فرانك هربرت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
فرانك هربرت
(بالإنجليزية: Franklin Patrick Herbert, Jr.)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Frank Herbert - 1984.jpg
فرانك هربرت في سنة 1984

معلومات شخصية
اسم الولادة Frank Patrick Herbert, Jr.
الميلاد 8 أكتوبر 1920(1920-10-08)
تاكوما، واشنطن، الولايات المتحدة.
الوفاة 11 فبراير 1986 (65 سنة)
ماديسون، الولايات المتحدة.
سبب الوفاة سرطان البنكرياس  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
الجنسية أمريكي
أبناء برايان هربرت  تعديل قيمة خاصية (P40) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الفترة 1945–1986
النوع خيال علمي
الحركة الأدبية حركة الخيال العلمي الجديدة
المدرسة الأم جامعة واشنطن (لا درجة)
المهنة روائي
اللغات إنجليزية أمريكية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب الحرب العالمية الثانية  تعديل قيمة خاصية (P607) في ويكي بيانات
الجوائز
عضوية قاعة مشاهير الخيال العلمي والفانتازيا (2006)
جائزة هوغو لأفضل رواية (عن عمل:كثيب) (1966)
جائزة نبيولا لأفضل رواية (عن عمل:كثيب) (1965)  تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات
المواقع
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

فرانك باتريك هربرت الابن (8 أكتوبرعام 1920-11 فبراير عام 1986) هو كاتب وروائي قصص خيال علمي أمريكي ولد في يوم 8 أكتوبر 1920 في مدينة تاكوما في الولايات المتحدة، أبرز الروايات التي ألفها هي رواية كثيب في سنة 1965 التي أصبحت أكثر روايات الخيال العلمي مبيعاً، ألف أيضاً قصص قصيرة. ورغم أنه اشتُهر بفضل رواياته، كتب أيضًا قصصًا قصيرة وعمل صحفيًا في جريدة، ومصورًا، وناقدًا أدبيًا، ومستشارًا بيئيًا، ومحاضرًا.

تتطرق ملحمة الكثبان التي تدور أحداثها في المستقبل البعيد بعد أكثر من ألف عام لمواضيع معقدة، مثل البقاء طويل الأمد لنوع الإنسان، وتطور الإنسان، والعلوم الكوكبية، والبيئية، وتقاطع الأديان، والسياسة والاقتصاد والنفوذ في المستقبل حيث سيكون مضى على البشرية وقت طويل منذ أن طورت السفر بين النجوم واستقرت في آلاف من العوالم. تعد رواية الكثبان أفضل روايات خيال الخيال العلمي مبيعًا، وتُعتبر جميع السلاسل من كلاسيكيات هذا النوع على نطاق واسع.[1]

سيرته[عدل]

مطلع حياته[عدل]

وُلد فرانك هربرت في 8 أكتوبر عام 1920 في تاكوما بولاية واشنطن لأبوين هما فرانك باتريك هربرت الأب وإيلين (مكارثي) هربرت. وبسبب بيئة منزله الفقيرة غادر المنزل في عام 1938 للعيش مع عمه وعمته في سايلم، بولاية أوريغون. وسجل في مدرسة سايلم الثانوية (تُعرف الآن بمدرسة شمال سايلم الثانوية)، حيث تخرج منها بعد عام. كذّب بشأن عمره في عام 1939 من أجل الحصول على وظيفته الأولى في جريدة غليندل ستار. وعاد هربرت بعد ذلك إلى سايلم في عام 1940 حيث عمل لجريدة ذا أوريغون ستيتسمان (تُعرف الآن بجريدة ستيتسمان) وشغل عدة مناصب بما في ذلك عمله كمصور.[2][3]

خدم  مع سيبيز يف بحرية للولايات المتحدة لستة شهور بصفته مصورًا إبّان الحرب العالمية الثانية، ومُنح بعد ذلك تسريحًا طبيًا. تزوج من فلورا باركنسون في سان بيدرو (كاليفورنيا) عام 1940. أنجبا طفلةً هي بيني (وُلدت في 16 فبراير عام 1942)، إلا أنهما انفصلا في عام 1945.

ذهب بعد الحرب إلى جامعة واشنطن، حيث قابل بيفرلي آن ستيوارت في صف الكتابة الإبداعية عام 1946. وكانا الطالبين الوحيدين اللذين باعا أي عمل للنشر: باع هربرت قصتي مغامرات اللب إلى المجلات، كانت الأولى إلى مجلة إسكوير في عام 1945، وباعت ستيورات قصة إلى مجلة موديرن رومانس. تزوجا في سياتل بولاية واشنطن في 20 يونيو عام 1946، وأنجبا طفلين هما بريان باتريك هربرت (وُلد في 29 يونيو عام 1947) وبروس كالفين هربرت (وُلد في 15 يونيو عام 1993 في سان رافاييل بولاية كاليفورنيا، وهو مصور محترف وناشط مدافع عن حقوق المثليين).[4]

في عام 1949 انتقل هربرت وزوجته إلى كاليفورنيا ليعملا في الصحافة الديمقراطية لسانتا روسا. وصادقا هناك الاختصاصيين النفسيين رالف وإيرين سلاتيري. واللذين عرّفا هربرت إلى عمل العديد من المفكرين الذين أثروا في كتاباته، متضمنين فرويد ويونغ وياسبرس وهايدغر وأطلعاه أيضًا على فرقة زن البوذية.[5]

لم يتخرج هربرت من الجامعة فوفقًا لابنه بريان، أراد دراسة فقط ما يهمه ولذلك لم يكمل المنهاج المطلوب. عاد إلى الصحافة وعمل في سايتل ستار وأوريغن ستيتسمان. وكان كاتبًا ومحررًا في مجلة حياة كاليفورنيا سان فرانسيسكو إيكامينر لعقد من الزمن.

صرّح هربرت في مقابلة له عام 1973 أنه قرأ الخيال العلمي «حوالي عشر سنوات» قبل شروعه في كتابة هذا النوع، وأورد أسماء مؤلفيه المفضلين أمثال هربرت جورج ويلز، وروبرت أنسون هاينلاين، وبول أندرسون، وجاك فانس.[6]

نُشرت أول قصة خيال علمي لهربرت «البحث عن شيء ما»، في إصدار أبريل 1952 لمجلة ستارتلينغ ستوريز، من ثم حُررت بعد شهر من قبل صمويل ماينز. نُشرت ثلاث قصص أخرى له في إصدارات 1954 من مجلة أستودينغ سينس فيكشن وأميزينغ ستوريز. بدأ مهنته كروائي في عام 1955 بنشر مسلسل "تحت الضغط في أستودينغ" في نوفمبر 1955: نُشرت فيما بعد ككتاب من قبل دابلداي، التنين في البحر. تطرقت القصة للصحة العقلية والجنون في البيئة تحت البحرية للقرن الواحد والعشرين وتنبأت بصراعات عالمية على استهلاك وإنتاج النفط. كان هذا نجاحًا بالغ الأهمية ولكنه لم يكن نجاحًا تجاريًا كبيرًا. عمل هربرت خلال هذه الفترة ككاتب خطابات لعضو مجلس الشيوخ الأميركي الجمهوري غاي كوردون.[7][8][9]

«الكثبان»[عدل]

كانت كثبان أوريغون الواقعة بالقرب من مدينة فلورينس بولاية أوريغون الأمريكية مصدر إلهام ملحمة «الكثبان».

بدأ هربرت بروايته الكثبان في عام 1959. كان قادرًا على تكريس نفسه لمهنته في الكتابة من كل قلبه بسبب عودة زوجته إلى العمل بدوامٍ كاملٍ ككاتبة إعلانات لمخازن كبرى، فأصبحت المعيلة خلال ستينيات القرن العشرين. وأخبر هربرت لاحقًا ويليس إي مكنيلي أنه بدأ بالرواية عندما كان يجب عليه أن يقوم بمقال لمجلة عن الكثبان الرملية في كثبان أوريغون قرب فلورنسا، أوريغون. أصبح الأمر معقدًا وانتهى به مع مواد خام أكثر بكثير مما يحتاجه في المقال. لم يكتب المقالة أبدًا، ولكنه عوضًا عن ذلك زرع البذرة التي أدت إلى الكثبان.

استغرقت رواية الكثبان ستة أعوام من البحث والكتابة لتكتمل وكانت أطول بكثير من الوقت المفترض لإنجاز الخيال العلمي التجاري.  نشرتها مجلة الخيال العلمي التناظري والواقع (أُعيدت تسميتها إلى أستودينغ، وبقي يحررها جون دبليو كامبل) في جزئين مكونين من ثمانية حلقات «عالم الكثبان» من ديسمبر عام 1963 و«نبي الكثبان» في عام 1965. ورُفضت بعد ذلك من قبل نحو عشرين ناشر. كتب أحد المحررين متنبئًا: «قد أكون أقوم بخطأ العقد، ولكن...».[10]

قرأ سترلينغ إي لنير، محرر شركة كتاب شيلتون (يُعرف بشكلٍ أساسي بكتيباته عن الإصلاح الذاتي) سلسلة الكثبان وقدم 7500$ مسبقة مع حقوق ملكية فكرية مستقبلية لحقوق نشرهم ككتاب بغلاف مقوى. أعاد هربرت كتابة العديد من نصوصه. وحقق بسرعة نجاحًا بالغ الأهمية. ربح جائزة نيبولا لأفضل رواية في عام 1965 وتشارك جائزة هوغو في عام 1966 مع "ادعوني بكونارد لروجو زيلاسني". كانت الكثبان أول رواية خيال علمي بيئية رائدة، بتبنيها أغلبية المواضيع الشاملة والمترابطة وآراء العديد من الشخصيات، وبهذا اتسمت جميع أعمال هربرت المتميزة.[11][12][13]

لم تصبح الكثبان كتاباً رائجًا على الفور. وبحلول عام 1968 حصل هربرت على 20.000$ منها، أكثر بكثير مما كانت تنتجه روايات الخيال العلمي في ذلك الوقت، لكنه لم يكن كافيًا ليسمح له بممارسة الكتابة بدوام كامل, وعلى أي حال، فتح نشرها الأبواب أمامه. كان كاتبًا عن التعليم لجريدة سياتل بوست إنتيليجينسر منذ عام 1969 حتى 1972 ومحاضرًا في الدراسات العامة والدراسات متعددة الاختصاصات في جامعة واشنطن (1970-1972). عمل في فيتنام وباكستان كمستشار بيئي واجتماعي في عام 1972. وفي عام 1973 كان المخرج المصور للعرض التلفزيوني ذا تيلرز.[14]

«يكون الرجل أحمق إن لم يضع كل ما يملك -بأي دقيقة متاحة- في ما يصنعه. أنت الآن هنا تنجز الأمر على ورقة. أنت لا تقتل الإوزة، أنت فقط تنتج بيضة! لذلك أنا لا أقلق حيال مصدر الإلهام أو ما شابه. ما يهم فقط الجلوس والعمل. لم أعاني أبدًا من مشكلة قفلة الكاتب. لقد سمعت عنها. وشعرت بالتردد للكتابة في بعض الأيام، لأسابيع كاملة، وحتى أطول في بعض الأوقات. كنت أفضل الذهاب للصيد، على سبيل المثال، أو لبري قلم الرصاص، أو للسباحة. ولكن لاحقًا كنت أعود وأقرأ ما أنتجت، لا أجد فرقًا بين ما كنت أقوله بسهولة وما يوجب علي الجلوس والقول: 'حسنًا، إنه وقت الكتابة والآن سوف أكتب'.»[15] لا يوجد اختلاف على الورق بين الاثنين.--فرانك هربرت.

مراجع[عدل]

  1. ^ "SCI FI Channel Auction to Benefit Reading Is Fundamental". PNNonline.org (Internet Archive). March 18, 2003. مؤرشف من الأصل في September 28, 2007. اطلع عليه بتاريخ September 28, 2007. Since its debut in 1965, Frank Herbert's Dune has sold over 12 million copies worldwide, making it the best-selling science fiction novel of all time ... Frank Herbert's Dune saga is one of the greatest 20th Century contributions to literature. 
  2. ^ [Herbert, Brian. Dreamer of Dune : The Biography of Frank Herbert. New York: Tor Books, 2003. (ردمك 0-765-30646-8)] Chapter 2.
  3. ^ "Frank Herbert, author of sci-fi best sellers, dies". February 13, 1986. مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ July 27, 2009. 
  4. ^ "Marin County – Newspaper Obituaries of AIDS Victims". MARIN INDEPENDENT JOURNAL. مؤرشف من الأصل في 27 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ March 26, 2011. 
  5. ^ Irene Slattery had been a former student of Jung's in Zurich. See Touponce, William F. (1988), Frank Herbert, Boston, Massachusetts: Twayne Publishers imprint, G. K. Hall & Co, (ردمك 0-8057-7514-5) (p. 9-10).
  6. ^ "Well, I did read some Heinlein. I shouldn't really tie it down to ten years because I had read H. G. Wells. I'd read Vance, Jack Vance, and I became acquainted with Jack Vance about that time ... I read Poul Anderson.""Vertex Magazine Interview". مؤرشف من الأصل في October 21, 2012. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2012.  with Frank Herbert, by Paul Turner. October 1973 Volume 1, Issue 4.
  7. ^ Frank Herbert at the Internet Speculative Fiction Database (ISFDB). Retrieved 24 April 2013. Select a title to see its linked publication history and general information. Select a particular edition (title) for more data at that level, such as a front cover image or linked contents. نسخة محفوظة 1 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Richards، Linda L. "The Sons of DUne". مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ August 31, 2014. 
  9. ^ Gina Macdonald, "Herbert, Frank (Patrick)", in Twentieth-Century Science-Fiction Writers by Curtis C. Smith. St. James Press, 1986, (ردمك 0-912289-27-9) (p.331-334).
  10. ^ "BBC – h2g2". Edited guide entry, Frank Patrick Herbert, Jr. – Author. British Broadcasting Company. October 28, 2008. مؤرشف من الأصل في 20 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ May 26, 2014. 
  11. ^ "Sandworms of Dune Blog". Frankherbert.org. مؤرشف من الأصل في May 16, 2013. اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2013. 
  12. ^ Liukkonen، Petri. "Frank Herbert". Books and Writers (kirjasto.sci.fi). Finland: Kuusankoski Public Library. مؤرشف من الأصل في April 27, 2014. 
  13. ^ "Herbert, Frank" Archived October 16, 2012, at the Wayback Machine. The Locus Index to SF Awards: Index of Literary Nominees. Locus Publications. Retrieved 18 April 2013. نسخة محفوظة 14 أغسطس 2014 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ Herbert, Brian. Dreamer of Dune : The Biography of Frank Herbert. New York: Tor Books, 2003, pg. 257–258, (ردمك 0-765-30646-8) "[Frank Herbert completed] a half-hour documentary film based upon field work he had done with Roy Prosterman in Pakistan [and] Vietnam ... Entitled The Tillers, it was written, filmed and directed by Frank Herbert. ... it appeared on King Television in Seattle and on the Public Broadcasting System."
  15. ^ Herbert quoted in Murray, Donald Morison (Editor) Shoptalk: learning to write with writers (1990) Cook Publishers, 1990.

وصلات خارجية[عدل]

  • مؤلفات فرانك هربرت في مشروع غوتنبرغ
  • أعمال أو نبذة عن فرانك هربرت على أرشيف الإنترنت
  • أعمال فرانك هربرت في ليبري فوكس Speaker Icon.svg
  • فرانك هربرت على قاعدة بيانات الخيال التأملي على الإنترنت
  • أعمال بواسطة فرانك هربرت في المكتبة المفتوحة على أرشيف الإنترنت
  • فرانك هربرت في مستندات مكتبة الكونغرس، مع 69 كتالوج للسجلات