المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

في شرع مين (فيلم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)
في شرع مين
في شرع مين (فيلم).jpg

تاريخ الصدور 12 مارس 1953
مدة العرض 130 دقيقة
البلد  مصر
اللغة الأصلية العربية
الطاقم
المخرج حسن الإمام
الإنتاج شركة الأ فلام العربية
الكاتب محمد مصطفى سامي (قصة وحوار)
البطولة أمينة رزق
حسين رياض
زوزو نبيل
ماجدة
صناعة سينمائية
تصوير سينمائي مصطفى حسن
التركيب إحسان فرغل
توزيع بهنا فيلم
معلومات على ...
IMDb.com صفحة الفيلم

في شرع مين فيلم مصري تم إنتاجه عام 1953، إخراج حسن الإمام، وأداء أمينة رزق وحسين رياض وزوزو نبيل وماجدة.

القصة الكاملة[عدل]

زكية(زوزو نبيل)إمرأة متمردة ومتطلعة، كانت على علاقة بعوض(حسين رياض)ورفضت زواجه لأنها تريد رجلا ثريا، فتزوجته اختها عائشة (أمينه رزق) ورحلت معه للقاهرة، لتتزوج زكية من تاجر سمك (محمد الديب) وانجبت منه ابنتها لواحظ (سميحه توفيق) وارهقته بطلباتها التى لاتنتهى حتى أرهقته بالديون، وإضطر للعمل في تهريب المخدرات، وقبض عليه وسجن خمس سنوات، فأرسلت خطاب لأختها عائشة تستعطفها لتأويها في بيتها، وقد كانت عائشة تعيش وزوجها عوض الموظف البسيط، وابنتهما نعمت (ماجده) التى تعمل لمساعدة الاسرة، ومخطوبة لجارهم محمود (شكرى سرحان) ابن عم والدها عوض، ووافقت عائشة على إيواء أختها زكية وابنتها لواحظ، وهى تظن ان علاقة زكية السابقة بزوجها عوض، شيء من الماضى، ولن تفكر أختها في خيانتها، وإن إقدامها على فعل الخير، لن تحصد من وراءه إلا الخير، ولكن زكية بطبعها الدنيئ سعت لإحياء علاقتها السابقة بعوض، ودفعت ابنتها لواحظ للأيقاع بمحمود خطيب نعمت، خصوصا بعد ان مات عم عوض ومحمود في طنطا، وترك لهما 20 ألف جنيه ميراث، توزع مناصفة بينهما، حيث اشترى محمود ورشة كبيرة، بينما إنتقل عوض لقصر كبير ليعيش حياة رغدة، حرم منها في الماضى، وترك عمله وطلب من ابنته نعمت ترك عملها، وعرف طريق السهر يوميا خارج المنزل، واكتشفت نعمت ان لواحظ اقتربت كثيراً من محمود، فشكت إلى امها عائشة، التى رغبت في ترك زكية وابنتها لواحظ البيت، وسمعتها زكية، واستعطفتها مرة اخرى وأضمرت شرا، إذ بدلت القطرة التى تستعملها عائشة بصبغة يود، لتصاب بإلتهاب شديد بالعينين، استلزم مكوثها بالمستشفى عدة شهور، تمكنت فيهم زكية من الايقاع بعوض فطلق عائشة وتزوجها،وإضطرت عائشة وابنتها نعمت من العودة لمنزلهما القديم، وإستضافهما صاحب البيت الشيخ صالح (عبد الوارث عسر) حفظا للعشرة القديمة، وباعت نعمت مصاغها وبحثت عن عمل، بينما انغمست زكية وابنتها لواحظ في السهر والسكر والعربدة، وارهقتا عوض بطلباتهما، ورضخ عوض لأنه يحب زكية، وكان محمود على سفر، وحينما عاد سأل عن نعمت، فإدعت زكية ان نعمت كانت على علاقة آثمة بشاب وحينما علم والدها عوض طردها وطلق امها وهى الآن متزوجة من ذلك الشاب، فتزوج محمود من لواحظ، وحضرت نعمت لإقناع والدها بتصحيح خطأه، فعلم محمود الخدعة وطلق لواحظ وإنضم لنعمت وامها، بينما ثار عوض على سيطرة وتحكم زكية في حياته وأجبرها على قبول إقامة ابنته نعمت معهما في المنزل، ولكن زكية بعد ان تجرعت عدة كئوس أمسكت بالمسدس لتقتل نعمت، لكنها قتلت ابنتها لواحظ بطريق الخطأ، وحينما اكتشفت خطئها فقدت صوابها، وأطلقت النار على رأسها منتحرة، وعاد عوض لعائشة، وتزوج محمود من نعمت. (فى شرع مين؟)

تمثيل[عدل]

مصادر[عدل]

Egyptfilm.png
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.