فرط النخامية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
فرط النخامية
الغدة النخامية
الغدة النخامية
معلومات عامة
الاختصاص علم الغدد الصم  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
من أنواع أمراض النخامية  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الأسباب
الأسباب من الورم الغدي المجهري.[1]
الإدارة
التشخيص تصوير بالرنين المغناطيسي[1]
العلاج ناهضات الدوبامين[1]

فرط النخامية هي حالة بسبب فرط إفراز هرمونات الغدة النخامية،[2] وعادة ما ينتج عن الورم الحميد النخامي. الأطفال الذين يعانون من فرط نشاط الغدد النكافية أمر نادر الحدوث، وتعطل تنظيم النمو، إما بسبب فرط هرمون فرط أو بسبب المظاهر الناجمة عن الضغط المحلي للورم الغدي يمكن أن يحدث. [1]

الأعراض[عدل]

تشمل الأعراض الناجمة عن زيادة الهرمونات وما يرتبط بها من تأثيرات على:

سبب[عدل]

سبب فرط النخامية في معظم الحالات يرجع ذلك إلى أورام الغدة النخامية. عادة ما تأتي من الفص الأمامي، وظيفية وتفرز هرمون، هرمون النمو والبرولاكتين. [6]

آلية فرط النخامية[عدل]

هرمون النمو

تشير الدلائل إلى أن آلية فرط النخامية يمكن أن تنشأ من اضطراب وراثي يسبب الأورام النخامية، ومعظم الأورام الغدية النخامية هي أحادية النسيلة، والتي بدورها تشير إلى أصلها من حدث في خلية واحدة. [1] هناك ثلاثة هرمونات التي هي من المفروض تؤدي إلى الورم الحميد النخامية: هرمون البرولاكتين، هرمون قشر الكظر (ACTH)، وهرمون النمو (GH).   البرولاكتين الزائد قد يؤدي إلى ورم برولاكتيني [7] ينتج عن GH الزائد في العملقة، تتوقف شدة العملقة على ما إذا كانت لوحة المشاشية مفتوحة. [8] الأنواع الأربعة الأكثر شيوعًا من فرط البويضة هي الورم البرولاكتيني، ورم قشري الكورتيزون ( داء كوشينغ )، ورم الغدة الجسدية (العملاقة)، والأورام الدرقي. [9]

التشخيص[عدل]

لتشخيص فرط النخامية يعتمد على نوع (أنواع) الخلية المتأثرة، المظاهر السريرية للهرمون الزائد قد تشمل، والعملقة أو ضخامة النهايات، والتي يمكن تحديدها من خلال النتائج السريرية والإشعاعية. [10] يتم تشخيص داء كوشينغ من خلال الفحص البدني والاختبارات المعملية والأشعة السينية من الغدد النخامية (لتحديد الأورام) [11] بالنسبة لورم البرولاكتين، يأتي التشخيص على شكل قياس مستويات البرولاكتين في المصل والأشعة السينية من الغدة النخامية. [12]

علاج[عدل]

الدوبامين

يتكون العلاج (لفرط النمو الشرياني) في حالة ورم البرولاكتيني من إدارة طبية طويلة المدى. مثبطات الدوبامين هي المكثفات القوية لإفراز PRL وتأسيس وظيفة تناسلية طبيعية. كما أنه يمنع تكاثر الخلايا الورمية (في بعض الحالات يتسبب في انكماش الورم) [13] يبدأ العلاج للعملقة بتحديد الأهداف المستهدفة لـ IGF-1، الجراحة عبر الشحمية (بروابط مستقبلات السوماتوستاتين- قبل الجراحة) وتقييم التصوير بعد العملية الجراحية. [14] لمرض كوشينغ هناك عملية جراحية لاستخراج الورم. بعد الجراحة، قد تبدأ الغدة ببطء العمل مرة أخرى، ولكن ليس دائمًا. [15]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث ج Hyperpituitarism في موقع إي ميديسين
  2. ^ "Hyperpituitarism". Freedictionary.com. Farlex. 2015. مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2015. 
  3. أ ب Hales، edited by Stuart C. Yudofsky, Robert E. (2007). The American Psychiatric Publishing textbook of neuropsychiatry and behavioral neurosciences (الطبعة 5th). Washington, DC: American Psychiatric Pub. صفحة 815. ISBN 978-1-58562-239-9. اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2015. 
  4. أ ب ت Baumle، [edited by] Lois White, Gena Duncan, Wendy (2013). Medical-surgical nursing : an integrated approach (الطبعة 3rd). Clifton Park, NY: Delmar Cengage Learning. صفحة 595. ISBN 978-1-4354-8802-1. اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2015. 
  5. أ ب "Prolactinoma". MedlinePlus. NIH. مؤرشف من الأصل في 5 يوليو 2016. اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2015. 
  6. ^ Kumar، Vinay؛ Abbas، Abul K.؛ Fausto، Nelson؛ Aster، Jon C. (2014-08-27). Robbins and Cotran Pathologic Basis of Disease, Professional Edition: Expert Consult - Online. Elsevier Health Sciences. ISBN 9780323296397. 
  7. ^ "Prolactinoma". NIH. NIH. 2014. مؤرشف من الأصل في 10 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2015. 
  8. ^ Gigantism and Acromegaly في موقع إي ميديسين
  9. ^ Aguirre، Alfredo (2014). Cellular Endocrinology in Health and Disease. Elsevier. صفحة 24. ISBN 978-0-12-408134-5. 
  10. ^ "Acromegaly". NIH. National Institute of Diabetes and Digestive, Kidney Disease. 2014. مؤرشف من الأصل في 10 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2015. 
  11. ^ "Cushing's Syndrome". www.niddk.nih.gov. مؤرشف من الأصل في 10 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2015. 
  12. ^ Laws، Edward؛ Ezzat، Shereen؛ Asa، Sylvia؛ Rio، Linda (2013-02-21). Pituitary Disorders: Diagnosis and Management. John Wiley & Sons. ISBN 9781118559376. 
  13. ^ Hyperpituitarism~treatment في موقع إي ميديسين
  14. ^ "National Guideline Clearinghouse | Acromegaly: an Endocrine Society clinical practice guideline.". www.guideline.gov. مؤرشف من الأصل في 07 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2015. 
  15. ^ مدلاين بلس Cushing disease

<references group="" responsive="">

قراءة متعمقة[عدل]