطبائي الشيعي بأن إجبار النساء على ارتداء الحجاب هو أمر مخالف للإسلام ويؤدي إلى ردة فعل معاكسة.[53]
  • حذرت الشرطة الإيرانية في 23 شباط/فبراير 2018 من الاستهتار بالحجاب كما أكّدت على أنّ العقوبة تصلُ إلى 10 سنوات سجنًا وفقًا للمادة 639 من القانون. كما أكدوا في ذات البيان أن عمل الشرطة هوَ التأكد من عدم خرق أي شخص للقانون.[54]

الدولية[عدل]

  • دعت منظمة العفو الدولية في 24 كانون الثاني/يناير الحكومة الإيرانية إلى القبض على النساء المخترقات للقانون دون قيد أو شرط ثم دعت المنظمة في 2 شباط/فبراير 2018 الحكومة مرّة أخرى إلى الإفراج عن ستة من المدافعين عن حقوق الإنسان بما في ذلك شيما بابائي التي اعتُقلت في الأول من شباط/فبراير 2018.[55][56][57]
  • الولايات المتحدة – قالت المتحدثة باسم وزارة خارجية الولايات المتحدة هيذر نويرت في 2 شباط/فبراير 2018 أن الولايات المتحدة تُدين الاعتقالات في صفوف المواطنات اللاتي يحتجن ضد الحجاب الإلزامي كما أنّ الولايات المتحدة تدعم هؤلاء الناس.[58][59][60][61][62][63]
  • أطلقت النساء من جميع أنحاء العالم في 6 شباط/فبراير 2018، حملة على وسائل التوصل الاجتماعي مع هاشتاج #NoHijabDay وقامت النساء من خلال هذا الهاشتاج بحرق الحجاب تضامنًا مع النساء الإيرانيات اللاتي يُجبرنَ على ارتداء الحجاب.[64][65]
  • طلبت هيومن رايتس ووتش على لسان سارة ليا ويتسون مديرة الشرق الأوسط في المنظمة يوم 24 شباط/فبراير 2018 من الحكومة الإيرانية إسقاط كل التهم الموجهة ضد المحتجات.[36][38]
  • اتصلَ 45 من أعضاء البرلمان الأوروبي يوم 28 شباط/فبراير 2018 بممثلة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني لدعم المرأة الإيرانية ومناهضة سياسة الحجاب الإلزامية.[66][67]

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب D'Ignoti, Stefania (18 January 2018). "Women's campaigns flourish beyond Iran protests". Al-Monotor. مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب Alfatlawi, Rosie (20 January 2018). "'#Where is She?' Iranians Seek Answers Over Disappearance of Hijab-waving Icon". Al Bawaba. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب ت "Iran lawyer raises concern over missing hijab protester". The Daily Star. 22 January 2018. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب Norman, Greg (23 January 2018). "Iranian woman in iconic video feared to have been arrested after waving hijab on a stick". Fox News. مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب ""Girls of Revolution St" Protest Ignites Debate on Iran's Compulsory Hijab". Center for Human Rights in Iran. 31 January 2018. مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب Wright, Robin (7 February 2018). "Hijab Protests Expose Iran's Core Divide". The New Yorker. مؤرشف من الأصل في 25 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. أ ب Sotoudeh, Nasrin (28 January 2018). "Girl of Enghelab street was released" (باللغة الفارسية). Facebook. مؤرشف من الأصل في 25 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 29 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. أ ب Lusher, Adam (29 January 2018). "Girl of Enghelab Street: Iranian woman who stood in Tehran street without a hijab released from custody, says lawyer". The Independent. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 29 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. أ ب Alimardani, Mahsa (30 January 2018). "The 'Girls of Revolution Street' Protest Iran's Compulsory Hijab Laws". Global Voices. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب ت "Second woman arrested in Tehran for hijab protest". TheGuardian.com. 29 January 2018. مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 29 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. أ ب Esfandiari, Golnaz (30 January 2018). "Uncovered 'Girl From Revolution Street' Picks Up Steam In Iran". Radio Free Europe/Radio Liberty. مؤرشف من الأصل في 6 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. أ ب "Another Woman Arrested In Iran For Protesting Against Compulsory Veiling". Radio Farda. 16 February 2018. مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. أ ب "مرضیه برومند در واکنش به اعتراض‌ها: با حجاب اجباری مخالفم". Radio Zamaneh. 15 February 2018. مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "مرضیه برومند: من با حجاب اجبارى مخالفم اما ..." Asr-e-Iran. 15 February 2018. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "مرضیه برومند: این خانم «وِزوِزی» از جان زنان ما چه می‌خواهد؟". وكالة تسنيم الدولية للأنباء. 14 فبراير 2018. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Lockett, Jon (23 January 2018). "Brave Iranian woman vanishes and is feared arrested after standing on Tehran pillar box waving her hijab in protest". The Sun. مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "638". Book #5 of the Islamic Penal Code (Sanctions and deterrent penalties) (باللغة الفارسية). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. أ ب ت ث ج "Woman Arrested For Removing Hijab in Tehran Refuses to Repent Despite Facing 10 Years in Prison". Center for Human Rights in Iran. 6 February 2018. مؤرشف من الأصل في 6 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "639". Book #5 of the Islamic Penal Code (Sanctions and deterrent penalties) (باللغة الفارسية). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. أ ب "Iran's hijab protesters remain defiant in prison: rights group". Rudaw Media Network. 6 February 2018. مؤرشف من الأصل في 8 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ El Guindi, Fadwa (1999). Veil: Modesty, Privacy and Resistance. Oxford; New York: Berg Publishers; Bloomsbury Publishing. صفحة 3, 13-16, 130, 174-176. ISBN 9781859739242. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Abrahamian, Ervand (2008). A History of Modern Iran. Cambridge, UK; New York: Cambridge University Press. صفحة 84, 94-95. ISBN 9780521528917. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); line feed character في |ناشر= على وضع 24 (مساعدة)
  23. أ ب ت ث Milani, Farzaneh (1992). Veils and Words: The Emerging Voices of Iranian Women Writers. Syracuse, New York: Syracuse University Press. صفحة 19, 34-37. ISBN 9780815602668. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. أ ب Algar, Hamid (2001). Roots of the Islamic Revolution in Iran: Four Lectures. Oneonta, New York: Islamic Publications International (IPI). صفحة 84. ISBN 9781889999265. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Erdbrink, Thomas (4 February 2018). "Compulsory Veils? Half of Iranians Say 'No' to Pillar of Revolution". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Erdbrink, Thomas (4 February 2018). "Half of Iranians say 'no' to compulsory veils, a pillar of the 1979 Islamic Revolution". Pittsburgh Post-Gazette. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "گزارش اولین نشست تخصصی حجاب" (PDF) (باللغة الفارسية). Center for Strategic Studies. July 2014. مؤرشف من الأصل (PDF) في 18 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Taylor, Adam. "Most Iranians feel Trump's comments in support of protesters didn't help, poll finds". washingtonpost. مؤرشف من الأصل في 9 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 فبراير 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Protests against mandatory hijab in Iran reignite debate that has preoccupied Islamic nation since its founding". Firstpost. 8 February 2018. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Chinese Musician 'Humiliated' in Iran as Hijab Imposed Mid-performance | Al Bawaba نسخة محفوظة 07 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ "Iran headscarf protester arrested: Lawyer". Straits Times. 30 January 2018. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. أ ب "Iran arrests 29 women for not wearing hijab in protests". Aljazeera.com. 2 February 2018. مؤرشف من الأصل في 14 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Gerretsen, Isabelle (1 February 2018). "Iran: 29 women arrested over anti-hijab protests inspired by 'girl of Enghelab Street'". International Business Times UK. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Iranian Police Arrest 29 Women Protesting Against Veiling Law". Radio Free Europe/Radio Liberty. 2 February 2018. مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ Saeed Kamali Dehghan (2 February 2018). "Tehran hijab protest: Iranian police arrest 29 women". TheGuardian.com. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. أ ب ت ث "Iran: Stop Prosecuting Women Over Dress Code". Human Rights Watch. 24 February 2018. مؤرشف من الأصل في 25 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "یک دختر خیابان انقلاب دیگر: از اصلاحات خسته شده‌ام" (باللغة الفارسية). Radio Zamaneh. 15 February 2018. مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. أ ب ت ث ج "HRW Urges Iran To Drop Charges Against Women Protesting Compulsory Hijab". Radio Farda. 24 February 2018. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ "بازداشت یک دختر دیگر خیابان انقلاب" (باللغة الفارسية). Radio Zamaneh. 21 February 2018. مؤرشف من الأصل في 30 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ "سکوی دختران خیابان انقلاب تغییر شکل داد (Girls of Enghelab street platform has changed shape)" (باللغة الفارسية). Radio Zamaneh. 22 February 2018. مؤرشف من الأصل في 30 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ "Iranian woman gets 20-year punishment for publicly taking off hijab". StepFeed.com. July 10, 2018. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "Iranian Woman Who Protested Hijab Rule Gets Two-Year Sentence, Leaves Country". Radio Free Europe/Radio Liberty. July 10, 2018. مؤرشف من الأصل في 10 سبتمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ "باز هم دختر خیابان انقلاب و برخورد خشن پلیس (Another Girl of Enghelab Street and Police violent)" (باللغة الفارسية). Radio Zamaneh. 22 February 2018. مؤرشف من الأصل في 30 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "یکی دیگر از «دختران خیابان انقلاب» ضرب‌وشتم و «بازداشت شد»" (باللغة الفارسية). Radio Farda. 25 February 2018. مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. أ ب "Woman arrested in Iran for Instagram video of her dancing". July 8, 2018. مؤرشف من الأصل في 8 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ Barron, Laignee (July 9, 2018). "Women in Iran Are Dancing to Protest the Arrest of a Teenage Instagrammer". مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ "Iran's Chief Prosecutor Quips at Headscarf Protests, Blames Foreigners". Sputnik. 31 January 2018. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ "Iran cracks down on women protesting against headscarves". The National. 2 February 2018. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ "Protests against compulsory hijab trigger debate in Iran". Al Monitor. 31 January 2018. مؤرشف من الأصل في 5 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ "Iran arrests 29 women as headscarf protests intensify-". The Times of India. 2 February 2018. مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "29 women held as protests against dress code intensify in Iran". DAWN. 3 February 2018. مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ Erdbrink, Thomas (12 February 2018). "In Iran, Environmentalists Are Now Seen as Spies". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 30 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ "سید مهدی طباطبایی: در بحث حجاب شاهد لجبازی بین برخی مردم و مجریان هستیم/ ساز و کار اعتراض در کشور به طور واقعی روشن نیست/ فقها سعی کنند استقلال حوزه را حفظ کنند" (باللغة الفارسية). Jamaran.ir. 23 February 2018. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ "کشف حجاب از جرائم مشهود است/ تشویق مردم به نداشتن حجاب یک تا 10 سال حبس دارد" (باللغة الفارسية). وكالة أنباء فارس. 23 فبراير 2018. مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ "Iran: At least six young human rights defenders arrested in coordinated raids at risk of torture". Amnesty International. 2 February 2018. مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ "Rights Defender Calls On Iran to 'Immediately Release' Activists". إذاعة فاردا. 4 February 2018. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ "Young human rights activists arrested in coordinated raids across Iran". Ekklesia. 4 February 2018. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ Nauert, Heather (2 February 2018). "Protests and Arrests in Iran, February 2, 2018". United States Department of State. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. ^ "Iran arrests 29 linked to protests against compulsory hijab". Straits Times. 2 February 2018. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. ^ "U.S. Condemns Iran's Arrest Of Protesters Against Compulsory Hijab". Radio Free Europe/Radio Liberty. 3 February 2018. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ "US extends support to protests against forced hijab in Iran". United News of India. 3 February 2018. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ "US criticises Iran against apprehension of compulsory hijab protesters". Pakistan Today. 3 February 2018. مؤرشف من الأصل في 23 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. ^ "Washington supports Iranian women protesting against compulsory hijab". Egypt Today. 3 February 2018. مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 03 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. ^ Dunphy, Liz (6 February 2018). "Women around world burn headscarves to mark No Hijab Day saying: "We are not candies to be covered"". Daily Mirror. مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ Khalaf, Rayana (6 February 2018). "#NoHijabDay: Women burn their hijabs, sparking online debate". StepFeed. مؤرشف من الأصل في 8 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ "45 European MPs Call on EU Foreign Policy Chief to Support Iranian Women's Anti-Compulsory-Hijab Protest". Center for Human Rights in Iran. 28 February 2018. مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ Marietje Schaake (20 February 2018). "Letter to HR/VP on anti-hijab protests in Iran". marietjeschaake.eu. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 01 مارس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)